مجلة أنثروبولوجية الأديان
Volume 17, Numéro 1, Pages 16-32

(نحو دراسة علمية للنص الصوفي) الحدود الإبستيمية للتصوف

الكاتب : بكيري عبد الله .

الملخص

يتناول المقال محاولة للتأصيل لدراسة علمية للنص الصوفي، فلطالما كان التصوف الإسلامي معبرا بصدق عن أعلى مراحل العمق الفكري، ومجسدا لأكبر مراتب الترميز، متميزا بلغة خاصة عميقة ومركبة، مخلفا تراثا واسعا من الأفكار و العلوم المرتبطة به. إن النص الصوفي كأي بحث علمي و كأي موضوع علمي له موضوع ومنهج ومصطلح خاص به، وهذه العناصر تتجلى في أربعة حدود إبستيمية، المتمثلة في الحد التعريفي الذي يشمل الاشتقاقات والتعريفات ثم حد المصطلح الذي يؤدي إلى فهم النص الصوفي كنص له بناء عرفاني لا بناء منطقي، كما له مصطلح خاص إضافة إلى حد النفس الذي يمكننا من ربط نفس صاحب النص العرفاني بمراتب العرفان "الأحوال و المقامات" وأخيرا حد الانتقال من العبارة إلى الإشارة أي من ظاهر اللفظ إلى باطنه ومدلوله. The article deals with an attempt to root for a scientific study of the Sufi text, as Islamic mysticism has always been a true expression of the highest stages of intellectual depth, embodying the greatest levels of coding, distinguished by a special deep and complex language, leaving a wide heritage of ideas and sciences associated with it. The Sufi text, like any scientific research and any scientific subject, has its own subject, methodology and term, and these elements are manifested in four epistemic boundaries.

الكلمات المفتاحية

التصوف ; الإبستيمية ; المصطلح ; الرمز ; العلمية