الاكاديمية للدراسات الاجتماعية و الانسانية

academic review of social and human studies

Description

The Academia Journal of Social and Human Studies (AJSHS) is an open access, peer-reviewed and refereed biannual international journal, founded in 2008, and published by Hassiba Ben Bouali University of Chlef. (AJSHS) encourages and publishes research papers in three languages (Arabic, English and French) in all fields of social sciences and humanities such as economics, law, arts, foreign languages, sports and so on. The Academia Journal of Social and Human Studies welcomes and acknowledges high-quality research manuscripts throughout the world. The extended editorial board includes qualified experts who are conversant in the pertinent subject area and are highly committed to the quick review process of the paper, but not with the sacrifice of the right judgment of a paper. All publishing processes including submission, selection and review must be made electronically via the Algerian platform for scientific journals ASJP. The main objectives of (AJSHS) are the following : - to provide an intellectual platform for scholars to impart and share knowledge in the field of social sciences and humanities. - to publish high-quality original unpublished researches that are of international significance, yet material which has been previously copyrighted, published, or accepted for publication will not be considered for publication in the journal. - to promote social and human studies and become a leading academic journal in the field. In order for The Academia Journal of Social and Human Studies to increase its visibility, The AJSHS site web was launched in 2008 with the aim of increasing the visibility and it is similarlys covered by the following indexing services: American databases EBSCO. American databases PROAUEST El Manhal Electronic Library African Electronic Journal.

Annonce

إعلان خاص للمؤلفين

إعلان خاص للمؤلفين   annonce aux auteurs 

يجب تأكيد ملكية المقال من طرف جميع المؤلفين المشاركين في اعداد المقال وهذا بعد قبوله للتقييم، والعملية تتم بعد وصول رسالة آلية من المنصة، آجال تأكيد المقال 15 يوم بعد قبوله للتقييم، في حالة تجاوز هذه الآجال يتم سحب المقال

La confirmation de la soumission de l’article doit se faire dans un délai de 15 jours après avoir accepté ledit article pour évaluation, et ce via un mail automatique envoyé par l’asjp, après ce délai l’article sera retiré 

آجال إرسال المقال المعدل ورفع التحفظات محدد بشهر واحد من تاريخ إشعار المؤلف المعني (المرسل)، في حالة تجاوز هذه الآجال يتم سحب المقال

la levée des réserves est limitée à un mois à compter de la date de notification de l'auteur concerné (l'expéditeur), après ce délai l’article sera retiré

10-10-2019


12

Volumes

23

Numéros

646

Articles


هجرة سكان منطقة الشلف إلى الشام سنتي 1898-1899 من خلال تقرير (لوسياني)

العربي بلعزوز, 

الملخص: الملخص: يعد تقرير (لوسياني) من التقارير التي أُعدت بأمر من الحاكم العام لتتبع أسباب ودوافع موجات الهجرة أو طلبات رخص الرحيل في منطقة الشلف (الأصنام) وما جاورها من بلديات؛ حيث استقبلت الإدارة ملفات بعض السكان الذين طلبوا رخصة تمكّنهم من الهجرة وذلك نهاية سنة 1898 وطيلة سنة 1899م. كان مصدر الطلبات الأولى من بلدية (البرواقية) المختلطة و(تابلاط وسور الغزلان) بالمدية، لتنتقل مع حلول شهر أكتوبر والأيام الأولى من شهر نوفمبر إلى قبائل دائرة الشلف التي شهدت موجة من الهيجان الشعبي الباعث على مغادرة البلاد والهجرة إلى الشام (سوريا)، ثم انتقلت تلك الموجة إلى أسواق حوض الشلف ومنطقة (تنس والعطاف، وادي الفضة، الشلف، بوقادير، سيدي عكاشة والكريمية). تأتي هذه الدراسة في إطار الكشف عن مصدر مهم يخص هجرة الجزائريين باتجاه سوريا نهاية القرن 19م، خاصة من دائرة الشلف وجل البلديات الكبرى التابعة لها من خلال تقرير (لوسياني) الذي لم تشر إليه الدراسات السابقة رغم احتوائه على معلومات وحقائق هي من الأهمية بمكان، وذلك بهدف إضافة معطيات جديدة في موضوع هجرة الجزائريين إلى الشام نهاية القرن 19م، من خلال استغلال تلك المعطيات الدقيقة والوافية التي تضمنها عن وضعية السكان الاقتصادية والاجتماعية بمنطقة الشلف، وبقية المناطق في البلاد بحكم الموقع الجغرافي للمنطقة المؤثر والمتأثر، وبحكم أنها لم تكن استثناء إلا في المعطيات الطبيعية ذات الصلة بالتساقط والجفاف. Abstract: The Luciani Report is one of the reports prepared by order of the Governor General to trace the causes and motivations of migratory waves or applications for exit permits in the Chlef area and in neighboring municipalities. The ministry received the files of some residents who had applied for an emigration permit before the end of 1898 in 1899 the municipalities of Barouqia, Tablat and Sour El Ghozlane, in Media, are at the origin of these first requests. Then it is moving to the tribes of the Chlef Valley in October and early November 1899, which were the scene of a wave of popular frenzy that led to emigration and emigration to Syria. This wave has shifted to the markets of the Chlef Basin and the region (Al Attaf and Tenès, Oued Fodda, Chlef, Boukadir, Sidi Akacha and Karimia). This study comes in the context of revealing an important source of migration of Algerians towards Syria, at the end of the 19th century, with the aim of adding new data on the subject, and exploiting the accurate and qualitative data, that it contains on the economic and social situation in the Chlef region that applied to Algeria as a whole.

الكلمات المفتاحية: الهجرة ; الشلف ; الأمير عبد القادر ; لوسياني ; جواز السفر ; ، السياسة الاستعمارية ; الأسباب الخارجية ; Immigration ; Chlef ; Syria ; Emir Abdelkader ; Luciani ; passport ; colonial policy ; External causes ; سوريا


دور الجمعيات الخيرية في الحد من الفقر- دراسة حالة ولاية برج بوعريريج

فاطيمة حاجي,  محمد حمو, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على دور الجمعيات الخيرية في الحد من الفقر، ولتحقيق أهداف الدراسة أجرت الباحثة مسحا ميدانيا على عينة من الجمعيات الخيرية بولاية برج بوعريريج، من خلال تصميم استمارة، حيث تكون مجتمع الدراسة مديري الجمعيات، ومديري مشاريع، بالإضافة إلى الأعضاء والبالغ عددهم 80، وقد تم اختيار العينة التي بلغ عددها 48 مفردة، وفي ضوء ذلك جرى جمع وتحليل البيانات واختبار الفرضيات باستخدام الحزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية SPSS. وتوصلت الدراسة إلى عدة نتائج أهمها أن الجمعيات الخيرية في الجزائر تساهم في الحد من الفقر، مركزة على مشاريع السلة الغذائية، كما تواجه هذه الأخيرة العديد من التحديات والمعوقات التي تحول دون مساهمتها بصورة فعالة في الحد من الفقر.

الكلمات المفتاحية: الفقر، الجمعيات الخيرية، الحكومة، برامج ومشاريع. الموارد المالية والبشرية.


التحليل الحجاجي والدلالي للبلاغة القرآنية – بحث في الضوابط-

مختار درقاوي, 

الملخص: تسعى هذه الدراسة إلى بيان ضوابط التحليل الحجاجي والدلالي التي يجب أن يعتمدها الباحثون في ميدان البلاغة القرآنية، وفي الوقت نفسه تحذّر الدراسة من القراءة المفتوحة للنصوص؛ كونها قراءة لا حدود لها؛ لا تنضبط بأي ضوابط ولا تُعير أيّ اهتمام لقصد المتكلّم ولا لجهود القدماء في مجالات التفسير والبلاغة والأصول واللغة. وفي ضوء ذلك كلّه تتأكّد أهمية الانضباط بالنَّقْل الصحيح وبالعقل الصريح في ممارسة فِعْل التأويل والتوجيه الدلالي والحجاجي للمناول البلاغية في القرآن الكريم. كما يتوطّن في رحاب ذلك كلّه مبدأ أهمية العناية بالضابط الأساس في العملية التخاطبية؛ الذي ينصّ على أنّ مراعاة المقتضيات المقامية والقيود السياقية والمبادئ الخطابية من شأنه أن يعين على إدراك الفائدة الإخبارية والبلاغية. - الكلمات المفتاحية: التحليل الدلالي –الحجاج اللغوي – البلاغة – الضوابط – القراءة المفتوحة

الكلمات المفتاحية: التحليل الدلالي - الحجاج اللغوي – البلاغة – الضوابط – القراءة المفتوحة


معيقات تعليم وتعلم الرياضيات للمرحلة الأساسية العليا في الأردن كما يراها المعلمون ومديرو المدارس

د. حسين عسكر الشرفات الشرفات, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على معيقات تعليم وتعلم الرياضيات للمرحلة الأساسية العليا في البادية الشمالية الشرقية في الأردن كما يراها المعلمون ومديرو المدارس، وقد تكونت من (90) معلما، (40) مديرا، تم اختيارهم بالطريقة العشوائية من مجتمع الدراسة المكون من(120)معلما، و(54)مديرا. واستخدم الباحثان إستبانتين تم التأكد من صدقها وثباتهما، وأسفرت نتائج الدراسة عن أن معيقات تعليم وتعلم الرياضيات للمرحلة الأساسية العليا في البادية الشمالية الشرقية كما يراها معلمو الرياضيات، تمثلت في المجالات التالية: الكتاب، الطالب، إدارة المدرسة، والأسرة، على التوالي وكانت جميع هذه المعيقات بدرجة كبيرة، وأن هناك فروق ذات دلالة إحصائية، حسب متغير المؤهل العلمي، وكانت الفروق لصالح حملة درجة البكالوريوس. أما بالنسبة لمعيقات تعليم وتعلم الرياضيات للمرحلة الأساسية العليا في البادية الشمالية الشرقية كما يراها مديرو المدارس، فتمثلت في المجالات التالية: المعلم، الأسرة، ومديرية التربية والتعليم، على التوالي وكانت جميع هذه المعيقات بدرجة كبيرة، ولم تكن هناك فروق ذات دلالة إحصائية تعزى لمتغير الخبرة. وفي ضوء ما أسفرت عنه النتائج أوصى الباحثان بمجموعة من التوصيات. الكلمات المفتاحية: معيقات، المرحلة الأساسية العليا، الرياضيات. Obstacles of teaching and learning mathematics in Jordan as seen by teachers and principals Abstract : This study aimed at identifying the learning and teaching obstacles of mathematics in the higher basic stage in the north - eastern Badia in Jordan as seen by teachers and principals. The study sample consisted of (90) teachers, (40) principals randomly from the study population which consisted of (120) teachers, and (54) principals. The researchers used: tow questionnaires, reliability and validity of these tools have been verified via proper methods. The results of the study according to the obstacles of teaching and learning mathematics to the higher basic stage in the north-eastern Badia as seen by teachers of , included: the text book, the student, the school administration, and the family, respectively, all of these obstacles were of great degree. There were also differences of statistically significance according to educational qualification variable, Those differences were in favor of bachelor's graduates. But according to the obstacles of teaching and learning to the higher basic stage in the north-eastern Badia as seen by school principals were: the teacher, the family, Directorate of education, respectively, All of these obstacles were of great degree and there were no statistical significance differences related to the experience variable. In light of the consequences of the study, the researchers recommended a set of recommendations. Key words: Obstacles, The Upper Basic Stage, Mathematics.

الكلمات المفتاحية: معيقات، المرحلة الأساسية العليا، الرياضيات ; Obstacles, The Upper Basic Stage, Mathematics


القبعات الست وكيمياء الدماغ

مروة غديري,  شفيقة كحول, 

الملخص: ادوارد دي بونو الطبيب المالطي الشهير، المعروف بوزير التفكير، مخترع إستراتيجية القبعات الست للتفكير، حيث قسم التفكير الى ست أنماط وميز كل نمط بقبعة رمز لها بلون يختف عن الأخر (الأبيض: الحقائق والمعلومات-الأحمر: العاطفة والأحاسيس، الأسود: المنطق السلبي، الأصفر: التفاؤل والايجابية، الأخضر: الابداع، الأزرق: القرار الشمولي)، الوانا تتماشى بطريقة ثنائية تكون كأداة لتنظيم التفكير كفيلة بتعديل التوازن الكيميائي بالمخ، ومن هذا المنطلق فإننا نهدف من خلال هذه الورقة البحثية شرح مفصل لمعالم استراتيجية القبعات الست و علاقتها بكيماء الدماغ.

الكلمات المفتاحية: الكلمات الدالة: كيمياء الدماغ- ادوارد دي بونو- القبعات الست.


