مجلة العلوم الاجتماعية و الانسانية


Description

The Journal of Social Sciences and Humanities is a semiannual publicationis an international, double-blind peer-reviewed, Bi-annual and free of charge, open-access journal published by the University of Mohamed Boudiaf, which aims to publish studies and original and innovative research (not from Master's degrees, PhD or other), and which has not been published elsewhere. In the social sciences and humanities field, it also aims to encourage professors, students and researchers to engage in scientific research and production, which supports the progress of the University and its role. In the Journal of Social Sciences and Humanities, we seek to publish all the good articles in the three languages (Arabic French English) that we receive from university professors, PhD students and researchers from recognized research institutes. These articles are considered positive in the following disciplines: Psychology Education, Sociology, Information and Communication Sciences, History, Philosophy, Forensic Sciences and all articles that directly serve the humanities and social sciences, such as political science and urban technology management, physics and sports ... and other related disciplines. The Journal of Social Sciences and Humanities is a former magazine whose publication process began in 2011. In the Journal of Social Sciences and Humanity, we believe in the abilities of researchers and value their efforts very effectively when we direct research to specialized reviewers in proportion to the nature of the article. The reports are decisive for accepting or rejecting the article and we use a third reviewer in the case of two different reports of the same article. The Social and Human Sciences Journal welcomes the efforts of all serious researchers and prepares them for fair arbitration and regular publication.

Annonce

هام

تنهي إدارة تحرير مجلة العلوم الاجتماعية والانسانية JOSSH

جامعة المسيلة إلى علم كافة الأساتذة، الباحثين والطلبة

عن فتح إستقبال المقالات للأعداد القادمة خلال الفترة

01 نوفمبر 2021 الى غاية 10 نوفمبر 2021 عند منتصف الليل

وعليه يتعين على الراغبين في النشر بالمجلة التقيد الصارم بالتعليمات التالية :

  • ضرورة التقيد بمجالات نشر المجلة (الاعلام والاتصال – التاريخ – علم النفس – علم الاجتماع - العلوم الاسلامية – الفلسفة – علوم المكتبات والتوثيق – علم الأثار ). ولا تقبل المقالات من أي مجالات أخرى .
  • ضرورة الالتزام بقواعد النزاهة العلمية .
  • ضرورة إحترام فترة استقبال المقالات وترفض جميع المقالات الواردة بعد تاريخ الانتهاء من الاستقبال .
  • ضرورة ظهور أسماء كل المؤلفين على المقال وعلى المنصة، مع ذكر جميع المعلومات الشخصية والمهنية والاكاديمية المطلوبة كاملة غير منقوصة .
  • الإحترام الكامل للقالب المعتمد من طرف المجلة بجميع اللغات. وكذا منهجية الكتابة العلمية والتوثيق والقائمة الببليوغرافية.
  • في حالة قبول المقال يجب إدراج كافة المراجع على المنصة وملء وإرسال التعهد وتصريح النزاهة العلمية قبل الحصول على وثيقة النشر النهائية.

 

البروفيسور : احمد رواجعية

لجميع الاستفسارات يرجى الاتصال بنا فقط عبر البريد الإلكتروني للمجلة

jossh@univ-msila.dz

أو على صفحة الفيسبوك :

مجلة العلوم الإجتماعية والإنسانية.جامعة محمد بوضياف ـ المسيلة ـ

 

 

26-10-2021


11

Volumes

22

Numéros

549

Articles


المصرف الإسلامي كآلية لتحقيق التنمية المستدامة

شاكري سمية, 
2022-01-19

الملخص: يعتبر المصرف الإسلامي يعتبر مؤسسة مالية مصرفية لتجميع الأموال وتوظيفها في نطاق الشريعة الإسلامية لتحقيق التنمية بكل أبعادها الاجتماعية والاقتصادية والبيئية وغيرها،حيث تسير التنمية الاقتصادية في الإسلام جنبا إلى جنب مع التنمية الاجتماعية والعمرانية والاقتصادية و الثقافية والبيئية مما يؤدي إلى إحداث توازن بين مختلف العوامل و الاتجاهات. تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على دور المصارف الإسلامية في تحقيق التنمية المستدامة من خلال عرض الآليات المستخدمة من طرف المصرف الإسلامي كالوساطة، الزكاة والوقف.بالإضافة إلى عرض صيغ التمويل المتبعة من طرف هذه المصارف كالمضاربة،السلم، المزارعة، الاستصناع والمغارسة وهي صيغ كفيلة بتمويل المشاريع عالية التكلفة كالتنمية المستدامة، كما يعرض المقال دور البنك الإسلامي للتنمية في التصدي لقضايا التنمية المستدامة في الجزائر.

الكلمات المفتاحية: المصرف الاسلامي - آليات- التنمية المستدامة - المالية الاسلامية- صيغ التمويل


فاعلية نظام تكامل المواد الأربع – العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات- (STEM) (Science, Technology, Engineering, Mathmatics) في استنتاج المعلومة العلمية وتطبيقها عملياً لطلبة الصف السابع لمادة العلوم.

آلاء سليم يوسف أبو السمن دكتورة, 
2020-02-09

الملخص: هدفت الدراسة إلى معرفة أثر منحى التكامل في تعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (Science, Technology, Energy, and Mathematics (STEM) Education) في استنتاج المعلومات العلمية وتطبيقها عملياً من خلال قياس التحصيل الأكاديمي لدى طلبة الصف السابع الأساسي, حيث تم اختيار مدرسة بطريقة غير عشوائية (متيسرة) وهي المدرسة ذاتها التي تدرّس فيها الباحثة (مدارس لؤلؤة طارق الثانوية) لتطبيق الدراسة وتنفيذها. وتم اختيار شعبتين بطريقة قصدية في مدارس لؤلؤة طارق الثانوية, وقد ضمت كل شعبة (23) طالبة في المتوسط, وتم تطبيق منحى دمج تعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات, ومنحى الاعتيادية على (المجموعة التجريبية, والمجموعة الضابطة) على الترتيب, وبذلك يكون العدد الإجمالي لأفراد الدراسة نحو (46) طالبة. وقد تم تطبيق اختبار موضوعي في المادة العلمية المستهدفة لقياس التحصيل العلمي. بعد تصميم مخطط عمل لتدريس المادة المقررة لإحدى الشعبتين باستخدام منحى دمج تعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات, حتى يتم استكشاف ما إذا كان هناك أثر للمنحى التدريسي على تحصيل الطلبة واكتساب المعلومة العلمية, ولاختبار الفرضيات تم استخدام التحليل الإحصائي ANCOVA, وأظهرت نتائج الدراسة: وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (0,05=α) في التحصيل العلمي لدى طالبات الصف السابع يعزى إلى اختلاف المنحى التدريسي (منحى دمج تعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات, والطريقة الاعتيادية), وقد أوصت الباحثة بالتركيز على هذا المنحى من خلال استخدام العديد من الاستراتيجيات المساعدة على تأدية الهدف مثل الاستقصاء وفي العديد من المجالات مثل الكتب المدرسية والمساقات الجامعية للتخصصات الأكاديمية ومن خلال توعية المعلمين بهذه الاستراتيجيات وكيفية تطبيقها عن طريق عقد دورات تدريبية وفي أدلة المعلمين. This study aimed at investigating the impact of "Integration of (Science, Technology, Energy, and Mathematics (STEM) Education)"" Approach on the Inference of Scientific information and praxis among basic Stage Students. The study population consisted of the seventh-grade students at Lu'lu'at Tareq Secondary School of Marka Directorate of Education. The School was intentionally choosen. The study sample consisted of (46) students divided into two section: one of them was used as an experimental group of (23), and the other as a control group of (23). To test the hypotheses analysis (ANCOVA) was conducted The results of the study showed that there is a significant statistical difference for the advantage of the experimental group in Acquisition of Scientific information. the researcher recommended that Integration of Science, Technology, Energy, and Mathematics (STEM) Education Approach should be adopted, and taxtbooks content and activaties should be organized to commensurate with the teaching strategy based on inquiry. This action requires rehabilitation of teachers to prepare learning situations by inquiry strategy

الكلمات المفتاحية: Keyword: (Integration of Science, Technology, Energy, and Mathematics (STEM) Education),Academic Achievement, Scientific Inquiry. ; الكلمات المفتاحية: STEM(الستيم "دمج المواد الأربع: العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات"), التحصيل الدراسي, الاستقصاء العلمي.


التكوين في المؤسسات الجامعية الجزائرية بين خلفيات التأسيس وصعوبات الممارسة

فهيمة ذيب, 
2022-03-21

الملخص: الملخص: إن المقاييس التي يعتمد عليها في عصرنا الحالي فيما يخص تصنيف الدول من حيث تقدمها أو تخلفها تختلف عما كانت عليه في السابق؛ إذ كانت تركز على ما تملكه الدول من ثروات طبيعية ومساحات شاسعة ومكاسب مادية...الخ. أما الآن، فقد تغيرت المعايير وأصبحت تركز علي ما توصلت إليه الدول من انجازات وبحوث و استثمار في الرأس المال البشري والتكنولوجي ...الخ وإن دلّ هذا على شيء فإنما يدلّ على صحوة الشعوب والدول إلى أهمية العلم والتعليم، لهذا أولته المجتمعات أهمية قصوى إذ أصبحت مؤسسات التعليم الجامعي من أهم مؤسسات المجتمع وأولاها وهذا ما أدى إلى تنافس بين هذه الأخيرة وهذا لتحقيق الدور الريادي في النهوض قدما بالمجتمعات و الجزائر كغيرها من الدول الأخرى أدركت أهمية العناية بالتعليم العالي إلا أن تلك المساعي رغم جرأتها مازالت تحتاج لإمكانيات مادية و كفاءات تنظيمية ، حتى تقلل من مجمل الاختلالات التي تعرقل سيرها الطبيعي . من هذا المنطلق تهدف المداخلة الى اعطاء خلفية نظرية للتدريس في التعليم العالي في الجزائر وكذا محاولة ابراز مجمل الاختلالات والصعوبات التي تعيق تطبيق الاجراءات التعليمية المعمول بها عالميا.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التكوين – الجامعة – التأسيس- الصعوبات واشكاليات التكوين الجامعي.


إستطلاعات الرّأي وقياس الرّأي العام، بين المبادئ النّظرية، والإشكاليّات العمليّة - قراءة في نتائج إستطلاع تعزيز اللّغة الإنجليزيّة في الوسط الجامعي والبحثي في الجزائر- Polls and measurement of public opinion, between theoretical principles, and practical problems- Reading in the results of the survey to promote English in the university and research community in Algeria- Sondages et mesure de l'opinion publique, entre principes théoriques et problèmes pratiques - Lecture des résultats de l'enquête afin de promouvoir l'anglais dans les universités et le monde de la recherche en Algérie-

غرابي عبد السلام, 
2022-01-04

الملخص: مُلخّص: رصدت هذه الدّراسة الوصفيّة الإستقرائيّة قضيّة إعلاميّة/ سياسيّة مهمّة، ترتبط بقياس إستطلاعات الرّأي وآليات عملها، حيث وفي إطار العمليّات المتسارعة للتّحول إلى مجتمع المعلومات وصناعة المعرفة، بدأت تظهر ممارسات جديدة لقياس الرّأي العام عبر شبكة الإنترنت، ورغم إيجابياتها إلاّ أنها أثّرت على أخلاقيّات البحث العلمي ومسّت بالمعايير العلميّة والمهنيّة، فرغم فاعليّة نتائج إستطلاع تعزيز اللّغة الإنجليزيّة في الوسط الجامعي والبحثي في الجزائر، إلاّ أنّها إرتبطت بعدة إشكالات: منهجيّة، ثقافيّة، فنيّة، موضوعية، سياسيّة. يُمكن تجاوزها لجعل مُسوح قياس الرّأي العام تُحقّق أهدافها في الإصلاح الدّيمقراطي عبر مختلف المستويات. Résumé : Cette étude descriptive inductive a identifié un problème médiatique / politique important lié à la mesure des sondages d’opinion et de leurs mécanismes d’action: dans le contexte des processus de transformation accélérés de la société de l’information et de la connaissance, de nouvelles pratiques de mesure de l’opinion publique sont apparues sur Internet. Selon les normes scientifiques et professionnelles, alors que les résultats de l’enquête visaient à améliorer la langue anglaise dans les universités et le monde de la recherche en Algérie, ils étaient toutefois liés à plusieurs problèmes: méthodologiques, culturels, artistiques, objectifs, politiques. On peut les contourner pour faire en sorte que les sondages d’opinion atteignent leurs objectifs de réforme démocratique à différents niveaux.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحيّة: إستطلاع الرّأي؛ الرّأي العام؛ تعزيز؛ اللّغة الإنجليزيّة؛ الوسط الجامعي والبحثي. ; Mots clés : sondage d'opinion; opinion publique; Promotion; Langue anglaise; Université et centre de recherche.


الاستبعاد الاجتماعي، تعقد المفهوم، وتعدد الأبعاد

عزوز عبد الناصر,  رحاب مختار, 
2022-01-11

الملخص: الملخص: يهدف البحث إلى تحليل الإطار المفاهيمي للاستبعاد الاجتماعي والكشف عن التحوّل الذي حدث في الدّراسات من مفهوم الفقر إلى مفهوم الاستبعاد الاجتماعي، ومعرفة أبعاده وعملياته الدينامية والحيوية ومضامينه وأنواعه، والتعرّف على الميزات الجديدة التي يقدّمها المفهوم في فهم الكثير من الظواهر وتحليلها. وقد كشف البحث عن أنّ الاستبعاد جاء كرد فعل لفشل مقاربات الفقر، وقد توسّع مفهومه في مراحل تالية ليشمل أشكالا من الحرمان الجزئي والكلّي من الفرص والموارد والخدمات والحقوق والمشاركة...أو وضع قيود لا تمكّن من الوصول إليها؛ أو يتم تحويلها، أو تحتكر مصادرها، أو يتم حمايتها بواسطة حدود مكانية ورمزية، ويحدث ذلك بطريقة واعية أو غير واعية بفعل ممارسات ومعتقدات وطقوس أو إجراءات مؤسّسية قائمة على المنع المنتظم والمنهجي لاستحقاقات الفرد والجماعة والمجتمع وحتّى الدولة. كما تبيّن بأنّ الاستبعاد عملية معقدة معيارية تبدأ وتستمر بموجب عمليات أخرى مرتبطة بالرغبة والسّيطرة والهيمنة وبالقوة والقدرة، وتفضي إلى أشكال من الحرمان في المجال السياسي والاجتماعي والثقافي والسياسي والمكاني. كلمات مفتاحية: الاستبعاد الاجتماعي، المفهوم، الأبعاد.

الكلمات المفتاحية: الاستبعاد الاجتماعي، المفهوم، الأبعاد.


الحكم الراشد وسلطة الإجماع: حفريات في أصول الفقه

ذياب محمد, 
2020-03-31

الملخص: الملخص رغم كون الإجماع أحد أهم الأدلة الأصولية التي يقوم عليها التشريع الإسلامي إلا أن هذا المبحث لم يحظ بفرصة مناسبة لتطويره تتناسب مع أهميته، وبقي الإجماع فكرة مجردة تتكرر في كتب أصول الفقه، إلى أن تبدل الأمر منذ بضعة عقود وطرحت أفكار غير تقليدية تؤسس لفهم جديد لهذا الدليل يعيد إليه فاعليته ويربطه بالواقع، خصوصا الواقع السياسي والاجتماعي، فكانت هذه الورقة التي تهدف إلى استكمال هذا المشروع، بملأ المساحة النظرية لهذا الدليل حتى يصبح أداة لجمع الإرادات المحلية والعالمية لتحقيق رؤية عالمية للحكم الراشد سياسيا واجتماعيا واقتصاديا وفق منظور حضاري إسلامي يسعى إلى تحقيق المشتركات مع الأمم والشعوب المختلفة للخروج من إكراهات النخب المسيطرة على إرادات الناس وموارد ومقدرات العالم. تكمن أهمية مبحث الإجماع في أصالته من جهة، فهو أحد المباحث الأصولية المتقدمة التي قررها كبار الفقهاء المسلمين، ومن جهة أخرى فهو يحوي فرصة كبيرة إذا طور، ليصبح مكافئا حضاريا إسلاميا لفكرة الديمقراطية، ويبدو أن المنظرين الأوائل كانوا يريدون لمبحث الإجماع أن يكون أداة عملية لتحقيق مبدأ الشورى وتفعيل إرادة الأمة، من خلال مؤسسة العلماء الذين يمثلون ضمير الأمة وإرادتها، فضلا عن توسطهم كقوة مفاوضة عن حقوق وآراء الناس لدى الحكام، غير أن شيئا ما حال دون تطور هذا المشروع العظيم تناولناه بالتحليل في هذا البحث، كما اقترحنا إعادة إحياء فكرة الإجماع لتكون أساسا لحكم راشد عالمي حقيقي ABSTRACT Although that Ijmâ (consensus or unanimity) is one of the most important evidence in Islamic sharia, it did not get the enough opportunity to develop itself. Therefore, it became just a repetitive idea in the books of Usul al-fiqh. Recently, the situation has changed, under the effect of some non-conventional ideas, which opened the domain to a new understanding to Ijmâ, especially in the political and social applications. This paper aims to complete this project, by opening another theoretical space to Ijmâ. Hence, Ijmâ will become a powerful tool to merge local and global wills to make the vision of the global good governance politically, economically and socially, under the Islamic worldview, which aims to see the universal consensus on commonalities with different nations, to get out of constraints and hegemony of the dominant minority elites. The importance of Ijma exist in its originality on the one hand, because Ijma is one of the advanced basis of Islamic jurisprudence decided by senior Muslim scholars, on the other hand, it has a great opportunity if it is developed, to become equivalent to democracy in Islamic civilization. It seems that the early Muslim scholars want to make Ijma as a practical tool to achieve the principle of consultation and activating the will of the Islamic nation, by the help of the institution of scholars who represent the conscience of the nation. As well as Ijma represent their mediation as an intellectual force to negotiate for the rights and opinions of the people with the political authority. Although all those efforts, it appears that something happened and prevented the development of this great project. We tried in this article to reviving the idea of consensus as a principle for global good governance. Résumé Bien que le Ijmâ (consensus ou unanimité) soit l’une des preuves les plus importantes de la charia islamique, ce sujet n’a pas eu l’occasion suffisante de se développer vu son importance. Par conséquent, le Ijmâ resté juste une idée répétitive dans les livres de Usul al-fiqh. Récemment depuis quelques décennies, la situation a changé sous l'effet de certaines idées non conventionnelles, ce qui contribue au fondement d'une nouvelle compréhension de l'Ijmâ restaure son efficacité et la lie à la réalité, en particulier dans les applications politiques et sociales. Cet article vise à l'accomplissement de ce projet en ouvrant un autre espace théorique à Ijmâ. Par conséquent, Ijmâ deviendra un puissant outil de fusion des volontés locales et mondiales pour faire en sorte que la vision de la bonne gouvernance mondiale soit politiquement, économiquement et socialement, dans le cadre de la vision du monde islamique, qui vise à parvenir à un consensus universel sur les points communs avec les différents peuples et nations Pour échapper aux contraintes et de l'hégémonie des élites qui contrôlent la volonté du peuple et les ressources et capacités du monde. L’importance de l’Ijma réside dans son authenticité d’une part, parce qu’elle est l’un des thèmes avancés de usul el fikh reconnus par de grand juriste musulman, de l’autre, il offre une grande opportunité s'il est développé de devenir un équivalent de la civilisation islamique à l’idée de démocratie. Il semble que les premiers juristes musulmans voulaient faire de l'Ijma Un outil pratique pour réaliser le principe de Shura et activer la volonté de la nation, avec l'aide de l'institution d'érudits qui représentent la conscience de la nation et sa volanté. De même que les érudits représentent leur médiation en tant que force intellectuelle pour négocier les droits et les opinions du peuple auprès de l'autorité politique. Mais il semble que quelque chose se soit passé et ait empêché le développement de ce grand projet. Dans cet article, nous avons essayé de relancer l’idée du consensus en tant que principe de la bonne gouvernance mondiale.

الكلمات المفتاحية: كلمات مفتاحية: الحكم الراشد- الإجماع- أصول الفقه- حضارة- مشترك قيمي- رؤية للكون- ديمقراطية ; Keywords: Good Governance- Consensus- Ijmâ- Usul al-fiqh- Civilization- Common values- Worldview-Democracy ; Mots-clés: bonne gouvernance, consensus, principes de jurisprudence, civilisation, valeurs partagées, vision de l'univers, démocratie


الأمن الثقافي وإشكالية المقاربات الهوياتية في الجزائر

داود عمر, 
2022-01-10

الملخص: انصب السؤال الإشكالي لهذه الورقة البحثية حول الأمن الثقافي وعلاقته بالمقاربات الهوياتية في الجزائر، والتي تظهر في الغالب خلال فترات الأزمات السّياسية على وجه الخصوص، ما يؤكد أنّ الحاجة ما زالت ماسة إلى تناول هذه الإشكالية لأجل معرفة إمكانية توفير الحصانة الثقافية المطلوبة وتحقيق التماسك الاجتماعي بين الأفراد، واقتضت الصرامة المنهجية الإحاطة بمفاهيم الأمن الثقافي، والهوية، والمقاربات الهوياتية للوصول إلى محاولة الكشف عن منهج يضمن الوصول إلى تحقيق حدٍ معينٍ من الأمن الثقافي في الجزائر بتجاوزه لهذه المقاربات وخلفياتها الأيديولوجية، دون أن يحمل معاني الانغلاق والتقوقع أو الإقصاء، ويمتلك في الآن ذاته القدرة اللازمة على منافسة الآخر، لنستنتج أنّه لا يمكن أن يتحقق ذلك إلاّ بانتهاج سياسة تربوية وتعليمية منتجة لرأسمال بشري مندمج في ثقافته المحلية ومنافسٍ للثقافة العالمية. The problematic issue of this research paper focused on cultural security and its relation to identity approaches in Algeria, which often occur during periods of political crises in particular. This confirms the need to address this problem in order to know the possibility of achieving cultural safety and social cohesion between individuals. Methodological rigor necessitated the identification of concepts: cultural security, identity and identity approaches in an attempt to discover how to abandon identity approaches and their ideological contexts and to reach a certain level of cultural security in Algeria Without the significations of closure or exclusion, and at the same time having the capacity to compete with others, conclude that this can only be achieved by adopting an educational policy producing human capital integrated into its local culture and competing with the world culture. La question problématique de ce document de recherche portait sur la sécurité culturelle et ses relations avec les approches identitaires en Algérie, qui émergent lors de périodes de crises politiques en particulier, et cela confirme la nécessité de soulever ce problème afin de savoir s'il est possible d'atteindre une sécurité culturelle et une cohésion sociale entre les individus, La rigueur méthodologique a nécessité l'identification des concepts suivants: la sécurité culturelle, l'identité, les approches identitaires. Pour tenter de révéler comment atteindre un certain niveau de sécurité culturelle en Algérie, après avoir abandonné ces approches et ces arrière-plans idéologiques, sans porter le sens de fermeture ou d'exclusion, et en même temps avoir la capacité de rivaliser avec l'autre, conclure que cela peut être réalisé après l'adoption d’une politique éducative produisant du capital humain intégré à la culture locale et en concurrence avec la culture globale.

الكلمات المفتاحية: الأمن الثقافي ; الهوية ; الهوية الثقافية ; المقاربات الهوياتية


Conceptualization of gender -a try Understand -

مخلوف ناجح, 
2021-05-01

Résumé: Abstract Despite the controversy and ambiguity that envelops it, but gender, which has been identified by the term gender has become a concept that requires the researcher, especially in the social sciences to know, the most important in the development, which is expected to lead to better living conditions for all and in all areas, And because it has become an analytical tool that helps to show the differences in the impact of political, social and economic phenomenon on both women and men and affected each, and this paper contributes to the dissection of the concept through conceptualization of gender.

