النص
Volume 2, Numéro 1, Pages 32-47

التعايش الأجناسـي فـي روايـةمملكـة الفراشـةلـ/ واسيني الأعرج مملكـة الفراشـةلـ/ واسيني الأعرج

الكاتب : بوحوش مرجانة .

الملخص

إن المتتبع للنظريات الأدبية المشهورة (المحاكاة، التعبير، الانعكاس) يُواجَه حتما بمفاهيم وتصورات تدور في مجملها حول مقولة الأجناس الأدبية. ففي نظرية المحاكاة والتي بدأت معالمها في التجلي من خلال الحوار الذي أداره "أفلاطون" (ت 347ق.م) بين "سقراط" الفيلسوف و"جلوكون" (الإنسان العادي) في الكتاب العاشر من الجمهورية والذي تحدث فيه عن الشعر القصصي، وشعر المحاكاة، ونوع ثالث هو خليط بين النوعين، ثم جاء "أرسطو" ورسّخ هذه المفاهيم ووسّعها ففي كتابه (الشعر)، هذا الكتاب "الذي هيمن على العقل الأدبي والنقدي الأوربي لمدة تزيد على ألفي عام..." بل إن هذا الكتاب لقي اهتماما خاصا عند "ابن سينا" و"الفارابي" و"ابن رشد" و"حازم القرطاجني".

الكلمات المفتاحية

التعايش الأجناسي ، الرواية