معوقات إقامة المدرسة الثانوية الفعالة من وجهة نظر معلمي المرحلة الثانوية في محافظة طولكرم

جعفر وصفي ابو صاع ابو صاع, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى معرفة تقديرات معلمي المرحلة الثانوية في مديرية التربية والتعليم – محافظة طولكرم لمعوقات إقامة المدرسة الثانوية الفعالة، وبيان مدى اختلاف تقديراتهم باختلاف متغيرات الدراسة: الجنس، المؤهل العلمي، سنوات الخبرة، وقد استخدم الباحث المنهج الوصفي، وطور استبانه لجمع البيانات بعد تحكيمها والتأكد من ثباتها. تكوّن مجتمع الدراسة من جميع معلمي المدارس الثانوية في محافظة طولكرم والبالغ عددهم (986) معلما ومعلمة، وطبّقت الدراسة على عينة منهم بلغ حجمها (197) تم اختيارهم عشوائيا ، وأسفرت نتائج الدراسة أنّ درجة الكلية للمعوقات كانت متوسطة حيث بلغالمتوسط الحسابي لها(3.28) وانحراف معياري(0.10)،أما بخصوص المجالات، فمجال المعوّقات المتعلّقة بالمعلمين، حاز على أعلى تقدير من المعلمين على مستوى المجالات كلها،أي أنّ المعلمين لهم دور كبير في تأسيس المدرسة الثانوية الفعالة، يليها مجال المعوّقات بالطلبة، ثم مجال المعوّقات المتعلقة بالمجتمع المحلي، ثم مجال المعوقات المتعلقة بالمنهج المدرسي ، وأخيرا مجال المعوقات المتعلقة في استراتيجيات التعلم والتعليم، إذ بلغ المتوسط الحسابي لهذه المجالات (2.86)، (3.24)، (3.39)، (3.46)، (3.50)على التوالي. وتبيّن أنّ هناك فروق في المتوسطات الحسابية في استجابات معلمي المرحلة الثانوية طبقا لمتغيرات الجنس والمؤهل العلمي وسنوات الخبرة، لكن كانت هذه الفروق ضئيلة ومتقاربة، حيث كانت لصالح الذكور وأصحاب المؤهل العلمي أقل من بكالوريوس والخبرة خمس سنوات فما دون. الكلمات المفتاحيه: معوقات، المدرسة الفعالة، محافظة طولكرم ABSTRACT The study aims to evaluate High School teacher at Directorate of Education - Tulkarm Governorate to the obstacles that prevent the establishment of effective school. Distinguish the difference between the teacher's evaluation depending on several varieties; gender, years of experience and qualifications. The researcher employs a descriptive method in addition to this, developed a questionnaire to collect the data after being judged and verified for its stability. The study population consisted of (986) high school teachers in Tulkarm governorate. The researcher applied a sample of (197) randomly select. The results show that the degree of disability of the total study was medium with an average of (3.28) and a standard deviation of (0.10). In the terms of other obstacles, the one related to teachers, received the highest rating from teachers at the level of all fields. In other words, the teachers have a significant role in establishing an effective high school. Other obstacles are as follows; students, local community, school curriculum and finally the field related to learning and education strategies with an arithmetic average of )2,86(,)3,24(,)3,25(,)3,39(,)3,46(,)3,50(respectively. There were differences in the mathematical averages in the responses of high school teachers, according to different varieties; gender, qualification and years of experience. However, these differences were minor and converging. The benefits were only for males and holders of academic qualification less than a bachelor and experiences five years or less.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحيه: معوقات، المدرسة الفعالة، المعلم، محافظة طولكرم


إشكالية توظيف المصادر لكتابة تاريخ مصر الحديث والمعاصر

ميلود بلعالية, 

الملخص: يتناول عنوان المقال بالدراسة والتحليل إشكالية توظيف المصادر لكتابة تاريخ مصر الحديث والمعاصر. فالباحث التاريخي في مصر، تعترضه صعوبات تتعلق بإشكالية ذات الصلة بالموضوعية في الكتابة التاريخية وخدمة الحقيقة، وجاء تخصيص مصر بالذات لكونها مركز الأحداث التي طبعت تاريخ المشرق العربي في العهد العثماني وحكم أسرة محمد علي والدور القومي لمصر بعد ثورة 23 جويلية 1952. ولذلك يمكن حصر هذه الإشكالية في عدم إمكانية الاستفادة من الوثائق الأرشيفية على كثرتها، وترديد الآراء غير الدقيقة بالنسبة لبعض القضايا المصرية والعربية، وموقف بعض الفاعلين السياسيين في مصر تجاه عملية تسجيل التاريخ الوطني والقومي بموضوعية. The title of the article deals with the study and analysis of the problematic use of sources to write the history of modern and contemporary Egypt. The historical researcher in Egypt is faced with difficulties related to the problematic nature of the historical writing and the service of truth. Egypt was specifically designated as the center of events that marked the history of the Arab Orient in the Ottoman era and the rule of Muhammad Ali's family and the national role of Egypt after the revolution of 23 july 1952. The inability to take advantage of the archival documents on many, and the repetition of inaccurate views on some Egyptian and Arab issues, and the position of some political actors in Egypt towards the process of recording national and national history objectively.

الكلمات المفتاحية: محمد علي ; مركز الأرشيف المصري ; حرب فلسطين ; ثورة 23 يوليو/ جويلية 1952 ; محمد أشرف غربال ; حسين مؤنس ; Mohamed Ali ; Egyptian Archives Center ; Palestine War ; 23 July Revolution (1952) ; Mohamed Ashraf Gharbal ; Hussein Mounis


ثقافة المؤسسة و حتمية التغير الثقافي: موانع و معيقات، دراسة حالة المؤسسة العمومية الصناعية في الجزائر أنابيب و تريفيلور.

فوزي بودراع, 

الملخص: من خلال هذه الدراسة، سنحاول معالجة هذا الموضوع ثقافة المؤسسة و حتمية التغير الثقافي إستنادا على المقاربة الثقافية في دراسة المؤسسات الصناعية، لأنه حسب نظرنا مفهوم الثقافة هو عامل مهم، عندما تخضع المؤسسة الصناعية لتحول جذري أو إدخال إصلاحات إقتصادية كبرى، التي تتطلب التوجه نحو تبني خطوط و مسارات ثقافية جديدة، و منظومة قيم و ممارسات تسييرية و إدارية جديدة مخالفة للماضي بحيث تسمح لها بالإندماج مع هذا السياق الجديد و التأقلم معه، و الذي نرى أنه تم تجاهله أو عدم الإنتباه لأهميته الكبرى؛ بحيث تشكل الأزمات و فترات التحول و الإنقتاح على نظام إقتصادي جديد فرصة حقيقية للفاعلين الأساسيين من مدراء و جهاز التأطير بشكل عام لعملية التغير الثقافي، لإرساء دعائم سلوكيات أخلاقية و تنظيمية، و منظومة قيم و تصرفات و تمثلات ثقافية جديدة للعمل و لدور المؤسسة الصناعية بهدف معالجة و تدارك الأخطاء السابقة التي خلفتها أنظمة التسيير الإشتراكية، و الرفع من فعاليتها الإقتصادية و تحقيق القيمة المضافة.

الكلمات المفتاحية: ثقافة المؤسسة ; التغير الثقافي ; الأزمات ; الإقتصاد اللبيرالي ; المؤسسة الصناعية


توظيف الانترنت لترقية الخدمة النفسية-الاجتماعية لذوي الاحتياجات الخاصة دراسة لعينة من المختصين بمديرية النشاط الاجتماعي بالجلفة

عمر بن شريك,  مخلوف مسعودان,  عبد الرحمان شنيخر, 

الملخص: ملخص الدراسة: يعتبر ذوي الاحتياجات الخاصة كل فرد يختلف عن غيره في أحد الجوانب الشخصية بحيث يحتاج إلى خدمات معينة تختلف عن احتياج الأفراد العاديين، ويمثل المختصين الأشخاص الأكثر تعاملا وإلماما بهذه الفئة والتي تتطلب أساليب وآليات خاصة لتقديم خدمة نوعية تؤدي إلى ترقية المتطلبات النفسية-الاجتماعية لذوي الاحتياجات الخاصة، وقد أحدثت الانترنت نقلة نوعية ساهمت في تحسين جميع أشكال العمل ومن هذا المنطلق جاءت هذه الدراسة للتعريف بذوي الاحتياجات الخاصة والمختصين وحجم توظيف (استهلاك) الانترنت لتوفير احتياجاتهم، وقد أجريت الدراسة على عينة من المختصين النفسيين والاجتماعين والمربين المختصين في كل من المركز النفسي البيداغوجي ومدرسة صغار المكفوفين التابعين لمديرية النشاط الاجتماعي بالجلفة قدرت بـ (45) مختص، تم استخدام المنهج الوصفي بالاعتماد في جمع البيانات على استبيان توظيف الانترنت لترقية الخدمة النفسية-الاجتماعية لذوي الاحتياجات الخاصة من إعداد الباحثين، وقد خلصت النتائج إلى أن مستوى توظيف الانترنت (الاستهلاك الالكتروني) من طرف المختصين لترقية الخدمة النفسية-الاجتماعية لذوي الاحتياجات الخاصة بمديرية النشاط الاجتماعي بالجلفة أقل من المتوسط كما أن مستوى توظيف المختصين للانترنت من أجل حل مشاكلهم الناتجة عن ظروف العمل مع ذوي الاحتياجات الخاصة فوق المتوسط، وأن مستوى توظيف المختصين للانترنت من أجل حل المشاكل التي تواجههم مع ذوي الاحتياجات الخاصة أقل من المتوسط ، وأن مستوى توظيف المختصين للانترنت من أجل تطوير أساليب العمل مع ذوي الاحتياجات الخاصة متوسط، ومستوى توظيف الانترنت من طرف المختصين لتحقيق التواصل مع أهل ذوي الاحتياجات الخاصة أقل المتوسط وربما ضعيف بالإضافة إلى أنه هناك فروق في توظيف الانترنت في تقديم الخدمة لصالح الإناث كما أن الفروق موجودة بالنسبة لمتغيري الأقدمية والتكوين. Résumé de l'étude: les besoins spéciaux Considèrent que chaque individu diffère des autres dans l’un des aspects personnels qui doivent être. Certains services sont différents des besoins des gens ordinaires, les professionnels représentent les gens qui sont en contact et conversant dans cette catégorie, ce qui nécessite des méthodes et des mécanismes pour offrir un service de qualité conduisent à améliorer les psychologiques exigences-sociale pour les personnes ayant des besoins spéciaux , l'Internet a provoqué un saut qualitatif contribué à l'amélioration de toutes les formes de travail et à partir de ce point ; cette étude était de présenter les personnes ayant des besoins spéciaux, des spécialistes et la taille de l'emploi (consommation) en ligne pour subvenir à leurs besoins. L’étude a été menée sur un échantillon de spécialistes, des psychologues, des réunions, des éducateurs, des spécialistes dans chacun des centres pédagogiques et psychologiques et école jeunes partisans aveugles de la Direction de l'activité sociale de Djelfa estimée (45) spécialiste, a été utilisé méthode descriptive basée sur la collecte des données sur l'emploi de l'Internet pour promouvoir le plan psychologique service social pour les personnes ayant des besoins spéciaux. Un questionnaire a été préparé par des chercheurs, et les résultats conclu que le niveau de l'emploi de l'Internet (consommation électronique) par des spécialistes pour mettre à niveau le service psycho-social pour les personnes ayant des besoins particuliers de la Direction de l'activité sociale Djelfa sont inférieure à la moyenne et le niveau d'emploi des spécialistes de l'Internet afin de résoudre les problèmes résultant de travailler avec des personnes ayant des besoins spéciaux au-dessus des conditions moyennes, et le niveau d'emploi des spécialistes de l'Internet afin de résoudre les problèmes auxquels ils sont confrontés ayant des besoins particuliers dans le cadre de la moyenne, et que le niveau d'emploi des spécialistes de l'Internet dans le but de développer le travail avec des personnes ayant des besoins spéciaux méthodes moyenne, et le niveau d'emploi de l'Internet par des spécialistes pour communiquer avec des personnes ayant des besoins particuliers dans le cadre du support et peut-être faible en plus qu'il existe des différences dans l'emploi de l'Internet pour fournir le service en faveur des femelles aussi que les différences existent pour les variables de l'ancienneté et de la configuration. Summary of the study: special needs Considered as individual differs from the others in a personal aspects that need to be certain services are different from the needs of ordinary people, and represents professionals people most in touch and conversant in this category, which requires methods and mechanisms to deliver quality service lead to upgrade the psychological requirements-social for people with special needs , the internet has brought about a qualitative leap contributed to the improvement of all forms of work and from this point of this study was to introduce the people with special needs, specialists and the size of the employment (consumption) online to provide for their needs. the study was conducted on a sample of specialists, psychologists, meetings, educators, specialists in each of the psychological pedagogical Center and School young blind followers of the Directorate of social activity Djelfa estimated (45) specialist, has been used for based descriptive method on collecting data on the employment of the internet to promote the psychological service-social for people with special needs prepared by researchers questionnaire, and the results concluded that the level of employment of the internet (electronic consumption) by specialists to upgrade psycho-social service for people with special needs of the Directorate of social activity of Djelfa below average and the level of employment of specialists of the Internet in order to solve problems resulting from working with people with special needs above average conditions, and the level of employment of specialists of the Internet in order to solve the problems they face with special needs under the average, and that the level of employment of specialists of the internet in order to develop work with these people of the special needs Average methods, and the level of employment of the internet by specialists to communicate with parents of these people (special needs) under the medium and perhaps weak in addition to that there are differences in the employment of the internet to provide service in favor of females also that differences exist for the variables of seniority and configuration.

الكلمات المفتاحية: الأنترنت- الخدمة النفسية الاجتماعية – الاحتياجات الخاصة


أثر رأس المال النفسي على التوجه المقاولاتي لدى الطلبة المقبلين على التخرج- دراسة حالة طلبة الماستر بكلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير بجامعة الشلف-

رضوان أنساعد,  فاطمة الزهراء العكازي,  فاطمة الزهراء البشير, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على أثر رأس المال النفسي على التوجه المقاولاتي لدى الطلبة وتكونت عينة الدراسة من (120) مفردة من طلبة الماستر لكلية العلوم الاقتصادية التجارية وعلوم التسيير بجامعة الشلف، وتوصلت الدراسة إلى مجموعة من النتائج أهمها: يوجد أثر ذو دلالة إحصائية عند مستوى دلالة (α≤ لأبعاد رأس المال النفسي على التوجه المقاولاتي لدى الطلبة، كما أنه لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى دلالة ( 0.05≥α) لتوجه المقاولاتي تعزى للمتغيرات (الجنس، الشعبة).

الكلمات المفتاحية: رأس المال النفسي ; التوجه المقاولاتي ; الطلبة الجامعيين


تحليل اتجاهات الخصوبة الحديثة في الجزائر

عطاري إبراهيم,  منادلي محمد, 

الملخص: الملخص: تهدف هذه الدراسة من خلال الإشكالية المطروحة تحليل اتجاهات ومستويات الخصوبة في الجزائر وذلك من خلال وصف ذلك التغير الذي حدث على مستوى الظاهرة المدروسة في الفترة(1970-2012) بالاعتماد على تحليل معطيات المسوح الديمغرافية الوطنية الخمس التي أنجزت في الجزائر باعتبارها من أهم المصادر الأساسية في التحليل الديمغرافي. كما تهدف الدراسة إلى الوصول إلى نتيجة مؤداها أن أهم عامل ساهم في انخفاض الخصوبة في الجزائر المستوى التعليمي للمرأة. الكلمات الدالة: الجزائر، الخصوبة، المستوى التعليمي، الولادات. Analysis of modern fertility trends in Algeria Abstract : This study aims at analyzing the trends and levels of fertility in Algeria by describing the change that occurred at the level of the studied phenomenon in the period 1970-2012 based on the analysis of the data of the five national demographic surveys completed in Algeria as one of the most important sources in Demographic analysis. The study also aims to reach the conclusion that the most important factor contributing to the decline in fertility in Algeria is the educational level of women. Keywords: Algeria, fertility, educational level, births.