Mots clés: Gender, women and men, impact of political, social and economic


إدارة الموارد البشرية - تحدي اليوم ورهان المستقبل -

قعدة العيد,  قندوسي سعدية, 
2022-03-10

الملخص: يعتبر الاستثمار في الموارد البشرية أمر هام وضروري لما للموارد البشرية من أهمية قصوى، فهي الثروة الحقيقية والرئيسة للأمم، وتحديداً بعد ظهور مصطلح العولمة المبني على المنافسة الشرسة، إذ أصبح يقيناً لديها أن العنصر البشري لا يمكن أن يستبدل بالتكنولوجيا مهما تطورت وتقدمت، فهو العنصر الأساسي لبقاء و استمرار أي منظمة، حيث ترتبط كفاءة الأداء في مختلف المنظمات بتحقيق الاستخدام الأمثل لهذه الموارد، وقد لوحظ في نهاية القرن العشرين الاهتمام الكبير والاعتراف المتزايد بالموارد البشرية وإدارتها، وأصبح ينظر إليها كرأسمال حقيقي و أنها أهم وأغلى أصول المنظمة، ورهان مستقبلي لمختلف المؤسسات وهذا ما يصبو إليه هذا المقال من خلال محاولة تبيان دور و أهمية الموارد البشرية في المؤسسات في خضم التغيرات المختلفة و المتسارعة التي تعرفها مختلف القطاعات ، و كذلك أهداف إدارة الموارد البشرية، و مختلف العوامل المؤثرة فيها . Investing in human resources is important and necessary because human resources are of paramount importance, as they are the real and main wealth of nations, specifically after the emergence of the term globalization based on fierce competition, as it became certain that the human element cannot be replaced by technology no matter how developed and advanced it is. For the survival and continuity of any organization, where the efficiency of performance in various organizations is linked to achieving the optimal use of these resources. At the end of the twentieth century, great interest and increasing recognition of human resources and their management were noted, and it became seen as real capital and that it is the most important and most valuable asset of the organization, and a future bet for various institutions and this What this article aspires to do by trying to show the role and importance of human resources in organizations in the midst of the various and accelerating changes that are known to the various sectors, as well as the objectives of human resources management, and the various factors affecting them.

الكلمات المفتاحية: إدارة الموارد البشرية،تسيير الموارد،رأس المال الاجتماعي، الكفاءات البشرية


دور الحملات الإعلامية في توعية المرأة بسرطان الثدي "المرأة الجزائرية أنموذجا"

نصري منال,  سعيدون ليليا, 
2022-02-07

الملخص: أضحت وسائل الإعلام حاليا من أهم أدوات التأثير والتثقيف للمجتمعات، خاصة في القطاع الصحي وذلك بالعمل على ترقية الصحة الفردية والمجتمعية من خلال التربية والتحسيس...، ويتجه الإعلام الصحي إلى جميع فئات المجتمع وعلى رأسها المرأة حيث يساهم في توعيتها حول العديد من الأمراض ولعل أهمها سرطان الثدي. هذا الأخير أصبح يهدد صحة المرأة بوصفها عضوا هاما في مسيرة بناء المجتمعات والصحة العمومية ككل بمفرداتها الاقتصادية والاجتماعية .لذا فإن تفعيل الإعلام يعد خطوة أساسية لمعالجة مثل هذه القضايا والبحث عن سبل الوقاية منها، من خلال تبصير المرأة وتنمية إدراكها وتثقيفها صحيا بهدف توليد السلوك الصحي السليم كنمط يميز حياتها .ومن هنا يظهر دور الحملات الإعلامية التوعوية في مواكبة الحياة الصحية، التحسيس والتزويد بالمعلومات الصحيحة. وتبعا لهذا، تسلط هذه الورقة البحثية الضوء على دور الحملات الإعلامية في التوعية للكشف المبكر عن سرطان الثدي من خلال التطرق إلى الإعلام الصحي والتوعية الصحية ووسائلها وعلاقتها بالإعلام إضافة إلى الحملات الإعلامية التوعوية بالأمراض عموما وسرطان الثدي خصوصا، للتعرف على طبيعة ودور الحملات الإعلامية في تشكيل الوعي الصحي لدى المرأة الجزائرية. Les médias, considérés aujourd’hui comme un moyen important d’influence et d’éducation, en particulier dans le secteur de la santé ; cherchent à promouvoir la santé individuelle et communautaire par l'éducation et la sensibilisation. En s’adressant à toute la société, en particulier aux femmes ; les médias contribuent à la sensibilisation à propos de nombreuses maladies, notamment le cancer du sein. Ce dernier est devenu une vraie menace sur la santé féminine ainsi que sur la santé publique. Pour combattre ce fléau, les médias doivent jouer un rôle important dans la prévention, l’éducation et la sensibilisation. D'où le rôle des campagnes d'information et de sensibilisation dans le maintien d'une vie saine et la transmission des connaissances appropriées. Cette contribution s’intéresse au rôle des campagnes d’information dans la sensibilisation au dépistage du cancer du sein, et la construction de la prise de conscience chez la femme algérienne.

الكلمات المفتاحية: الإعلام الصحي.، الحملات الإعلامية.، التوعية الصحية.، سرطان الثدي.، المرأة. ; information et santé-campagnes d’information-éducation et sensibilisation-cancer du sein-la femme.


اضطراب التحدي المعارض و اضطراب التصرف : هل هما اضطرابان منفصلان ؟ أم أن الأول نسخة أولية عن الثاني؟

زندوح زينة, 
2022-01-19

الملخص: تعتبر اضطرابات السلوك الفوضوي من الاضطرابات المهمة في علم النفس المرضي للطفل والمراهق. و هي تتضمن اضطرابين أساسيين :اضطراب التحدي المعارض و اضطراب التصرف. و نظرا لما لهذه الاضطرابات من انعكاسات سلبية على الفرد و المحيطين به على حد سواء، سنحاول من خلال هذه الورقة البحثية التعرف عليها من حيث الخصائص الإكلينيكية ( المعايير التشخيصية و الأنماط حسب الدليل التشخيصي و الاحصائي للاضطرابات العقلية و التصنيف الدولي للأمراض) و تسليط الضوء على أهم ما جاء في البحوث و الدراسات حول العلاقة القائمة بين هذين الاضطرابين و التي تتمحور حول اعتبار اضطراب التحدي المعارض اضطرابا منفصلا عن اضطراب التصرف أو اعتباره نسخة أولية عنه.

الكلمات المفتاحية: اضطرابات السلوك ، اضطرابات السلوك الفوضوي ، اضطراب التحدي المعارض ،اضطراب التصرف


التزوير الانتخابي للإدارة الاستعمارية من خلال انتخابات الجمعية الجزائرية ورد الفعل الوطني. 1948-1951

بوقلقول عيسى, 
2022-01-10

الملخص: يهدف هذا المقال إلى التطرق إلى الانتخابات التي شهدتها الجزائر، في أعقاب تأسيس المجلس الجزائري( l'assemblée algerien ) افريل 1948م، بموجب القانون الخاص بالجزائر 20سبتمبر1948م،وانتخابات فيفري1951م،والى الدور الذي لعبته السلطة الاستعمارية في تزوير هذه الانتخابات عبر مراحلها المختلفة، حيث سعت الإدارة الاستعمارية منذ ظهور هذا المجلس إلى الوجود، إلى محاولاتها المتكررة إلى عرقلة الانتخابات والحيلولة دون وصول النواب المسلمون الجزائريون، إلى الحصول على مقاعد لهم في هذا المجلس،وذلك من خلال عمليات التزوير والغش الذي مارسته، سواء في مكاتب التصويت من خلال ملئ صناديق فارغة مسبقة بأصوات الموالاة ، أو من خلال عرقلة وصول بطاقات المترشيحن إلى مكاتب الاقتراع،بالإضافة إلى ممارسة عمليات القمع والتخويف والاضطهاد، ضد أنصار ممثلي الأحزاب الوطنية المشاركة في هذه الانتخابات،ومن خلال تتبعي للمنهج التاريخي واستقرائي للمصادر والمراجع وصلت إلى نتيجة مفادها، أن التزوير الانتخابي في انتخابات المجلس الجزائري عملية مدبرة لها من قبل السلطة الاستعمارية ومن الحاكم العام نايجلان، سعيا منه دون أن يكون للجزائريين ممثلين في المجلس الجزائري. الكلمات المفتاحية: التزوير،الانتخابات،النواب،الحركة الوطنية،الإدارة الاستعمارية،المجلس الجزائري. Abstract : This article aims to adressé the élections that Algeria witnessed, following the establishment of the Algerian Council (l'assemblée algerien) of April 1948, under the law of Algeria, September 20, 1948, and the elections of February 1951, and the role played by the colonial authority in rigging these elections through various stages, where the colonial administration has sought since the emergence of this Council To exist, to its repeated attempts to disrupt the elections and prevent the access of Algerian Muslim MPs, to obtain seats in this Council, through the fraud and fraud practiced, both in the polling stations by filling the empty boxes beforehand By obstructing the access of candidates' cards to the polling stations, in addition to practicing repression, intimidation and persecution, against the supporters of representatives of the national parties participating in these elections, and by following the historical and extrapolative approach to the sources and references, reached the conclusion that electoral fraud in elections The Algerian Council is an orchestrated operation by the colonial authority and the Governor-General Nigelan, in pursuit of which the Algerians do not have representatives in the Algerian Council. Keywords: fraud, elections, deputies, national movement, colonial administration, Algerian Council. Résumé Cet article a pour but de traiter des élections auxquelles l'Algérie a assisté, à la suite de la création du Conseil algérien d'avril 1948, de la loi algérienne du 20 septembre 1948 et des élections de février 1951, ainsi que du rôle joué par les autorités coloniales dans l'organisation de ces élections à différentes étapes, où l'administration coloniale a cherché depuis la création de ce Conseil. Exister, à ses tentatives répétées pour perturber les élections et empêcher l'accès de députés algériens musulmans, pour obtenir des sièges à ce Conseil, grâce à la fraude et à la fraude pratiquées, à la fois dans les bureaux de vote en remplissant au préalable les cases vides En entravant l'accès des bureaux de vote aux cartes des candidats, en plus de la répression, de l'intimidation et de la persécution, à l'encontre des partisans des représentants des partis nationaux participant à ces élections, et en suivant l'approche historique et extrapolative des sources et des références, a conclu que la fraude électorale était une fraude électorale Le Conseil algérien est une opération orchestrée par les autorités coloniales et le gouverneur général Nigelan, pour laquelle les Algériens n'ont pas de représentant au Conseil algérien. Mots-clés: fraude, élections, députés, mouvement national, administration coloniale, Conseil algérien.

الكلمات المفتاحية: التزوير،الانتخابات،النواب،الحركة الوطنية،الإدارة الاستعمارية،المجلس الجزائري.


دور صعوبات التعلم في شيوع المشكلات السلوكية لدى التلاميذ من وجهة نظر مدرسيهم

رمانة عيسى, 
2021-10-18

الملخص: يهدف البحث الحالي للتعرف على تأثير صعوبات التعلم على ظهور المشكلات السلوكية لدى تلاميذ الطور الابتدائي، وذلك بدراسة الفروق في ظهور هذه المشكلات بين المتفوقين في الدراسة والعاديين وكذا ذوي صعوبات التعلم، حيث تم تبني المنهج الوصفي (المقارن)، هذا وتكونت عينة البحث من 67 تلميذا من مستويي الرابعة والخامسة ابتدائي (23) منهم من ذوي صعوبات التعلم و(19) من المتفوقين دراسيا و(25) المتبقية هم من العاديين تحصيليا، وقد تم تطبيق مقياس (المشكلات السلوكية لدى التلاميذ من وجهة نظر معلميهم من إعداد الباحث) على المجموعات الثلاث من التلاميذ. وخلص البحث إلى وجود فروق جوهرية في المشكلات السلوكية (الاندفاعية، الحركة الزائدة، السلوك العدواني، السلوك الانسحابي، ضعف الانضباط المدرسي)، بين المجموعات الثلاث للبحث من وجهة نظر مدرسيهم. The current research aims to identify the impact of learning difficulties on the emergence of behavioral problems among primary stage students, By studying the differences in the emergence of these problems between the excelling in the study and the ordinary as well as those with learning difficulties, Where the descriptive (comparative) approach was adopted, the research sample consisted of 67 students from the fourth and fifth primary levels (23) of whom have learning difficulties, (19) of the excelling scholars and the remaining (25) are from the ordinary achievement. The scale (behavioral problems of students from the viewpoint of their teachers prepared by the researcher) was applied to the three groups of students. The research concluded that there are fundamental differences in behavioral problems (impulsivity, excessive movement, aggressive behavior, withdrawal behavior, weak school discipline) between the three groups of research from the viewpoint of their teachers. La recherche actuelle vise à identifier l'impact des difficultés d'apprentissage sur l'émergence de problèmes de comportement chez les élèves du primaire, En étudiant les différences d'émergence de ces problèmes entre l'excellence de l'étude et l'ordinaire ainsi que ceux qui ont des difficultés d'apprentissage, Lorsque l'approche descriptive (comparative) a été adoptée, l'échantillon de recherche était composé de 67 élèves des quatrième et cinquième niveaux du primaire (23) qui ont des difficultés d'apprentissage, (19) des excellents chercheurs et les autres (25) sont issus de la réussite ordinaire. L'échelle (problèmes de comportement des élèves du point de vue de leurs enseignants, préparée par le chercheur) a été appliquée aux trois groupes d'élèves. La recherche a conclu qu'il existe des différences fondamentales dans les problèmes de comportement (impulsivité, mouvement excessif, comportement agressif, comportement de retrait, discipline scolaire faible) entre les trois groupes de recherche du point de vue de leurs enseignants.

الكلمات المفتاحية: المشكلات السلوكية ; صعوبات التعلم ; تلاميذ التعليم الابتدائي


المشكلات المصاحبة لعملية تقييم وتنقيط الاختبارات التحصيلية

بركة العمري, 
2021-06-14

الملخص: نظرا لأهمية العلامات المدرسية في تحديد مدى كفاءة التلميذ وقدرته على النجاح والاستمرار في دراسته ، والتي يجب أن تتمتع بدرجة مقبولة بالنسبة للأهداف الدراسية التي تعتبر محكات لمختلف المستويات ،كما يعتبر مجموع العلامات المعيار الوحيد للنجاح والالتحاق بالمراحل التعليمية الأخرى. جاءت الدراسة بهدف التعرف على الاختلالات التي تصاحب تصحيح امتحان شهادة التعليم المتوسط، من خلال معرفة طبيعة توزيع علامات التلاميذ في التقييم الأول والثاني لعملية التصحيح والكشف عن الفروق بين التقييمين طبقت الدراسة على عينة من علامات التلاميذ الذين اجتازوا امتحان شهادة التعليم المتوسط دورة جوان 2015 البالغ عددهم 348 مترشحا،في ولاية المسيلة ،حيث استخدمنا المنهج الوصفي التحليلي الذي يساعد على جمع البيانات والمعلومات ثم رصدها وتبويبها بهدف الإجابة عن مشكلة الدراسة. توصلت الدراسة إلى: 1ـ طبيعة توزيع علامات التقييم الأول يختلف عن التقييم الثاني خاصة في المواد التي يتخلل أسئلتها الأسئلة المقالية وهذا يعود إلى تساهل البعض من الأساتذة المصححين في منح العلامات وعدم محاسبة التلميذ على عوامل أخرى كاللغة،الأسلوب، التنظيم،الخط وتشدد البعض في منح العلامات ،غياب التشاور بين المصححين ،تضييق سلم التنقيط وحصر العلامة من( 0إلى16 ) في المادة ذات طبيعة أدبية، محاسبة التلاميذ على العوامل اللغوية أكثر من مرة ،و تغافل البعض الأخر عنها،عدد الأوراق المصححة والتي تؤدي إلى البحث عن الأفكار البارزة في أعمال التلاميذ خاصة في الأسئلة المقالية مما يقلل من أهمية التنظيم والاستعمال السليم للغة وتسلسل الأفكار ورتبة الورقة المصححة،.حجم إجابات التلاميذ خاصة في الأسئلة المقالية والتي تحتاج إلى الإجابة المختصرة ، ولكن التلاميذ يكثرون من الإجابة ظنا منهم أن التوسع يؤدي إلى منح العلامة،وهذا يسهم كثيرا في تباين العلامات بين المصححين. 2ـ لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند درجة حرية 348 – 1 = 347 و عند مستوى الدلالة ( 0.05 ) لعلامات التلاميذ في المواد :الفيزياء،العلوم الطبيعية والتربية المدنية بين التقييمين ،وهذا يعود إلى تساهل الأساتذة المصححين في منح العلامات لأهمية الشهادة ،التشاور بين المصححين ،الاتفاق على معايير موحدة في عملية التقويم،التخصص في المادة وهذا ما أشارت إليه اغلب الدراسات. Abridged summary The marks that the student gets in his studies are very important in order to determine both his competence and ability to succeed and carry on his studies. These marks have to be acceptable according to the goals of the study which are considered to be fateful for different levels. In addition, the final marks are regarded to be the only criterion to succeed and join the next levels of education. This study is conducted in order to know the troubles and faults that may appear during the the exam correction of the intermediate education certificate. It is through knowing the way in which the marks are distributed in the first and the second evaluation of the correction process as well as finding out the differences between the two evaluations. The study has been applied on a sample of some students’ marks who passed the exam of the intermediate education certificate of Juin 2015. They are 348 student from M’sila. We have used the analytical descriptive method which helps to gather data and information in order reach an answer for the problem of the study. The study has reached the following: 1- The way in which the marks are distributed in the first evaluation is different from the second one; especially, for the modules which contain essay questions. This is due to some teachers being tolerant when giving marks and not being strict with students at the level of language, style, handwriting, and organization while others are doing the opposite. Moreover, the absence of consultation between the correcting teachers. The limitation of marks in literary modules; being strict students at all norms of language while other teachers don not do so. Also, the number of the corrected papers which resulted in searching for the main ideas of the students; especially, in essay questions which lessen the importance of organization, the right use of language, and the sequence of ideas. The size of the students’ answers particularly essay questions which need concise answers, but the students give long ones since they consider it the right way to get the best mark. All these points contributed to the contrast in marks among teachers. 2-There are no inequalities of statistical significance at a degree 348-1=347.and at the significance level (0.05 ) for students marks in the following modules, physics, science of nature, and civil education between the evaluations. This is due to the tolerance of teachers when giving marks because of the importance of the certificate, consultation between teachers, agreement on unified criteria for the evaluation process and specialty in the module. This what most studies have mentioned.

الكلمات المفتاحية: الاختبار التحصيلي ; التقييم ; التنقيط


إدارة الجودة الشاملة وعلاقتها بتحقيق الميزة التنافسية في المكتبات ومراكز التوثيق

دياح صالح,  سيدهم خالدة هناء, 
2021-09-12

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى إبراز العلاقة بين إدارة الجودة الشاملة والميزة التنافسية في المكتبات ومراكز التوثيق، ولتحقيق الهدف تم الاعتماد على المنهج الوصفي التحليلي في سرد المعلومات والحقائق، حيث تم التطرق إلى: مفهوم إدارة الجودة الشاملة، والمبادئ الأساسية التي تقوم عليها في المكتبات ومراكز التوثيق، ثم المقصود بالميزة التنافسية وأهميتها؛ وآليات تحقيقها في المكتبات ومراكز التوثيق، ثم بعد ذلك توضيح أبعاد العلاقة بين إدارة الجودة الشاملة والميزة التنافسية وتوصلت الدراسة إلى مجموعة من النتائج أهمها: أن إدارة الجودة الشاملة بالنسبة للمكتبات ومراكز التوثيق أصبحت هدفا أساسيا لإداراتها العصرية وعيا منها بأهميته في تحقيق الميزة التنافسية التي تضمن لها البقاء والاستمرار والقدرة على المنافسة؛ وتمنحها الاعتراف والسمعة. This study aims to highlight the relationship between global quality management and the competitive advantage of libraries and documentation centers. In order to achieve this objective, we have used the descriptive analytical approach in the enumeration of information and facts, we have indeed addressed: the concept of global quality management, the basic principles on which libraries and documentation centres are relied, and then the significance and importance of competitive advantage; and the mechanisms for applying it within libraries and documentation centers , This is followed by an explanation of the relationship dimensions between global quality management and competitive advantage. The study produced a series of results, the most important of which is that global quality management for libraries and documentation centers has become a fundamental objective of their modern administrations, aware of their importance in holding the competitive advantage that will ensure their survival, sustainability and competitiveness; and confer recognition and prestige on them. Cette étude vise à mettre en évidence la relation entre la gestion globale de la qualité et l’avantage compétitive des bibliothèques et des centres de documentation. Afin de réaliser cet objectif, nous avons eu recours à l’approche analytique descriptive dans l’énumération des informations et des faits, nous avons en effet abordé : le concept de gestion globale de la qualité, les principes de base sur lesquelles reposent les bibliothèques et les centres de documentation, et puis la signification et l’importance de l’avantage compétitive; ainsi que les mécanismes permettant d’appliquer ce dernier au sein des bibliothèques et des centres de documentation. Après quoi vient l’explication des dimensions de la relation entre la gestion globale de la qualité et l’avantage compétitive. L’étude a dégagé une série de résultats, dont le plus important est que la gestion globale de la qualité pour les bibliothèques et les centres de documentation est devenue un objectif fondamental pour leurs administrations modernes, conscients de son importance pour détenir l’avantage compétitive qui assurera leur survie, leur durabilité et leur compétitivité; et leur confère reconnaissance et prestige.

الكلمات المفتاحية: إدارة الجؤدة الشاملة ; الميزة التنافسية ; المكتبات ; مراكز التؤثيق


نظام الخدمة في المحلة العسكرية من خلال مخطوط عهد أمان محلة التيطري(1095ه)

خالد اوعيل, 
2021-06-08

الملخص: يُعتبر مخطوط عهد الأمان لمحلة التيطري وثيقة عسكرية بامتياز لما تحتويه من بنود ومواد قانونية تهدف إلى تحقيق الانضباط داخل هذه الوحدة العسكرية ،كما تنظم علاقتها بالسلطة المدنية المركزية والمحلية ممثلة في دار السلطان وباي التيطري،إلى جانب تحديد العلاقات الداخلية داخل هذه الوحدة،وقد جاءت دراستنا هذه لاستنباط مختلف المواد القانونية التي حملتها هذه الوثيقة وتصنيفها وفق محاور أساسية بحيث يسهل على الباحث الاستفادة منها ومعرفة كيفية إدارة وحدة المشاة المعروفة بالمحلة العسكرية ،وأهم مهامها وقواعد تسييرها Abstract . . . The manuscript of the era of safety of Mahalat al-Titri (era of Amman Baylk Titri ( is a military document with distinction of the items and légal provisions aimed at achieving discipline within this military unit. It also regulates its relationship with the central and local civil authority represented by Dar al-Sultan and Bayt al-Titri, in addition to determining the internal relations within this unit. This is to draw up the various légal materials that are mentioned in this document and classify them according to basic axes so that the researcher can make use of them and know how to manage the infantry unit known as the military hill, its most important tasks and rules of operation. . Résumé : Le manuscrit (ahd el amman) de l'ère de la sécurité à Mahal al-Taitri est considéré comme un document militaire avec distinction ,car il contient des dispositions juridiques ,et des documents visant à instaurer la discipline au sein de cette unité militaire, et ses relations avec l'autorité civile centrale et locale représentée à Dar Al-Sultan et Bay al-Tatiri, ainsi que la définition des relations internes au sein de cette unité, est réglementée. Il s'agit de dégager les différents articles juridiques portés par ce document et de les classer selon des axes de base afin que le chercheur puisse en bénéficier et savoir gérer l'unité d'infanterie dite localité militaire, ses missions les plus importantes et les règles de sa conduite

الكلمات المفتاحية: المحلة ; التيطري ; عهد الأمان ; الإنكشارية ; الجزائر ; El mahalt ; al-titry ; military ; dar-al -soltan ; el mahala ; tetri ; l'ère ; de securité ; les janissaires ; Algerie


اتجاه الطالب الجامعي نحو استخدام موقع اليوتيوب في تحقيق التعلم الذاتي -دراسة ميدانية على عينة من طلبة كلية العلوم الاجتماعية والإنسانية بجامعة العربي التبسي- تبسة-.

