مجلة علوم اللغة العربية وآدابها
Volume 9, Numéro 1, Pages 212-231

الفاعلية الثقافية للصور الفنية في رواية عابر سرير لـــ أحلام مستغانمي

الكاتب : نسيمة كريبع .

الملخص

لقد شهدت الساحة الأدبية انفتاحا على خلفيات معرفية ومؤشرات بنيوية جديدة بعد أن راح الأدب بأجناسه المختلفة يستعير ويستضيف أنواعا أدبية و فنية من غير طبيعته داخل نسيجه اللغوي و فضاءاته الفكرية الثقافية ،وذلك كاستراتيجية تجريبية لتفعيل الحضور الثقافي والفكري داخل نصوصه ،ولا شكّ أنّ الرواية كانت أكثر الأجناس الأدبية استفادة من هذه الظاهرة الاستعارية التفاعلية ؛حيث راحت بقدرتها الاستيعابية تستحضر أشكالا خطابية جديدة من مثل توظيف الفنون في ثناياها توظيفا فنيا ثقافيا بصورة عضوية ،قصد الاستفادة من المضامين الثقافية لتلك الفنون واستثمارها استثمارا سرديا ؛ليتحول النص الروائي إلى أفق فكري ثقافي متفاعل،تماما كما حدث في رواية "عابر سرير" لأحلام مستغانمي (نموذج الدراسة) والتي تحولت إلى ساحة سردية تكتظ بالمرجعيات الثقافية المتداخلة والمنسلة من وراء حضور فن التصوير من خلال التوظيف الذهني السردي لمجموعة من اللوحات التشكيلية و الصور الفوتوغرافية توظيفا فنيا سرديا .

الكلمات المفتاحية

الفاعلية الثقافية ؛ الصور الفنية ؛رواية عابر سرير ؛ أحلام مستغانمي