مجلة العلوم الانسانية
Volume 17, Numéro 1, Pages 693-714

دور الابتكار البیئي في استدامة صناعة الاسمنت العالمیة أنموذجا (lafarge) شركة لافارج

الكاتب : دلال عظيمي .

الملخص

یعتبر الإسمنت المادة الأكثر استهلاكا في العالم بعد الماء، وهو مادة مستدامة بالنظر إلى م ا زیاه وأهمها مدة تعمیره، لكن صناعته تحتوي على الكثیر من العوائق التي تمنع الاندماج الحقیقي مع أبعاد الاستدامة. ولتحقیق المعادلة الصعبة تبذل شركات الاسمنت منذ عقود جهودا حثیثة للوصول إلى صناعة إسمنت صدیقة للبیئة، مرتكزة في ذلك على إست ا رتیجیة محوریة هي البحث والتطویر للحصول على ابتكا ا رت بیئیة تخفض مخاطر هذه الصناعة على المحیط الطبیعي إلى أدنى الحدود. وشركة لافارج هي إحدى الشركات ال ا رئدة عالمیا في صناعة الاسمنت والسباقة في تبني مفهوم التنمیة المستدامة في نشاطها، فقد استطاعت عبر العقدین الأخیرین تلبیة احتیاجات عملائها بمنتوجات وط ا رئق إنتاج مبتكرة لتخفیف آثار صناعتها على البیئة وقد نجحت في توجهها هذا إلى حدود مرضیة. Cement is the most consumed material in the world after water, it is a sustainable product in view of its advantages, but on the other hand the cement industry has a lot of obstacles that prevent the true integration with the dimensions of sustainability. To solve this difficult equation, cement companies make intensive efforts decades ago. Such integration should be based on research and development for green innovations as a key strategy to reduce the industry risks on the environment. Lafarge is the world leader in cement industry and pioneer in adoption of the sustainability concept, it has been able over the last two decades to meet the needs of its customers with products and innovative production methods mitigating successfully the effects of industry on the environment to satisfactory limits.

الكلمات المفتاحية

الاسمنت، الابتكار، الاستدامة