دربال سارة, 
2022-05-08

الملخص: جاءت هذه الورقة البحثية لتسلط الضوء على موضوع هام وهو دراسة اتجاه الطالب الجامعي نحو استخدام موقع اليوتيوب في تحقيق التعلم الذاتي، حيث هدفت الدراسة الى الوقوف على مدى استخدام الطلبة الجامعيين لموقع اليوتيوب في تحقيق التعلم الذاتي، ومدى التأثير الذي يضيفه هذا الموقع في تحقيق تعلم الطالب الجامعي ذاتيا دون مساعدة من الآخرين بإعتباره محور العملية التعلمية، ومعرفة اتجاهاتهم نحو هذا الاستخدام، وتم استخدام المنهج الوصفي تماشيا مع طبيعة الموضوع على عينة عشوائية بسيطة قدرت بـ 30 طالبا وطالبة من قسم علم الاجتماع بكلية العوم الاجتماعية والإنسانية لجامعة العربي التبسي-تبسة، ومن أهم النتائج المتوصل اليها أن أغلب الطلبة الجامعيين يرون بأن موقع اليوتيوب يعمل على جعلهم مسؤولين عن كيفية تعلمهم بأنفسهم، كما أنه يساعد على الإطلاع على الأخبار، ويوفر الوقت للتعلم دون مساعدة الآخرين، ويساهم في نشر الثقافة التعليمية، بالإضافة الى أنه يعمل على تحقيق الطموح نحو تعلم أفضل، ويساهم في زيادة رغبة المتعلم في عملية التعلم الذاتي، كما أنه يحقق قفزة نوعية في عملية التعلم الذاتي. Abstract: This research paper sheds light on an important topic which is the stud of the university student’s attitude towards the use of You Tube in achieving self-learning,W ithout the help of others as the focus of the educational process,and know their attitudes towards this use,the descriptive method was used in line with the nature of the subject on a simple random sample estimated 30 students from the Department of Socail Science, Faculty of Social Science and Humanities of the University most of university students see that Youtube works to make them responsible for how they learn themselves,it helps to read the news,saves time to iearn without helping othes,contributes to the dissemination of educational culture, in addition to working to achieve ambition Towards better learning, contributes to increasing the learning, contributes to increasing the learner’s desire in the process of self-learning,as it achieves a qualitative leap in the process of self-learning

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الاتجاه.، الطالب الجامعي.، مواقع التواصل الاجتماعي.، موقع اليوتيوب.، التعلم الذاتي.


الثقافة الاستهلاكية في مجتمعات المدينة الحديثة شارون زوكين الحداثة و الثقافة الاستهلاكية الحضرية

صاولي سلمى,  بن تامي رضا, 
2021-11-22

الملخص: ملخص: تعد شارون زوكين من الباحثين الماركسيين المعاصرين، اهتمامها كان منصبا على الدراسات الحضرية، وتأثرت بعدة منظّرين منهم ماركسيّون (كاستيلز وديفيد هارفي وبورديو) إضافة الى اعمال جين جاكوبس التي خدمت التوجه الليبيرالي في عمليات التطوير والتحسين الحضري الرأسمالي في المدينة؛ وتغيير وجه المدينة. انتقاد زوكين لجاكوبس كان منصبًّا على رفض ما جلبته التحسينات من تغيير في الفضاء الحضري وطالبت بالحق في المدينة والاصالة، فالمدينة اصيلة بتنوعها واختلافها العرقي والطبقي بفقرائها وأغنيائها بمحلاتها ومطاعمها وتنوعها، الأصالة روح المدينة ونافذتها التي لها سحر خاص وتهميش الأجزاء القديمة ينبأ باجتياح تنميط المدينة الذي سببه التحسين الحضري، وساهم فيه المجتمع الاستهلاكي ذو النزعة الاستهلاكية بطابع حداثي، وتوحد النمط يفقد المدينة خصوصيتها الحضرية. ناهضت الأفكار الحداثية التي جلبتها الرأسمالية للأحياء في المدن وتهميش السكان الأصليين وتكديس الطبقات الغنية والوسطى مما صعب الحياة على الطبقات العمالية والفقيرة، رغم كونها احياء محسنة ذات طابع جمالي فخم وعصري؛ بسبب التوجه المادي للحداثة المعولمة، رغم ان الثقافة وسيلة قوية للتحكم في المدن ووقود للاقتصاد الرمزي واقصاء مساحات الاستهلاك الاصلية خاصة المتاجر والمطاعم القديمة نتيجة للحداثة الرأسمالية، وذلك بسبب ارتفاع قيمة العقار والايجار وعجز المالكين القدامى على مواكبة التغير في المشهد الحضري ، وصارت الثقافة الاستهلاكية التي استمدت مبادئها من الحضرية كطريقة للحياة بما تتميز به من عقلانية ورشادة لتصبح ثقافة استهلاك تميز المجتمع الاستهلاكي ما بعد الحداثي، خدمة للمبادئ الرأسمالية وارضاء للرأسماليين والطبقات العليا، واتساع الهوة بينهم وبين الطبقة الدنيا المهمشين والمبعدين الى أطراف وهوامش المدينة، إضافة لارتفاع الايجار وتحسين وجه الشوارع المحلية ساهم في تغيير البنية الاجتماعية والعرقية والطبقية في الاحياء والشوارع القديمة واستبدلت معظم المحلات والمتاجر بمتاجر متعددة الأقسام بطابع مفتوح وتحررت سوق الاستهلاك الجمالي والعصري بطابع حداثي. Abstract: Sharon Zukin is a contemporary Marxist scholar and urban sociologist; her works focuses on urban studies and consumer culture. Zukin’s work was focused on the gentrification brought, by changing in the authentic urban space and demanded the right of the city and “Authenticity”, the city is authentic in its diversity and ethnic and class differences, with its poor and rich, and disagree with the modernist ideas brought by the offices, The city's culture has lost its authenticity and make the life difficult on the lower working classes and poor. In addition, the high rent and improving the face of local streets in changing the social, ethnic and class structure in the old neighborhoods and streets, most of the shops and old stores were replaced by shopping in open supermarkets and expensive stores; with new owners .Although, it is gentrified but it serves only upper classes. The reason for this modern material orientation at the expense of the culture brought by modernity to the cities. The Authenticity is the spirit and the soul of the city as she think is, and the modernization of this consumption spaces( stores, boutiques, restaurant…)and the authentic urban life ; consuming the aesthetic luxury and modern culture change its old and authentic faces, it’s what caused the urban landscape change. This caused also the interruption of social relations and destroyed it and change the social structure; and makes the city naked. The cities in the third world also affected by the globalization and the modernization this is make us asking about the results on its traditional and authentic urban culture in consumption spaces Résumé Sharon Zukin est une marxiste contemporaine et sociologue urbaine ; ses travaux portent sur les études urbaines et la culture de consommation. Le travail de Zukin était axé sur la gentrification apportée, en changeant dans l'espace urbain authentique et exigeait le droit de la ville et «l'authenticité», la ville est authentique dans sa diversité et ses différences ethniques et classes sociales, avec ses pauvres et riches, et en désaccord avec les idées modernistes apportées, la culture de la ville a perdu son authenticité et sa vie sera difficile pour les classes populaires et pauvres. En outre, le loyer élevé et l'amélioration de la forme des rues locales En changeant la structure sociale, ethnique et de classe dans les vieux quartiers et rues, la plupart des magasins et des vieux magasins ont été remplacés par supermarchés et les magasins chers; avec de nouveaux propriétaires. Bien qu'il soit embourgeoisé mais il ne dessert que les classes supérieures. La raison de cette orientation matérielle moderne au détriment de la culture apportée par la modernité aux villes. L'Authenticité est l’esprit de la ville comme elle le pense, et la modernisation de ces espaces de consommation (magasins, boutiques, restaurant…) et la vie urbaine authentique ; consommer le luxe esthétique et la culture moderne changent ses visages anciens et authentiques, ce qui a causé le changement de paysage urbain. Cela a également causé l'interruption des relations sociales et l'a détruite et a changé la structure sociale ; et rend la ville nue. Les villes du tiers monde également touchées par la mondialisation et la modernisation que cela nous fait nous interroger sur les résultats de sa culture urbaine traditionnelle et authentique dans les espaces de consommation.

الكلمات المفتاحية: كلمات مفتاحية: الاقتصاد الرمزي ; الاصالة الحضرية ; الحداثة ;الاستهلاك الحضري


التحكم الذاتي والعجز المتعلم

سماحي عبير,  رابحي اسماعيل, 
2022-01-16

الملخص: يعتبر موضوع التحكم الذاتي والعجز المتعلم من أصعب المواضيع التي تواجه الباحثين والعلماء المتخصصين في الفلسفة وعلم النفس، بسبب صعوبة وتعقيد مفهوم الذات وغموضه، وكذلك موضوع العجز المتعلم، وقد اختلفت الدراسات والعلوم في تحديد مفهومي التحكم الذاتي والعجز المتعلم وتفسيرهما، وقد حاولنا من خلال هذه الورقة العلمية تسليط الضوء على المفهومين من الناحية النفسية والتربوية، فهدفنا من خلالها الى تقديم تاصيل نظري مدعم بمفاهيم ونظريات لمختلف الباحثين والمهتمين بكلا المفهومين، وكذلك توضيح الارتباط بينهما من خلال رؤية وصفية عامة، فتطرقنا الى بعض العناصر المهمة كالمفاهيم والنظريات المفسرة، ومظاهر العجز المتعلم، واستراتيجيات التحكم الذاتي. : Abstract The subject of self-control and the learned disability is one of the most difficult topics facing researchers and scientists specialized in philosophy and psychology, due to the difficulty and complexity of the concept of the self and its ambiguity, as well as the subject of the learned disability, and studies and science differed in defining the concepts of self-control and the learned disability and their interpretation, and we have tried through this paper Scientific shed light on the two concepts from the psychological and educational point of view, so our aim was to provide theoretical details supported by the concepts and theories of the various researchers and those interested in both concepts, as well as clarify the link between them through a general descriptive vision, so we discussed some elements For important concepts and theories such as unexplained, and . the manifestations of learned helplessness, and self-control strategies

الكلمات المفتاحية: عجز. متعلم.، تحكم. ذاتي.، نظريات، مظاهر


الزواج التلمساني، عاداته و تقاليده بين الأصالة و المعاصرة

لبلق أسماء, 
2022-01-04

الملخص: ملخص: اهتمت هذه الدراسة بالتطورات التي أثرت بشكل كبير على الزواج المتعارف عليه في مدينة تلمسان يمكن إرجاعه لظروف اجتماعية، اقتصادية، ثقافية، وحتى سياسية عملت على إحداث تحولات مست جانب كبير من القيم والعادات والتقاليد التي طالما اعتبرت نتاج لهذا المجتمع مما انجر عنه تغيير في مفهومه الرمزي و الدلالي ، وذلك من خلال التركيز على عوامل التغيير التي طرأت على هذه العادات والتقاليد ومقارنتها بين الماضي و الحاضر. كما تهدف هذه الدراسة إلى محاولة الكشف عن أسباب حدوث هذه التغيرات ومدى ثباتها أو تغيرها، ومدى تكييفها لها، وذلك بالاعتماد على منهجي الوصفي التحليلي و المقارن. وخلصت هذه الدراسة إلى إن التغيرات مست بعض من العادات و التقاليد نتيجة الانتقال من جيل إلى جيل و مازالت تحتفظ بكيانها بما يتناسب مع الظروف الاجتماعية للمجتمع. Abstract: This study was concerned with the developments that greatly affected the customary marriage in the city of Tlemcen. In its symbolic and semantic concept, by focusing on the factors of change that occurred in these customs and traditions and comparing them between the past and the present. This study also aims to try to reveal the reasons for the occurrence of these changes and the extent of their stability or change, and the extent to which they are adapted, by relying on the descriptive, analytical and comparative approaches. This study concluded that the changes affected some of the customs and traditions as a result of the transition from one generation to the next, and they still retain their existence in proportion to the social conditions of the community. Résumé : Cette étude s'est intéressée aux évolutions qui ont fortement affecté le mariage coutumier dans la ville de Tlemcen, dans sa conception symbolique et sémantique, en s'intéressant aux facteurs de changement intervenus dans ces coutumes et traditions et en les comparant entre le passé et le présent. Cette étude vise également à tenter de révéler les raisons de l'apparition de ces changements et l'étendue de leur stabilité ou de leur évolution, et dans quelle mesure ils sont adaptés, en s'appuyant sur les approches descriptive, analytique et comparative. Cette étude a conclu que les changements ont affecté certaines coutumes et traditions à la suite de la transition d'une génération à l'autre, et qu'elles conservent toujours leur existence proportionnellement aux conditions sociales de la communauté.

الكلمات المفتاحية: كلمات مفتاحية:التغير الاجتماعي،التغير الثقافي، العادات و التقاليد الاجتماعية، الأسرة، الزواج التقليدي و الحديث ; Keywords: cultural change, social change, social customs and traditions, The family, traditional and modern marriage ; Mots clés : changement culturel, changement social, coutumes et traditions sociales, La famille, mariage traditionnel et moderne


مواجهة بني أمية لعبد الله بن الزبير _ قراءة في كرونولوجيا الصراع وحيثياته على ضوء المراسلات الرّسمية_

لكحل مراد, 
2021-06-06

الملخص: كانت معارضة عبد الله بن الزبير من أبرز الحركات المناهضة لحكم بني أمية، إذ دفعه طموحه لاعتلاء عرش الخلافة إلى محاربة الأمويين بالسلاح خصوصا منهم عبد الملك بن مروان، فبذل الأمويون كل السبل لإخماد حركته وإيقاف توسعه، وقد نقلت لنا المصادر العديد من الرسائل التي بعث بها الخلفاء الأمويون بهذا الشأن سواء إلى عمالهم أو إلى ابن الزبير نفسه في محاولة لإثنائه عن عزمه بطرق سلمية قبل التحول إلى المناجزة والقتال، فكان الهدف من هذه الدّراسة هو الوقوف على هذا الجانب من الصّراع وتتبع مراحله على ضوء الرسائل التي بعثها الخلفاء إليه أو إلى عمالهم في كيفية التعامل معه، بدءا من معاوية بن أبي سفيان وانتهاء بعبد الملك بن مروان الذي كانت نهاية ابن الزبير على يديه، معتمدين على المنهج التاريخي بآلية الوصف والتحليل والاستقراء من خلال تتبعنا لنصوص تلك الرسائل في مضانها، واستنباط ما من شأنه أن يخدمنا في تتبع مراحل الصراع وتفاصيله، ولقد تبين لنا من خلال الرسائل والنصوص أن الأمويين سخّروا كلّ جهدهم وإمكاناتهم من أجل القضاء على ثورة ابن الزبير والحدّ من توسّعها، واختاروا في كثير من الأحيان قادة أكفاء لتلك المهمّات،كانوا سببا في حسم المواقف وإخماد نيرانها، معتمدين المواجهة العسكرية وحسم المواقف بالسيف دون الفكر، وبالقضاء على ابن الزبير فشلت سياسته التي كان بواسطتها ينوي إعادة مجد الحجاز واعتباره السّياسي على ما كان عليه أيّام العهد النبوي والرّاشدي، وخلص بذلك الحجاز لعبد الملك وعادت الوحدة السّياسيّة للأمة من جديد ولم يبقَ ينغّص على عبد الملك أمر خلافته إلاّ الخوارج في العراق الذين كانت طاعتهم مغشوشة. Abstract: The opposition of Abdullah bin Zubair was one of the most prominent movements against the rule of Bani Umayyad, his ambition to ascend the throne of the caliphate pushed him to fight the Umayyads with weapons, especially Abdul Malik bin Marwan, the Umayyads made all means to suppress his movement and stop his expansion, and the sources conveyed to us many messages sent by The Umayyad caliphs in this regard, whether to their workers or to Ibn al-Zubair himself in an attempt to dissuade him from his determination in peaceful ways before switching to the conflict and fighting, the aim of this study was to stand on this side of the conflict and follow its stages in light of the messages sent by the caliphs to him or to their workers about dealing with him, starting with Maaouiya ibn Abi Sofian and ending with Abd al-Malik bin Marwan, whose the end of ibn al-Zubair was by his hands, relying on the historical approach to the mechanism of description, analysis and extrapolation by following the texts of those messages in their sources , and devising what would serve us in tracking the stages of the conflict and its details, We have found through letters and texts that the Umayyads harnessed all their efforts and abilities in order to eliminate ibn zubair's revolution and limit its expansion, they often chose competent leaders for those tasks, who were the cause of the resolution of situations , adopting military confrontation and resolving positions by the sword not thought, and by eliminating ibn al-Zubair, his policy failed, by which he intended to restore the glory of the Hijaz and his political consideration as it was in the days of the Prophet's and The Prophet's covenant. Abd al-Malik restored the hidjaz and the nation's political unity returned again and all who left against him were Kharijites in Iraq whose obedience was adulterated. Résumé L’opposition d’Abdullah bin Zubair a été l’un des mouvements les plus importants contre le régime de Bani Omeyyade, comme son ambition de monter sur le trône du califat l’a poussé à combattre les Omeyyades avec des armes, en particulier Abdul Malik bin Marwan, les Omeyyades ont fait tous les moyens de supprimer son mouvement et arrêter son expansion, et les sources transmises à nous de nombreux messages envoyés par Les califes omeyyades à cet égard, que ce soit à leurs travailleurs ou à Ibn al-Zubair lui-même dans une tentative de le dissuader de sa détermination de manière pacifique avant de passer au conflit et aux combats, le but de cette étude était de se tenir de ce côté du conflit et de suivre ses étapes à la lumière des messages envoyés par les califes à lui ou à leurs travailleurs à Kiifi. Traiter avec elle, en commençant par Maaouiya ibn Abi Sofian et se terminant par Abd al-Malik bin Marwan, dont la fin était ibn al-Zubair à ses mains, en s’appuyant sur l’approche historique du mécanisme de description, d’analyse et d’extrapolation en suivant les textes de ces messages dans leur domaine, et en concevant ce qui nous servirait à suivre les étapes du conflit et ses détails, Nous avons constaté par des lettres et des textes que les Omeyyades ont exploité tous leurs efforts et leur potentiel afin d’éliminer la révolution d’ibn zubair et de limiter son expansion, et ont souvent choisi des dirigeants compétents pour ces tâches, qui ont été la cause de la résolution des positions et ont éteint leurs feux, adoptant la confrontation militaire et résolvant des positions. Par l’épée sans pensée, et en éliminant ibn al-Zubair, sa politique a échoué, par laquelle il avait l’intention de restaurer la gloire du Hijaz et sa considération politique telle qu’elle était à l’époque de l’alliance du Prophète et du Prophète. Les Kharijites en Irak dont l’obéissance a été frelatée.

الكلمات المفتاحية: ابن الزبير، الأمويون، رسائل، صراع، معارضة. ; Keywords: Ibn al-Zubair, Umayyad, Letters, Conflict, Opposition. ; Mots clés : Ibn al-Zubair, Omeyyade, Lettres, Conflit, Opposition


استراتيجية المحافظة على هياكل بنايات الموقع الأثري لجميلة (سطيف)

موساوي جمال,  أرزقي بوخنوف, 
2022-02-14

الملخص: عرف الموقع الأثري لجميلة أشغال الحفرية في منتصف القرن التاسع عشر، ومنه أصبحت مختلف هياكل بناياته المشكّلة من الحجارة الكلسية معرضة للتلف الناتج من عوامل المحيط أو عدم تلائم المواد المستعملة في التدخلات لحمايتها. ولقد مكنَ التشخيص المقام على حجارة هذا الموقع من معرفة أنواع التلف والمتمثل في التشققات والتصدعات والانفصام، والتلف البيولوجي. ولفهم وشرح ظواهر التلف، اِرتأينا القيام ببعض التحاليل المخبرية للتعرف على التركيب الكيميائي والمعدني للحجارة، وتعيين الخواص الفيزيوميكانيكية لعيّنات من الحجارة الأكثر استخداماً في الموقع (ع1،ع2،ع3) والتي أخذّت من المحاجر التي جلب منها حجارة الموقع الأثري. لقد بيّنت هذه التحاليل أنّ العيّنتين ع1 وع2 تملكان صلابة جيدة، في حين العيّنة ع3 تمتلك خواص ميكانيكية ضعيفة وهي في حالة تدهور مستمر. لنخلص في الأخير إلى ضرورة التدخل العاجل لحمايتها وذلك باِتباع اِستراتيجية تقوم على الوقاية الأضرار ومعالجتها قبل فوات الأوان. Abstract: The archaeological site of Djemila experienced excavation work in the middle of the 19th century, from there, the structures of its monuments are exposed to various alterations resulting from the immediate environment or from the incompatibility of the materials used during the intervention works . The diagnosis established on the stone composing the structures of the walls allowed us to identify the nature of the pathologies which were presented by cracks, bursts, biological deterioration. To better understand the losses suffered by the site stone, we have carried out laboratory analyzes; chemical and mineralogical analysis and determination of the physicochemical properties of samples C1, C2 and C3, which come from quarries which were originally used as the source of the site stone. The results obtained showed that C1 and C2 kept their initial properties, however we observed a total loss of the mechanical resistance of the sample C3. Finally, an urgent intervention is recommended by adopting a strategy based on prevention before it is too late Résumé : Le site archéologique de Djemila a connu des travaux de fouille au milieu du XIXéme siècle, à partir de là, les structures de ses monuments sont exposées aux différentes altérations résultant du milieu immédiat ou de la non compatibilité des matériaux utilisés lors des travaux d’intervention. Le diagnostic établi sur la pierre composant les structures des murs nous a permis d’identifier la nature des pathologies qui se sont présentées par des fissures, éclatements, altération biologique. Pour mieux comprendre les pertes que subissent la pierre du site, nous avons procédé aux analyses de laboratoire ; analyse chimique et minéralogique et détermination des propriétés physico-chimiques des échantillons C1, C2 et C3, qui sont issus des carrières qui servis à l’origine comme source de la pierre du site. Les résultats obtenus ont montré que C1 et C2 ont gardé leurs propriétés initiales par contre nous avons observé une perte totale de la résistance mécanique de l’échantillon C3. Enfin, il est recommandé une intervention urgente en adoptant une stratégie basée sur la prévention avant qu’il soit trop tard.