الكلمات المفتاحية: الجزائر ; الخص ; بة ; المست ; ى التعليمي ; ال ; لادات


بنية الخطاب الصوفي الجزائري على العهد الاستعماري بين الدفاع عن التصوف ومحاربة الاصلاح

لعور كمال, 

الملخص: عرف الخطاب الأدبي الصوفي الحديث في العهد الاستعماري نقلة نوعية وانقلابا جذريا من روح المقاومة الى دائرة المسالمة ومن عالم الحضرات النائية الى معمعة الجدل والنقاش، فحمي الوطيس بينه وبين الخطاب الإصلاحي الذي مثلته جمعية العلماء المسلمين فحدث صدام سجالي بين الخطابين والتيارين خلف نتائجا مختلفة على الحياة الفكرية والثقافية والأدبية. فما طبيعة هذا الخطاب؟ وما نتائجه على الأصعدة السابقة الذكر. المطلّ على مقالات الصحف الطرقية في ثلاثينات وأربعينات القرن العشرين يلفي من الوهلة الأولى روحا دفاعية مستميتة عن التصوف، ويبدو أن هذا الدور الذي لعبته لم يكن مسطرا في البداية ضمن الأولويات عبر خطها السياسي الذي انتهجته. إنما كان استجابة للتغيرات الحاصلة ورد فعل للحملة المتدفقة للمصلحين الذين كان من أهداف إصلاحهم القضاء على الشعوذة التي سميت تصوفا، والخرافة التي لقبت بالدين. Abstract The modern Sufi literary discourse in the colonial era witnessed a qualitative shift and a radical shift from the spirit of resistance to the pacifist circle and the world of Sufism to the realm of controversy. The conflict between him and the reformist discourse represented by the association of Islamic scholars led to a mutual confrontation between the two discourses and the two currents, which had different consequences for the intellectual, cultural and literary life. What is the nature of this speech? And its results at the aforementioned levels, especially on the literary life Looking at Sufi newspaper articles from the 1930s and 1940s, he discovered at first sight a defensive spirit of Sufism, and that role she played did not seem to have been prioritized at the beginning in her political line. But it was in response to ongoing changes and the reformers' campaign to eliminate witchcraft called Sufism and the myth adopted by religion.

الكلمات المفتاحية: الكلمات الدالة: الخطاب الأدبي ـ التصوف ـ الإصلاح ; literary discourse _ Sufism_ the reformist


La mise en œuvre opérationnelle d’un module d’indicateurs génériques pour la prévention des conflits violents en Afrique.

جوهري اسماعيل, 

Résumé: La prolifération des conflits violents en Afrique, notamment après la sortie de guerre froide, constitue un défi à la paix et la sécurité de l’Afrique. Ceci traduit une faillite des instruments institutionnels africains, aggravée par une incapacité structurelle à offrir des réponses africaines aux conflits africains. L’enjeu consiste donc à concevoir et mettre en œuvre un module d’indicateurs génériques dans le cadre d’un système continental d’alerte précoce afin d’enrayer dans un premier temps la spirale conflictuelle et dans un second temps, éradiquer définitivement ce phénomène qui menace la paix et la sécurité dans le continent et greffe sérieusement l’effort de développement.

Mots clés: module d’indicateurs génériques ; dispositif d’alerte précoce. ; conflits violents ; la prévention ; le renseignement d’anticipation ; la démarche prospective


المقابر الخاصة والروضات الملكية في حواضر بلاد المغرب الإسلامي من القرن الأول إلى نهاية القرن العاشر هجريين/السابع السادس عشر ميلاديين

محمد عياش, 

الملخص: ملخص إن عملية الدفن عملية ضرورية بعد الممات من خلال مشروعيتها، رغم أن هناك التباين واختلاف في طرق الدفن وأشكاله وأنواع المقابر ناتج عن المؤثرات الثقافية والفكرية والعقائدية والاجتماعية للأفراد، لذلك تناولت في هذا المقال البحث عن تنظيم المقابر وأسمائها وتوزيعها في حواضر مدن المغرب الإسلامي مركزا على المقابر الخاصة والروضات الملكية، وهذا طيلة الفترة الوسيطة بداية ببلاد المغرب الأدنى القيروان وتونس مرورا ببجاية وتلمسان في المغرب الأوسط ثم مراكش وفاس وشالة في بلاد المغرب الأدنى كنماذج لهذه الدراسة، بالاعتماد على المصادر التاريخية والجغرافية والأثرية والرحلات والزيارة الميدانية، كما تمدنا الدراسة بأهم الخصائص والمميزات العامة للمقابر الخاصة في هذه الفترة. Abstract The process of burial is necessary after death through its legitimacy, although there is a variation in the burial methods, forms and types of graves resulting from cultural, intellectual, ideological and social influences of individuals, so in this article dealt with the search for the organization of graves and their names and distribution in the cities of the cities of the Islamic Maghreb, focusing on graves This study was conducted throughout the medieval period, first in the Maghreb, Kairouan and Tunisia, through Béjaa and Tlemcen in the Middle Maghreb, then Marrakech, Fass and Chellah in the Maghreb as models for this study, drawing on historical, geographical and Rich, field trips and visit, also provides us with the most important characteristics of the study and general features of the graves in this special period.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: المقابر الخاصة الروضات الملكية الدفن قبور السلاطين الأضرحةprivate tombs royal kindergartens burials tombs of sultans shrines


تأثير التكنولوجيات الحديثة على مضمون إعداد المترجمين و أهمية الكفاءة التقنية لمواكبة سوق الترجمة

Boukhelef Faiza, 

الملخص: في ظل التحديات التي أفرزتها العولمة، تنامت الحاجة إلى المترجمين المقتدرين الذين يتمتعون بالكفاءة العالية في مجال عملهم، غير أن إعداد هذا النوع من المترجمين ليس بالمهمة اليسيرة، ذلك لأن مفهوم الكفاءة في حد ذاته قد تأثر بمتطلبات سوق العمل، و لم يعد المترجم الكفء ذلك الشخص المزدوج اللغة فحسب، بل يتعين عليه أيضا أن يمتلك إلى جانب الملكة اللغوية مهارات أخرى منها الكفاءة النصيةtextual competence ، الوعي الثقافي cultural competence باللغتين المنقول منها و إليها، و مهارة النقل transfer competenceالتي تستدعي إلمامه بالجانب النظري للترجمة، و التمكن من المجال المعرفي (المتخصص) الذي يعمل ضمنه subject competence و الأهم من ذلك، أنه قد أصبح لزاما على المترجم في ظل التطور التكنولوجي المتزايد الذي أسفر عن انتشار الترجمة الآلية أن يتمتع بالمهارة التقنية Digital competence التي تسمح له باستخدام مختلف تكنولوجيات الترجمة. The need for competent translators and interpreters has been proliferated. However, translators are not made overnight because it is one of the most challenging tasks to switch safely and faithfully between two universes of discourse. It is a fact that bilingualism is a necessary condition for translation activity, but it is not enough since the translation process does not only rely upon translators’ linguistic competences. Nowadays, a successful career in translation requires also translation competence which consists of language competence, textual competence, subject competence, cultural competence and transfer competence which encompasses the strategies and procedures that allow translating the text quickly and efficiently. The development of Machine Translation and Computer Assisted Translation tools affects not only the environment of professional translators, but also the areas of teaching and learning.With the increasing use of computer tools, the scholars have been expanding the multi-component model of competencies to include new skills and profeciencies required in the field of translator training which is the Digital skill.

الكلمات المفتاحية: الكفاءة التقنية - كفاءة الترجمة- تكنولوجيا الترجمة - تكوين المترجمين.


التواصل من منظور نظرية المناسبة لدان سبيربر وديردر ولسن

فتاك فاطمة الزهرة, 

الملخص: بنى دان سبيربر وديردر ولسن نظريتهما، اعتمادا على مناقشة كثير من آراء من سبقوهما من فلاسفة اللغة وعلماء التداولية، في كثير من القضايا التواصلية، وعلى رأس هؤلاء الفلاسفة بول غرايس، الذي مهد بنظرية الاستلزام الحواري الطريق لميلاد نظرية تداولية معرفية هي نظرية المناسبة (الملاءمة) ، التي تمثل التجسيد الفعلي للمنظور المعرفي في دراسة عملية التواصل، هذه النظرية حاول من خلالها سبيربر وولسن التوصّل إلى حلول للإشكالات التي لاحظوها في الأطروحات التداولية حول المعنى والتواصل، وذلك من خلال إيجاد وصف وتفسير جديد للتواصل يجمع بين أشهر نموذج في تفسير التواصل هو نموذج الشفرة، و النموذج الاستدلالي الذي وضعه غرايس. هذا النموذج الذي وضعه سبيربر وولسن يصف التواصل على أنه عملية إظهارية استدلالية، يرتبط نجاحها بتوفر شرط المناسبة المثلى. وقد ركز سبيربر وولسن في هذا الوصف على عملية الفهم مستعينا في شرحه لها بالنظرية المنظوماتية لجيري فودور. هذا النموذج هو ما سنسعى إلى التعريف به في هذا المقال وذلك من خلال عرض أهم المقولات التي يقوم عليها والمصطلحات التي وظّفت في تقريب هذه المقولات. Dan Sperber and Deirder Wilson established their theory based on the debate of many philosophers of language and pragmatic scientists who came before them in many communicative issues. Paule Grice was the first who introduced the pragmatic theory with conversational implicative, which is the theory of the occasion that represents the epistemology of communicating, moreover, Dirder Wilson and Sperber tray to found the solutions of meaning and act of communicating and explained by the famous model code and Inductive model. in order to develop this theory, Wilson and Sperber try to explain The process of understanding the act of communicating based on ideal conditions in these descriptions. Deirdre Wilson and Sperber focused on The process of understanding through the Jerry Fodor systems theory. This model is what we will seek to introduce in this article, by presenting the most important statements and terminology on which it is based

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التداولية المعرفية، التواصل، المناسبة، السياق، الإظهار، الاستدلال ; Pragmatic Cognitive, communication, relevance, context, démonstration, reasoning


مثاقفة التراث الشعبي العراقي في شعر فاضل العزاوي

توفیق رضاپور محیسني,  رسول بلاوی,  عواد کاظم لفتة الغزي, 

الملخص: إنَّ التراث الشعبي أو الفلكلور بما يحويه من معتقدات وعلوم ومعارف جزء مهم من الثقافة وكيان الأمة، وهويتها الوطنية ووجودها الحضاري. وتُعد مثاقفة التراث الشعبي من الظواهر المهمة التي شاعت في الشعر العربي المعاصر حتَّى أصبحت سمة بارزة من سماته إذ وجد فيها الشعراء ضالتهم للتعبير عما تجيش به قرائحهم. هذا البحث بالاعتماد على المنهج الوصفي - التحليلي، حاول أن يكشف طبيعة البواعث التي دعت الشاعر فاضل العزاوي إلى توثيق علاقته بالتراث العراقي بالإضافة إلى الكشف عن سبل توظيف هذا التراث ومايحويه من معانٍ ودلالات. وأهمّ محاور المثاقفة مع التراث الشعبي العراقي التي درسناها هي: الأغاني والأطوار والأهازيج العراقية، والأهوار وتراثها السومري والآرامي، وتوظيف الأماكن التراثية العراقية، ومفردات اللهجة الشعبية العراقية والشخصيات التراثية العراقية المعاصرة.

الكلمات المفتاحية: الشعر العراقي المعاصر، المثاقفة، التراث الشعبي العراقي، فاضل العزاوي


الحماية الدستورية للبيئة في الجزائر من التغييب إلى التكريس

فرج الحسين,  زغــــو محمد, 

الملخص: إن حماية البيئة أصبحت أساساً لحماية حاضر الجزائر ومستقبلها من آثار التدهور البيئي الذي امتد إلى جميع المستويات الاجتماعية، والاقتصادية، والتعليمية، والصحية؛ لذا بات من الضروري إيجاد آليات لتفعليها. فالمشرع الجزائري غداة الاستقلال أهمل موضوع البيئة كونه كان يُنظر لها أنها من المعوقات التي تحول أمام تحقيق التنمية، ما أخر صدور أول قانون يختص بالبيئة في الجزائر إلى سنة 1983 بالتحديد، واستمرت معالجة موضوع البيئة في إطار تنظيمي وتشريعي و لم يصل الأمر لحد دسترها، و مقابل ذلك المستقرئ للدساتير الجزائرية يلاحظ أنها لم تشر البتة إلى البيئة والحقوق المرتبطة بها، و تحاشى المؤسس الدستوري معالجتها دستورياً، إلا من خلال دستور 2016. وهي مرحلة بعنوان التجسيد والتكريس، أين خطا المؤسس الدستوري خطوة للأمام بالاعتراف الصريح بالحق في بيئة سليمة، بشكل يستجيب للاعتبارات والمبررات التي ساقته ودفعته لذلك، ملتحقا ًبركب الدول التي سبقته في دسترة البيئة، وتأكيداً على عدم تراجع موضوع حماية البيئة في الجزائر، ومتحملاً لمسؤوليته اتجاه الأجيال القادمة.

الكلمات المفتاحية: البيئة; دوافع التكريس ; الإقرار الدستوري


البيوإتيقا كفلسفة جديدة ومسألة الكرامة الإنسانية

بوحجلة محمد, 

الملخص: : البيوإتيقا كفلسفة جديدة ومسألة الكرامة الإنسانية . الملخص: إن الفلسفة في سعيها لمواكبة التحولات العميقة في المجالين العلمي والتقني حاولت أن تجد لنفسها حقولا ومفاهيم معرفية جديدة تثبت بها وجودها في ظل هذه التحولات حتى تتموقع وتعيد الانتشار في المجتمع المعاصر الذي أصبح يعرف بمجتمع المعرفة، ومن أهم هذه الحقول والمفاهيم التي أوجدتها الفلسفة لنفسها نجد ما يسمى بــــ الأخلاقيات التطبيقية (Ethiques appliquées)، وهي حقل فلسفي جديد ينقسم إلى ثلاثة مباحث أساسية هي: البيوإتيقا (Bioéthique) وإتيقا البيئة (Ethique de l’environnement) والإتيقا المهنية (Ethique professionnelle)، ومن هذا المنطلق فإنه إذا كانت البيوإتيقا هي مجموعة التساؤلات الأخلاقية والاجتماعية والقانونية اتجاه ما يحدث في المجتمع المعاصر من تطور علمي وتقني في البيولوجيا والطب وحول المبادئ والقيم التي يجب أن تشرّع في مواجهة هذه الفتوحات العلمية، فما هي أبرز التساؤلات الفلسفية التي طرحها فلاسفة الأخلاق في هذا المجال؟ وما هي الاقتراحات والحلول التي قدّموها لتجاوز الإشكالات الأخلاقية التي فرضها تطور العلوم البيولوجية والطب؟ ولماذا ركز هؤلاء خاصة على مسألة الكرامة الإنسانية؟ الكلمات المفتاحية: البيوإتيقا، مجتمع المعرفة، الكرامة الإنسانية، الأخلاقيات. Abstract: Biotics as a new philosophy and the dignity of humanity Philosophy has always tried and is still trying to keep up and Cop with the deep changs in both scientific and technicol fields. Philosophy managed to find to itself new concepts and domains so as to prove its existance in such actual changes so as to Cope with the new contemprary society that is oalled « the sosiety of knowledge ». this latter is divided into three main researches : Biotics, Ethics of environment and professionalethics, from this extent, if Biotics is the set of ethical, socialogical and legal status questios twards what’s happening in the contemprary socieety of the scientific and technical evolution in bidogy medicine as for as the ethics and principles that must start to face these scientific conquests, So what are the most obvious and adequate philosophical questions that has have asked ethics philosophers in this field ? and what are the suggestions and solutions elaborated to solve the ethical matters caused by the evolution of the biologic science and meicin ? and why have they focused particularly on the topic of the dignity of humanity ? Key words: : Biotics, the sosiety of knowledge, dignity of humanity, Ethics.

