الاكاديمية للدراسات الاجتماعية و الانسانية
Volume 10, Numéro 1, Pages 03-11

إدارة المخاطر في البنوك الإسلامية

الكاتب : بريكي عبلة . فرج شعبان .

الملخص

إن الصناعة البنكية لا يمكن أن تشتغل من دون مواجهة عدة مخاطر تستوجب التعرف عليها و قياسها من أجل تحديد الطريقة الصحيحة لإدارتها و التحكم بها، ويمكن تصنيف المخاطر التي تواجه البنوك الإسلامية إلى مخاطر مالية تنشأ عن علاقاتها التمويلية مع الغير، ومخاطر غير مالية تعود أسبابها إلى الأخطاء التقنية والتنظيمية والشرعية التي يقع فيها البنك، إلا أن كلى الصنفين من المخاطر يؤدي في مجمله إلى خسائر مالية تستوجب التنبؤ بها وقياسهاعن طريق إدارة المخاطر، هذا المفهوم الذي لا يعتبر دخيلا على فقه المعاملات المالية الإسلامية وإنما متجذرا فيه ويخضع لأحكام الشريعة الإسلامية، التي توجب الاشتراك في الخسائر و العوائد بنسب عادلة بين البنك والعميل. من هذا المنطلق يعمل بنك البركة الجزائري أثناء قيامه بمختلف نشاطاته على خلق التوازن بين العائد و المخاطرة من خلال إدارة المخاطر مع الالتزام بقواعد الشريعة الإسلامية، و التشريعات المحلية و العالمية التي تنظم هذه العملية، ونظرا لعدم ملائمة النظام المالي مع متطلبات عمل البنوك الإسلامية في الجزائر فإن بنك البركة الجزائري يؤثر العمليات التمويلية ذات الطابع التجاري التي تتميز بالعائد المضمون والمخاطرة المعتدلة، في حين يتجنب تلك الصيغ التمويلية التي يرتفع فيها احتمال المخاطرة وتضطره إلى توظيف خبرات في مختلف الميادين الاقتصادية لدراسة جدوى المشاريع الممولة، مما يزيد من حجم التكاليف التي لا تحقق له عوائد كافية. The banking industry cannot operate without facing several risks that need to be identified and measured in order to determine the correct way of managing and controlling them. The risks facing Islamic banks can be divided into financial risks arising from the bank financial relationships with others and non-financial risks that are resulting from technical, regulatory and legitimate errors where the bank is located. However, both types of risk lead to financial losses which need to be predicted and measured through risk management. This concept is not strange for the Islamic financial transactions jurisprudence but compliance with the rules of Islamic law, which requires equity between the bank and the customer in sharing losses and returns. From this perspective, Al Baraka Bank of Algeria is working to create a balance between return and risk through risk management, with adhering to the rules of Islamic law; local and international legislations that organizing this process. Due to the inadequacy of the financial system with the requirements of Islamic banks in Algeria, Al Baraka Bank of Algeria favors financing operations of a commercial nature characterized by guaranteed returns and moderate risk, and avoids those financing formulas where risk is high, which forced the bank to hire experts in various economic fields to conduct a feasibility study of the funded projects, which increases the volume of costs which do not generate sufficient returns.

الكلمات المفتاحية

مخاطرة، مخاطر مالية، مخاطر غير مالية، إدارة المخاطر، اتفاقية بازل. Risk, Financial Risk, non-financial Risk, Risk Management, Basel Convention