الكلمات المفتاحية: الموقع الأثري جميلة ; الحجارة الكلسية ; التدهور ; الاستراتيجية ; الوقاية والمحافظة. rchaeological site Djemila ; imstones, degradation ; diagnosis ; prevention. ; Site archéologique Djemila ; , pierres calcaire ; dégradation ; diagnostic ; prévention


الحاجات التعليمية للتلاميذ ذوي صعوبات التعلم والتدخلات العلاجية في التعليم الابتدائي

جردير فيروز, 
2022-01-16

الملخص: إن تعليم الأطفال ذو صعوبات التعلم في المدارس العادية يواجه تحديات كبيرة ، ولعل أهم هـذه التحـديات نوعيـة التـدريس الـذي يتلقـاه الطـلاب العـاديين فـي الصـفوف العاديـة، فقـد بينـت الدراسـات أن معلمــي الصــفوف العاديــة يعتقــدون أنهــم غيــر قــادرين علــى القيــام بالتعــديلات اللازمــة علــى منـاهج وأسـاليب تـدريس هـؤلاء التلاميذ بسـبب المسـؤوليات الملقـاة علـى عـاتقهم وكـذلك بسـبب إحساسهم بأن تنفيذ التعديلات المطلوبة أمر صعب لأسباب عديدة، بالإضـافة إلـى إدراكات المعلمـين فـان مواقـف التلاميذ أنفسـهم قـد تعمـل بمثابـة عـائق يحـد مـن إمكانية تعديل أساليب التدريس وتنظيم البيئة الصفية لتلبية الحاجات التعليمية الخاصة بهذه الفئة ، ولعل أهم ما يمكن تقديمه لهذه الفئة هو الكشف عن أهم الاحتياجات التعليمية للتلاميذ ذوي صعوبات التعلم ، وكيفية الاستفادة من الخدمات التربوية المقدمة لهذه الفئة من الأطفال لتجاوز هذه الصعوبات. الكلمات المفتاحية: الأطفال ذوي صعوبات التعلم، صعوبات التعلم، الحاجات التعليمية ، التدخلات العلاجية، التعليم الابتدائي . Abstract: Teaching children with learning difficulties in regular schools faces great challenges. Perhaps the most important of these challenges is the quality of education that ordinary students receive in regular classes. Studies have shown that regular class teachers believe that they are unable to make the necessary adjustments to these methods because of their responsibility as well because of their sense that implementing the required adjustments is difficult for many reasons. In addition to teachers ’perceptions, the attitudes of students themselves may act as a barrier that limits the ability to modify teaching methods and regulate the net environment to meet the learning needs of this class. The educational offer for this group of children to overcome these difficulties. Key words: children with learning difficulties, learning difficulties, educational needs, treatment interventions, primary education. Résumé : L'enseignement aux enfants ayant des difficultés d'apprentissage dans les écoles ordinaires est confronté à de grands défis. Le plus important de ces défis est peut-être la qualité de l'enseignement que les élèves ordinaires reçoivent dans les classes ordinaires. Des études ont montré que les enseignants des classes ordinaires estiment qu'ils ne sont pas en mesure d'apporter les ajustements nécessaires à ces méthodes. C'est également leur responsabilité en raison de leur sentiment que la mise en œuvre des ajustements requis est difficile pour de nombreuses raisons. Outre les perceptions des enseignants, les attitudes des élèves eux-mêmes peuvent constituer un obstacle qui limite la capacité de modifier les méthodes d'enseignement et de réguler l'environnement Internet pour répondre aux besoins d'apprentissage de cette classe. L'offre éducative pour ce groupe d'enfants pour surmonter ces difficultés. Mots clés: enfants ayant des difficultés d'apprentissage, difficultés d'apprentissage, besoins éducatifs, interventions de traitement, éducation primaire.

الكلمات المفتاحية: الأطفال ذوي صعوبات التعلم، صعوبات التعلم، الحاجات التعليمية ، التدخلات العلاجية، التعليم الابتدائي .


أرشفة الويب وإشكالية المصطلحات والممارسات التقارب والانفصال بين المكتبات والأرشيف

عمرون مصطفى,  قوميد فتيحة, 
2022-01-04

الملخص: نسعى من خلال هذه الدراسة التطرق إلى أرشفة الويب من حيث المصطلح والممارسة باعتبارها إحدى المسؤوليات التي تعنى بها المكتبات ومؤسسات الأرشيف وإلقاء الضوء على الغموض الذي يكتنفها، وكذا مصطلح أرشيف الويب الذي هو نتيجة لهذا النشاط، وبالتالي تمثل هذه الدراسة محاولة لاستعراض (1) الإنتاج الوثائقي في بيئة الويب والخصائص الديناميكية والاتصالية والتفاعلية التي تجعل من الصعب تحديد وتعريف هذا الإنتاج والتي بطبيعة الحال تميزه عن باقي البيئات الأخرى التقليدية والإلكترونية، بالإضافة إلى الخوض في (2) إشكالية مصطلحي أرشفة الويب وأرشيف الويب واستخداماتهما وما قد يترتب على هذا الاستخدام من تداخل بين مجالي المكتبات والأرشيف، من خلال مناقشة صحة استخدام هذين المصطلحين في بيئة الويب، والتطرق إلى تأثير الممارسات الأرشيفية على أنشطة أرشفة الويب، (3) أخيرا سوف تقدم هذه الدراسة نبذة مختصرة عن أنشطة أرشفة الويب عبر العالم بين المكتبات الوطنية ومراكز الأرشيفات الوطنية والمنظمات غير الحكومية بالإضافة إلى مؤسسات ومبادرات أخرى. Abstract Through this study, we seek to address the archiving of the web in terms of term and practice as one of the responsibilities of libraries and archive institutions. shed light on the ambiguity surrounding it, as well as the term web archive that is the result of this activity. Therefore, this study represents an attempt to review (1) Documentary production in the web environment. The dynamic, communicative and interactive characteristics that make it difficult to define this production that naturally distinguish it from other environments, traditional and electronic. In addition to delving into (2) The problem of the terms, web archiving and web archiving and their uses, and the possible overlap between this use in libraries and archives, by discussing the validity of use these two terms in the web environment, and touching on the impact of archival practices on web archiving activities, (3) Finally, this study will provide A brief history of web archiving activities around the world between national libraries and national archives centers, NGOs, as well as other institutions and initiatives.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: أرشفة الويب، أرشيف الويب، المكتبات، الأرشيف.


La relation thérapeutique requise: [Transfert de changement]

عـمـارة لـيـنـدة,  عمارجية نصر الدين, 
2022-01-16

الملخص: Le présent article désigne l’importance de la qualité de la relation thérapeutique requise; ainsi qu’au mécanisme du transfert, C’est-à-dire en tenant compte de la relation]thérapeute-client[ dans ses aspects psychique et somatiques, Pour que le client puisse achever son Conflit inhibiteur au cours d'une étape de son enfance ou en tant que trait parental. Au-delà de la psychothérapie, le model du processus thérapeutique focalisé sur l’approche centré sur le transfert(P.F.T) selon la théorie d’Otto.F. Kernberg; influence profondément sur le champ de la démarche transférentielle et thérapeutique pour le changement du bien-être psychique de tous les côtés; affectif, cognitif et comportementale. Abstract: This article identifies the importance of the quality of the the required therapeutic relationship; as well as the transfer mechanism, That is to say, taking into account the relationship] therapist-client [in its psychic and somatic aspects So that the client can complete his inhibitory conflict during a stage of his childhood or as a parental trait. Beyond psychotherapy, the model of the therapeutic process based on the transfer-centered approach (P.F.T) according to the theory of Otto.F. Kernberg; profound influence on the field of the transferential and therapeutic approach for the change of psychic well-being from all sides; emotional, cognitive and behavioral. الملخص: الهدف من هذا المقال هو تحديد أهمية جودة العلاقة العلاجية المطلوبة، بالإضافة إلى ميكانيزم التحويل؛ مع مراعاة العلاقة العلاجية [المعالج/العميل] في جوانبها النفسية والجسدية حتى يستطيع ذلك العميل أن يكمّل صراعه المثبّط خلال مرحلة من طفولته، أو على أنّها تحمل السمات الوالدية. ما وراء العلاج النفسي، نموذج العملية العلاجية المركّزة على التحويل (P.F.T) وفقًا لـنظرية:(أوتو كيرنبورغ)، له تأثير عميق في مجال السيرورة التحويلية والعلاجية لتغيير الرفاهية النفسية من جميع الجوانب؛ الوجدانية والمعرفية والسلوكية.

الكلمات المفتاحية: Transfert ; ; Relation ; ; Thérapie ; ; Changement ; ; Guérison ; Guérison. ; Transfer; ; Relationship; ; Therapy; ; Change; ; Healing. ; التحويل؛ ; العلاقة؛ ; العلاج؛ ; التغيير؛ ; الشفاء


ممارسات التقويم التربوي في المؤسسة الجامعية

مرداسي فاطمة لطيفة, 
2022-02-10

الملخص: الملخص: يحتل التقويم مكانة بارزة في العملية التعليمية ، حيث يمثل التقويم أحد أهم المداخل الحديثة لتطوير التعليم و في نجاح العملية التعليمية، فمن خلاله يتم التعرف على أثر كل ما تم التخطيط له وتنفيذه من عمليات التعليم والتعلم ، ومن ثم اقتراح الحلول. لم يعد الاكتفاء بمراقبة المعارف ضامنا لمنتوج ذي نوعية بالنظر الى المقاربة الجديدة التي ترتكز على المقاربة بالكفاءات من خلال العملية التعليمية التعلمية التي توضع الطالب في وضعية مشكلة لتقويم قدراته على تجنيد موارده .و تشجع تنمية شخصيته في توظيفها.و لتحقيق هذا الغرض تم الاعتماد على المنهج الوصفي التحليلي ,و الاستعانة بأداة متمثلة في استبيان يضم محورين، المحور الأول يتعلق بمجال بناء الاختبار في ظل المقاربة بالكفاءات، و المحور الثاني يتعلق بمجال التركيز على النمو الشامل للطالب في بناء الاختبار،و بعد التأكد من صدق وثبات هذا الاستبيان بعد عرضه على مجموعة من المحكمين، و بحساب النسبة المئوية ،قامت الباحثة تطبيقه على عينة الدراسة والبالغ عددها 40 أستاذ، ومن خلال التحليل الإحصائي أسفرت نتائج الدراسة أن الممارسات التقويمية في الجامعة تقليدية تنطبق على بيداغوجية الأهداف و النتائج العامة للدراسة فكانت ب98,92. Résumé : L évaluation est intégrée dans tous les domaines, système éducatif , universitaire et autres qu ils soient traditionnels ou récents. Dans l’enseignement l’ère du contrôle des connaissances n’est plus garant d un "produit" de qualité eu égard à la nouvelle approche qui favorise l évaluation dite des compétences acquises dans le processus d apprentissage. L’évaluation dans l’approche par compétences s' attarde non seulement au résultat mais au processus des apprentissages et à la capacité des ressource Pour atteindre cet objectif chaque enseignant universitaire doit utiliser les instruments d'évaluation en choisissant des situations simulées , situations problèmes ou études de cas en visant à évaluer le développement personnel de chaque étudiant et à sa capacité à mobiliser ses ressources. Dans notre recherche nous avons adopté la méthode analytique descriptive en élaborant un questionnaire que nous avons soumis à l’approbation des experts, un questionnaire qui comporte deux axes :1-l’évaluation des examens par l’approche des compétences.2- la conception des examens par rapport au développement de l’étudiant. Après analyse des réponses au questionnaire les résultats se présentent ainsi : Sur les 40 enseignants ayant répondus en toute objectivité , Comme il leur a été demandé. Nous avons tiré les conclusions suivantes : l'évaluation des compétences de l’étudiant universitaire reste archaïque par l’approche des objectifs. Nous avons relevé pour notre étude un taux de 98.92% .

الكلمات المفتاحية: المقاربة بالكفاءات- التقويم التربوي-القياس- التقييم-التقدير


إيديولوجيا التعايش الحضاري في الأقطار العربية خلال القرنيين 12-13ه/18-19م دراسة في الأصول التاريخية و الملامح الظاهرية

بن حليمة سمية, 
2022-03-09

الملخص: يعتبر التعايش الحضاري و الإيديولوجيا من المصطلحات الفكرية التي ظهرت خلال القرن العشرون ميلادي،حسب تقديرات الفكر الغربي، حيث شغل هذين المفهومين مساحة كبيرة في أقلام المفكرين الغربيين و الإسلاميين على حد سواء.لكن الدراسة ستكون مرّكزة أكثر على التعايش الحضاري، هذا المصطلح الذي يتميز بالتجاذب والشمولية في كلّ المجالات، نظرا لإستعمال مفهوم التعايش الحضاري على أكثر من صعيد ، خصوصا في المجال السياسي و الديني، لذلك خصصت وبالبحث عن طبيعة هذا المفهوم ومايرمي إليه . ثمّ البحث عن أصول التعايش الحضاري في نظام الدولة العثمانية و في الوطن العربي محلّ الدراسة ، من خلال التطرق لأصوله التاريخية وتحديد ملامحه الظاهرية في كلّ المجالات (الديني، السياسي، الإقتصادي، الإجتماعي، الثقافي) و آليات تطبيقه في أرض الواقع،كما تهدف هذه الدراسة إلى توضيح تأثيرات فكر التعايش الحضاري في الوطن العربي ، هذا وستكون هذه الدراسة خلال القرنيين الثامن و التاسع عشر ميلادي نظرا لما تكتسيه هذه الفترة من أحداث تاريخية مفصلية. ومن خلال هذه الدراسة البحثية توصلت لمجموعة من النتائج المهمة التي نخص تاريخ ا الوطن العربي خلال الحكم العثماني.. Civilizde coexistence and ideological is one of the intellectual terms that emerged during the20th centry according to estimates of western thougth, where these two concepts occupied a large area in the pens of western and islamiv thinkers.But this study will be more focused on civilizde coexistence this term is characterized by attraction and inclusiviness in all areas, due to the use of concept of civilized coexistence on more than one level, especially in the political and religious field .So, i dedicated and researched the nature of this concept and that it aims to.Then look at the origins of civilized coexistence in the ottoman system and in the arab world under study, by addressing its historical origins and identifying its visible feautures in all fields ( religouis, political, economic, social, cultural) , and the mechanisms of its application in fact.This study aim to clarify the effects of the thought of civilized coexistence in the future of the arabe world.the stusy will be during the 18th-19th centuries due to the historical events that are at stake in the history of the arab world. Through this study i have reached a set of important findings concerning the history of the arab world during the ottoman era

الكلمات المفتاحية: التعايش الحضاري ; الإيديولوجيا ; الدولة العثمانية ; الأقطار العربية ; الملامح الظاهرية. ; civilized coexistence ; ideology ; ottoman empire ; Arab world ; visible feautures


قياس مستوى جودة الاداء الفعلي للخدمات المكتبية الجامعية من وجهة نظر طلبة بعض مكتبات جامعة مصطفى بن بولعيد,باتنة2

عطوي عطوي,  نادية بعيبن, 
2022-02-09

الملخص: الملخص: تهدف هذه الدراسة الى التعرف على مستوى جودة الخدمات المكتبية الجامعية من خلال استخدام مقياس جودةالأداء الفعلي للخدمة سيرفبارفSERVPERوالذي صمما لقياس جودة الاداء الفعلي الذي يدركه المستفيد ,على , ضوء الابعاد الخمسة الرئيسية التي تكون جودة الخدمة وهي:(الملموسية, الاعتمادية , الاستجابة, الامان ,التعاطف) حيث استخدم في الدراسة عينة من(110) طالب من بعض مكتبات جامعة- مصطفى بن بولعيد – باتنة2. وزعت عليهم استمارات بطريقة عشوائية ,وتم اعتماد المنهج الوصفي لمناسبته للموضوع ,وفي تحليل النتائج الاساليب الاحصائية, كالمتوسطات الحسابية, والانحرافات المعيارية, واختبار (ت), وخلصت نتائج هذه الدراسة الى انخفاض مستوى جودة الخدمات المقدمة والمدركة فعليا من طرف طلبة المكتبات, وكذا عدم وجود فروق بين مستوى تقييم جودة الخدمة المكتبية من خلال ابعاد مقياس سيرفبارف من وجهة نظر الطلبة تعزى للمستوى الدراسي :Abstract This study aims to identify the quality of university office services through the use of a measure of the quality of actual service performance” SERVPERF” It is designed to measure the quality of the actual performance that the beneficiary understands In light of the five main dimensions that are the quality of (service. which is(Tangibility, reliability, responsiveness, safety, empathy. A sample of(110) student from some of the universitylibraries - Mustafa bin Bo laid - Batna 2. Forms were randomly distributed to them. The descriptive approach was adopted to suit the topic. And used in the analysis of the results, statistical methods, Such as arithmetic averages, standard deviations, and the T-test. : The study concluded the most important results, which are The quality level of the actual performance of university office services by removing the " SERVPERF " scale (tangibility, reliability- .responsiveness, safety, sympathy) is low. . There are no differences in the quality level of the actual performance of university library services - through the dimensions of the “SERVPERF” scale (tangibility, reliability, responsiveness, safety, . sympathy) due to the academic level.

الكلمات المفتاحية: الجودة ; قياس جودة الخدمة ; مقياس الاداء الفعلي(SERVPERF) ; الخدمات المكتبية الجامعية


Les effets psychologiques de la pandémie COVID19 : Une revue de La littérature internationale

بوصفصاف زبير, 
2022-01-19

Résumé: Cet article vise à fournir une revue de la littérature internationale sur les effets psychologiques de la pandémie COVID19 sur les individus, ainsi que les effets des mesures de prévention prises par les pays pour y faire face dont le confinement et présenter leur résultat. Cette revue de la littérature a été réalisée à partir des plateformes Springer, Science direct et aussi avec le moteur de recherche Scholar Google. Nous avons obtenu 16 études provenant majoritairement de chine. Les résultats ont montré des répercussions psychologiques différentes de la pandémie Covid19 sur la population générale, les soignants et les personnes suspectées de Covid19.

Mots clés: Pandémie ; Covid19 ; effets psychologiques ; individus


La résilience chez les enfants exposés à la violence familiale

حدرباش يمينة,  صحراوي انتصار, 
2022-01-16

الملخص: Cette recherche sur la résilience chez les enfants exposés à la violence familiale a pour objectif d’étudier les facteurs intrapsychiques intervenant dans le processus de résilience, notamment l’apport des mécanismes de défense, la qualité de mentalisation et la richesse de l’espace imaginaire. L’étude est réalisée sur 10 cas d’enfants exposés et victimes de violences familiales subie par leur mère sous ses différentes formes dont les mères ont éprouvé leur consentement pour la participation avec leurs enfants dans cette recherche. En ce qui concerne la tranche d'âge qui nous intéresse, il s'agit des enfants en période de latence, âgés de 7 à 9 ans. L’approche théorique adoptée dans cette recherche est la théorie psychodynamique de la résilience élaborée par C. de Tychey et ses collaborateurs. La méthodologie adoptée repose sur la méthode clinique englobant la technique de l’entretien clinique de type semi-directif avec les mères et le test projectif Rorschach avec les enfants. Les résultats obtenus dans cette recherche indiquent que les dimensions intrapsychiques interviennent dans l’émergence et le déploiement du processus de résilience chez ces enfants. Une étude de cas sera présentée d’une fille résiliente suite à son exposition à la violence familiale pour illustrer les résultats obtenus dans cette recherche. Abstract: This research on the resilience in child exposed to family violence aims to study the intrapsychic factors involved in the resilience process, in particular, the contribution of defense mechanisms, the quality of mentalization and the richness of imaginary space. The study is carried out on 10 cases of exposed children and victims of family violence suffered by their mother in its different forms whose mothers have proven their consent for the participation with their children in this research. Regarding the age group that interests us, there are children in latency period, aged 7 to 9 years. The theoretical approach adopted in this research is the psychodynamic theory of resilience developed by C. de Tychey and his collaborators. The adopted methodology is based on the clinical method including the technique of semi-directive clinical interview with mothers and the Rorschach projective test with children. The results obtained in this research indicate that the intrapsychic dimensions are involved in the emergence and deployment of the resilience process in these children. A case study will be presented of a resilient girl following his exhibition to family violence inflicted on her mother to illustrate the results obtained in this research. Keywords: child, family violence, psychodynamic theory, resilience, rorschach. ملخص: يهدف هذا البحث حول الإرجاعية عند الأطفال المعرضين للعنف الأسري إلى دراسة العوامل النفسية الداخلية المشاركة في عملية الإرجاعية ، ولا سيما مساهمة ا المكانزمات الدفاعية ، ونوعية العقلنة ، وثراء الفضاء الخيالي. أجريت الدراسة على 10 حالات لأطفال ضحايا للعنف الأسري الموجه ضد أمهم بأشكاله المختلفة التي قدمت موافقتها على المشاركة مع أطفالهم في هذا البحث. فيما يتعلق بالفئة العمرية التي تهمنا، هم الأطفال في فترة الكمون، الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و9 سنوات. النهج النظري المتبع في هذا البحث هو نظرية الديناميكية النفسية للمرونة التي طورها C. de Tychey والمتعاونون معه. تعتمد المنهجية المعتمدة على الطريقة السريرية بما في ذلك تقنية المقابلة العيادية النصف الموجة مع الأمهات والاختبار الإسقاطي رائزالرورشاخ مع الأطفال. تشير النتائج التي تم الحصول عليها في هذا البحث إلى أن العوامل النفسية الداخلية تساهم في ظهور عملية الصمود لدى هؤلاء الأطفال. سيتم تقديم دراسة حالة لفتاة، تتمتع بلإرجاعية تعاني من العنف الأسري لتوضيح النتائج التي تم الحصول عليها في هذا البحث. الكلمات المفتاحية: الطفل، المرونة، رائزالرورشاخ ، النظرية النفسية الديناميكية ، العنف الأسري.

الكلمات المفتاحية: Enfant ; Résilience ; Rorschach ; Théorie psychodynamique ; Violence familiale


نمذجة العلاقة السببية بين الضغط النفسي والقلق والاكتئاب والاحتراق النفسي: دراسة التأثيرات المباشرة و غير المباشرة على الاحتراق النفسي لدى الممرضين

عيواج صونيا,  زياد رشيد, 
2022-04-10

الملخص: يهدف هذا البحث إلى اختبار صحة العلاقة النظرية بين المتغيرات الأربعة الآتي ذكرها : الضغط النفسي و القلق و الاكتئاب و الاحتراق النفسي ، كما يوضحها النموذج المقترح في هذا البحث و بالتالي التوصل إلى نموذج يحدد اثر بعض المتغيرات الهامة في الاحتراق النفسي و ذلك في ضوء ما تعكسه بيانات البحث . حيث ضمت عينة بحثنا مجموعة من المفحوصين و التي قدر عددها ب 246 فرد من الممرضين و الممرضات العاملين و العاملات بالقطاع الصحي بمدينة قسنطينة و ميلة ، منهم ( 87 ذكور و 159 اناث ) واستخدمنا المنهج الوصفي التنبؤي كما استعنا في هاته الدراسة ب ( أ ) مقياس الضغط النفسي و القلق و الاكتئاب (DASS 21) ؛ ( ب) مقياس الاحتراق النفسي لـ "ماسلاك" و "جاكسون"(HSS –MBI ).كما أستخدم في هذا البحث أسلوب تحليل المسار في التعرف على اتجاهات التأثير بين متغيرات البحث من خلال نموذج سبببى، وتوصلنا في هاته الدراسة الى أن التأثير المباشر للضغط النفسي في الأعراض الاكتئابية يختلف عن التأثير غير المباشر، وعلى الرغم من أن التأثير المباشر كان دال إحصائياً وعدم دلالة التأثير غير المباشر للضغوط النفسية في الأعراض الاكتئابية بعد توسط الاحتراق النفسي، مما يعنى أن الاحتراق النفسي لا يلعب دور توسطي mediating في العلاقة بين الضغوط النفسية والأعراض الاكتئابية، وعلى العكس من ذلك فإن التأثير غير المباشر للضغوط النفسية في الأعراض الاكتئابية بعد توسط القلق النفسي كان دال إحصائياً، مما يعنى أن القلق النفسي يلعب دور توسطي mediating في العلاقة بين الضغوط النفسية والأعراض الاكتئابية، وبالرغم من أن قيم التأثير غير المباشر كانت ضعيفة وغير دالة بين الاحتراق النفسي والاكتئاب كما حددها الباحثان، إلا أن هذا التأثير كان غير دال بعكس ما حدده الفرض، وبالتالي لم يتحقق فرض الدراسة جزئياً. Abstract: This research aims to test the validity of the theoretical relationship between the following four variables: psychological pressure, anxiety, depression and psychological combustion, as illustrated by the proposed model in this research, and thus arrive at a model that determines the impact of some important variables on psychological combustion in light of what it reflects Search data. Where our research sample included a group of examined people, whose number was estimated at 246 individuals, male and female nurses working in the health sector in Constantine and Mila, of whom (87 males and 159 females) and we used the descriptive and predictive approach as we used in this study with (a) scale Stress, anxiety, and depression (DASS 21); (B) The psychological combustion scale of "Maslak" and "Jackson" (HSS –MBI). Also, in this research, a method of path analysis was used in identifying the influence trends between the search variables through a causal model, and we found in this study that the direct effect of pressure The psychological impact of depressive symptoms differs from the indirect effect, and although the direct effect was statistically significant and the indirect effect of psychological pressures in depressive symptoms after mediating psychological combustion, which means that psychological combustion does not play a mediating role in the relationship between psychological stress and symptoms Depression, on the contrary, the indirect effect of psychological stress on depressive symptoms after mediating psychological anxiety was statistically significant, which means that psychological anxiety plays a mediating role in the relationship between psychological stress and depressive symptoms, although the indirect effect values were weak and A function between psychological combustion and depression as identified by the researchers, but this effect was not significant contrary to what was determined by the hypothesis, and thus the study hypothesis was not partially achieved Résumé : Cette recherche vise à tester la validité de la relation théorique entre les quatre variables suivantes: pression psychologique, anxiété, dépression et combustion psychologique, comme l'illustre le modèle proposé dans cette recherche, et ainsi arriver à un modèle qui détermine l'impact de certaines variables importantes sur la combustion psychologique à la lumière de ce qu'elle reflète Rechercher des données. Notre échantillon de recherche comprenait un groupe de personnes examinées, dont le nombre était estimé à 246 personnes, infirmières et infirmiers travaillant dans le secteur de la santé à Constantine et Mila, dont (87 hommes et 159 femmes) et nous avons utilisé l'approche descriptive et prédictive comme nous l'avons utilisé dans cette étude par (a) échelle Stress, anxiété et dépression (DASS 21); (B) L'échelle de combustion psychologique de "Maslak" et "Jackson" (HSS –MBI). De plus, dans cette recherche, une méthode d'analyse de chemin a été utilisée pour identifier les tendances d'influence entre les variables de recherche à travers un modèle causal, et nous avons trouvé dans cette étude que l'effet direct de la pression L'impact psychologique des symptômes dépressifs diffère de l'effet indirect, et bien que l'effet direct soit statistiquement significatif et l'effet indirect des pressions psychologiques dans les symptômes dépressifs après médiation de la combustion psychologique, ce qui signifie que la combustion psychologique ne joue pas de rôle médiateur dans la relation entre le stress psychologique et les symptômes La dépression, au contraire, l'effet indirect du stress psychologique sur les symptômes dépressifs après médiation de l'anxiété psychologique était statistiquement significative, ce qui signifie que l'anxiété psychologique joue un rôle de médiation dans la relation entre le stress psychologique et les symptômes dépressifs, bien que les valeurs de l'effet indirect soient faibles et Une fonction entre combustion psychologique et dépression telle qu'identifiée par les chercheurs, mais cet effet n'était pas significatif contrairement à ce qui a été déterminé par l'hypothèse, et donc l'hypothèse de l'étude n'a pas été partiellement réalisée.