الكلمات المفتاحية: البي ; إتيقا الكرامة الإنسانية مجتمع المعرفة الأخلاقيات


التطرف الديني....بين البحث عن التقدير والرغبة في التفوق على الآخرين Religious extremism ... between the search for ppreciation and the desire to excel on others

بن علي محمد, 

الملخص: الغرض من هذه المساهمة هو الكشف عن الجوانب الخفية لخطاب العنف وتأثيره على استقرار المجتمعات وأمنها.فالتطرف هو حالة من العزلة والركود تعرقل وتعيق حركة المجتمع وتطوره على جميع المستويات، الاقتصادية والاجتماعية، وتمنع أي انتقال إلى المستقبل لأن صاحبها أسير لتفكيره الجامدة، الذي يرفض أي تجديد، وخاصة في المجالات الثقافية والفنية. وفي الأماكن التي تغيب فيها الإشعاعات الثقافية والفكرية، وحرية الفكر والمبادرة يسهل عليه نقل رسائله بسهولة أكبر، وخاصةً لأولئك الذين يقاومون الركود، والاستبداد ويكونون مستعدين لتلقى أي رسالة تخاطب الوجدان. وشيء فشيء ينقلب شعور الاغتراب عن المجتمع الى أعمال تدمير والإرهاب. The purpose of this contribution is to uncover the hidden aspects of the discourse of violence and its impact on the stability and security of societies Extremism is a state of isolation and stagnation that impede and impede the movement of society and its development at all levels, economic and social, and prevent any transition to the future because the owner is prisoner of his rigid thinking. This rejects any renewal, especially in the cultural and artistic fields. In places where cultural and intellectual radiation is absent, freedom of thought and initiative makes it easier for him to convey his messages more easily, especially to those who resist recession, tyranny and are prepared to meet any Message that addresses the conscience. The sense of alienation from society is reversed To acts of destruction and terrorism

الكلمات المفتاحية: التطرف; التطرف الديني ; العنف ;الارهاب ; Extremism; Religious extremism; Violence; Terrorism


تحديات اعادة بناء الدولة في العالم العربي

عياد محمد سمير,  صافو محمد, 

الملخص: تعبر عملية بناء الدولة عن ذلك الجهد الواع الذي يضطلع به القائمون على إدارة شؤون البلاد في المجالات السياسية المتعلقة بإقامة عملية سياسية تراعي الحقائق الاجتماعية ، وتضمن المشاركة ومراعاة حقوق الإنسان وكرامة المواطن ، وبناء مؤسسات إدارية فعالة قادرة على التكيف ، والقيام بمؤسسات اقتصادية من بنوك ومؤسسات مالية وعسكرية ودستورية وتعزيز الموجود منها لكي تحمي الوحدة الترابية وتخضع للقانون . كما أن عملية بناء الدولة كجهد واعي تعتمد على الممارسة الرشيدة للقائمين عليها وبالاعتماد على مجموعة من الأسس و المرتكزات بدءا بالقاعدة المؤسساتية المتمثلة في المؤسسة الدستورية وصولا إلى الثلاثية المركبة التي تضم كل من القطاع العام ممثلا في الادارة العامة، و اشراك كل من القطاع الخاص، والمجتمع المدني( المحلي و الدولي ) في عملية البناء. إلا أن تلك العملية تواجهها تحديات في العالم العربي منها ما هو سياسي، ومنها ما هو بنيوي ومجتمعي، سواء على المستوى الداخلي أو الخارجي.

الكلمات المفتاحية: بناء الدولة، تحديات، العالم العربي.


التغيرات التنظيمية والهيكلية للمؤسسة العمومية الجزائرية -دلالاتها وتجلياتها على الاقتصاد الوطني-

لعريط وفاء,  قيرة إسماعيل,  مذكور رشيدة, 

الملخص: نسعى من خلال هذا المقال الذي يحمل عنوان" التغيرات التنظيمية والهيكلية للمؤسسة العمومية الجزائرية –دلالاتها وتجلياتها على الاقتصاد الوطني" إلى "تقديم إطار نظري موسع؛ نوضخ فيه أهم المراحل التاريخية والتغيرات الهيكلية والتنظيمية التي مرت بها المؤسسة العمومية في الجزائر، وذلك باعتبار أنها كانت في وقت ما تمثل الشريان الحيوي للاقتصاد الوطني، و إبراز مختلف تأثيرات تلك التغيرات بنواحيها الايجابية والسلبية على الاقتصاد بصفة عامة ، وذلك من خلال مجموعة من العناصر التي نتناول فيها أولا ، السياق التاريخي لظهور المؤسسة العمومية الجزائرية ، ثم أهم التغيرات الهيكلية والتنظيمية التي طالتها منذ الاستقلال إلى اليوم مع إبراز أهم دلالات تأثير ذلك على الاقتصاد الوطني ، ومختلف تجليات ذلك على أرض الواقع. Summary : Through this article entitled "Organizational and structural changes of the Algerian public institution - its implications and manifestations on the national economy" we seek to provide an expanded theoretical framework in which the most important historical stages and the structural and organizational changes experienced by the public institution in Algeria, At one point, it represents the vital artery of the national economy, highlighting the various effects of these changes on the positive and negative aspects of the economy in general, through a set of elements which dealt with first, the historical context of the emergence of the Algerian public institution, then the most important change Organizational and structural data which had been affected since independence to today, highlighting the most important signs of the impact on the national economy, and the various manifestations of it on the ground. .

الكلمات المفتاحية: التغيرات التنظيمية ; المؤسسة العمومية


الطعام والرباط الاجتماعي في مجتمع محلي متوسطي، دراسة أنثروبولوجية، الشلف - الجزائر

Zian Mohamed,  بووشمة الهادي, 

الملخص: تنتقل الأفكار والتقنيات من خلال الطعام وما ينتج عنه في تشييد للعلاقات الاجتماعية، حيث تبدو طبيعته ذات خصوصية ثقافية لا تخلو من رمزيات دّالة على أخلاق وقيّم عميقة مُستدمجة في البناء الاجتماعي، فما إن تلج مجالاً جغرافياً معيناً إلا ويقابلك أفرادٌ تشبعوا بالقيّم الأخلاقية مثل: الكرم وحسن الضيافة واللياقة الموروثة جيلاً بعد جيل بالدعوة لتقاسم الغذاء أو الطعام، لينتج روابط يصطلح عليها تبادل الملح أو قرابة الملح، وهي رمزية تفوق كل التصورات الساذجة لما يمثله الطعام، إنه مفهوم شامل ومركب لكل ما هو مشتت ومبعثر، إنه رمزية لجمع أواصر العلاقات القرابية التي تشبه نوعاً ما القرابة الدموية، فالملح (والتَمَالُحْ والمْلاَحَة والمَالَحْ) هي: مفاهيم اجتماعية فوق طبيعية. نسعى من خلال هذه الورقة البحثية لتناول دور الطعام في تشييد الروابط الاجتماعية في مجال البحث بمدينة شلف، انطلاقاً من كون قرابة الدّم، ليست الوحيدة الداعية لتأسيس الروابط القرابية، بل هناك كذلك قرابة الحليب وقرابة الملح أو المُمالحة الناشئة عن فعل التشارك والتمالح المتعلق بتقاسم الطعام وطبخه. Social ties are built through food and the consequent building of social relations in the midst of Algerian society, where their nature seems to have a cultural peculiarity that is not devoid of symbols of deep moral values and values embedded in social construction. Once it reaches a certain geographical area: Generosity, hospitality and fitness inherited generation after generation to call for the sharing of breakfast or dinner, called colloquial food (salt taste), a symbolism above all the naïve perceptions of what food represents the public, but is a comprehensive and complex concept of what is dispersed and scattered, It is an advantage to gather ties of caesarean relations that are somewhat similar to blood relatives. Saline (والتَمَالُحْ والمْلاَحَة والمَالَحْ) are: supernatural social concepts. In this paper, we seek to address the role of food in the establishment of social links in the field of research in the city of Chlef, since blood is not the only one calling for the establishment of social ties, but there is also about milk and salt or salt resulting from the act of sharing and reconciliation related to sharing food And cooking.

الكلمات المفتاحية: القرابة ; قرابة الطعام ; الروابط الاجتماعية ; مجتمع محلي ; الهوية ; Kinship ; food kinship ; social link ; local society ; Identity


اغتراب الوطن ومأساته في الشعر الجزائري الحديث

كراد موسى, 

الملخص: تتناول هذه الدراسة تجليات اغتراب الوطن ومأساته في الشعر الجزائري الحديث، حيث شكلت ظاهرة الاغتراب ميزة غلبت ووسمت معظم القصائد الجزائرية المنتجة مع تنوع في التجربة والتوظيف، حيث عاش الوطن واقعا مؤزوما في فترة التحولات (خاصة في التسعينات) شهدت من خلاله الجزائر عشرية سوداء عصفت بأحلامه وطموحاته وتطلعاته، فاصطدم الوطن بجدار الضياع والإحباط والتشتت والموت المنتشر في كل مكان، مما أضفى عليه مأساة جسيمة تجلت في القصيدة الجزائرية الحديثة، حيث الحزن والفوضى واللأمل والقلق والاغتراب، فكيف تجلى اغتراب الوطن ومأساته في الشعر الجزائري الحديث؟ This study deals with the manifestations of the alienation of the homeland and its tragedies in the modern Algerian poetry. The phenomenon of alienation was an advantage that dominated most of the Algerian poems produced with a diversity of experience and employment. The country lived a reality in the period of transformations (especially in the 1990s) And the aspirations and aspirations of the nation, the country was torn by the wall of loss, frustration, dispersion and death that pervaded everywhere. This gave rise to a great tragedy manifested in the modern Algerian poem, where sorrow, chaos, hope, anxiety and alienation were manifested.

الكلمات المفتاحية: الاغتراب؛ الوطن؛ المأساة؛ الشعر الجزائري الحديث؛ Alienation; Country; Tragedy; modern Algerian poetry;


تجربة وإسهام المدرسة التاريخية الجزائرية في تحقيق المخطوط

قوبع عبد القادر, 

الملخص: يتناول هذا المقال إسهام المدرسة التاريخية الجزائرية في عملية تحقيق المخطوطات الذي يعتبر تراثا مشتركا بين عدة تخصصات ويخضع لمنهج معروف، كما يعتبر في علم التاريخ وسيلة من وسائل بناء الحادثة التاريخية ومادة تاريخية تحتاج للتاكد منها وفق خطوات علمية صارمة. هذا المقال يعرض مساهمات المدرسة التاريخية الجزائرية في نشر وتحقيق المخطوط منذ فترة الاحتلال الفرنسي و إلى غاية عام 2012. this article deals with the contribution of the Algerian historical school in the verification of manuscripts that consider themselves as common heritage between several specialties and undergoes a well-known method, it is considered in history science as one of the means of construction of the historical event and also a historical subject that needs to be confirmed according to scientific steps severe. This article presents the contribution of the Algerian historical school to the dissemination and verification of the manuscript from the era of French colonization until 2012.

الكلمات المفتاحية: المخطوط المدرسة التاريخية الجزائرية تحقيق المخطوط المخطوط التاريخي ; manuscript Algerian Historical School, manuscript verification historical manuscript


البحث البلاغي في كتاب "الكوثر الجاري إلى رياض أحاديث البخاري" للشيخ شهاب الدين الشهرزوري

سرباز حسن,  رسول نجاد عبدالله, 

الملخص: يعتبر الشيخ شهاب الدين أحمد بن إسماعيل بن عثمان الشهرزوري الكوراني من كبار علماء الكرد في القرن التاسع الهجري وله آثار علميّة مختلفة في مجال التفسير والحديث وأصول الفقه وعلوم اللغة ومن أهمّها كتابه القيّم في شرح الأحاديث النبويّة "الكوثر الجاري إلى رياض أحاديث البخاري"، الذي تناول فيه بالشرح والتحليل كتاب "صحيح البخاري". وقد شرح الشيخ شهاب الدين في هذا الكتاب أحاديث صحيح البخاري شرحا وافياً فبدأ في شرح كلّ حديث بتعريف مختصر لرواة الحديث، ثم تطرّق إلى شرح مفردات الحديث وتوضيح عباراته. وهو لم يكتف بذلك بل راجع إلى مصادر مهمّة ومتنوّعة في اللغة والبلاغة والفقه والتفسير وعلم الكلام واستخرج منها معلومات قيّمة استفاد منها في شرحه، كما راجع إلى آثار شرّاح البخاري قبله مثل الكرماني وابن بطّال والخطابي وابن حجر العسقلاني ليقوم بنقدها وتحليلها ويردّ آرائهم في بعض المواضع ويبدي رأيه. ويهدف هذا البحث مستفيدا من المنهج الوصفي- التحليلي إلى دراسة الجوانب البلاغية في كتاب "الكوثر الجاري إلى رياض صحيح البخاري" ليبرز جزء من الجانب البلاغي في الحديث النبوي ويبيّن الحس البلاغي والذوق الأدبي عند المحدثين وشراح الحديث خاصة عند الشيخ شهاب الدين الشهرزوري. ومن الموضوعات البلاغية المهمة التي تطرّق إليها في شرحه هي القصر، والتشبيه، والمجاز العقلي، والمجاز المرسل، والاستعارة بأنواعها. Sheikh Shahāb al-Dīn Ahmad bin Isma'il bin Uthmān al-Shahrazūrī al-Kurāni is considered among the greatest Kurdish scholars in the ninth century Hijri. He has several scholarly works in the fields of exegesis, Hadith, Uṣūl al-fiqh, linguistics. The most important of these is his precious commentary on prophetic tradition entitled "al-Kawthar al-Jārī ‘ilā Riyādh ‘aḥadith al-Bukhārī", in which Ṣaḥīḥ al-Bukhārī is explained and analyzed. In this book, Sheikh Shahāb al-Dīn has explained the Hadith in Ṣaḥīḥ al-Bukhārī sufficiently. He has begun his explanation with a brief introduction of the narrators of the Hadith, afterward, he has touched upon an explanation of the words of each Hadith and a clarification of its expressions. No with this, he has also referred to diverse important resources in language, rhetoric, jurisprudence, exegesis and Kalām, and extracted from them valuable information which has been used in his commentary. He also refered to the works of the previous commentators on al-Bukhārī like al-Kirmānī, Ibn Baṭṭal, al-Khaṭṭabi and Ibn Ḥajar al-Asqalāni. He criticizes, analyses and sometimes rejects their viewpoints and expresses his own. This research aims to study the rhetorical aspects of "al-Kawthar al-Jārī ‘ilā Riyādh ‘aḥadith al-Bukhārī", according to an analytic-descriptive methodology, so that a part of the rhetorical aspect of the prophetic Hadith has been emphasized, and the rhetoric intuition and literary taste of the Hadith narrators and commentators especially that of Sheikh Shahābuddin al-Shahrazuri has been explained. Restriction, allegory, synecdoche, mental trope, and all types of metaphor are among the most important topics he has touched upon.

