دفاتر السياسة والقانون
Volume 6, Numéro 10, Pages 315-328

الهندسة الانتخابية: الأهداف ولاستراتيجيات، وعلاقتها بالنظم السياسية

الكاتب : عبد العالي عبد القادر .

الملخص

تنطلق الورقة البحثية من المفاهيم والمنطلقات الأساسية للهندسة الانتخابية، من حيث دورها في الترسيخ الديمقراطي ورفع التمثيل السياسي وتحسين كفاءة النظم الانتخابية في التمثيل والحكامةGovernance ، وهذه المنطلقات تتجسد من خلال وجود ثلاث مجموعة من الأهداف للهندسة الانتخابية، لكن هذه الأهداف والمنطلقات تختلف باختلاف النظم السياسية، فرغم أهمية الهندسة السياسية في بناء المؤسسات وتقوية وترسيخ الديمقراطية إلا أنها ليست ضمانة اكيدة للتحول الديمقراطي خصوصا في حالة توظيف الهندسة السياسية لتجديد شرعية النظم التسلطية، وهو ما يشهده واقع النظام الانتخابي في العالم العربي وفي الجزائر على الخصوص، والذي شهد مجموعة من التغييرات، في شكله ومضمونه، بحيث أدى في المحصلة إلى تشكل نظام انتخابي، من خلال مجموعة من الممارسات المتكررة ومن خلال طريقة سن القوانين الانتخابية، تهدف إلى تكريس وضع قائم، وتضع حدودا وقيودا أمام إمكانية إجراء انتخابات نزيهة وشفافة وتنافسية، وإمكانية التغيير السياسي عن طريق الانتخابات، نظرا لغياب مجموعة من الضمانات القانونية والدستورية، وضمانات على مستوى الإجراءات الرقابية وإجراء العملية الانتخابية.

الكلمات المفتاحية

النظام الانتخابي، الهندسة الانتخابية، الهندسة المحايدة، الهندسة التوظيفية، الإصلاحات الانتخابية، النظام الحزبي، الأحزاب السياسية، الجزائر.