الكلمات المفتاحية: كلمات المفتاحية: ضغط النفسي؛ قلق؛ اكتئاب؛ احتراق النفسي؛ تحليل المسار؛ نمذجة المعادلة البنائية.


الشيخوخة وأساسيات تحقيق الصحة الجسدية والنفسية: دراسة في ضوء الشيخوخة النشطة

شينار سامية,  بولحبال آية, 
2022-05-17

الملخص: الشيخوخة هي مرحلة نمائية طبيعية وفي نفس الوقت تعتبر مرحلة بالغة الأهمية نظرا لما يظهر فيها من أزمات منها: أزمة الاغتراب، ولما تشهده من تغيرات على جميع الأصعدة فهي تتسم بالوهن والضعف على مستوى مختلف الوظائف الجسدية، الحسية، العقلية، الاجتماعية، والنفسية، والذي يترتب عنه ظهور العديد من المشكلات التي تعيق التوافق النفسي والتكيف الاجتماعي لدى كبير السن، والتي تتمثل بشكل عام في: المشكلات الصحية، انخفاض مستوى الطموح، العزلة الاجتماعية، ضعف جودة الحياة، انخفاض تقدير الذات، الاعتماد على الآخرين...إلخ. ونظرا لما تشهده مرحة الشيخوخة من أزمات وتغيرات، زاد الاهتمام بفئة كبار السن واحتياجاتهم وتحسين مستوى الحياة لديهم، حيث اتجه اهتمام الباحثين إلى ما يعرف بالشيخوخة النشطة والتي يطلق عليها أيضا الشيخوخة الناجحة، والتي تتضمن عدة مظاهر تشكل في مجملها جودة الحياة الإيجابية وتشير إلى الصحة الجسدية والاستمرار في النشاط الاجتماعي وتحقيق الرضا عن الحياة، وهي تعتبر في نفس الوقت عوامل تحقق التوافق النفسي والاجتماعي لدى المسن. ومن هذا المنطلق نهدف من خلال هذه الورقة البحثية إلى تسليط الضوء على المشكلات الجسدية والنفسية في مرحلة الشيخوخة بالإضافة إلى تسليط الضوء على مفهوم الشيخوخة النشطة وعلاقتها بتحسين جودة الحياة لدى الكبار السن من أجل تحقيق مستوى جيد من الصحة الجسدية والنفسية. Abstract: Aging is a natural developmental stage and at the same time it is considered a very important stage in view of the crises it appears in: alienation crisis, and because of the changes it witnesses at all levels, it is characterized by weakness and weakness at the level of various physical, sensory, mental, social, and psychological functions, which follows It resulted in the emergence of many problems that hinder psychological adjustment and social adjustment in the elderly, which are generally represented in: health problems, low level of ambition, social isolation, poor quality of life, low self-esteem, dependence on others ... etc. In view of the crises and changes taking place in the aging phase, attention has been paid to the needs and needs of older persons and to the improvement of their standard of living. The focus of researchers has been on the so-called active aging, which is also known as successful aging, which includes several aspects that, in general, constitute positive quality of life, refer to physical health, continuity of social activity, which are considered at the same time factors that achieve psychological and social compatibility in the elderly. From this standpoint, we seek through this research paper to shed according on the physical and psychological problems in the aging stage in addition to shed according on the concept of active aging and its relationship to improving the quality of life of the elderly.

الكلمات المفتاحية: الشيخوخة ; الصحة الجسدية والنفسية ; الشيخوخة النشطة ; جودة الحياة ; Aging ; Physical and Mental Health ; Active aging ; Quality of life


أثر السياسة الفرنسية في تفكيك البنية القبلية بالجزائر المستعمرة

عواج حكيم,  شافو رضوان, 
2021-07-28

الملخص: إن المشروع ألاحتلالي في الجزائر، وإن اعتمد على صناعة هويتين، هوية المستعمر وهوية المستعمر(بفتح الراء)،فإنه صنع أيضا لكل واحد منها اقتصادا يتماشى مع مكانته في منظومة الغلبة والهيمنة والسيطرة والاحتواء التي كانت غايتها قلب موازين الاجتماع رأس على عقب، وإقامة اجتماع جديد توجهه وتطعمه وتصونه قوة جديدة ممثلة في الاحتلال، وإدراكا من المستعمر لأهمية القبيلة ، ووفق قناعات السيطرة انتقلت الإدارة الاستعمارية إلى ضرورة تفكيك القبيلة التي تمثل الكيان الرئيسي للمجتمع الجزائري، وصولا إلى الهدف الأسمى هو تفكيك المجتمع الجزائري ودمجه في المنظومة الاستعمارية، حيث سطرت العديد من الآليات أهمها تحطيم مرتكزات الاقتصادية للقبيلة، وإرساء نظام إداري جديد بديل للنظم الإدارية القبلية المتعارف عليها، وصولا إلى تفكيك الزاعمات القبيلة، فكيف أثرت السياسية الفرنسية في تفكيك بينة القبيلة بالجزائر المستعمرة .

الكلمات المفتاحية: السياس ; السياسة الفرنسيةالمجتمع الجزائريالقبيلةتفكيك


النسق الاستعاري وتشظي الهوية في الخطاب الروائي الجزائري بين المركز والهامش سيد الخراب لكمال قرور أنموذجا

عباسي الدراجي,  بنيرد الحاج, 
2022-02-07

الملخص: تسعى هذه الدراسة البحثية الموسومة النسق الاستعاري وتشظي الهوية في الخطاب الروائي الجزائري سيد الخراب لكمال قرور أنموذجا، إلى تعرية الخطابات الرسمية المسكوت عنها؛ وفضح ممارساتها من تغييب للهوية واستيلاب للعقل المثقف وإقصاء للمرأة وللآخر، لذلك حاولت هذه الورقة البحثية أن تجترح هذه الخطابات تحليلا و تأويلا، قصد إبراز حدود المركز والهامش في الرواية الجزائرية المعاصرة بوصفها تيمة مركزية في الدرس النقدي المعاصر.

الكلمات المفتاحية: هوية ; مركز ; هامش ; أنا


القراءة الفقهية وبعض أشكال وصيغ التمويل الوقفي الاستثماري الحديثة وطرق الاستفادة منها وأساليب استغلالها في الجزائر.

خزاري صابر,  بوكرديد نور الدين, 
2022-04-17

الملخص: الملخص: يعتبر الوقف شريان اقتصادي، وقطاع استثماري، ومصدر للتكافل، والعمل الخيري؛ لأنه لعب دورا عظيما في حياة المسلمين، وساهم في استقرار أوضاعهم الاجتماعية، الاقتصادية، وتثمير أعمال البر الخيرية؛لذلك كان من أعظم الأهداف التي سطر من أجلها البرامج والقوانين، وتأتي هذه الورقة البحثية من باب المساهمة والإثراء العلمي، ومن أجل النهوض بقطاع الوقف في الجزائر بعد أن عرف الكثير من التحولات التشريعية، والنظريات الفقهية التي جعلته يتجه إلى إدخال الكثير من الصيغ الحديثة في استثمار الأوقاف، ومحاولة استحداث أساليب معاصرة تزيد في موارده وتنهض به من كل جوانبه بطرق عصرية؛ كل ذلك في إطار قراءات فقهية وضوابط شرعية متبعين في ذلك المنهج الوصفي التحليلي المقارن،ومن نتائج هذا البحث أن التجربة الوقفية في الجزائر تعتمد على الأساليب القديمة، ويغلب عليها صيغة الإيجار العقاري، ولينهض بقطاع الوقف خرجنا ببعض التوصيات، توطيد العلاقة بين البنك ووزارة الأوقاف الإعفاء الضريبي كمكافئة إدخال صيغ معاصرة لتنمية استثمار الوقف. Abstract: The endowment is an economic artery, an investment sector, and a source of solidarity and charitable work. Because it played a great role in the lives of Muslims, and contributed to the stability of their social and economic conditions, and the fruitful charitable works. Therefore, it was one of the greatest goals for which programs and laws were written, and this research paper comes from the point of contribution and scientific enrichment, and in order to advance the endowment sector in Algeria after he knew many legislative transformations, and the jurisprudential theories that made him tend to introduce many modern formulas in investment Endowments, and trying to develop contemporary methods that increase its resources and promote it in all its aspects in modern ways; All of this within the framework of jurisprudential readings and Sharia controls followed in that descriptive, analytical and comparative approach, and among the results of this research is that the endowment experiment in Algeria depends on the old methods, and is dominated by the real estate rental formula, and in order for the endowment sector to rise, we came out with some recommendations, to consolidate the relationship between the bank and the Ministry of Endowments Exemption Tax as Reward Introducing contemporary formulas to develop endowment investment.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الوقف الاستثماري، صيغ التمويل الوقفي، آليات استثمار الوقف،القانون الوقفي ; Key words: Investive endowment, endowment funding forms, mechanism of endowment investment, endowment law.


الحدثة والتاريخ في فكر عبد الله العروي

بازة الحاج, 
2021-10-03

الملخص: الملخص : عاش العرب طوال قرون وضعا سمته البارزة التخلف و التبعية على جميع الاصعدة ، الاقتصادية ،والاجتماعية و السياسية ، وحتى الفكرية ، وانقسمت المشاريع الفكرية منذ فجر النهضة العربية الى اتجاهين رئيسيين : اتجاه يرى ان تجاوز التأخر التاريخي للعرب لا يتحقق الا بالعودة الى النماذج الجاهزة أي تقليد الاخر، واتجاه اخر يرى ان العودة الى الماضي و التمسك به هو السبيل الوحيد للقضاء على التخلف العربي . وفي هذا السياق الذي طغى عليه السجال الايديولوجي تبلور بعد الستينات وتحديدا بعد هزيمة 1967 الخطاب النقدي لعبد الله العروي الذي شدد على ان التخلف و التبعية اعاقا تحديث العقل العربي، فكانت جميع كتاباته التاريخية والفكرية تحليلا لإشكالية الحداثة ومآزقها وعوائقها .وقدم مشروعا متكاملا عن الواقع التاريخي العربي ومصيره المستقبلي . ومن بين المسائل الجوهرية التي طرحها في مشروعه قضايا التأخر التاريخي والنقد الايديولوجي والمنهج التاريخاني و علاقته بالثورة العلمية . واستخلص ان انخراط العرب في مشروع الحداثة يتطلب خضوع المثقف العربي لمقومات الفكر التاريخي و تبنيه رؤية تاريخانية تتيح له تحديث الذهنية العربية لتجاوز اشكالية التأخر Abstract: For centuries the arabs lives in a situation characterized by a prominent feature of underdevelopment at all levels economic social political and even Intellectual . Intellectual projects since the dawn of the arab renaissance were divided into two main trends a trend that sees that overcoming the historical delay of the arabs can only be achieved by returning to ready models the other . another trend is that returning to the past and sticking to it is the only way to eliminate arab underdevelopment .in this context wich was overshadowed by the ideological debate it crystallized after the defeat of 1967 . the criticaldiscours of abdallah al araoui who stressed that underdevelopment and dependency impeded the modernization of the arab mind .integrated project on the Arab historical reality and its future destiny. Among the core issues he raised in his project were the issues of historical delay, ideological criticism, the historical approach and its relationship to the scientific revolution.ll his historical and intelectuel writings were an analysis of the modernityits problems and its obstacles . and he believed that the arab involvement in the project of modernity requires that the arab intellectuals submit to the elements of historical thought .and adopt a historical vision that allows him to modernize the arab mindset and overcome historical delay. Keywords: history, modernity, historical delay, progress, the process of time, etc.

الكلمات المفتاحية: التاريخ ; الحداثة ; التأخر التاريخي ; التقدم ; سير ; رة الزمن ; history ; modernity ; historical delay ; progress ; the process of time


نحو تعزيز المرئية الرقمية للمجلات العلمية الجزائرية: معايير ترتيب وإدراج الدوريات العلمية في قواعد البيانات البيبليوغرافية المكشفة

مسعودي كمال,  بيزان مزيان, 
2022-01-19

الملخص: النشر العلمي في الدوريات المحكمة من واجبات ومهام الأساتذة والباحثين، مما يحقق مكانة لائقة للمجلات الوطنية المتاحة على البوابة الجزائرية للمجلات العلمية، وذلك مرهون بتبني معايير خاصة تؤهلها لولوج قواعد البيانات البيبليوغرافية العالمية المكشفة، وهو ما يسمح بتحقيق مرئية أفضل للمجلات، من هنا جاء هدف المقال بعرض المعايير والمعطيات التقنية التي من شأنها تحقيق مرئية وتحسين صدارة الانتاج العلمي الجزائري من خلال المجلات العلمية التي تعمل المنصة الوطنية(Asjp) على تنظيمها ووضعها في منزلتها المناسبة. وللوصول إلى جواب علمي لموضوع المقال يمكن طرح التساؤل الموالي: ماهي أهم المعايير والآليات التي تحجز مكانة عالمية للدوريات الجزائرية لتلج قواعد البيانات البيبليوغرافية المكشفة، لتحقيق مرئية رقمية على شبكة الأنترنت؟ والمطلب الأساسي لهذا التساؤل من أجل الوصول إلى نتائج واقعية وحقيقية نفهم من خلالها أسباب تأخر الدوريات الجزائرية في تحقيق مرئية داخل قواعد البيانات البيبليوغرافية العالمية، وطبيعة هذا التأخر؛ منهجي راجع لنقص التحرير أم تقني مرده عدم الإلتزام بمعايير معينة أم ذو طابع تنظيمي راجع لسياسات النشر والتسيير داخل المجلات، ففهم وتشخيص أسباب التأخر بداية لإعادة ترتيب مجلاتنا تحقيقا للأفضل. Scientific publication in journals and in the duties of researchers and university teachers, achieving a decent position for the Algerian periodicals available on the Asjp platform is subject to the criteria of the periodicals that achieve visual qualifications to enter the global bibliographic databases, This is the aim of this research, which presents the technical data in which the exposed patrols are organized with the intention of introducing them and communicating ideas to raise the rankings of Algerian reviews, and the weaknesses that prevent this, as the research presents the reality of the asjp platform through a sample of type C periodicals that has been approved to clarify the deficiencies in raising the league ranking and ways to overcome them. To reach a scientific answer to the topic of the article, the following question can be asked: What are the most important criteria and mechanisms that reserve a world position for Algerian patrols to access indexed bibliographic databases to achieve digital visualization on the Internet? the reason for our questioning is to have realistic results which lead us to understand the causes of the delay of our periodicals in carrying out a visualization in the world database indexing, and the nature of this delay; methodological caused by poor drafting or non-compliance with prescribed standards or with the organizational criteria of the editorial policy and review management. Understanding and diagnosing the causes of delay is beginning to rearrange our magazines for the better. Les Publications scientifiques dans des revues rentre dans les fonctions des chercheurs universitaires, l'obtention d'une position décente pour les périodiques algériens disponibles sur la plateforme Asjp est soumise aux critères des périodiques qui obtiennent des qualifications visuelles pour entrer dans les bases de données bibliographiques mondiales, C'est le but de cette recherche, qui présente les données techniques dans lesquelles sont exposées sont organisées avec l'intention de les introduire et de communiquer des idées pour remonter le classement des revues algériennes, et voir les faiblesses qui empêchent cela, car la recherche présente la réalité de la plate-forme asjp à travers un échantillon de périodiques de type C qui a été approuvé pour clarifier les lacunes dans l'amélioration du classement de la ligue et les moyens de les surmonter. Pour parvenir à une réponse scientifique au sujet de l'article, la question suivante peut être posée: Quels sont les critères et mécanismes les plus importants qui réservent une position mondiale aux patrouilles algériennes pour accéder aux bases de données bibliographiques indexées pour réaliser une visualisation numérique sur Internet? la raison de notre interrogation est d'avoir des résultats réalistes qui nous amènent à comprendre les causes du retard de nos périodiques à effectuer une visualisation dans l'indexation de la base de données mondiale, et la nature de ce retard; méthodologique causé par une mauvaise rédaction ou un non-respect des normes prescrites ou des critères d'organisation de la politique éditoriale et de la gestion des revues. Comprendre et diagnostiquer les causes des retards commence à réorganiser nos magazines pour le mieux.

الكلمات المفتاحية: المرئية الرقمية، معايير تصنيف الدوريات، قواعد البيانات البيبليوغرافية المكشفة، asjp


-Assassination of Farhat Hashad -Events and repercussions

زيان لخضر,  لوصيف موسى, 
2022-02-10

الملخص: Abstract: From the start, France realized the danger of Farhat Hached's movements, where he began to unite independent unions in the south and north of Tunisia, He established the Tunisian General Labor Union, and he started the battle of the social struggle to create for the Union the right status inside and outside. After that, he graduated in the union and patriotic work. Until he finally realized that, the solution was armed resistance against exploitation and Servitude practiced by the French protection authorities. This study aims to know the circumstances and implications of the assassination of the martyr Farhat Hashad It can be said that the assassination operation was truly a state crime organized to eliminate the mastermind of the Tunisian liberation project and its emancipationfrom theFrench colonialism. Résumé: Dès le début, la France a réalisé le danger des mouvements de Farhat Hached, où il a commencé à unir des syndicats indépendants dans le sud et le nord de la Tunisie, il a créé l'Union générale tunisienne du travail, et il a commencé la bataille de la lutte sociale pour créer pour l'Union. le bon statut à l'intérieur et à l'extérieur. Après cela, il a obtenu son diplôme dans le travail syndical et patriotique. Jusqu'à ce qu'il réalise enfin que, la solution était la résistance armée contre l'exploitation et la servitude pratiquée par les autorités françaises de protection. Cette étude vise à connaître les circonstances et les implications de l'assassinat du martyr Farhat Hashad. On peut dire que l'opération d'assassinat était vraiment un crime d'État organisé pour éliminer le cerveau du projet de libération tunisien et son émancipation du colonialisme français. الملخص أدركت فرنسا منذ البداية خطورة تحركات فرحات حشاد حيث بدأ في توحيد النقابات المستقلة في الجنوب والشمال التونسي وأسس بذلك الاتحاد العام التونسي للشغل وانطلق في معركة الكفاح الاجتماعي ليصنع للاتحاد المكانة اللائقة في الداخل والخارج وبعد ذلك تدرج بالعمل النقابي والوطني حتى أيقن في نهاية المطاف أن الحل هو المقاومة المسلحة ضد الاستغلال والاستعباد الذي مارسته سلطات الحماية الفرنسية. تهدف هذه الدراسة إلى معرفة ظروف وملابسات وتداعيات حادثة إغتيال الشهيد فرحات حشاد. يمكننا القول بأن عملية الاغيال كانت بحق جريمة دولة منظمة للقضاء على العقل المدبر لمشروع تحرير تونس وانعتاقها من نير الاستعمار الفرنسي.

الكلمات المفتاحية: Farhat Hashad ; social struggle ; French colonialism ; assassination ; state crime ; liberation of Tunisia.


وسائل الاتصال في إدارة الأزمات بمؤسسة سونلغاز قسنطينة02

نايلي خالد,  بوشارب بولوداني خالد, 
2022-01-16

الملخص: ملخص: سنحاول من خلال هذه الورقة البحثية، الكشف عن مختلف الوسائل الاتصالية والتكنولوجيات الحديثة للإعلام والاتصال التي توظفها مؤسسة سونلغاز قسنطينة 02 في إدارتها للأزمات التي تعترضها بين الحين والآخر. حيث اعتمدنا على المنهج الوصفي، الذي يقوم على تفسير الظاهرة بهدف الانتهاء إلى وصف عملي دقيق ومتكامل للأزمة التي تقوم على الحقائق المرتبطة. كما وظفنا الاستمارة كأداة أساسية لجمع البيانات. وفي الأخير خلصنا إلى نتيجة أساسية مفادها، أن المؤسسة تعتمد على بعض الوسائل والتكنولوجيات الحديثة للإعلام والاتصال، كما تغفل البعض الآخر. كلمات مفتاحية: وسائل الاتصال، الأزمة، اتصال الأزمة. Abstract: Through this research document, we will try to discover the different means of communication and the modern information and communication technologies that Sonelgaz Constantine 02 uses to manage the crises that it encounters from time to time. Where we relied on the descriptive approach, which is based on the explanation of the phenomenon in order to conclude a precise and complete practical description of the crisis based on the associated facts. We also used the questionnaire as a basic tool for data collection. In the end, we have come to the fundamental conclusion that the institution depends on certain modern information and communication means and technologies, but neglects others. Keywords: Means of communication, crisis, crisis communication. Résumé : Moyens de communication en gestion de crise chez Sonelgaz Constantine 02 A travers ce document de recherche, nous tenterons de découvrir les différents moyens de communication et les technologies modernes de l'information et de la communication que Sonelgaz Constantine 02 utilise pour gérer les crises qu'elle rencontre de temps en temps. Où nous nous sommes appuyés sur l'approche descriptive, qui est basée sur l'explication du phénomène afin de conclure une description pratique précise et complète de la crise à partir des faits associés. Nous avons également utilisé le questionnaire comme outil de base pour la collecte de données. En fin de compte, nous sommes arrivés à la conclusion fondamentale que l’institution dépend de certains moyens et technologies modernes d’information et de communication, mais en néglige d’autres. Mots clés : Moyens de communication, crise, communication de crise.

