الأفاق للدراسات الإقتصادية
Volume 3, Numéro 1, Pages 216-230

التغيير التكنولوجي في المؤسسة وتأثيره على باقي مجالات التغيير التنظيمي دراسة حالة مؤسسة نفطال-فرع تبسة-

الكاتب : بوطرفة صورية .

الملخص

إن التطور والتغير السريع الذي عرفته المؤسسات، والذي شمل كافة المجالات أصبح ضرورة ملحة، فالعصر الحالي هو عصر التغيرات السياسية، الاقتصادية، الفكرية والتكنولوجية. والعالم اليوم هو عالم تتعدد فيه المؤثرات وتتنوع أشكال المنافسة وتنهار الفواصل الزمنية والمكانية بين الدول والأسواق، ويعد التغيير التكنولوجي من ابرز مجالات التغيير، وذلك نظرًا لما له من تأثير على نجاح المؤسسة والحفاظ على مكانتها وسط هذا التقدم المتسارع، وأيضا نظرًا لتأثيره على باقي مجالات التغيير التنظيمي، حيث انه يؤثر على هيكل المؤسسة، إستراتيجيتها، مهارات العاملين فيها وكذا ثقافتها، وهذا ما سنحاول توضيحه في هذه الورقة البحثية دراسة تأثير التغيير التكنولوجي على باقي مجالات التغيير في المؤسسة من خلال دراسة حالة مؤسسة نفطال كإحدى المؤسسات الجزائرية التي تهتم كثيرا بمواكبة التطورات التكنولوجية، وتسعى دوما لزيادة حصتها السوقية خاصة في ظل المنافسة.

الكلمات المفتاحية

التغيير التكنولوجي؛ المؤسسة الاقتصادية؛ التغيير التنظيمي.