الكلمات المفتاحية: صحيح البخاري، شهاب الدين الشهرزوري، الكوثر الجاري إلى رياض أحاديث صحيح البخاري، البحث البلاغي ; Ṣaḥīḥ al-Bukhārī, Shahabuddin al-Shahrazuri, al-Kawthar al-Jārī ‘ilā Riyādh ‘aḥadith al-Bukhārī, Rhetoric Research


Le vécu psychologique des enfants orphelins de mère

Benamsili Lamia, 

Résumé: Cette recherche a pour ambition de décrire et de comprendre le vécu psychologique des enfants orphelins de mère de 6 à 12 ans, en retenant deux indicateurs clinique qui sont : le traumatisme psychique et la résilience. Ce travail s’inscrit dans un référentiel psychodynamique. Nous avons choisi comme terrain d’étude deux écoles primaires dans la Wilaya de Bejaia, et notre groupe de recherche est composé de 6 cas. Nous avons adopté une démarche clinique, celle de l’étude de cas et nous nous sommes servis de l’entretien clinique semi-directif, l’échelle du traumatisme psychique CPTS-RI, et l’échelle de la résilience CYRM-28. Cette recherche a révélé des vécus psychologiques différents d’un enfant a un autre, certains semblent s’inscrire dans un bon vécu et d’autre dans un mauvais vécu. Le résultat de l’échelle du CPTS-RI a révélé un niveau sévère du traumatisme pour quatre de nos cas, un niveau modéré pour un cas et un niveau faible pour un autre. Concernant l’échelle du CYRM-28, elle a démontré la présence de la résilience chez trois cas avec un score élevé par rapport à la norme, et une certaine résilience avec un score faible par rapport à la norme pour le reste des sujets.

Mots clés: Vécu psychologique ; enfants ; orphelins ; traumatisme psychique ; résilience


هل المعرفة خاصية إنسانية حقا؟

مذكور مليكة, 

الملخص: اعتقد الإنسان لفترة طويلة أنه الكائن الوحيد الذي يوصف بالذكاء، وأنه الوحيد القادر على إنتاج المعرفة، ولهذا فقد رفض في البداية فكرة أن يطلق صفة الذكاء على آلات الكمبيوتر. لكن جهاز الكمبيوتر قد تطور كثيرا في المرحلة الحالية، ومن المرجح أن يتحول في المرحلة المقبلة من آلة لمعالجة المعلومات إلى منتج للمعرفة، قادر على استخلاص المعارف والخبرات مباشرة من الواقع، خاصة من خلال النظم الخبيرة التي تحاكي الخبير البشري، منافسا بذلك الإنسان في أهم صفة يتميّز بها. الإشكالية: إذا كانت المعرفة خاصية إنسانية، فهل يمكن للذكاء الاصطناعي أن ينافس الذكاء البشري في إنتاج المعرفة ؟. The human believe that he was the only intelligent creature, and the only one able to produce knowledge, That's why he refuse the idea of describing the computer as an intelligent machine. But recently computers have evoluated considerably , and it may be transformed from information processing machines to machines for the production of knowledge ,can be Able to extract knowledge and experience directly from reality, Particulary through the expert systems that Simulate the human expert, and compete with man in his most important attribute . The problematic : If knowledge is a human property, Can artificial intelligence compete human intelligence in knowledge production ? .

الكلمات المفتاحية: الذكاء البشري- الذكاء الاصطناعي- إنتاج المعرفة -النظم الخبيرة ; Human intelligence- Artificial intelligence- Knowledge production- Expert systems


الإقناع كمدخل أساسي لتجسيد ممارسات الاتصال العمومي: الأطر والاستراتيجيات

خبيزي سامية, 

الملخص: يرتبط الاتصال العمومي بأنشطة المؤسسات الحكومية والمنظمات العامة فهو يجمع بين الفاعلين من مؤسسات حكومية والمواطنين من خلال روابط اتصالية مختلفة تحقق أهداف كلى الطرفين، والاتصال العمومي يصبح فعال حينما يصبح مستمرا ويمكن المواطنين من المشاركة في الحياة الاقتصادية والاجتماعية ويدعم ثقافة التشاور ، من خلال توفيره للمعلومات التي ترتبط بمختلف المجالات (اجتماعية، اقتصادية، سياسية ....)، وكذا من خلال سعيه لإقناع المواطنين بالسياسات والإصلاحات العامة للمؤسسات بالإضافة إلى إقناعه لتغيير السلوكات اللاواعية والسلبية للأفراد، فالإقناع بمداخله واستراتيجياته أصبح يرتبط ارتباطا مباشرا بممارسات الاتصال العمومي وهذا ما حاولنا إبرازه من خلال هذه المقالة التي هدفنا من خلالها إلى توضيح بعض المفاهيم المرتبطة بالاتصال العمومي وكذا الإقناع، التعريف بأشكال الإقناع عبر الاتصال العمومي ومداخله واستراتجياته. Abstract: Public communication is linked to the activities of government institutions and public organizations It combines actors from government institutions and citizens through various communication links that achieve the objectives of both parties, Public communication becomes effective when it becomes continuous and enables citizens to participate in economic and social life and supports a culture of consultation by providing information related to various fields (social, economic, political( ... As well as by seeking to convince citizens of public policies and reforms For institutions as well as to persuade them to change the unconscious and negative behaviors of individuals, persuading its interventions and strategies is directly linked to public communication practices This is what we tried to highlight through this article, which aims to highlight some concepts related to public communication as well as persuasion, the définition of forms of persuasion through public communication and its entrances and strategies.

الكلمات المفتاحية: الاتصال ; الاتصال العمومي ; الإقناع ; المؤسسات العمومية ; المواطنين


"الحب" في القول الفلسفي الأفلاطوني.. من المفهومية إلى الآداتية .. أو من "حب الحكمة" إلى "حكمة الحب" Love in Plato’s Philosophy: From Conceptualisation to Instrumentalism, or from the …“love of Wisdom” to the “Wisdom of Love”

بلعالم عبدالقادر, 

الملخص: يتركز تفكيرنا في هذا المقال حول مقولة "الحب" في النص الفلسفي الأفلاطوني، ودلالات ودوافع وآفاق استدعاءه له من فضائه اللاعقلي، لاستنباته في حقل المعقول الفلسفي؟. وكيف تمكن أفلاطون من تجاوز عائق اللامعقولية التي تخصه؛ في فهمه الفلسفي لحقيقته وماهيته؟ وكيف وظّفه في منهجه المعرفي لمقاربة سؤال الوجود. أي الكشف عن مدى فاعلية "الحب" كأداة منهجية في عملية "الجدل الصاعد"، لتحقيق الغاية الوجودية المتمثلة في بلوغ الإنسان المرتبة المثالية لكينونته. This articles investigates the theme of “Love” in Plato’s thought and the motives behind extracting it from its irrational sphere to the philosophical one. Furthermore, this study sheds light on the way through which Plato managed to bypass the irrationality of “Love” and how he conceptualised its philosophical truth and essence. More precisely, this paper looks into how Plato used “Love” in his epistemological/cognitive methodology to approach to the problematic of existence. In other words, the researcher attempts to investigate the efficiency of “Love” as a method used in the process of “dialectical ascendance” for the purpose of fulfilling man’s existential objective, which is embodied in, achieving the human ideal of man’s entity.

الكلمات المفتاحية: الحب الوجود اللاعقل الجدل الصاعد أفلاطون ; Love Existence Irrational Dialectical Ascendance Plato


تصحيح مسار المدرسة الجزائرية على ضوء تجربة مدرسة جمعية العلماء المسلمين الجزائريين

حمدي شريف سعيد, 

الملخص: الملخص: إن الممعن في الأسس والمبادئ التي قامت عليها المدرسة الجزائرية منذ تأسيسها بعد الاستقلال إلى يومنا هذا، يتيقن بأنها لم تكن ثابتة في كل هذه المدة، حتى وإن حاولت جل المواثيق والنصوص الرسمية أن ترسم صورة لمدرسة متمسكة بأصالة الأمة الجزائرية، ومنفتحة على التطور العلمي الحاصل في العالم؛ فالمتعمق في الحقب التي مرت بها المدرسة الجزائرية يعلم أنها شهدت تجاذبات وتوترات تباينت من حقبة لأخرى، بين المعربين من جهة والمفرنسين من الجهة الأخرى، وكان لكل تيار نصيب في مسك زمام وزارة التربية، كان آخرها مع بداية إصلاحات 2003م لصالح التيار الثاني. حاولنا في هذا البحث تقييم إنجازات كلا التيارين من خلال تحليل الإجراءات التي تم اتخاذها وسبر مساهمتها في خدمة المدرسة الجزائرية وتحقيق أهدافها المسطرة، كمرآة عاكسة للأسس والمبادئ المتبناة، يكون حكمنا الفصل في ذلك مدرسة جمعية العلماء المسلمين الجزائريين بحكم الأسس والمبادئ و الأهداف التي كانت نابعة من قيم وثقافة المجتمع الجزائري العربي المسلم، ثم بنجاحها في أداء رسالتها التربوية التي أثمرت على أرض الواقع. :Abstract The traffic on the foundations and principles upon which the Algerian school since it was founded after independence to the present day, it has determined that she wasn't fixed in all this time, even though I tried all charters and official texts to paint a picture of the school stands by the authenticity of the Algerian nation, open to scientific development occurring Worldwide, the periods in depth the Algerian school knows she has seen inconsistency and tension varied from an era to another, between vocal critics on the other hand walmfrnsin hand, and each stream share in the ownership of the Ministry of education with his hand, the last and the beginning of the 2003 reforms to benefit the second stream. tried in this research to assess the achievements of both the two streams by analyzing actions taken and their contribution to the Algerian school service and achieving its ruler, as a mirror reflecting the foundations and principles adopted, this chapter govern Muslim scholars Association School Algerians by virtue of exponents. The principles and goals that were derived from the values and culture of Algerian Muslim Arab society, and its success in fulfilling its educational yielded on the ground.

الكلمات المفتاحية: جمعية العلماء المسلمين ; المدرسة الجزائرية ; التعريب ; الفرنسة ; التربية


Les règles de la responsabilité contractuelle selon le code civil algérien

بريق رحمة, 

Résumé: La responsabilité contractuelle fait partie de la responsabilité civile, elle est engagée lorsque le dommage causé résulte de l’inexécution ou l’exécution tardive d’un contrat. Le but de cette responsabilité vise à réparer les préjudices subits par le créancier, en raison du non- respect des obligations contractuelles. Les contractants peuvent inclure des clauses réglementant leur responsabilité contractuelle , soit d’alléger ou d’alourdir la responsabilité du débiteur, soit exonérer complètement le débiteur de sa responsabilité contractuelle , mais ces clauses sont nulles en matière délictuelle Summary: Contractual liability is part of civil liability, it is engaged when the damage resulting from the non –performance or late performance of a contract. The purpose of this responsibility is to repair the damage caused to the creditor, because of non-compliance with contractual obligations. Contractors may include clauses governing their liability, either to mitigate or tighten the liability of the debtor or to completely absolve him of his contractual liability, these clauses are invalid in tort liability.

Mots clés: La responsabilité civile -contrat des obligations contractuelles -le créancier -clauses. ; -Civil liability -contract - contractual obligations - the creditor - clauses


الطفولة و المسرح العلاجي -السيكودراما-

ميسوم عبد القادر, 

الملخص: السيكودراما- أحد النظريات و الأساليب العلاجية والإبداعية تهدف إلى تقديم نوع من العلاج النفسي في صورة وبأبعاد مختلفة عن العلاجات النفسية المتداولة عند الأطفال والمراهقين المصابين ومن الأمثلة الشائعة: الاضطراب العاطفي بما في ذلك الاكتئاب، التوحد، والرهاب ، والإجهاد بعد الصدمة ، واضطرابات الأكل ، وإيذاء النفس ، وإدمان الكحول وتعاطي المخدرات. ومن خلال هذه الدراسة سنحاول عرض أهم المقاربات الحالية للدراما النفسية والتقنيات الأساسية التي اقترحها مورينو وعلاقة ذلك بمسرح الطفل. Psychodrama - one of the therapeutic and creative theories and methods to provide a type of psychotherapy in a form and in different dimensions is a common example of emotional disorder in children, including depression, autism, phobia, Post Traumatic Stress Disorder, Eating Disorders, Alcoholism and Addiction. Through this study, we will attempt to present the most important approaches to psychological drama and the basic techniques proposed by Moreno and his relationship with children's theater.