الكلمات المفتاحية: سائل الاتصال الأزمة اتصال الأزمة


مقاييس الفقر ومحدداته في الدول العربية

طيبي طيب, 
2021-05-19

الملخص: توضح مجمل التقارير أن الدول العربية تسودها مستويات عليا لمعدل الفقر متعدد الأبعاد، ولا سيما أقل البلدان نموا التي تعاني من الصراع (اليمن والسودان وليبيا). وهي تميل أيضا إلى مستويات أعلى من عدم المساواة في كل من النتائج والفرص.وتفوقنسبةالفقرالمدقعالمتوسطالعالميوالمتوسطاتفيسائرالمناطقالنامية. فتبلغنسبةعددالفقراءفيالبلدان العشرة التي شملها التقرير العربي حول الفقر المتعدد الابعاد نحو 40.6 فيالمائة (116.1مليون (،بينمايبلغدليلالفقرالمتعددالأبعاد الدولي 20.6 فيالمائة. ويبلغالمتوسطالإقليميلشدةالفقر (مؤشرشدةالفقر(نحو 50 فيالمائةلكلمنالفقر المدقعوالفقر. ومن بين الأسباب الاساسية للفقر والمعاناة الإنسانية هو الافتقار إلى الحوكمة بطريقةشفافة وخاضعة للمساءلة في جميع جوانبها البشرية والطبيعية والاقتصادية والمالية،وفي إدارة الموارد لأغراض التنمية العادلة والمستدامة. وفي ظل مجموعة من المحددات الاقتصادية السياسية والاجتماعية، تحتاج الدول العربية لتطوير وتنفيذ برامج وسياسات التنمية الشاملة التي تديرها مؤسسات وطنية ومحلية قوية تستهدف الأشخاص الأكثر ضعفاوتهميشا(النمو الشامل وعدم التمييز)،بمشاركة الجميع في عمليات صنع القرار(المشاركة) والسماح بمراقبة خيارات السياسة الاقتصادية (المساءلة والشفافية).

الكلمات المفتاحية: الفقر متعدد الفقر متعدد الابعاد، الهشاشة والصراع، محددات الفقر، أزمة كورونا، التنمية الشاملة.


التعليم الإلكتروني ومدى فاعليته في التعليم الجامعي

نهمار فاطمة الزهراء, 
2022-05-17

الملخص: فرض عصر الثورة التكنولوجية والتقدم العلمي والتطور الهائل في تقنية المعلومات والاتصالات الحديثة تغييرات في كل مجالات الحياة ، منها المجال التربوي والتعليمي ، فظهرت أنماط جديدة وأساليب حديثة لتطوير العملية التعليمية وجعلها أكثر تفاعلية وجاذبية وهذا ضمانا لجودة مخرجات التعليم أهمها : التعليم الإلكتروني الذي يعد أسلوبا من أساليب التعليم الحديث في إيصال المعلومات إلى المتعلم في أسرع وقت وفي أي مكان وبأقل جهد وتكلفة ، لذلك جاء هذا المقال ليقدم مفاهيم تعريفية عن التعليم الإلكتروني ويحدد أنواعه ويذكر أهم خصائصه ومميزاته ثم مدى فاعليته في التعليم الجامعي معتمدا في ذلك المنهج الوصفي التحليلي لمناسبته لطبيعة الموضوع ، وقد خرج البحث بنتائج أهمها : تحقيق المتعة الصفية والإفادة النوعية للطالب ،وكذا تشجيع التعليم التعاوني والعمل الجماعي وتحقيق التواصل الأفضل بين المتعلمين ، ومن ثمة فهو مساعد في تحصيل العلم والمعرفة بفضل وسائط تكنولوجية حديثة تمكّن الطلاب والمتعلمين من الاستفادة من فرص التعلم النشط والفعال والمرن إلى حد كبير وكذا تحسين جودة التعليم ومخرجاته.

الكلمات المفتاحية: التعليم الإلكتر ; ني ; أن ; اعه ; مميزاته ; فاعليته


الحرية من ميتافيزيقا الفكر إلى فيتومينولوجيا الفعل السياسي عند حنة أرندت

مكي فاطمة,  مقورة جلول, 
2022-02-07

الملخص: تعد الدراسة التي بين أيدينا التي تخص دراسة فلسفية في حقبة معينة تأطرها ظروف معينة وسياسات معينة، تكون كفيلة في ترسيخ الفكر وضرورة التفلسف هذا ما أشارت إليه الفيلسوفة الألمانية حنة ارندت التي جعلت من التفكير أكثر من ضرورة لإخراج الإنسانية من شر السياسات الجاحفة التي ردت الإنسان الى نوع من الجنس الذي لا تراعى فيه خصوصياته العاطفية ولا الشعورية ان مهمة الفيلسوف الخاصة هي اخراج البشرية من حالة العنف إلى حالة الحرية والديمقراطية الحقة التي تكون فيها حقوق الإنسان محفوظة في دستور كل دولة تطمح إلى دولة الحق وهذا ما كانت تصبو إليه الفيلسوفة ارندت التي عانت ويلات النازية وسياستها ضد اليهود والنظرة الاحتقارية التي وجهت لهم من طرف النزعة النازية بقيادة أدولف هتلر والتي كرس جميع سياسات العنف وأشنعها الهولوكوست أو بما تسمى المحرقة الشاملة وهذا ما جعل من الفيلسوفة ترفع قلمها وتهز فكرها في غمار النظرية السياسية بحيث جعلت من الهدف الأساسي من الفعل السياسي هو الحرية وضمان الكرامة الإنسانية وتحرر البشرية من النظريات المثقلة بالمبالغة في تضخيم الذات مما جعل الحكام ينتزعون هذه الاتجاهات المنحرفة في تطبيق سياساتهم ونفسيتهم المرضية كالتدميرية والنرجسية وجنون العظمة والسيطرة المبالغ فيها في ريادة العالم وهذا ما استفز المفكر عامة و ارندت خاصة بصفتها تنتمي إلى دائرة النظرية السياسية التي ثمنت في بحثها هذا دور المؤسسات السياسية والمشاركة العلنية في ترسيخ فلسفة الحق وتكريس مبدأ الحرية كغاية أولى وأخيرة للسياسة .

الكلمات المفتاحية: السياسة ; الحرية ; العمل ; العنف ; الثورة


المكتبة الوطنية الجزائرية في ظل العصر الرقمي: دراسة الواقع مع اقتراح خطة عمل لتطويرها

واحمد لامية, 
2022-04-23

الملخص: يهدف هذا العمل إلى دراسة واقع المكتبة الوطنية الجزائرية في ظل العصر الرقمي مع اقتراح خطة عمل لتطويرها، ولتحقيق ذلك اعتمدنا على المنهج التحليلي الرباعي SWOT, ) Weaknesses, Strengths Threats, Opportunities ) الذي سمح لنا التعرف على كل من البيئة الداخلية للمكتبة وذلك باستخراج مواطن القوة ومواطن الضعف والتعرف على البيئة الخارجية وما تشتمل عليه من فرص وتحديات، فاستعانا بأدوات بحثية (الاستبيان/ المقابلة/الملاحظة) لجمع البيانات حول ميدان الدراسة. توصلت نتائج الدراسة إلى أن المكتبة الوطنية الجزائرية لازالت تتخبط في مشاكل إدارية ومشاكل إعادة التألية حيث أ ا بعيدة كل البعد عن التطورات التكنولوجية الحالية مثل جمعها وحفظها للتراث الرقمي وحضورها على شبكة الإنترنت عن طريق البوابات وشبكات التواصل الاجتماعي، فمن النتائج المتحصل عليها، قمنا باقتراح خطة عمل شاملة لتطوير المكتبة الوطنية الجزائرية مع احتر ام معيار إعداد المشاريع في مجال تكنولوجيات المعلومات 1058 std IEEE .

الكلمات المفتاحية: المكتبة الوطنية، التراث الوطني، المكتبة الرقمية، التراث الرقمي، الجزائر


لمحة عن حركة الجهاد البحري في الجزائر أثناء الحكم العثماني

سرحان حليم, 
2022-04-17

الملخص: يهدف هذا المقال إلى تسليط الضوء حول زوايا قاتمة من حركة الجهاد البحري في الجزائر خلال الحكم العثماني في الفترة الممتدة ما بين القرون (10-13ه/16 -19 م)، وقد اعتمدنا على استقراء واستنطاق المصادر التاريخية لهذه المرحلة التي تأججت فيها الحروب البحرية في البحر الأبيض المتوسط التي اتخذت طابعا دينيا بين الإسلام والمسيحية. انبرت لها الجزائر بعزيمة قوية معتمدة على أسطولها المهيب وبحارتها الأشاوس بسطوا فيها سلطانهم على المسالك البحرية بحيث لم تعد سفينة واحدة للدول الأجنبية تمخر عباب البحر إلا بإذن من البحرية الجزائرية، وقد نتج عن هذه الحركة تحول اجتماعي واقتصادي واضح على كافة البلاد وسكانها مستفيدين من غنائم البحر المتنوعة التي غصت بها الأسواق وقصور الحكام. ويلاحظ أن حركة الجهاد البحري نالت انتباه المؤرخين الأجانب فكتبوا عنها لأهميتها في تغير موازين القوى في البحر رغم ما تحمله كتاباتهم من أحقاد وظغائن مبنية على توجهات إيديولوجية ودينية مقيتة حاولنا التصدي لها ما استطعنا إلى ذلك سبيلا. Abstract: This article aims to shed light on various angles of the maritime jihad movement in Algeria during the Ottoman rule in the period between the centuries (10-13 AH / 16-19 CE). The Mediterranean that has taken on a religious character between Islam and Christianity. Algeria rose to it with strong determination relying on its majestic fleet and its brave sailors, in which they extended their authority over the maritime routes, so that no single ship of foreign countries sailed the sea without the permission of the Algerian navy, and this movement has resulted in a clear social and economic transformation for all countries and their inhabitants, benefiting from the spoils of the sea. The diverse markets and the palaces of the rulers filled it. It is noted that the maritime jihad movement gained the attention of foreign historians, who wrote about it due to its importance in changing the balance of power at sea, despite the hatreds and hatreds that their writings carry based on abhorrent ideological and religious orientations. Cet article vise à mettre en lumière différents angles du mouvement du jihad maritime en Algérie pendant la domination ottomane dans la période entre les siècles (10-13 AH / 16-19 CE). La Méditerranée qui a pris un caractère religieux entre islam et christianisme. L'Algérie s'y est levée avec une forte détermination en s'appuyant sur sa majestueuse flotte et ses courageux marins, dans lesquels ils étendaient leur autorité sur les routes maritimes, de sorte qu'aucun navire de pays étrangers ne naviguait sur la mer sans l'autorisation de la marine algérienne, et ce mouvement a abouti à une transformation sociale et économique claire pour tous les pays et leurs habitants, bénéficiant du butin de la mer. Les divers marchés et les palais des souverains l'ont rempli. Il est à noter que le mouvement du jihad maritime a attiré l'attention des historiens étrangers, qui ont écrit à son sujet en raison de son importance dans la modification de l'équilibre des pouvoirs en mer, malgré les haines et les haines que leurs écrits véhiculent sur des orientations idéologiques et religieuses odieuses.

الكلمات المفتاحية: الأسطول.، القراصنة.، الأسرى.، الجهاد البحري.، الغنائم. ; the fleet, the pirates, the prisoners, the naval jihad, the spoils. ; la flotte, les pirates, les prisonniers, le jihad naval, le butin.


Organizational sarcasm of the university professor in the Algerian university environment University of M’sila as a model

بعجي حنان, 
2022-01-16

الملخص: Abstract:: The study in its apparent meaning aims to identify the constituents of organizational cynicism as negative behavior, and studying all its different aspects and its negative semantic determinants revealing the creation of a new structure in organizational behavior, “The university professor’s behavior” that reenforce all the mechanisms of despair, grumbling, and frustration. This study was appliedM'silaUniversity as a model oftheAlgerian universities the descriptive methode was adopted and as a basic tool the questionnaire in the research, with the observation as an assistive technic. Keywords: cynicism- Organizational cynicism - University professor - University environment - University culture as an organization - Abstract in French: Le document de recherche vise, dans son contenu spécifique, à identifier les composants du cynisme organisationnel tels que le comportement négatif et à étudier ses différents aspects et ses déterminants sémantiques négatifs qui révèlent la construction d'une nouvelle structure dans le comportement organisationnel. -M’ssila comme modèle pour l'Université algérienne, où l'approche descriptive a été adoptée et l'outil questionnaire a été utilisé comme outil de base dans la recherche, avec l'outil d'observation comme technologie auxiliaire Mots clés : cynisme -cynisme organisationnel -professeur d'université - environnement universitaire - culture universitaire en tant qu'organisation. Abstract in Arabic: تهدف الورقة البحثية في مضامينها العينية إلى التعرف على مقومات التهكم التنظيمي كسلوك سلبي ودراسة مختلف جوانبه و محدداته الدلالية السلبية الكاشفة عن بناء هيكل جديد في السلوك التنظيمي ''سلوك الأستاذ الجامعي'' المثمن لكل آليات اليأس، التذمر، الإحباط، كما تم تجسيد الدراسة بجامعة المسيلة كأنموذجا عن الجامعة الجزائرية حيث تم الاعتماد عن المنهج الوصفي واستخدام أداة الاستمارة كأداة أساسية في البحث مع أداة الملاحظة كتقنية مساعدة. الكلمات المفتاحية: التهكم-التهكم التنظيمي- الأستاذ الجامعي-البيئة الجامعية- ثقافة الجامعة كتنظيم ?

الكلمات المفتاحية: cynicism- Organizational cynicism - University professor - University environment - University culture as an organization


individuals determinants of organizational behavior in the organization - perception and learning -

علالقة زهير, 
2022-04-10

الملخص: Abstract : A group of factors involved in industrial establishment in shaping the individual behavior in the organization ,they are called individual determinants of organizational behavior ,as this study aims to - uncover the correlation relationship between the perception and the organization behavior - uncover the correlation relationship between the social learning and the organization behavior - identify the level of the organization’s interest in developing behavior by giving a place to its determinants., where This study is conducted at the (Mines de Fer de l’Est) on a sample of (112), single, and by using the descriptive analytical method and a research questionnaire tool, and by applying the statistical program "SPSS", with a group of Statistical methods such as the Pearson coefficient , or so-called chi-squared(tabular and calculated values) , with an other set of values ,such as the level of significance , degree of freedom , observed frequencies ,and expected frequencies , to test the hypotheses of the study, -There is a statistically significant correlation relationship between the (perception) And the organizational behavior . - there is a statistically significant correlation relationship between the social learning and the organizational behavior - the level of interest of the institution by developing organizational behavior is high.The results of hypothesis testing and data analysis of this study confirmed the- existence of astatistically significant correlation relationship between the perception and behavior - existence of astatistically significant correlation relationship between the learning and behavior The level of the institution’s interest in developing the behavioral elements is high - Résumé Un ensemble de facteurs participe a la formation du comportement organisationnel des individus dans la société industrielle algérienne ,qui s’appellent les déterminants individuelles de comportement organisationnel, Ou cette étude vise les objectifs suivante – découvrir l’ existence d’une relation corrélative statistiquement signifiante entre la perception et le comportement organisationnel - découvrir l’ existence d’une relation corrélative statistiquement signifiante entre l’apprentissage social et le comportement organisationnel _ identifier a quel niveau la société ( Mine de fer de l’est ) est intéressée au développement de comportement des individus par la perception et l’apprentissage en tant que bases et déterminants individuels de ce comportement., où cette étude a été effectuée a la société des ( Mines de Fer de l’Est) sur un échantillon de (112) travailleurs ,en utilisant la méthode analytique descriptive et l’ outil « questionnaire de recherche », et en appliquant le programme statistique «SPSS», avec un ensemble de méthodes statistiques telles que le paramètre de Pearson ce qu'on appelle le chi- carré , le degré de liberté, les fréquences observées et les répétitions prévues.la valeur tabulaire et calculé de facteur de corrélation chi-carré, les pourcentages ,le degré de liberté , le niveau de signification soit , les résultats d’examen des hypothèses et d’analyses des données ont confirmés - l’ existence d’une relation statistiquement signifiante entre la perception et le comportement organisationnel - l’ existence d’une relation statistiquement signifiante entre l’apprentissage et le comportement organisationnel - la société est intéressée au développement de comportement des individus par la perception et l’apprentissage . ملخص : تشترك مجموعة من العوامل الفرديىة في المؤسسة الصناعية الجزائرية في تشكيل سلوك الافراد التنظيمي ،وتسمى المحددات الفردية للسلوك التنظيمي في المؤسسة الصناعية . حيث تهدف هذه الدراسة الى - الكشف عن وجود علاقة ارتباطية دالة احصائيا بين الادراك وبين السلوك التنظيمي في المؤسسة الصناعية - الكشف عن وجود علاقة ارتباطية دالة احصائيا بين التعلم الاجتماعي وبين السلوك التنظيمي في المؤسسة الصناعية – التعرف الى مستوى اهتمام مؤسسة مناجم حديد الشرق بتنمية السلوك التنظيمي من خلال اعطاء مكانة للادراك والتعلم الاجتماعي عند الافراد ، بكونها المرتكزات او المحددات الفردية الاساسية لهذا السلوك، ، أين أجريت هذه الدراسة في مؤسسة مناجم حديد الشرق على عينة بلغت (112) ,مفردة ، من أجل اختبار فرضيات الدراسة التي صيغت كما يلي - توجود علاقة ارتباطية دالة احصائيا بين الادراك وبين السلوك التنظيمي في المؤسسة الصناعية - توجود علاقة ارتباطية دالة احصائيا بين التعلم الاجتماعي وبين السلوك التنظيمي في المؤسسة الصناعية –مستوى اهتمام المؤسسة بتنمية السلوك التنظيمي من خلال اعطاء مكانة للادراك والتعلم الاجتماعي عالي .و بإستعمال المنهج الوصفي التحليلي و أداة استمارة بحث ،وبتطبيق البرنامج الإحصائي SPSS " ،مع مجموعة من الأساليب الإحصائية كمعامل برسون أوما يسمى بــ كاي تربيع،درجة الحرية ، التكرارات المشاهدة والتكرارات المتوقعة ، مستوى الدلالة ،قيمة معامل الارتباط الجد ولية والمحسوبة ,النسب المئوية ، وقد أكدت نتائج اختبار الفرضيات مايلي - وجود علاقة ارتباطيه دالة احصائيا بين الادراك والسلوك التنظيمي في المؤسسة ميدان الدراسة - وجود علاقة ارتباطيه دالة احصائيا بين التعلم الاجتماعي وبين السلوك التنظيمي في مؤسسة مناجم حديد الشرق – وجود مستوى عالي من الاهتمام بتنمية السلوك التنظيمي لدى المؤسسة .

الكلمات المفتاحية: behavior ; bihavioral determinants ; learning ; organizational behavior ; perception


صعوبات البحث العلمي الشخصية والمهنية لدى أساتذة التعليم العالي دراسة ميدانية على عينة من أساتذة جامعة المسيلة the difficulties of personal and professional scientific research among higher education teachers - A field study on a sample of professors in M'sila University -

جلاب مصباح, 
2022-02-07

الملخص: تتجلى صعوبات البحث العلمي عموما في تلك المعيقات البحثية التي يمكننا دراستها من ثلاثة جوانب، الأولى تتضمن معوقات تتعلق بالبحث. أما الثانية فتشمل معوقات تتعلق بالباحث. والثالثة تتضمن معوقات تتصل ببيئة وطبيعة العمل. ويعود ذلك إلى عدة صعوبات تواجه الباحث الجامعي؛ منها ما تعلق بالصعوبات المهنية ومنها ما هو متعلق بالصعوبات الشخصية. لذلك هدفت الدراسة الحالية إلى الكشف عن أهم صعوبات البحث العلمي التي تواجه أساتذة التعليم العالي في الجامعة الجزائرية على المستوى الشخصي والمهني، كما هدفت الدراسة إلى الكشف عن الأهداف الفرعية التي تناولتها الدراسة بالتفصيل، من خلال المؤشرات التي تقيس درجة معاناة أفراد العينة من صعوبات شخصية ومهنية، ومدى وجود فروق بين أفراد العينة في صعوبات البحث العلمي الشخصية تعزى لمتغير التخصص، وكذلك مدى وجود فروق في صعوبات البحث العلمي الشخصية والمهنية حسب الجنس، والرتبة العلمية، وسنوات الخبرة المهنية. وبالاعتماد على المنهج الوصفي واستخدام استبيان من (33) عبارة من تصميم الباحث، يتمتع بالخصائص السيكومترية من صدق وثبات، تم تطبيقه على عينة عشوائية من (133) أستاذا بجامعة المسيلة، وباستخدام الحزمة الإحصائية للعوم الاجتماعية (SPSS)، والاعتماد على مجموعة من الأساليب الإحصائية المناسبة توصل الباحث إلى مجموعة من النتائج، تمثلت في: - أن أفراد العينة يعانون من صعوبات شخصية ومهنية بدرجة مرتفعة. - كما توصل الباحث إلى وجود فروق دالة إحصائيا عند مستوى دلالة 0.01 بين أفراد العينة في صعوبات البحث العلمي الشخصية تعزى لمتغير التخصص لصالح العلوم الإنسانية والاجتماعية. - بينما لا توجد فروق دالة إحصائية في صعوبات البحث العلمي الشخصية والمهنية حسب الجنس، والرتبة العلمية، وسنوات الخبرة المهنية. Abstract: The difficulties of scientific research are generally reflected in those research obstacles that we can study from three aspects. The first includes obstacles related to research. The second includes obstacles related to the researcher. The third includes obstacles related to the environment and nature of work. The objective The study is to know the difficulties of personal and professional scientific research, among teachers of higher education at the Algerian University. The study also aimed to reveal the sub-goals that the study dealt with in detail, through indicators that measure the degree of personal and professional difficulties, and the measurement of the existence of differences among teachers in the specialty variable, as well as the measurement of the existence of differences in the difficulties of scientific research. Personal and professional by gender, scientific rank and experience. We followed the descriptive approach and a questionnaire of (33) items Prepared by the researcher, is characterized by validity and Reliability, on a sample of 33 teach at the University of M'sila, we used SPSS, and the appropriate statistical methods. The study achieved the following results: - The teachers suffer from high personal and professional difficulties. - There are statistically significant differences at the 0.01 level between professors in the difficulties of personal scientific research due to the specialty variable for the humanities and social sciences. - There were no statistically significant differences in personal and professional difficulties in scientific research, by sex, grade and years of professional experience. Résumé: Les difficultés de la recherche scientifique se reflètent généralement dans les obstacles à la recherche que nous pouvons étudier sous trois aspects. Le premier comprend les obstacles liés à la recherche. La seconde comprend les obstacles liés au chercheur. Le troisième comprend les obstacles liés à l'environnement et à la nature du travail. L'objectif L'étude est de connaître les difficultés de la recherche scientifique personnelle et professionnelle, chez les enseignants de l'enseignement supérieur à l'Université algérienne. L'étude visait également à révéler les sous-objectifs traités en détail par l'étude , à travers des indicateurs qui mesurent le degré de difficultés personnelles et professionnelles, et la mesure de l’existence des différences chez les enseignants à la variable de spécialité, ainsi la mesure de l’existence des différences dans les difficultés de la recherche scientifique. Personnel et professionnel par sexe, grade scientifique et l'expérience. Nous avons suivi l'approche descriptive et un questionnaire de (33) items préparé par le chercheurs, caractérisé par la validité et la fiabilité, sur un échantillon de 33 enseignants à l'Université de M'sila, nous avons utilisé SPSS, et les méthodes statistiques appropriées. L'étude a obtenu les résultats suivants : - Les enseignants souffrent de grandes difficultés personnelles et professionnelles. - Il existe des différences statistiquement significatives au niveau de 0,01 entre les professeurs dans les difficultés de la recherche scientifique personnelle en raison de la variable spécialité pour les sciences humaines et sociales. - Il n'y avait pas de différences statistiquement significatives dans les difficultés personnelles et professionnelles dans la recherche scientifique, selon le sexe, le grade et les années d'expérience professionnelle.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: أساتذة التعليم العالي- البحث العلمي- صعوبات البحث العلمي الشخصية- صعوبات البحث العلمي المهنية. ; Keywords: Higher education professors - personal scientific research difficulties - professional scientific research difficulties- scientific research. ; Mots clés : difficultés personnelles de recherche scientifique - difficultés professionnelles de recherche scientifique - les enseignants de l’enseignent supérieur- recherche scientifique.


