العمارة وبيئة الطفل
Volume 3, Numéro 2, Pages 33-51

مجال لعب الأطفال في المدن الجديدة بين التخطيط و الواقع حالة الوحدة الجوارية رقم 07 بالمدينة الجديدة علي منجلي

الكاتب : بوقبرين مفيدة . علقمة جمال .

الملخص

إن المدينة هي مكان تجمع للأنشطة و السكان، و بما أن الموارد البشرية الثروة الحقيقية لأي مدينة، يعدّ الأطفال على رأس تلك الثروة لكونهم جيل المستقبل، من هنا يتضح أن معالجة مجال الأطفال في المدينة هو ضرورة ملحة، حيث يجدون في المدينة و خاصة في مجالها العمومي المليء بمختلف التجارب و الدروس إجابة لكثير من احتياجاتهم. هذه المقالة تتعرض إلى إشكالية تتعلق بالتهميش و الإهمال الذي يتعرض له الأطفال بفعل غياب مجالات لعب آمنة و الذي يعكس تجاهل الهيئات المسؤولة لاحتياجات هذه الفئة ومتطلباتها،من خلال دراسة المدينة الجديدة علي منجلي ،و كعينة للدراسة أخذنا الوحدة الجوارية رقم 07 حيث أثبتت الدراسة أن هذه الأخيرة تفتقر إلى مجالات لعب الأطفال و الموجودة منها تعاني من الإهمال و التلوث و بالتالي فان المجالات المبرمجة في مخططات التهيئة لمجال الدراسة لا توافق ما هو موجود على ارض الواقع، كما أصبحت ممارسات الأطفال للعب و غيرها تتم على مستوى الأرصفة ،مواقف السيارات ،الطرق و المساحات الشاغرة ….. الخ.

الكلمات المفتاحية

الأطفال ; مجالات اللعب ; المدن الجديدة ; الواقع ; التخطيط ; المدينة الجديدة على منجلي ; الوحدة الجوارية 07