الكلمات المفتاحية: العالم الافتراضي، الطفولة.. مورينو. المسرح العلاجي السيكودراما ; Psychodrama Virtual World , Childhood , Moreno Therapeutic Theater


le Bilan de la personnalité à travers le NEO-PI-R

أجراد محمد, 

Résumé: Résumé Nous avons examiné Monsieur « M » dans le but d’un examen psychologique à la demande de son supérieur hiérarchique, parmi les tests utilisé l’inventaire de personnalité NEO-PI-R (1998) qui mesure les cinq grand facteurs de personnalité. Nous avons ensuite présenté les résultats après une analyse statistiques fine en configurant entre les facettes de la même dimension et entre les facettes de différentes dimensions. Les résultats ont montré que le NEO-PI-R est un bon indicateur de la personnalité. Inventaire de personnalité NEO-PI-R propose un bilan fiable et complet des principales dimensions de la personnalité. Cet outil, permet de repérer et de mettre en mots les aptitudes, qui servent de support d’échange à l’entretien pour que le bénéficiaire s’approprie les points d’adéquation ou de décalage qui pourraient exister entre son profil et sa personnalité. Cette prise de conscience permet des ajustements de parcours et une co-construction du plan d’action proposé favorisant l’adhésion et la mobilisation de la personne. Abstract We examined Mr. "M" for the purpose of a psychological examination at the request of his supervisor. We have used a battery of psychological tests among the tests used the personality inventory NEO-PI-R (1998) which measures the five great (big) personality factors. We then presented the results after a fine statistical analysis by configuring between facets of the same dimension and between facets of different dimensions. The results showed that the NEO-PI-R is a valid indicator of personality. Personality Inventory NEO-PI-R offers a reliable and complete assessment of the main dimensions of the personality. This tool makes it possible to identify and put into words the skills that serve as a support for the exchange of the interview so that the beneficiary appropriates the points of adequacy or discrepancy that may exist between his profile and his personality. This awareness allows for course adjustments and a co-construction of the proposed action plan promoting membership and mobilization of the person

Mots clés: NEO-PI-R ; Bilan psychologique ; modèle big five ; facteurs de personnalité


اشكالية الديمقراطية؛ "رؤية سوسيولوجية"

جبالة محمد, 

الملخص: يتناول هذا المقال ظاهرة الديمقراطية وفق رؤية سوسيولوجية، بناء على تخصص الباحث، حيث تنطلق من إشكالية تحديد المفهوم وحصر أبعاده (ديمقراطية تشاركية، تمثيلية، مفروضة...الخ)، ثم تتناول بالنقد والتحليل أطروحات علماء الاجتماع من خلال استعراض الأسس التي تقوم عليها النظريات السوسيولوجية فيما يخص هذه الظاهرة؛ بدءا بالوضعية، البنائية الوظيفية، ومرورا باتجاهات الاختيار العقلاني، الفينومينولوجيا، ووصولا إلى إسهامات مدرسة فرانكفورت في هذا المجال، خاصة أعمال رائدها المعاصر "يورغن هابرماس" (y. Habermars)؛ وتذييل ذلك "بملاحظات سوسيولوجية تخص الباحث". This article addresses the phenomenon of democracy according to a sociological vision, based on the specialization of the researcher, starting from the problem of defining the concept and restricting its dimensions (participatory, representative, enforced democracy... And then critique and analyze the theses of sociologists by reviewing the foundations of sociological theories in relation to this phenomenon; starting with the position, functional constructionism, and through the directions of rational choice, phenology, and to feminist theory Its ramifications, and the contributions of the Frankfurt School in this field, especially the work of its contemporary pioneer "Jürgen Habermas ";

الكلمات المفتاحية: الديمقراطية ; الديمقراطية التشاركية ; الديمقراطية التمثيلية ; علم الاجتماع ; النظريات الس


مواقف وطرائق المؤرخين والمفكرين العرب المعاصرين في تقويم الإنتاج العلمي الاستشراقي " بيان لمواقف وعرض لنماذج تطبيقية"

عيساوي محمد, 

الملخص: يتمحور المقال حول مواقف المؤرخين والمفكرين العرب والمسلمين من الإنتاج العلمي الاستشراقي وطرائقهم في عرض ونقد مناهج المستشرقين؛حيث تم تناول آراء أشهر رُوَّاد المواقف الثلاثية من الاستشراق،وأولها موقف القبول المطلق والمنبهر بالمستشرقين،أما ثانيها الموقف الرافض المتوجّس،وآخرها موقف وسط يمثل المواجهة الايجابية التحليلية النقدية للآراء الاستشراقية،كما تم انتقاء نماذج بارزة من الإسهامات النقدية التطبيقية الهادفة لعدد من المفكرين المسلمين النُّقَّاد للاستشراق،ويهدف البحث أساسا إلى بلورة موقف علمي موضوعي هادف من المنتوج العلمي الاستشراقي،ويسهم في التأصيل العلمي للدراسات التاريخية الاستشراقية، وبخصوص المنهجية المتبعة،فقد تم إتباع المنهج التاريخي بآلياته التحليل والمقارنة والاستنتاج، وفيما يخص النتائج المتوصل إليها،تم رصد استنتاجات من أهمها أن موقف التحليل والنقد هو أقوم المواقف اتجاه الاستشراق،ففيه تتجلى قيمة الوسطية والإنصاف،وتبين كذلك مدى إسهام المؤرخين المسلمين في بيان سُبل الاستفادة والإفادة من كتب المستشرقين،وفي الوقت نفسه كشف مواطن الخطأ والمجازفة الذي تولى كبره ووقع فيه الاستشراق في دراسة لكتب التراث الإسلامي . The article deals with the attitudes of Arab and Muslim historians and thinkers of Orientalism and their methods of presenting and criticizing orientalist approaches. Orientalism, the research aims mainly to develop an objective scientific objective of orientalism, and contributes to the scientific rooting of the Orientalist historical studies, and the historical method was used by its mechanisms of analysis, comparison and conclusion, and was reached that the position of analysis and criticism is I Attitudes towards orientalism, in which the value of moderation and fairness, as well as ways to benefit from it, and at the same time reveal the fault areas where Orientalism occurred L'article traite des attitudes des historiens et des penseurs arabes et musulmans de l'orientalisme et de leurs méthodes de présentation et de critique des approches orientalistes. Orientalisme, la recherche vise principalement à développer un objectif scientifique objectif de l’orientalisme et contribue à l’enracinement scientifique des études historiques orientalistes. La méthode historique a été utilisée par ses mécanismes d’analyse, de comparaison et de conclusion. analyse et critique sont: I Attitudes envers l’orientalisme, dans lesquelles la valeur de la modération et de l’équité, ainsi que les moyens d’en tirer profit, révèlent en même temps les zones de faute où l’orientalisme est apparu

الكلمات المفتاحية: المفكرين العرب الاستشراق المواقف النقد التراث الإسلامي طرائق


تحقيق طموحات الجزائر في مجال التنمية المستدامة من خلال ترقية وتطوير الطاقات المتجددة.

نجاح عائشة, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى توضيح مدى إهتمام الجزائر بترقية وتطوير الطاقات المتجددة من أجل تحقيق التنمية المستدامة وهذا لتحقيق طموحاتها، وتم اتباع المنهج الوصفي والتحليلي لإستخلاص النتائج، ومن أهم ما توصلت إليه الدراسة وهو أن الجزائر تأمل من خلال سياسة النجاعة الطاقوية إلى تحقيق أهداف طموحة في هذا المجال، لأجل التقليل من إستهلاك الطاقة وحماية البيئة والحفاظ على هذه الثروة للأجيال القادمة من منطلق التنمية المستدامة. وقد شجع ذلك الجزائر على إيجاد مصادر للطاقة المتجددة كالشمس والرياح،...إلخ، باعتبارها صديقة للبيئة (غير ملوثة)، ونظيفة، ومتجددة بصفة تلقائية ودائمة. Abstract This study aims at clarifying the interest of Algeria in promoting and developing renewable energies in order to achieve sustainable development, this is to realize its ambitions, he descriptive and analytical approach was taken to derive the results. One of the most important findings of the study is that Algeria hopes through the policy of energy efficiency to achieve an ambitious goals in this field to reduce energy consumption, protect energy, protect the environment and preserve this wealth for future generation from sustainable development. This has encouraged algeria to find sources of renewable energy as : wind and Sun as environmentally friedly (non – pollting), clean and renewable automatically and permanently.

الكلمات المفتاحية: التنمية المستدامة ; الطاقة ; ترقية وتطوير الطاقات المتجددة ; مصادر الطاقة المتجددة ; طموحات الجزائر.


موقف الصحافة المصرية المكتوبة من اندلاع الثورة الجزائرية 1954

ماضي مسعودة, 

الملخص: عرفت الثورة الجزائرية تغطية إعلامية عربية مختلفة خاصة المصرية، التي ساهمت بشكل فعال في نقل مجريات الثورة، وإسماع صوتها إلى العالم العربي. ومن بين المواضيع التي رصدتها الصحافة المصرية، اندلاع الثورة في أول نوفمبر 1954 والأيام التي تلت تلك الانطلاقة. ويهدف هذا المقال إلى إظهار الدور الذي لعبته بعض وسائل الإعلام المصرية في نقل الأحداث الأولى للثورة التحريرية. فكيف كان موقف الصحافة المصرية من اندلاع هذه الأخيرة ؟ للإجابة على هذه الإشكالية، استخدمنا المنهج التاريخي لوصف وتحليل التغطية الإعلامية لاندلاع الثورة، ولردود الفعل السياسية والعسكرية للاستعمار الفرنسي. وتوصلنا إلى أن الإعلام المصري كان منحازا لقضية الشعب الجزائري العادلة، وعمل على التعريف بها، مما خلق تضامن اكبر معها وسمح لها بالحصول على دعم دولي وعربي اكبر، كما شكلت تلك الجرائد جبهة إعلامية عربية تصدت للدعاية والإعلام الاستعماريين، وفضحت ممارسات سلطات الاحتلال، وبالتالي كانت أهم وسيلة مكنت الجماهير العربية من فهم الوضع الراهن آنذاك في الجزائر. The Algerian revolution has had various coverages in the Arab media, particularly in Egypt, who have actively contributed to making the voice of the revolution heard in the Arab world, which has allowed it to obtain greater international and popular support. Among the topics covered by the Egyptian press, the outbreak of the revolution on November 1, 1954, and the days after. This article aims to show the role played by some Egyptian media in the coverage of the first events of the liberation revolution. What was the position of the Egyptian press with regard to the outbreak of the Algerian revolution? To address this problematic, we used the historical approach to describe and analyze the Egyptian media coverage of the outbreak of the revolution and the political and military reactions of French colonialism. We concluded through this study that the Egyptian media was in favour of the just cause of the Algerian people and made it possible to publicize the Algerian problem and make it more solidary, as well as to denounce the practices of colonialism against the Algerian people, thus forming an Arab media front against colonial propaganda and media and constituting the most important means for the Arab masses to understand the situation then in Algeria.

الكلمات المفتاحية: الثورة الجزائرية ; الصحافة ; مصر ; الاستعمار ; الدعاية


أهمية تنمية المهارات الإجتماعية لطفل (الروضة) طفل ما قبل المدرسة.

كاتي فاتح,  زيان نصيرة,  إيزي سوانيلدا مكيوسة, 

الملخص: يبدأ الطفل باكتساب مهاراته الإجتماعية من الأسرة من خلال تفاعله مع والديه وإخوته والآخرين من حوله وعند انتقاله إلى رياض الأطفال تعكس هذه المهارات طريقة تفاعله مع أقرانه، وتعمل رياض الأطفال على تنميتها لما لها من أهمية في عملية التعلم، حيث يعد الحرص على تنمية المهارات الإجتماعية لدى الطفل أحد مظاهر الاهتمام بتربية الطفل. ومن خلال هذا البحث يهدف الباحث إلى التعريف بالمهارات الإجتماعية وإبراز أهميتها وأهمية تنميتها لأطفال ما قبل المدرسة بحيث تعد من المتطلبات الأساسية التي يحتاج إليها الطفل لكي يتوافق مع نفسه ومع المجتمع . The child begins to acquire his social skills from the family through his interaction with his parents, brothers and others around him. When he moves to kindergarten, these skills reflect the way he interacts with his peers, The kindergarten is developed because of its importance in the learning process, and the development of social skills in the child is one aspect of interest in raising the child. Through this research, the researcher aims at introducing the social skills and highlighting their importance and the importance of their development for preschool children so that it is one of the basic requirements that the child needs to be compatible with himself and the community.

الكلمات المفتاحية: المهارة ؛ المهارات الاجتماعية؛ الروضة ؛ طفل ما قبل المدرسة . ; Skill; social skills;Kindergarten ; preschool Child.


مقاربة معرفية لتحديد مساهمة برنامج رياضي مقترح وفق أسلوب الاكتشاف الموجه في تنمية الذكاء الاجتماعي) دراسة ميدانية بولاية سوق اهراس

تيايبية فوزي,  كسيلي جمال,  سعيدي زروقي يوسف, 

الملخص: هدفت دراستنا إلى معرفة إذا كان للبرنامج الرياضي المقترح وفق أسلوب الاكتشاف الموجه دور في تنمية الذكاء الاجتماعي بحيث كانت فرضيات الدراسة على النحو الآتي للبرنامج الرياضي المقترح دور في تنمية مستوى أبعاد الذكاء الاجتماعي، توجد فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى الذكاء الاجتماعي بين القياس القبلي والبعدي يعزى للبرنامج المقترح وفق أسلوب الاكتشاف الموجه، وكان مجتمع دراستنا يمثل طلبة السنة أولى جذع مشترك اختير منهم عينة قصدية وطبق عليها البرنامج الرياضي المقترح لتنمية الذكاء الاجتماعي وفق منهج تجريبي عن طريق القياس القبلي والبعدي وتوصلنا الى ان البرنامج الرياضي المقترح له دور في تنمية مستوى أبعاد الذكاء الاجتماعي وأنه توجد فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى الذكاء الاجتماعي بين القياس القبلي والبعدي ولصالح البعدي تعزى للبرنامج المقترح وفق أسلوب الاكتشاف الموجه. Our study aimed to find out if the proposed program according to the guided discovery method played a role in the development of social intelligence so that the hypotheses of the study as follows for the proposed program have a role in developing the level of dimensions of social intelligence, there are statistically significant differences in the level of social intelligence between pre and post measurement The study program represents the students of the year the first common trunk selected from them a purposive sample and applied the proposed program for the development of social intelligence according to an experimental approach through pre and post measurement and we came to The proposed mathematical program has a role in the development of the level of social intelligence dimensions and that there are statistically significant differences in the level of social intelligence between the measurement of pre and post and post-Saleh attributable to the proposed program according to the method of discovery directed.

الكلمات المفتاحية: برنامج رياضي أسلوب الاكتشاف الموجه الذكاء الاجتماعي ; the discovery method directed social intelligence program according


الاتصالات الالكترونية التفاعلية بين اختصاصي المكتبات الجامعية خيار أم وسيلة حتمية للاستمرار؟ دراسة حالة مكتبة جامعة حسيبة بن بوعلي –الشلف-

حشود زليخة, 

الملخص: the library of Hassiba Ben BouAli 'University adapt the electronic communications as a necessary infrastructure to ensure the presence and continuity of librarianship profession specialy with digital competitivity after this has strengthened the role of modern means of communication and developments in the internet generations. Throught this study we try to take the deferent electronic means of communication used between librarians and users and the fields of use and goals(purposes) of electronic communications. The study concluded that the library has a tendency to deal with its users through its web pages (Facebook, Twitter, Google Plus), providing remote information services as :offering new acquisitions, electronically training the users, subscribing to databases and information systems. In addition to following a marketing strategy for its services and sources of informations and electronically explaining everything related to the needs of users to the library such as the internal rules of the library اتجهت مكتبة جامعة حسيبة بن بوعلي بالشلف لاعتماد الاتصالات الالكترونية كبنية تحتية ضرورية لضمان التواجد والاستمرارية في المهنة المكتبية في ظل التنافسية الرقمية وهذا بعدما تعزز دور وسائل الاتصال الحديثة والتطورات الحاصلة في جيل الأنترنيت، فحاولنا من خلال هذه الدراسة تسليط الضوء على مختلف تقنيات الاتصال المستخدمة بين اختصاصي المكتبات والمعلومات بجامعة حسيبة بن بوعلي بالشلف ومع المستفيدين، ومجالات استخدامها، والغرض من التواصل الالكتروني . وخلصت الدراسة إلى اتجاه المكتبة للتعامل مع مستفيديها عبر صفحاتها الالكترونية (الفيس بوك-التويتر- قوقل بلاس)،وتقديم خدمات معلومات عن بعد كخدمة امكانية اقتراح اقتناءات جديدة، خدمة تدريب المستفيدين الكترونيا والاشتراك في قواعد البيانات ونظم المعلومات وغيرها بالإضافة الى اتباعها استراتيجية لتسويق خدماتها ومصادر معلوماتها وشرح الكترونيا كل ما يتعلق باحتياجات المستفيد للمكتبة مثل النظام الداخلي للمكتبة.