دور الإعلام في الحد من العنف الأسري على الطفل -دراسة ميدانية تحليلية على عينة من الإعلاميين- The role of the media in reducing domestic violence on children - an analytical field study on a sample of media professionals -

نوادري فريدة,  برش بشرى, 
2022-02-10

الملخص: تعتبر ظاهرة العنف الأسري من أكثر أنواع العنف انتشارا في الجزائر، وقد تطورت وتنوعت حيثياتها وأخذت تتوسع في الحاضر بعدة أشكال، إذ أن دوافعها امتدت إلى أبعاد حضارية واقتصادية وثقافية، وهذا ما أدى إلى استفحال الظاهرة وتفشيها بشكل رهيب، أمام هذا الوضع عمل الإعلام الجزائري على نقل صورة هذه الظاهرة ورصد مستجداتها وأبعادها المتنوعة وأثار ذلك على الأسرة والمجتمع الجزائري، من خلال الدور الذي يقوم به الصحفي الجزائري في نقل واقع ظاهرة العنف الأسري وأهم الجهود التي يكرسها من أجل احتواء أخطار الظاهرة. The phenomenon of domestic violence is considered one of the most prevalent types of violence in Algeria. The Algerian media on conveying the image of this phenomenon and monitoring its developments and its various dimensions and its effects on the Algerian family and society, through the role played by the Algerian journalist in conveying the reality of the phenomenon of domestic violence and the most important efforts he dedicates in order to contain the dangers of the phenomenon

الكلمات المفتاحية: العنف، العنف الأسري، العنف ضد الطفل، الصحفي.


Représentations du français en espace arabophone, ville de M’Sila: quelles valeurs ?

بن دقفل طيب, 
2022-05-08

الملخص: Résumé en français: Cet article propose une réflexion sur les représentations du français en espace arabophone, la ville de M’Sila. A travers l’analyse et l’interprétation des discours des locuteurs(trices) sur le français dans leurs pratiques langagières et dans celles des autres locuteurs(trices) dans les quartiers d’enquêtes, on tend à comprendre la construction des représentations du français, leur signification et les valeurs attribuées à cette langue dans et par les discours épilinguistiques des enquêté(e)s. Résumé en anglais: This study is a reflection on the representations of French in the Arabic-speaking area, more precisely in the city of M’Sila. We analyse and interpret our interviewees’ discourses on French in their language practices and of those living in their neighborhood in order to understand the construction of representations of French, their meaning and the values attributed to this language by the epilinguistic discourse of the respondents. Résumé en arabe: يهد ف هذه المقال إلى فهم وتحليل رؤية وانطباع سكان مدينة المسيلة في ما يخص استعمال اللغة الفرنسية في الحياة اليومية لقاطنيها، وهذا باعتبار هذه المدينة فضاء اجتماعي لساني يسوده استعمالا كبيرا للغة العربية. من اجل تحقيق هذا الغرض، تتناول هذه الدراسة تحليل وترجمة خطابات مجموعة من المتكلمين يقطنون مجموعة معينة من أحياء المدينة تم اختيارها كذلك طبقا لمقاييس معينة، ومركزة في ذلك على فهم كيفية بناء هذه الرؤية وكذا المعاني والقيم التي تعطي أو تلصق باللغة الفرنسية في كلامهم عن استعمالها في خطاباتهم وتفاعلاتهم الكلامية اليومية وكذا خطابات سكان مسيلة، ومدي استعمالها وأهميتها في حياتهم اليومية قصد تشخيص الواقع اللغوي للمتكلم في هذا الفضاء الاجتماعي اللساني.

الكلمات المفتاحية: Attribution de valeurs ; contact de langues ; espace arabophone ; français ; jeunes filles/garçons ; Représentations sociolinguistiques


استراتيجيات الاتصال المؤسساتي و إدارة الأزمات

بلقبي فطوم,  سيفون باية, 
2022-02-07

الملخص: لقد أصبح العالم اليوم يعاني من أزمات متعددة تهدد بقاء المنظمات واستقرارها، وتسبب في إحداث أوضاع مفاجئة غير مرغوب فيها، وفي ظل تأثيرات هذه الأزمات تظهر أهمية الاتصال المؤسساتي كوظيفة إدارية جديدة توفر إطارا للتنسيق الفعال لجميع الاتصالات الداخلية والخارجية للمنظمة، والذي يتوقف نجاحه على توفر استراتيجيات اتصالية التي يمكن أن تساهم إلى حد بعيد في إدارة الأزمة بشكل فعال خاصة مع تعدد الأزمات المفاجئة المهددة لصورة وسمعة المنظمة. وهذا ما جعل المنظمات المعاصرة تهتم بتوفير استراتيجيات الاتصال المؤسساتي لمواجهة الأزمات. ومن هذا المنطلق جاءت هذه الورقة البحثية لإبراز أهم الاستراتيجيات الاتصالية والأكثر استخداما في إدارة الأزمات باعتبارها أصبحت ضرورة من ضرورات العصر فرضت نفسها في جميع المنظمات مهما تعددت أنواعها ونشاطاتها. Summary: The world todays suffers from many crisis that threaten the stability and survival of organizations , and have caused unwanted situations. In light of the effects of these crises, the importance of institutional communication appears as a new administrative function that provides a framework for the effective coordination of all internal and external communications of the organization, whose success depends on the availability of communication strategies that can contribute to a large scale in the crisis management effectively especially when suddenly many crises occurs at the same time threatening the image and reputation of the organization. . This is what made contemporary organizations interested in providing institutional communication strategies to face these crises. And from the point this research paper came to highlight the most important and most used communication strategies in crisis management ,and it become an absolute necessity in these times and imposed itself in all organization regardless of their various types and activities .

الكلمات المفتاحية: الاستراتيجيات ; الاتصال ; المؤسسة ; الأزمة ; إدارة


واقع تكوين مستشار التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني. -دراسة ميدانية بمركز التوجيه المدرسي بالمسيلة.

شيخ رقية,  لمين نصيرة, 
2022-02-07

الملخص: ملخص: تهدف الدراسة الحالية الى التعرف على واقع تكوين مستشار التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني بمركز التوجيه المدرسي بالمسيلة، الى جانب التعرف على الفروق بين أفراد العينة تعزى لمتغير الخبرة ومتغير الجنس، تكونت عينة الدراسة من 35 مستشارا ومستشارة لمجتمع البحث الأصلي الذي بلغ 39 مستشارا ومستشارة..ولتحقيق أهداف الدراسة تم الاعتماد على أداة متمثلة في استمارة استبيان باستخدام المنهج الوصفي، وبعد المعالجة الإحصائية بواسطة (spss ) تم التوصل الى أبرز النتائج التالية : - مستشار التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني مؤهل في مجال التوجيه. - مستشار التوجيه والإرشاد المدرسي مؤهل في مجال تطبيق الاختبارات النفسية. كلمات مفتاحية: التكوين: مستشار التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني. Abstract: The current study aims to identify the reality of the formation of school guidance and counseling counselor in the school guidance center in M’sila, in addition to identifying the differences between the sample members due to the variable of experience and gender variable, the study sample consisted of 35 consultants and consultants to the original research community which reached 39 male and female advisors..and to achieve The objectives of the study were Relying on a tool represented in a questionnaire using the descriptive method, and after statistical treatment by (spss), the following main results were reached: -School guidance and counseling counselor qualified in the field of guidance. -A school guidance and counseling advisor is qualified in the field of psychological testing. Keywords: training, School and career counseling counselor.

الكلمات المفتاحية: التكوين ; مستشار التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني


مواقع الشّبكات الاجتماعية والتّطرّف الدّيني لدى الشّباب (إشكالية التّأثير المتبادل )

واضح نوال, 
2022-02-07

الملخص: ملخّص: تناقش هذه الورقة البحثية مسألة التّأثير المتبادل بين مواقع الشبكات الاجتماعية وظاهرة التّطرّف الدّيني لدى الشّباب؛ حيث حاولنا توصيف طبيعة الدّور الذي يمكن أن تلعبه هذه الشّبكات في نشر التّطرّف الدّيني بين المستخدمين الشّباب. ولتحقيق الهدف العام لدراستنا هذه فقد ركّزنا على ضرورة الإلمام بمختلف السّياقات المفاهيمية والدّلالية لمصطلح التّطرّف الدّيني ومرادفاته الاصطلاحية المفاهيمية، إضافة إلى التّعرّف على مواقع الشّبكات الاجتماعية مفهوما وأنواعا، وإبراز أهمّ سماتها وخصائصها التي أهّلتها لأن تكون أداة المتطّرّفين في بثّ أفكارهم واتجاتهم الدّينية المتطرّفة معتمدين في ذلك على جملة من الوظائف والأدوار التي نوقشت عبر هذه الورقة وفقا للأدبيّات الخاصّة بمجال الإعلام والاتصال. الكلمات المفتاحية: التّطرّف الدّيني، الجماعات المتطرّفة، الإرهاب، مواقع الشّبكات الاجتماعية. Abstract: This research paper discusses the issue of the mutual influence between social networking sites and the phenomenon of religious extremism among young people. We tried to describe the nature of the role that these networks could play in spreading religious extremism among youth users. In order to achieve the general objective of this study, we focused on the necessity of familiarity with the various conceptual and semantic contexts of the term religious extremism and its conceptual synonyms, in addition to identifying the concept and types of social networking sites, and highlighting its most important features and characteristics that qualified it to be the tool of extremists and their extremists in spreading this. On a number of functions and roles discussed throughout this paper, according to the literature on the field of media and communication. Key words: extremist groups , religious extremism, social networking sites, terrorism. Résumé : Ce document de recherche aborde la question de l'influence mutuelle entre les sites de réseautage social et le phénomène de l'extrémisme religieux chez les jeunes. Nous avons tenté de décrire la nature du rôle que ces réseaux pourraient jouer dans la propagation de l'extrémisme religieux parmi les jeunes utilisateurs. Afin d'atteindre l'objectif général de cette étude, nous nous sommes concentrés sur la nécessité de se familiariser avec les différents contextes conceptuels et sémantiques du terme extrémisme religieux et ses synonymes conceptuels, en plus d'identifier le concept et les types de sites de réseautage social, et de mettre en évidence ses caractéristiques et caractéristiques les plus importantes qui l'ont qualifié d'outil des extrémistes et de leurs extrémistes pour propager cela. Sur un certain nombre de fonctions et de rôles discutés tout au long de cet article, selon la littérature sur le domaine des médias et de la communication. Mots clés : Extrémisme religieux, groupes extrémistes, terrorisme, sites de réseaux sociaux

الكلمات المفتاحية: التّطرّف الدّيني، الجماعات المتطرّفة، الإرهاب، مواقع الشّبكات الاجتماعية.


المناضل محمــد الشريف ساحلي وإسهاماته في كتابة التاريخ الوطني الجزائري

خليفي عبد القادر, 
2022-02-07

الملخص: تهدف هذه الورقة العلمية المتواضعة، إلى الوقوف على بعض إسهامات المفكر والمناضل محمد الشريف ساحلي )1906م- 1989م)، الذي مثل أنموذجا لجيل النخبة الوطنية الجزائرية، التي تلقت تكوينا ثقافيا وعلميا في دواليب المدرسة الفرانكفونية، لكنه ظلّ وفيا لانتمائه وهويته نضالا سياسيا وإنتاجا فكريا، حيث أبان عن روح نضالية عالية في إطار نشاطه ضمن حزب الشعب/ الحركة من أجل انتصار الحريات الديمقراطية، ثم في معترك الثورة التحريرية 1954 – 1962م، حيث أسندت إليه مهام إعلامية ودبلوماسية، تتعلق بإيصال صوت الثورة إلى الرأي العام الفرنسي، وتمثيلها لدى بلدان منطقة شمال أوربا، وهي المهام التي أدارها بكفاءة واقتدار، وقد واصل بعد الاستقلال خدمة البلاد على مدار عقود في حقل العمل الدبلوماسي، حيث ترك بصماته جلية في هذا الباب، كما قدّم مساهمة متميزة في إثراء المكتبة الوطنية بأعمال في غاية الأهمية، جاءت في ظرفية حرجة من مسيرتنا التاريخية فسدت فراغا كبيرا في حينها، من حيث طبيعة القضايا المعالجة، ومنهجية الطرح، فكان بحق، وهو صاحب فكرة الثورة الكوبرنيقية لزحزحة المسلمات الكولونيالية في ميدان التأريخ للجزائر، الصوت القوي الذي رافع في وقت مبكر بعد دحر المستعمر، لصالح تحرير التاريخ بعد استعادة الجغرافيا. This modest scientific paper aims to examine some of the contributions of the thinker and militant Mohamed Cherif Sahli (1906-1989), who represented a model for the generation of the Algerian national elite, which received a cultural and scientific formation in the wheels of the Francophone school, but remained true to his affiliation and identity as a political struggle and intellectual production, He showed a high spirit of struggle within the framework of his activities within the People's Party / Movement for the victory of democratic freedoms, and then in the arena of the liberation revolution 1954-1962 , when he was assigned media and diplomatic tasks related to communicating the voice of the revolution to French public opinion and representing it in the countries of the North Europe, which are the tasks that he managed efficiently and competently, and after independence he continued to serve the country for decades in the field of diplomatic work, as he left his mark clearly in this regard, and also made a distinguished contribution to enriching the National Library with very important works that came at a critical juncture in our journey. Historicism spoiled a great void at the time, in terms of the nature of the issues addressed, and the methodology of the presentation, so he was right, and he was the owner of the idea of the Copernican revolution to displace colonial universals in the field of history in Algeria, the strong voice that Early AR after defeating the colonizer, in favor of liberating history after the restoration of geography.

الكلمات المفتاحية: التاريخ – الجزائر – الهوية – الذاكرة – محمد الشريف ساحلي – الحقبة الاستعمارية - المدرسة الكولونيالية – الوطنية.


العلاقة مع النص المكتوب: ممارسات و تصورات شباب جزائريين حول المطالعة

بوشاقور سارة,  ضيف غنية, 
2022-02-07

الملخص: المطالعة من منظور علم الاجتماع نشاط أو ممارسة يتعدد جمهورها و تتعدد أبعادها و معانيها. و اقترحت العديد من الدراسات ضمن العلوم الانسانية و الاجتماعية مقاربات لهذه الممارسة من زوايا مختلفة و متعددة. و قد اخترنا تناول المطالعة في هذا المقال باعتبارها ممارسة ثقافية، و نهتم بوجه الخصوص بالممارسات و التصورات الاجتماعية التي يبنيها الأفراد حولها. نهتم كذلك بآليات نشأة و تحول هذه الممارسة عبر المسار البيوغرافي للفرد. و من أجل ذلك، نستند إلى المقاربات الذرية الميكروسوسيولوجية بكل شروطها الابستيمولوجية و عتادها المنهجي مستعملين تقنية المقابلة البؤرية الجماعية مع مجموعة أفراد شباب جزائريين، أعضاء ناشطين في نوادي مطالعة بهدف استخراج المعاني الذاتية و التوصل إلى طبيعة العلاقة التي ينظمها الأفراد مع النص المكتوب.

الكلمات المفتاحية: المطالعة ; التصورات ; الممارسة ; المعاني ; العلاقة


The Significance of Exploiting Collaborative Activities to Motivate EFL Pupils' to Regain Confidence in their Oral Performance

كباش الطيب, 
2022-05-08

Résumé: This study raised the problem of the lack of confidence among secondary school pupils pertinent to their oral performance and its negative effects on learning and motivation. In a quest to find a suitable solution, the researcher of this study suggested collaborative activities as a motivational strategy to assist them regain confidence in their oral expression. To examine its effectiveness, the researcher used a quasi-experimental research design where he implemented a collaborative activity for 3rd year scientific class (group1) in two secondary schools for the academic year 2020/2021 after giving them a pre-experiment questionnaire that aims to investigate the existence of the research problem. Post-experiment questionnaires were handed to them after the activity to examine its usefulness. English teachers of both secondary schools were given also questionnaires to inspect their awareness of self-confidence importance in oral performance. The results of these questionnaires were analyzed quantitatively using Excel software; moreover, another tool was used to collect data which is classroom observation that aims to notice any changes in terms of pupils’ confidence in speaking during the activity. Thus, the researcher adopted a mixed method that helped him confirm the research hypothesis that the absence of confidence is among the obstacles weakening pupils’ oral performance and collaborative activities encouraged them. Findings showed that 100 % of teachers agree that collaborative activities do foster oral performance confidence and 77 % of pupils felt that their oral performance has been bettered.

Mots clés: lack of confidence ; oral performance ; motivation ; collaborative activities


نظام المعرفة في علم أصول الفقه

عبد الدائم عز الدين, 
2022-04-10

الملخص: ملخص: تبحث هذه الدراسة في نظام المعرفة في علم أصول الفقه الذي يُعنى بفلسفة بحث أصل المعرفة في هذا العلم، وطرق تكوينها، ومناهج بحثها، ونشأتها واكتمالها، والتثبّت من درجة صحّة منتجها المعرفيّ. فهو يرمي إلى التّكامل مع كلّ التّخصصّات من حيث بحثُ قيمة المعرفة الأصوليّة بوصفها معرفةً، وتشخيص طرق تكوينها ومسالك البحث فيها. فعلم أصول الفقه عنصر رئيس في التّعبير عن المحتوى المعرفيّ للوحيَين، إذ يمثّل أدلّة الفقه ودلالتها على الأحكام الشّرعيّة، ويرمي إلى تحصيل ملكة استنباط الأحكام من الأدلّة التي هي مسائله المبحوث عنها لا فيها. كما يبرز منهجه في مجموعة الضّوابط التي تحكم محور المعادلة بين فقه النّصّ، وفقه الرأي والاجتهاد، أو بين الأثر والنّظر. ويجيب البحث في هذا الموضوع عن إشكاليّة ماهيّة النّظام المعرفيّ في علم أصول الفقه، وأركانه وخصائص تكوينه، ومنهجه العلمي، وعن نضجه واكتماله، والأهداف التي حقّقها هذا النظام المعرفيّ. والمنهج المناسب لدراسة هذا الموضوع والإجابة عن أسئلة إشكاليّته هو المنهج الوصفيّ التّحليليّ، وكان من أهمّ نتائج هذه الدراسة أنّ نظام المعرفة في علم أصول الفقه حقائقُ فكريّة تقوم على الاستنباط، وهي متّصلةُ الجذور التّاريخيّة القوميّة القائمة على الحقيقة الواحدة التي تفسح المجال لتعدّد الرؤى حيالها، في نظامٍ متطوّرٍ متجدّدٍ ممتدٍّ موثوقٍ بالأصل، مانعٍ من الاضمحلال والتّهافت. ومن أهم خصائص النّظام المعرفيّ لعلم أصول الفقه فتحه مجال الفكر وحريّة التّأمل والتّفكير الاستدلاليّ. كما أنّ دور منهج النّظر الأصوليّ يتجلّى في إنتاج المعرفة الإسلاميّة والإنسانيّة، وقدرة استيعابه الفائقة للجديد والمتجّدد من المعارف والعلوم في شتّى المجالات. ومن أبرز النتائج أيضاً توجيه المنهج المعرفيّ لعلم أصول الفقه الطّاقاتِ الذّهنيّةَ إلى الاجتهاد الإبداعيّ بالتّفكر والتّدبر والاستلهام من آيات الله الشّرعيّة في آيات الله الكونيّة. Abstract: This study focuses on the knowledge system (Episteme) in science of the principles of Islamic jurisprudence, which is concerned with the philosophy of researching the origin of knowledge in this science, the ways of its formation, research methods, its origin and completion, and the validation of the degree of validity of its knowledge product. This science accepts integration with all disciplines in terms of examining the value of fundamental knowledge as knowledge, and diagnosing the methods of its formation and methods of research in its issues. Science of the principles of Islamic jurisprudence is a major element in expressing the cognitive content of the two revelations (the Qur’an and the Sunnah), as it represents the evidence of jurisprudence and its significance for the legal rulings, and It aims to have the capacity to derive judgments from evidence that are cases investigated, not the ones in question. It also highlights its approach in the set of controls that govern the axis of the equation between the required meaning of the script and the rational meaning or Ijtihad, or between tradition and consideration. This study answers the problematic of the nature of the knowledge system (Episteme) in science of the principles of Islamic jurisprudence and its pillars, the characteristics of its formation and scientific method, its maturity and completeness, and the goals achieved by this knowledge system. The appropriate method for studying this topic and answering its problematic questions is the descriptive-analytical method. One of the most important results of this study was that the system of knowledge in the science of jurisprudence is intellectual facts based on deduction, and they are connected to the national historical roots based on the one truth that allow for multiple visions about it, in an advanced, renewable, extended system that is originally reliable, preventing decay and inconsistency. The most important characteristic of the knowledge system (Episteme) in science of the principles of Islamic jurisprudence is that it opens the field of thought and the freedom of contemplation and deductive thinking. The role of the fundamentalist approach is also summarized in the production of Islamic and human knowledge, and in its superior ability to absorb new and renewable knowledge and sciences in various fields. In addition, the epistemological method of the science of the principles of Islamic jurisprudence directs mental energies to creative diligence by contemplation, reflection, and drawing inspiration from the legitimate verses of Allah in the divine signs of existence. Résumé : Cette étude examine le système de connaissances dans La science des principes de la jurisprudence islamique, qui s'intéresse à la philosophie de la recherche de l'origine de la connaissance dans cette science, les voies de sa formation, les méthodes de recherche, son émergence et son achèvement, et la validation du degré de validité de son produit de connaissance. Cette science vise à l'intégration avec toutes les disciplines en termes de recherche de la valeur de la connaissance fondamentaliste en tant que connaissance, et en diagnostiquant les méthodes de sa formation et les manières de la rechercher. La science des principes de la jurisprudence islamique est un élément majeur dans l'expression du contenu cognitif des deux révélations (le Coran et la Sunna), car elle représente l'évidence de la jurisprudence et sa signification pour les décisions juridiques, et elle vise à obtenir la capacité de tirer des jugements à partir des preuves qui sont les questions étudiées, et non celles en question. Sa démarche apparaît également dans l'ensemble des contrôles qui régissent l'axe de l'équation entre le sens requis de l'écriture et le sens rationnel ou Ijtihad, ou entre tradition et considération. Cette étude répond à la problématique de la nature du système de connaissance en science des principes de la jurisprudence islamique et de ses piliers, les caractéristiques de sa formation et de sa méthode scientifique, sa maturité et sa complétude, et les objectifs atteints par ce système de connaissance. La méthode appropriée pour étudier ce sujet et répondre à ses questions problématiques est la méthode descriptive-analytique. L'un des résultats les plus importants de cette étude était que le système de connaissances dans la science de la jurisprudence est constitué de faits intellectuels basés sur la déduction, et qu'ils sont liés aux racines historiques nationales basées sur une vérité unique qui permettent de multiples visions à son sujet, en un système avancé, renouvelable et étendu qui est à l'origine fiable, empêchant la pourriture et l'incohérence. La caractéristique la plus importante du système de connaissance en science des principes de la jurisprudence islamique est l'ouverture du champ de la pensée et la liberté de réflexion et de pensée déductive. Le rôle de la méthode fondamentaliste se résume aussi dans la production du savoir islamique et humaines, et dans sa capacité supérieure à absorber des connaissances et des sciences nouvelles et renouvelables dans divers domaines. De plus, la méthode épistémologique de la science des principes de la jurisprudence islamique dirige les énergies mentales vers une diligence créatrice par la contemplation, la réflexion et l'inspiration des versets légitimes d'Allah dans les signes divins de l'existence.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: علم أصول الفقه - العلوم - المنهج المعرفيّ - نظام المعرفة. ; Keywords: Epistemological method- Knowledge system- Science of the principles of Islamic jurisprudence- Sciences. ; Mots-clés: Méthode épistémologique- Science des principes de la jurisprudence islamique- Sciences- Système de connaissances.


