مجلة الحقوق والعلوم الانسانية
Volume 5, Numéro 3, Pages 72-76

" عتبات النّص" في رواية " لاروكاد " لعيسى شريط مقاربة سيميائية

الكاتب : عمار بن لقريشي .

الملخص

تعد هذه الرواية عملية بحث في الأسباب التي أدت بمجتمع كالمجتمع الجزائري إلى الوصول إلى طريق مسدود في حياة أفرادها وتناقضاتهم النفسية والاجتماعية في حي أو زقاق يحمل من الدلالات والإيحاء الرمزي الشيء الكثير ابتداء من ذلك الطريق الحجري المسمى " طريق لاروكاد" الذي شكل قدر الحي في تكوين مدينة نظرا لموقعه الاستراتيجي، هذا الحي الذي اتخذ اسما آخر أشتهر به هو " الحي اليهودي" الذي كان أكثر سكانه من اليهود، الذين اتخذوا من التجارة مهنة، ونسبوا إلى البيت لهم هو بيت "شيش بورتيش". هؤلاء اليهود الذين غادروا البلاد على مضض غداة الإعلان عن استقلال الجزائر. لقد عني الكاتب منذ الأسطر الأولى للرواية بتقديم شخصياته وملامحها الجسمية والاجتماعية والنفسية.

الكلمات المفتاحية

عتبات النّص، رواية " لاروكاد " ، عيسى شريط، مقاربة سيميائية