الكلمات المفتاحية: the electronic communications . information services. librarians . the library of Hassiba Ben BouAli 'University . ; الاتصالات الالكترونية- خدمات المعلومات –اختصاصي المكتبات والمعلومات –مكتبة جامعة حسيبة بن بوعلي بالشف-الجزائر.


أثر الشيخوخة التنظيمية على الاحتراق الوظيفي دراسة تطبيقية على عمال المركب المنجمي للفوسفاط بئر العاتر تبسة

بشيشي وليد,  مجلخ سليم,  سماعلي فوزي, 

الملخص: هدفت الدراسة الكشف عن أثر الشيخوخة التنظيمية على الاحتراق الوظيفي في المركب المنجمي للفوسفاط ببئر العاتر من وجهة نظر العمال. ولتحقيق أهداف الدراسة تم صياغة استبانة مكونة من مكون من محورين أساسيين وهما محور خاص بالاحتراق ومحور خاص بالشيخوخة التنظيمية، إذ تكونت عينة الدراسة من (386) عامل، تم اختيارهم بالطريقة العشوائية، وأشارت نتائج الدراسة إلى أن مستوى الاحتراق الوظيفي في المركب المنجمي مرتفع جدا، كما تبين وجود معالم الشيخوخة التنظيمية باتفاق كبير للعمال دون تشتت في الإجابات، اما عن تأثير الشيخوخة التنظيمية على الاحتراق الوظيفي فقد كان تأثيرا ضعيفا في بعض الأبعاد.

الكلمات المفتاحية: الاحتراق الوظيفي، الشيخوخة التنظيمية، المركب المنجمي


صناعة الملكة اللغوية في الفكر العربي القديم- الأسس والآليات-

بوقمرة عمر, 

الملخص: اللغة مكوّن أساس في هوية الشعوب والمجتمعات وعلى كل المستويات؛ السياسية، والاقتصادية، والثقافية، والدينية، وغيرها؛ ولذلك حرصت كل أمة على إتقان لغتها، وإشاعة استعمالها، وحفظها مما يفسد ملكتها، وقد كانت العرب قديما مثالا يحتذى به في هذا المجال. ولكن في هذا الزمن ضعفت تلك الهمم؛ وأعقب ذلك فساد الألسن، وضعف الملكات. وقد اجتمعت على ذلك عوامل مختلفة؛ بعضها لغوي، وبعضها الآخر غير لغوي. وهذه الدراسة يجتهد في بحث ومعالجة واحد من أهم الأسباب اللغوية التي كانت وراء ذلك؛ وهو إهمال مناهج القدماء العرب في بناء الملكة اللغوية، وإغفال الآليات التي درجوا عليها في ذلك. وقد استعنت في هذه الدراسة بالمنهج الوصفي التحليلي لمناسبته لها.

الكلمات المفتاحية: اللغة ; الانغماس ; الملكة ; الفصاحة ; الحفظ ; الاستعمال


المعتقدات والممارسات المرتبطة بالحمل والولادة، وأثرها على الصحة في كامبالا- أوغندا

حسين محمد جلال,  راشد تانر جاد, 

الملخص: تعد ثقافة أي مجتمع هي العامل الرئيسي الذي يتحكم في مجموعة العادات والتقاليد والممارسات التي يقوم بها أفراد ذلك المجتمع، فالمباح والمحرم تحدده الثقافة، والنسبي والمطلق أيضًا تحدده الثقافة، ومن هنا باتت الثقافة محل اهتمام الباحثين المعنيين بدراسة الإنسان كونه المنتج والمستهلك للثقافة، وهو أيضًا أول من يؤثر فيها ويتأثر بها، هذا وترتبط الممارسات الثقافية للفرد بالحالة الصحية التي يوجد عليها هو ومن حوله. لذلك ارتكز هذا البحث على الدراسة الميدانية للمعتقدات والممارسات وثيقة الصلة بالحمل والولادة في العاصمة الأوغندية كامبالا، ومدى تأثير مثل تلك الممارسات على الوضع الصحي للمرأة والطفل، متخذًا من المنهج الأنثروبولوجي والمدخل البيوثقافي إطارًا نظريًا ومنهجيًا للبحث، ومرتكزًا في جمع البيانات على الاستبيان والمقابلات والملاحظة الميدانية. وقد خلص البحث إلى مجموعة من النتائج، أهمها: (1) للموروث الثقافي دور كبير في تسيير حياة أفراد المجتمع في كامبالا. (2) هناك مجموعة محددة من الممارسات التي لا بد من إتباعها في المراحل العمرية المختلفة. (3) ترتبط بعض الممارسات لدى بعض الفئات بالعامل الاقتصادي أكثر منه للعامل الثقافي. (4) تؤثر الثقافة المرتبطة بالحمل والولادة السائدة في كامبالا سلبًا على الحالة الصحية للأم وطفلها. (5) من الصعب إحداث أي تغيير في مثل تلك المجتمعات دون التركيز على رفع الوعي الثقافي أولاً وقبل أي شيء. The culture of any society is the main factor that controls the set of customs, traditions and practices performed by members of that society. Both accepted and prohibited acts, also relative and absolute matters culturally defined for any society. Hence, culture has become the focus of interest of researchers concerned with the study of man as producer and consumer of culture. Moreover, individual’s health is a reflection of his cultural practices. Consequently, this research based on the field study of beliefs and practices relevant to pregnancy and childbirth in the Ugandan capital; Kampala, and the impact of such practices on the health status of women and children, adopting the anthropological and the bio-cultural approaches as theoretical framework for research, and utilized questionnaires, interviews and observation for data collection. Results revealed that: (1)Cultural heritage plays a major role in the life of Kampala people. (2) There is a specific set of practices must be followed at different age levels. (3) Some practices are associated with the economic status rather than the cultural factor.(4) The culture associated with pregnancy and childbirth in Kampala has a negative impact on both mother and child health. (5) It is difficult to make any change in such societies without focusing on raising cultural awareness.

الكلمات المفتاحية: المعتقدات ; المحرمات الغذائية ; الصحة ; الحمل ; الممارسات الثقافية


جمالية الإيقاع ودلالته في قصيدة (في القدس) لتميم البرغوثي

حراث محمد, 

الملخص: جمالية الإيقاع ودلالته في قصيدة (في القدس) لتميم البرغوثي ملخص. يبحث هذا المقال في الجانب الصوتي والإيقاعي للقصيدة، وكذا جماليته ودلالته داخل البناء الشعري، وذلك من خلال التطبيق التحليلي على قصيدة (في القدس) للشاعر تميم البرغوثي. فبعد الحديث عن علم الصوت وعلاقته بالدلالة، انتقل البحث إلى الحديث عن الإيقاع الخارجي للقصيدة، وتحليل بحرها وتفعيلاته، ثم الحديث عن عمود القصيدة الشعري، الذي انتقل من النمط العمودي إلى نمط التفعيلة، ثم الغوص في عمق الإيقاع الداخلي للقصيدة، واستجلاء أهم المظاهر التي أسهمت في تناغم الإيقاع وتناسقه، واستجلاء مظاهر جماله ودلالة كل مظهر من هذه المظاهر الصوتية والإيقاعية، كالنبر والتنغيم.وهذا الأخير هو الهدف الأساسي من هذا البحث، فالقصيدة ليست مجرد قوالب إيقاعية خالية من الجمال والدلالة، وإنما الشاعر عليه يبني قصيدته وفق إيقاع يزيد من جمال النسيج الشعري ويُضفي عليه دلالةً وإيحاءً. واعتمدنا من أجل ذلك المنهجَ الوصفي التحليلي مدعّما بالمنهج الإحصائي، حيث أحصينا عددا من الظواهر الصوتية الإيقاعية، وقمنا بتحليلها جماليا ودلاليا. وتوصلنا في الأخير إلى نتائج عدّة، أهمّها أنّ القصيدة الشعرية يلعب الإيقاع فيها دورا مهما في أدائها لمعانيها ودلالاتها، كما يضفي عليها مَسْحةً جمالية، إذا روعيَت فيها قواعد الإيقاع الجمالية؛ كالتكرار بنوعيه، والتقابلات التركيبية، وصفات الحروف وتناسقها، والاختيار المناسب للقافية والرّوي. The Rhythmic and Semantic Significance in a Poem (in Jerusalem) by Tamim Barghouti Abstract. This article examines the acoustic and rhythmic aspect of the poem, as well as its aesthetic and significance within the poetic structure through the analysis of a poem (in Jerusalem) by the poet Tamim Barghouti. After talking about phonetics and its relationship to semantics, the research moved to talk about the rhythm of the poem, the analysis of its meters, and then talk about the prosody of the poem, which moved from the traditional poetry to modern one. In addition to that, the author described deeply the inner rhythm of the poem. Also, he clarifies the most important aspects that the rhythm has digging into the phonetic and prosodic characteristics like the pitch and intonation, in doing so, the main goal of the research has been determined. Moreover, the poet, when writing a poem, he has to take in consideration the phonetic, semantic and the rhythmic aspects. For that, a descriptive-analytical approach has been adopted along with the statistical procedure counting a number of rhythmic acoustic phenomena, and analysing them aesthetically and semantically. In conclusion, we have reached the following results: The most important thing is that the rhythmic aspect of the poem has fundamental role in its performance of its meanings and connotations. As well as it gives it an aesthetic joy, if it takes into account the rules of aesthetic rhythm, such as repetition, compositional encounters, character recipes and consistency, and the suitable choice for the rhyme and its final rhymic letter .

الكلمات المفتاحية: جمالية الإيقاع ; دلالة الإيقاع ; علم الإيقاع ; القصيدة الشعرية ; علم الصوت ; Rhythm aesthetics ; rhythm semantics ; phonetics ; Rhythm ; poem


Exploring the Effectiveness of Teacher Education Programmes to Enhance Teacher-Students Relationship: The Case of Secondary School Teachers at Ain Beida – Oum El Bouaghi

خياري نورالهدى,  إدري نادية, 

Résumé: The variation in the teacher-student relationship quality can be expected from classroom behaviour. It is also reflected in the students’ academic success, motivation and beliefs about the teacher and the subject matter being taught as well as in the teachers’ professional satisfaction and well-being. The paper aims at exploring the effectiveness of teacher education programmes in preparing EFL teachers to deal effectively with in-class challenging situations and misbehaving students. In pursuance of this aim, a mixed methodology was used. First, a document-based description of “the Educational Guide for Secondary Education teachers” was made. Then, a questionnaire was distributed to twenty educators teaching at different secondary schools at Ain Beida – Oum El Bouaghi. Findings revealed that the Educational Guide for Secondary School Teachers is the only educational document that tackled the social and psychological sides of classroom interaction. Results also demonstrated that no matter how efficient are the teacher education programmes, they cannot equip novice educators with all they need for an effective lifetime teaching. Further, the participants hold different opinions about the importance and the benefits of the training programmes and they made interesting suggestions to improve it. This calls for the importance and the need for continuing professional development.

Mots clés: Classroom Misbehaviour ; Teacher Education Programmes ; Teacher-Student Relationship


عنوان المقال:دراسة مستوى النضج التكتيكي لدى رياضي النخبة الوطني للكراتي-دو أثناء المنافسات الوطنية والدولية صنف أكابر ذكور Title :Study the level of tactical maturity of the national elite athlete of Karate-do During national and internationalcompetitions:(case study; Seniors male)

سعيدي زروقي جمال,  عمروش مصطفي,  سعيدي زروقي بوسف, 

الملخص: ملخص مقدمة:موضوع بحثنا هذا يهدف إلى دراسة مستوى النضج التكتيكي لدى رياضيي النخبة الوطنية للكراتي-دو صنف أكابر ذكور وذلك أثناء المنافسات الوطنية والدولية تخصص الكيميتي، حيث سنحاول معرفة أهمية النضج التكتيكي و دوره في تحصيل الألقاب و النتائج ورفع المردود الفني لرياضي الفريق الوطني. الهدف من الدراسة: تهدف الدراسة إلي الإجابة علي تساؤلين اثنين الأول هو معرفة نوع الأسلوب التكتيكي المنهج من طرف رياضي الفريق الوطني في المنافسات الدولية والوطنية والثاني هو معرفة مدي فعالية التقنيات المستعملة من خلال النقاط المسجلة أثناء المنافسة. عينة الدراسة:أجريت الدراسة على 10 رياضيين من الفريق الوطني تخصص الكيميتي حسب الوزن، حيث تم اختيار رياضيين اثنين02 لكل فئة حسب الوزن وفقا لنظام العالمي للمشاركة في المنافسات الدولية والوطنية الخاصة برياضة الكاراتيه أداة الدراسة: تم استعمال بطاقة ملاحظة بيداغوجية للأداء التقني التكتيكي تبين أساليب الهجوم والدفاع من لكمات و ركلات و عدد التقنيات المستعملة و عدد التقنيات المسجلة و نوع الأسلوب التكتيكي المستعمل مما ساعدنا الي تحويل هده النتائج الي نسب مئوية. نتائج الدراسة: أظهرت النتائج أن الأسلوب الأكثر استعملا هو أسلوب(السان) لكن من ناحية الفعالية نجد أن أسلوب (الطاي نو سان ) أكثر فعالية بالمقارنة مع الأساليب الاخري في حين أظهرت نتائج الفرضية الثانية ان مستوي فعالية أساليب النخبة الوطنية في المنافسات الدولية ضعيف خلاصة:من خلال الدراسة وتحليل النتائج وجدنا أن مستوى النضج التكتيكي لرياضي الفريق الوطني صنف أكابر ذكور لا يزال دون أقل من المستوي مقارنة مع رياضي الفرق الوطنية الأجنبية المشاركة في المنافسة الوطنية والدولية. Abstract Introduction; This research aims to study the level of tactical maturity among the athletes of the national elite of the karate-du senior males category during the national and international competitions in Kumite (Fighting). Aims of study: The aim of this study is to answer two questions. The first is to know the type of tactical method or style adopted by the athletes of the national elite athletes in international and national competition, the second question is w What is the tactical method style or the most effective tactic used by world elite athletes? Sample of study: The study was conducted on 10 athletes from the national team specialized in kumite (Fighting) by weight. Instrument and tools; A note card was used as a measurement tool to analyze and count the techniques and tactics used by the national elite athlete in international competitions. Results and conclusion; in general, the results show that the Sen Tactical was the most used by the national athletes elite where the results also show that the this tactical have not a significant efficacy, According to the results obtained by our study we can confirm our first hypotheses where we assume that the most dominant game-tactical style at the world level is SEN the results and percentages shown that the style of play or the tactics most used by elite athletes - Karatekas participated in the world competitions is the style -the tactical SEN (initiative) that consists of performing a technique first, before the attack of the opponent in order to put him out of the fight, so hypothesis No. 01 is confirmed. according to the results concern the second hypothesis where we assume that the gaming style the most effective tactics globally is Go no Sen the results get shown that in athletes of -60kg the style or the most effective tactics is SEN, but in the other weight categories the most effective style or tactic is the GO NO SEN and the TAI NO SEN in an almost similar way so it can be said that the 2nd hypothesis is partial confirms for the categories of weight + 84kg, -84kg, -75kg and -67kg, and not reliable or confirmed in.