تطبيقات البرمجيات الوثائقية مفتوحة المصدر في المكتبات الجامعية دراسة ميدانية بجامعة بشار Open source documentary software applications in university libraries A field study at the University of Bashar

الديقش أحمد, 
2022-02-07

الملخص: تعالج دراستنا موضوع البرمجيات الوثائقية مفتوحة المصدر وتطبيقاتها في المكتبات الجامعية الجزائرية ، حيث ان عملية التحول نحو البرمجيات الوثائقية مفتوحة المصدر يمر بمراحل علمية ومنهجية وجب اتباعها بدقة وتطبيقها باتقان ، فنجاح تطبيق المشروع بالمكتبات الجامعية يؤدي الى تحسين خدماتها للمستفيدين والارتقاء بمستوى أدائها ويفتح لها افاق تطوير ورقمنة رصيدها على المدى البعيد ، لذلك جاءت هاته الدراسة لتسلط الضوء على أهم سمات وخصائص البرمجيات الوثائقية مفتوحة المصدر للمكتبات الجامعية واليات تطبيقها .

الكلمات المفتاحية: البرمجيات الوثائقية.، البرمجيات مفتوحة المصدر.، المكتبات الجامعية.، جامعة بشار.


العملية الاشرافية و أدوار المشرف في المنظمات الحديثة مقاربة نفسية اجتماعية للمفهوم،المكانة و الأدوار

دوباخ قويدر, 
2022-04-24

الملخص: ملخص: من بين المؤشرات التنظيمية التي يتوقف عليها نجاح العمل الجماعي في المنظمات الحديثة و يرتبط بها ارتباطا وثيقا هو وجود مشرف كفء يقوم بتنسيق جهود العاملين و توجيهها فنيا/ إنسانيا نحو الأهداف المسطرة، لذلك نجد أن العملية الإشرافية تلقى اهتماما كبيرا من طرف المهتمين و الباحثين في الفكر التنظيمي من جهة و من طرف أصحاب المنظمات و صناع القرار فيها من جهة أخرى لما لها من دور واضح –حسب ما أكدته نتائج العديد من الدراسات العلمية - في الحفاظ على تماسك الجماعة و كذا الحفاظ على صحة و سلامة المورد البشري نفسيا/اجتماعيا و جسديا من خلال المهام و الأدوار النفسية /الاجتماعية / الفنية التي يقوم بها المشرف و التي تتمحور أساسا في مواجهة مشكلات العمل و العمال على حد سواء. كلمات مفتاحية: المشرف،العملية الإشرافية،السلوك الإشرافي،المنظمات الحديثة. Abstract: Among the organizational indicators on which the success of teamwork in a moderns organizations depends, and it is closely related to it, is the presence of a competent supervisor who coordinates the efforts of the workers and directs them technically / humanly towards the established goals. Therefore, we find that the supervisory process receives a great attention from those interested and researchers In organizational thinking on the one hand, and on the part of the owners of organizations and decision-makers on the other hand, Because it has a clear role - as confirmed by the results of many scientific studies - in maintaining a cohesion of a group, as well as maintaining the health and safety of the human resource psychologically / socially and Physically through the psychological / social / technical tasks and roles performed by the supervisor, which mainly focus on facing both the problems of work and workers. Keywords: supervisor, supervisory process, supervisory behavior, moderns organizations Résumé : Parmi les indicateurs organisationnels dont dépend la réussite du travail dans les organisations modernes et dont il est étroitement lié C'est la présence d'un superviseur compétent qui coordonne les efforts des ouvriers et les oriente techniquement/humainement vers les objectifs souhaités Par conséquent, nous constatons que le processus de supervision reçoit une grande attention de la part des personnes intéressées et des chercheurs en pensée organisationnelle d'une part, et des propriétaires d'organisations et des décideurs en leur sein d'autre part en raison de son rôle clair - Comme le confirment les résultats de plusieurs études scientifiques- dans le maintien de la cohésion du groupe ainsi la préservation de la santé et la sécurité des ressources humaines psychologiquement / socialement et physiquement a travers les tâches et les rôles psychologiques / sociaux / techniques exercés par le superviseur qui se concentrent principalement sur la résolution des problèmes du travail et des travailleurs. Mots clés : superviseur, processus de supervisioncomportement de supervision , les organisations modernes

الكلمات المفتاحية: كلمات مفتاحية: المشرف،العملية الإشرافية،السلوك الإشرافي،المنظمات الحديثة.


المصداقية الإعلامية، الذكاء الإصطناعي و شرعية الصحافة

سدار رابح,  تواتي نور الدين, 
2022-02-09

الملخص: ملخص: تهتم الدراسة بظاهرة السعي إلى إسناد المصداقية الإعلامية إلى المقاربات الآلية و التحكم فيها عبر ا الذكاء الاصطناعي في صحافة الروبوت التي تعتمد على باقات الخوارزميات و احتمال تنميطها و ظهور أثر ذلك في توجيه الإعلام الصحفي و مضامينه وفقا لإملاءات تتم برمجتها مسبقا و لا يمكن الجزم بإنصافها و عدلها ونزاهتها في معالجتها و تحليلها للبيانات التي تمثل مدخلات تعتمد عليها حول مختلف القضايا و الأحداث، مما قد يشكل صعوبة على محاولات الصحافة تجديد مصداقيتها في الإعلام التي أسست عليها جزء من شرعيتها منذ عدة قرون من الزمن و التي تمثل أحد أسباب تواجدها، بحيث أنه عادة ما يتم ربط شرعية الإعلام الصحفي بمصداقيته بالرغم من الطبيعة المتعددة الأبعاد للمصداقية نفسها، و المشكلات التي تطرحها على مستوى المفهمة بين الباحثين، و ارتباطها بأحكام الجمهور و القائمين بالاتصال الذين تختلف توقعاتهم بخصوص نواحي الأداء الإعلامي، تجاربهم الخاصة مع وسائل الإعلام، إيديولوجياتهم، معارفهم و أحكامهم المسبقة التي يمكن أن تتخلل عملية إدراك هذه المصداقية و تقييمهم لها، تحت تأثير الولاءات السياسية و الخصائص السوسيو ديمغرافية و المراكز الاجتماعية. Abstract: This study deals, through a theoretical approach, with the phenomenon of the credibility of information in its dimension linked to the tendency to use artificial intelligence algorithms in robot journalism, and the effects of the standardization of content values. media based on the pre-established values of the initiators of these algorithms, and what this can generate in terms of credibility, as one of the values on which the legitimacy of journalism and journalists in different societies is based, despite the differences between specialists concerning the dimensions of this credibility and its judgment in the eyes of the media audiences and the initiators of the information themselves. Résumé : Cette étude traite a travers une approche théorique le phénomène de la crédibilité de l’information dans sa dimension liée a la tendance a l’utilisation des algorithmes de l’intelligence artificielle dans journalisme de robot, et les effets de la standardisation des valeurs des contenus médiatiques sur la base des valeurs pré établies des initiateurs de ces algorithmes, et ce que cela peut engendrer sur le plan de crédibilité, comme l’une des valeurs sur laquelle est basée légitimité du journalisme et des journalistes dans les différentes sociétés, malgré les écarts entre les spécialistes concernant les dimensions de cette crédibilité et son jugement aux yeux des publics des medias et des initiateurs de l’information eux-mêmes.

الكلمات المفتاحية: المصداقية- الأخلاقيات- الذكاء الاصطناعي- الاعلام الصحفي- الشرعية


الدعاية الإعلامية الأمريكية والحروب النفسية

عيشوش فريد,  الحسيني صفوان, 
2022-02-15

الملخص: ملخص: انتبهت القوى العظمى لسلاح فتّاك وفعّال، أقوى من شنّ الحروب وحدّ الدبابات في ميادين القتال، إنّها الدعاية الإعلامية التي هزمت جيوشا وقهرت قوى كانت تتّصف بالوزن الثقيل، الولايات المتحدة الأمريكية هي رائدة استخدام مجال الدعاية في شتى الميادين السياسية والحربية والاقتصادية ...الخ، لجأت إليه للتأثير في الخصوم ولي ذراعها، وتكريس أسطورة الجيش الأمريكي الذي لا يُهزم، سعت الو.م.أ عبر الدعاية إلى صناعة رأي عام محلي ودولي وتوجيهه فيما بعد لخدمة مصالحها ونفوذها الذي يتسع يوما بعد يوم. تُعد وسائل الإعلام القوة الضاربة التي تتلاعب بها الولايات المتحدة الأمريكية لإخضاع الجميع لهيمنتها، عبرها أصبحت أمريكا دركي العالم والمتحكمة في حركة المرور العالمية وصناعة السياسات الدولية، فسارعت إلى التضليل الإعلامي وإلى ضخّ سيل رهيب من المعلومات والأخبار عموديا وأفقيا من أجل زعزعة استقرار باقي الدول التي ترى نفسها ندا لها، أو حتى تلك الدول الضعيفة التي تحاول كل مرة إيجاد الحلول والخروج من تخلفها. رأت الو.م.أ أن الدعاية لن تحقق هدفها من دون شن الحروب النفسية، فجعلت امبراطورية وسائل الإعلام التابعة لها بوقاً مخيفا لهزّ الثقة التي تملكها بعض الجهات، عن طريق إقامته حروب نفسية وإدارتها عن بعد آلاف الكيلومترات. استراتيجية أمريكا الإعلامية أفرزت واقعا آخر مختلف، بعيدا عن ما يمكن لعقل البشر أن يتخيله، فجعلت من الفرد لعبة سخيفة تتجاذبها الاخبار الكاذبة، والمعلومات المضللة، فأصبح هذا الفرد تائهًا مشتتًا نفسيا ومرهقاً جسدياً، عيونه ضعفت واحتلها الاحمرار نتيجة متابعته الدائمة لشاشات التلفزيون التابعة لشركات عالمية لا يعرف من يملكها ولأي جهة تتبع ولا حتى إيديوبجيتها في إطار عولمة إعلامية أضعفت الكثير، وفي الجانب الآخر خدمت مصالح من أتى بها. كلمات مفتاحية: الدعاية، الإعلام، الدعاية الإعلامية- الحرب النفسية Abstract: The great powers noticed a lethal and effective weapon, more powerful than waging wars and running tanks on the battlefields. It is the media propaganda that defeated armies and conquered forces that were classified as heavyweights. The United States of America is a pioneer in using the field of propaganda in various political, military, and economic fields. Opponents have taken its arm and perpetuated the legend of the unbeatable US army. The United States of America, through propaganda, sought to create a local and international public opinion, and then directed it to serve its interests and influence, which is expanding day by day. The media is considered a striking force that the United States manipulates to subject everyone to its hegemony. Through it, America has become the world's arbiter and the court in global traffic and the international policy industry. It hastened to shade the media and inject a terrible torrent of information and news vertically and horizontally in order to destabilize the rest of the countries that see themselves. It, or even those weak countries that try every time to find solutions and get out of their backwardness. The United States of America saw that propaganda would not achieve its goal without waging psychological wars, so it made an empire of its media outlets a frightening trumpet to shake the confidence that some parties have, by conducting psychological wars and managing them from thousands of kilometers away. America's media strategy produced another reality, far different from what the human mind could imagine, so it made the individual a silly game, attracted by false news and shady information. It is owned by any party that it follows, not even its ideologies, within the framework of media globalization that has weakened many, and on the other hand, it served the interests of those who brought Keywords: Propaganda, media, media propaganda - psychological warfare

الكلمات المفتاحية: الدعاية ; الإعلام ; الدعاية الإعلامية ; الحرب النفسية


أخصائي المعلومات وتحديات البيئة الرقمية بالمكتبات الجامعية الجزائرية:بين ضرورة التكوين وتطوير الممارسات.

الزاحي حليمة,  الزاحي سمية, 
2022-05-17

الملخص: تهدف الدراسة إلى التعريف بمختلف المحاور الرئيسية التي لابد أن تتضمنها البرامج التكوينية لإعداد أخصائي المعلومات للتعامل مع مختلف التحولات الرقمية، والتعرف على مختلف الممارسات التي يعتمدها لتطوير الخدمات المقدمة وتحقيق فعالية وجودة في خدمات المكتبة من خلال الكشف على المؤهلات الضرورية للعمل. ولأجل ذلك تم الاعتماد على المنهج الوصفي وأداة الإستبيان لجمع المعلومات من المبحوثين.حيث تم اختيار عينة طبقية عشوائية وبنسبة 50% من أخصائي المعلومات العاملين بمكتبات جامعة قسنطينة 1 للوقوف على أهم النقاط الضرورية التي تدعم العمل المكتبي في البيئة الرقمية ،وخلصت الدراسة إلى ضرورة التطوير والتجديد في البرامج التكوينية الحالية الخاصة بإعداد أخصائي المعلومات سواءا خلال التعليم الجامعي أو التكوين المستمر أثناء الخدمة وذلك كي تتلاءم مع بيئة المعلومات و في مختلف القطاعات.

الكلمات المفتاحية: اخصائي معلومات ; بيئة رقمية ; مكتبة جامعية ; تكوين ; ممارسات


التطوير المهني لأعضاء الهيئة التدريسية كمدخل لتحقيق جودة النوعية في التعليم الجامعي مقاربة ميدانية

جلول احمد,  بن دار نسيمة, 
2022-05-08

الملخص: ان نتيجة للإنفجار المعرفي والتقدم العلمي والتكنولوجي السريع والانفتاح فكريًّا واجتماعيًّا ومعرفيًّا أن ظهرت حاجات جديدة لقطاعات بشرية واسعة أهمها نهم شديد للمعرفة، ورغبة عارمة لفهم الكون، وكشف المجهول فيه. مما أدى إلى انعكاس ذلك على الجامعة التي أصبحت مطالبة بنشر التعليم والتكنولوجيا على نطاق أوسع وإعداد عدد أكبر من المتخصصين في مختلف أنواع التكنولوجيا المتقدمة،ومن ثم وقعت الجامعة تحت ضغوط شديدة مع تزايد عدد الطلاب، مما أحدث انخفاضاً ملحوظاً في بعض الأحيان في مستويات التعليم الجامعي نتيجة ارتفاع نصيب عضو هيئة التدريس من الطلاب أو نقص نصيب الطالب من الخدمة التعليمية والإرشادية، لذا هدفت هذه الدراسة الى توضيح أدوار أعضاء هيئة التدريس الجامعي بالإضافة إلى عرض العلاقة بين جودة النوعية وجودة أعضاء الهيئة التدريسية، مع التركيز على أهمية ودور التطوير المهني في تحقيق جودة النوعية في التعليم العالي، وقد أوضحت الدراسة أن أدوار عضو هيئة التدريس تنحصر بشكل عام في التدريس والتقويم، والإرشاد والتوجيه والتأليف والترجمة والتطوير المهني وخدمة المجتمع والبحث العلمي وتم تصنيفها في أربعة مجالات رئيسة تتعلق بالطلاب، والمؤسسة التعليمية والمجتمع المحلي ودوره تجاه نفسه، أما بخصوص متطلبات الجودة وعلاقتها بأعضاء الهيئة التدريسية تبين أن جودة النوعية تتطلب جودة أعضاء هيئة التدريس أنفسهم باعتبارهم عنصراً فعالاً في تحقيق الجودة وذلك على ضوء ما يملكون من مدخلات وأشارت الدراسة إلى وسائل التطوير المهني، وأهمية التطوير المهني في رفع مستوى المدخلات والعمليات والمخرجات في المنظومة التعليمية، لا سيما وأن التطوير المهني سينعكس إيجاباً على تطوير مستويات الأداء في مختلف المجالات، وتحقيق الالتزام والمسؤولية الفردية وتأكيد روح العمل الجماعي، وتشكل هذه العناصر أساسيات المسؤولية الفردية والجماعية في تحقيق جودة التعليم.

الكلمات المفتاحية: اعضاء هيئة التدريس ; التطوير المهني ; جودة التعليم الجامعي ; تحقيق الجودة


المعتقدات الهازمة للذات وعلاقتها بالسلوكيات الهازمة للذات لدى عينة من طلبة المرحلة الثانوية

شحادة أنس, 
2022-03-09

الملخص: المعتقدات الهازمة للذات وعلاقتها بالسلوكيات الهازمة للذات لدى عينة من طلبة المرحلة الثانوية يهدف هذا البحث إلى تعرف العلاقة المحتملة بين المعتقدات الهازمة للذات والسلوكيات الهازمة للذات لدى عينة من طلبة المرحلة الثانوية في مدارس محافظة دمشق الرسمية (إذ بلغ عدد أفراد هذه العينة 320 طالباً وطالبة)، ولتحقيق هدف البحث تم استخدام مقياس المعتقدات الهازمة للذات؛ ومقياس السلوك الهازم للذات، وتم التوصل إلى مجموعة من النتائج أبرزها ما يلي: إن مستوى السلوك الهازم للذات، والمعتقدات الهازمة للذات لدى أفراد عينة البحث كان مرتفعاً، كما تبين وجود علاقة ارتباطية بين كلٍ من السلوكيات الهازمة للذات، والمعتقدات الهازمة للذات، كما تبين عدم وجود فروق دالة احصائياً بين أفراد عينة البحث على مقياس السلوكيات الهازمة للذات تبعاً لمتغير الجنس، في حين كانت دالة تبعاً لمستوى التحصيل الدراسي لصالح أفراد عينة البحث ذوي مستوى التحصيل الدراسي المتدني (الضعيف)، كما تبين وجود فروق دالة احصائياً بين أفراد عينة البحث على مقياس المعتقدات الهازمة للذات تبعاً لمتغيري الجنس، ومستوى التحصيل الدراسي وكانت الفروق لصالح الذكور، ولصالح أفراد عينة البحث ذوي مستوى التحصيل الدراسي المتدني (الضعيف)، وبالنسبة لأثر كل من المعتقدات الهازمة للذات، والمتغيرات التصنيفية على مستوى السلوكيات الهازمة للذات، فقد تبين أنَّ المعتقدات الهازمة للذات هي أكثر المتغيرات تأثيراً على مستوى السلوكيات الهازمة للذات لدى أفراد عينة البحث.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: السلوكيات الهازمة للذات، المعتقدات الهازمة للذات، طلبة المرحلة الثانوية.


The Dad Joke Syndrome: How Shifting Power Dynamics are affecting the Subversivness of Feminist Humor

بن ناعة يوسف, 
2022-04-20

الملخص: Abstract: Humor's subaltern power to subvert hierarchies has been utilized by several marginalized groups to target unjust power structures. However, contemporary feminist calls to reshape this art form into their own image might hinder its efficacy. This study aims to investigate the extent to which the political and ideological incentives to combat negative stereotypes and to develop an original theory of comedy is diminishing the quality and the subversiveness of feminist humor. To test this hypothesis a thematic analysis of several lists of feminist jokes was employed. These lists were divided into two major categories: jokes that were labeled as inclusive by feminist standards and the other category involved jokes with ridicule and self-deprecation content. The results show that lists that fit the description of inclusivity for feminists fail to meet the characteristics of subversive humor because they are only enjoyed by feminist themselves and their sympathizers. When the creators of these jokes resorted to traditionally male comedic tactics such as ridicule and self-deprecation they succeeded in meeting those characteristics. These results suggest that feminist humor’s diminishing subversiveness is due to a combination of a shift in social and political power dynamics in favor of feminism and the over stressing on inferring ideological messages at the expense of the aesthetics of humor. Keywords: Feminism- Humor- Stereotype- Subversive- Power Dynamics. - Abstract in French: Le pouvoir subalterne de l'humour pour renverser les hiérarchies a été utilisé par plusieurs groupes marginalisés pour cibler des structures de pouvoir injustes. Cependant, les appels féministes contemporains à remodeler cette forme d'art à leur image pourraient entraver son efficacité. Cette étude vise à déterminer dans quelle mesure les incitations politiques et idéologiques à combattre les stéréotypes négatifs et à développer une théorie originale de la comédie diminuent la qualité et la subversivité de l'humour féministe. Pour tester cette hypothèse, une analyse thématique de plusieurs listes de blagues féministes a été utilisée. Ces listes ont été divisées en deux grandes catégories : les blagues qualifiées d'inclusives selon les normes féministes et l'autre catégorie impliquait des blagues avec un contenu ridicule et d'autodérision. Les résultats montrent que les listes qui correspondent à la description de l'inclusivité pour les féministes ne répondent pas aux caractéristiques de l'humour subversif parce qu'elles ne sont appréciées que par les féministes elles-mêmes et leurs sympathisantes. Lorsque les créateurs de ces blagues ont eu recours à des tactiques comiques traditionnellement masculines telles que le ridicule et l'autodérision, ils ont réussi à respecter ces caractéristiques. Ces résultats suggèrent que la diminution de la subversivité de l'humour féministe est due à une combinaison d'un changement dans la dynamique du pouvoir social et politique en faveur du féminisme et d'une insistance excessive sur la déduction de messages idéologiques au détriment de l'esthétique de l'humour. Mots clés : Féminisme- Humour- Stéréotype- Subversif- Dynamique du pouvoir. - Abstract in Arabic: تم استخدام سلطة الفكاهة التابعة لتقويض التسلسلات الهرمية من قبل العديد من المجموعات المهمشة لاستهداف هياكل السلطة الظالمة. ومع ذلك ، فإن الدعوات النسوية المعاصرة لإعادة تشكيل هذا الشكل الفني إلى صورتها الخاصة قد تعيق فعاليته. تهدف هذه الدراسة إلى التحقق من مدى تأثير الحوافز السياسية والأيديولوجية على مكافحة الصور النمطية السلبية وتطوير نظرية أصلية للكوميديا في تقليل جودة وتدمير الفكاهة النسوية. لاختبار هذه الفرضية تم استخدام تحليل موضوعي لعدة قوائم من النكات النسوية. تم تقسيم هذه القوائم إلى فئتين رئيسيتين: النكات التي تم تصنيفها على أنها شاملة من قبل المعايير النسوية والفئة الأخرى تضمنت النكات التي تحتوي على السخرية والاستنكار الذاتي. تظهر النتائج أن القوائم التي تناسب وصف الشمولية للنسويات تفشل في تلبية خصائص الفكاهة التخريبية لأنها لا تتمتع بها سوى النسويات أنفسهن والمتعاطفين معهم. عندما لجأ مبتكرو هذه النكات إلى الأساليب الكوميدية الذكورية التقليدية مثل السخرية والاستخفاف بالنفس ، نجحوا في تلبية تلك الخصائص. تشير هذه النتائج إلى أن تضاؤل الفكاهة النسوية يرجع إلى مزيج من التحول في ديناميكيات السلطة الاجتماعية والسياسية لصالح النسوية والتشديد المفرط على استنتاج الرسائل الأيديولوجية على حساب جماليات الدعابة. - كلمات مفتاحية: فكاهة-نسوية- صورة نمطية - تخريبية - ديناميات القوة

الكلمات المفتاحية: Feminism ; Humor ; Stereotype ; Subversive ; Power Dynamics



Les 10 articles les plus téléchargés

1 349 المخدرات في الجزائر واقع الظاهرة وإجراءات الوقاية 1 214 التغيير الثقافي في المنظمة كمدخل أساسي لإحداث التغيير التنظيمي: خطوات وآليات إرسائه 1 155 تسويق خدمات المعلومات بالمكتبات الجامعية الجزائرية تسويق خدمات المعلومات عبر شبكة الأنترنيت بالمكتبات الجامعية الجزائرية ( دراسة ميدانية بالمكتبة الجامعية المركزية بجامعة المسيلة 1 028 موقف الحركة الوطنية الجزائرية من الإنزال الأنجلوا – أمريكي بسواحل الجزائر (6-9 ) نوفمبر 1942 978 ميشيل فوكو والحداثة الفلسفية 974 أهم المشكلات السلوكية الشائعة لدى تلاميذ ذوي صعوبات التعلم الاكاديمية في المرحلة الابتدائية دراسة ميدانية ببعض ابتدائيات ولاية المسيلة 933 المواجهة بين جبهة التحرير الوطني والحركة الوطنية الجزائرية لمصالي الحاج (1954- 1962) 919 دور أخصائي المعلومات في إطار آلية التحول الرقمي دراسة حالة بالمكتبة الجامعية المركزية جامعة باتنة1- الجزائر 800 دور الأستاذ الجامعي في تحقيق جودة التعليم العالي 767 حركات التحرر الوطني في ظل القانون الدولي العام