الكلمات المفتاحية: الكلمات الدالية:النضج التكتيكي ، الكيميتي، الكراتي دو،رياضي النخبة الوطنية. ; keyword:Tactical maturity, Karate-do, national elite athlete, kumite (Fighting)


فعالية الاتصال بين الجامعة و المحيط الاجتماعي و دوره في تنمية و التحديث

أحمد طيفوري رحماني بوزينة,  أحمد مونيس, 

الملخص: مما لاشك فيه أن المنظومة الجامعية توجد حاليا إزاء فترة مؤسساتية و مجتمعية انتقالية،و هذا رغم أن التعليم العالي لعب دور التحديث المؤسساتي المرحلي خلال بداية الاستقلال إلى حدود الثمانينات،والذي تعلق أساسا بإنتاج الأطر الجامعية التي تحتاجها الدولة من أجل سد الخصاصة في مجال تحديث أجهزتها الإدارية و المكتبية والاجتماعية والاقتصادية،بينما أصبحت اليوم و بعد استفاء حاجتها من الأطر المدمجة خاصة في القطاعات العمومية،في حاجة إلى تجديد مهام التعليم الجامعي وتوسيعه في نفس الوقت،من مجرد الاقتصار على إنتاج الأطر الجامعية المكتبية و المهنية إلى إنتاج الأطر الحاملة لتكوينات أكاديمية و علمية متينة،لكي تتأهل إلى الانخراط الدينامي المنتج في مجال سوق العمل والإنتاج المبني على مقاييس إدماجية جديدة تقتضيها التحولات المالية والاقتصادية والتكنولوجية المعاصرة،ولذلك فإن التعليم الجامعي يتعدد أدواره حاليا بتعدد المطالب الملحة لمقتضيات هذه التحولات،ومنه كان المنهج الذي نتبناه في تحليلنا هو المنهج التاريخي النقدي المقارن،وهو الذي نصدر عنه في دراستنا و بحوثنا، هذا المنهج يتشكل بحسب طبيعة موضوع البحث، فليس هناك – كما يقول لوسيان جولدمان – منهج فارغ من المضمون. و لذلك سنتناول في هذه الدراسة أهم المحاور التي ينبغي أن ترتكز عليها هذه المهام المنوطة حاليا،بالتعليم الجامعي و دور الاتصال الفعال داخل المجتمع،حيث يعتبر التكوين بمعناه التأهيلي والمهني و الجامعي مكونا مترتبا أوتوماتيكيا عن هذه المهام،ونتناول في هذا الإطار محورين،الأول:يتعلق بموضوع تنمية القيم،والمحور الثاني:يتعلق بموضوع التحديث. الكلمات المفتاحية: الجامعة التنمية تنمية القيم الاتصال التحديث الفعالية There is no doubt that the university system currently exists in the face of a transitional institutional and community period, although higher education played the role of progressive institutional modernization during the beginning of independence until the 1980s, which was mainly related to the production of university frameworks needed by the state in order to fill the gap in The field of modernization of its administrative, office, social and economic organs, while today, after fulfilling its need of integrated frameworks, especially in the public sectors, needs to renew the tasks of university education and expand it at the same time, from merely producing university laboratory and professional frameworks To produce frameworks bearing strong academic and scientific compositions, in order to qualify for dynamic productive involvement in the field of labor market and production based on new integration measures required by contemporary financial, economic and technological transformations, so university education is currently multi-role. With the multiplicity of urgent demands for the requirements of these transformations, from which the approach we adopt in our analysis is the comparative critical historical approach, which we issue in our study and research, this approach is shaped according to the nature of the subject of the research, there is no — how much Keywords …………… University Development Value Development Communication Update Effectiveness …………

الكلمات المفتاحية: الجامعة ; التنمية ; تنمية القيم ; الاتصال ; الفعالية ; التحديث


الإستشراق في منظور إدوارد سعيد "دراسة تحليلية نقدية"

لكحل فيصل, 

الملخص: إذا كان الإستشراق تعبيرا عن ما وصل إليه الفكر الغربي من دراسات حول العالم الشرقي، تاريخه وعلومه وفنونه وثقافته فإن الخطاب الإستشراقي قد لقي نقدا من طرف الكثير من المفكرين من الشرق والغرب على حد السواء، نظرا لمواقفه الذاتية التي تعبر عن النظرة الغربية، ويعتبر المفكر والناقد الأمريكي ذو الأصل العربي إدوارد وديع سعيد (1935-2003) من بين أهم الدارسين الذين اهتموا بموضوع الإستشراق، أولا من حيث دراسة تاريخ الخطاب الإستشراقي وبيان أسبابه وأهدافه وثانيا من حيث نقد بنية هذا الخطاب والكشف عن تناقضاته ونزعته الإيديولوجية في الهيمنة والسيطرة. يحاول المقال التفكير في النظرة النقدية التي يقدمها إدوارد سعيد للخطاب الإستشراقي من خلال اختبار الحجج التي يستند عليها هذا النقد، وفحص النتائج التي خلص إليها والبدائل التي يطرحها، وكذا التساؤل حول مدى مشروعية هذا النقد من الناحية العلمية والمعرفية. If orientalism is an expression of what Western thought has reached from the studies of the Eastern world, its history, its sciences, its arts and its culture, the Orientalist discourse has been criticized by many thinkers from the East and the West alike because of its own views that reflect the Western view. The Arab-American thinker and critic Edward Wadie Said (1935-2003) was one of the most important scholars interested in the subject of Orientalism, first in terms of studying the history of the Oriental discourse, explaining its causes and objectives, and secondly, criticizing the structure of this discourse and revealing its contradictions and ideological tendencies in hegemony and domination. The essay attempts to reflect on Edward Said's critical view of Oriental discourse by examining the arguments on which this criticism is based, examining its findings and the alternatives it presents, as well as the question of the legitimacy of this critique in terms of science and knowledge.

الكلمات المفتاحية: الثقافة الاستعمار الغرب الشرق السياسة العلم. ; Culture colonialism west east politics Science.


L’enseignant de français face aux exigences de la pratique de classe, dans le secondaire.

Kassoul Abdelkader, 

Résumé: Force est de constater que la pratique de classe requiert une maitrise correcte des notions théoriques acquises en formation initiale. Mais la compétence professionnelle ne s’acquiert pas de prime abord. Elle se construit dans la pratique quotidienne. Elle se consolide à travers les différentes formules de formation dont la durée est variable. L’intérêt de la formation des formateurs se trouve dans la continuité qui exige de l’enseignant de ne jamais s’installer dans des habitudes pédagogiques sclérosées tant les apports incessants des nouvelles théories de l’apprentissage connaissent un regain d’intérêt sans précédent. La façon d’enseigner, aujourd’hui, tend à positionner les deux principaux acteurs (enseignant/ apprenant) dans une relation de partenariat qui invite, sans cesse, l’apprenant à construire son propre savoir en mobilisant ses capacités de déduction et de découverte. A l’évidence, L’action didactique a besoin de mettre en œuvre une stratégie qui recentre la relation pédagogique autour de trois éléments jugés incontournables : les programmes, le manuel scolaire, les modalités d’évaluation. Ce n’est qu’à cette condition que la formation au métier d’enseignant se réhabilite au profit d’un apprentissage efficient.

Mots clés: formation ; enseigner ; apprendre ; compétence ; stratégie


علم التكسير بالغرب الإسلامي مخطوط التكسير لابن الرقام (ت 715ه- 1315م) أنموذجا - تحقيق ودراسة -

كرراز فوزية, 

الملخص: نعالج في المقال أحد أهم العلوم العقلية التي لا يستغنى عنها في تنظيم الحياة المدنية الاجتماعية، ألا وهو علم التكسير أو ما يعرف بحساب مساحة الأشكال الهندسية، وذلك من خلال مخطوط ابن الرقام(ت 715هـ/ 1315م)، وهو عبارة عن رسالة قصيرة في التكسير. كما عملت على تحقيق الرسالة، وهي مخطوط موجود بالخزانة العامة بالرباط تحت رقم د 1588، إضافة إلى التنويه بأهمية التأليف في هذا المجال بالمغرب الإسلامي، والتطرق إلى أهم المؤلفات فيه وهي قليلة، وكذا التطرق إلى علم التكسير بين التنظير والواقع بالمغرب الإسلامي. In the article, I will try to expose and analyze a document which is a small manuscript registered in the Public Library in Rabat under number D-1588, it was written by Ibn al-Raqaam (715 AH/ 1315 AD). This document Risalah fi Takssir Epistle in Geometry, is one of the most important and indispensable scientific material, to organize the civil and social life, it help to calculate space for urbanization and agriculture. I will present this document and I will talk about the geometry and other sciences that have a strong link with the life of people in the Islamic Maghreb. Many other books were written in this period by some famous and less known scientists and scholars.

الكلمات المفتاحية: التكسير ; العلوم العقلية ; الفرائض ; المساحة ; تنظيم ; مخطوط


الجباية المحلية ودورها في التنمية المحلية -دراسة حالة ولاية البليدة-

عابد نصيرة,  ولد عابد عمر, 

الملخص: تسعى الدولة منذ وجودها إلى إشباع الحاجات العامة وتحقيق النمو لكل أفراد المجتمع في جميع المجالات، ولكي تتمكن من تأدية هذه الوظيفة وجدت وسيلة تدعى الجباية (الضرائب) والتي تهدف من ورائها إلى السير الحسن لكل مدخلاتها ومخرجاتها بالإضافة إلى أهداف أخرى، وتعدد وظائف الدولة يتعدد بتعدد وجهات النظر، وكلما زادت هذه الموارد زادت فعالية الجماعات المحلية وأمكنها من تلبية حاجات السكان المتزايدة مما يؤدي إلى ممارسة اختصاصها على الوجه الكامل. وعليه نهدف من خلال هذه الورقة البحثية إلى توضيح أهمية الجباية المحلية في تمويل الجماعات المحلية وتحقيق التنمية المحلية وذلك بدراسة حالة ولاية البليدة. Since its existence the state seeks to satisfy the public needs and achieve growth for all members of society in all areas, and to be able to perform this function and found a way called the collection (taxes) and aimed from behind to walk Hassan both inputs and outputs in addition to other goals, and the multiplicity of state functions multiple multiplicity the views, and the more of these resources has increased the effectiveness of local groups and been able to meet the growing needs of the population, leading to exercise its jurisdiction to the full. Accordingly, we aim through this paper to illustrate the importance of Local taxes to fund local groups and local development by examining the case of Blida.

الكلمات المفتاحية: الجباية المحلية ; التنمية المحلية ; الجماعات المحلية


دور النشاط البدني الرياضي المكيف في تنمية الإدراك الحسي الحركي لدى المتخلفين عقليا تخلف عقلي بسيط دراسة ميدانية بالمركز النفسي البيداغوجي للمعاقين ذهنيا-ولاية قالمة- فئة (05-07سنوات)

خشايمية سلوى,  داسة بدر الدين, 

الملخص: يهدف هذا البحث إلى إيضاح الدور الذي تلعبه الأنشطة البدنية الرياضية المكيفة في تنمية القدرات الإدراكية الحسية الحركية لدى الأطفال المتخلفين عقليا تخلف عقلي بسيط ( 5-07سنوات) و افترض الباحث أن لهذه الأنشطة دور ايجابي على تطوير تنمية قدراتهم الإدراكية الحسية الحركية, مستعملين المنهج الوصفي , ولتأكد من صحتها أو نفيها تم تطبيق الاختبار المقارنة بين الممارسين والغير الممارسين على عينة قوامها 20طفل متخلف عقليا وتم اختيارهم بطريقة قصديه موزعين على واستخدم الباحث بعض أبعاد من اختبار دايتون لقياس القدرات الإدراكية والحركية وقد استخدمنا اختبار"ت" لعينات المستقلة في ضوء النتائج المتحصل عليها أن ممارسة الأنشطة البدنية المكيفة و الرياضية تساهم في إيجاد تأثيرات الايجابية على تنمية الإدراك الحسي الحركي لدى المتخلف عقليا تخلف عقلي بسيط وتوصي الباحثة في الأخير بان تشكل لجان تحت إشراف الوزارة لإعداد مناهج دراسية للأنشطة البدنية المكيفة لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة بصفة عامة . This research aims to clarify the role played by adapted physical activities in the development of cognitive sensory motor abilities in children with mental retardation Simple mental retardation (5-7 years) The researcher hypothesized that these activities have a positive role in developing the development of their perceptual motor skills, using the descriptive approach. The Dayton test for measuring cognitive and motor abilities We have used the "T" test for independent samples In light of the results obtained, the practice of adapted physical and sporting activities contributes to finding positive effects on the development of perceptual motor in the mentally retarded. . Keywords: adapted physical activity, motor sensory perception, simple mental retardation

الكلمات المفتاحية: النشاط البدني الرياضي المكيف ; الادراك الحسي الحركي ; التخلف العقلي البسيط



Les 10 articles les plus téléchargés

1 303 إدارة المخاطر في البنوك الإسلامية 219 آلیات التّماسك النّصّي في شعر سمیر العُمَري (قصیدة "قصیدة القدس" نموذجًا) 195 الإطار التنظيمي و الميزانياتي لتسيير و تنفيذ نفقات التجهيز في الجزائر. 193 نموذج مقترح لأثر تطبيق الإدارة الاستراتيجية للموارد البشرية في إحداث التغيير التنظيمي -دراسة تطبيقية على عينة من مدراء مؤسسة اتصالات الجزائر 146 الحماية القانونية للمستهلك في عقود التجارة الالكترونية 137 دور الاستقرار السياسي كعامل اساسي الى جانب المتغيرات الاقتصادية الكلية في جذب الاستثمار الأجنبي المباشر في الجزائر - دراسة قياسية باستخدام نموذج الانحدار الذاتي ذي الفجوات الزمنية الموزعة المتباطئة ) ARDL ( خلال الفترة 1987 - 201 129 الاختلالات البنيوية لنظام العدالة الجنائية الدولية -دراسة تحليلية لفعالية التصدي للجرائم الدولية بين المتغيرات الدولية ومتطلبات حفظ الأمن والسلم الدوليين 129 أثر الوعي بأخلاقيات الإتصالات التسويقية على الصورة الذهنية للعلامة التجارية لشركة كوندور - دراسة عينة من المستهلكين من ولاية الشلف 117 الرقابة على أداء الوحدات الحكومية في ظل عصرنة نظام المحاسبة العمومية في الجزائر 117 دور العلاقات العامة التسويقية في تحسين الصورة الذهنية للمؤسسات الخدمية دراسة حالة شركة اتصالات الجزائر