مجلة العمارة وبيئة الطفل
Volume 3, Numéro 2, Pages 52-69

محاولات خلق مساحات صديقة للطفل داخل المجال الحضري دراسة حالتي: زواغي سليمان/ الوحدة الجوارية 18 علي منجلي

الكاتب : نرجس بناني .

الملخص

تعتبر المساحات الصديقة للطفل عنصر مهم من المساحات الخضراء ومكون ذو تأثير قوي على البيئة الحضرية وعلى مستقبل الطفل داخل المجال العمراني. وبالرغم من أن هذه العناصر أصبحت ضرورة ملحة في وقتنا الحالي باعتبارها جزء أساسي لا يمكن إهماله في المدينة؛ إلا أن الكثير من المخططين و المسيرين يتغاضون عنها ويتم التركيز على العناصر التقليدية المشكلة للجهاز العمراني داخل المدينة (مساحات خضراء مهيأة ،متنزهات، حدائق...). وتهدف الدراسة للبحث في إمكانية إقامة بيئة حضرية متوازنة تلاءم احتياجات الطفل في منطقي الدراسة "المنطقة الحضرية زواغي بعين الباي و الوحدة الجوارية 16 بالمدينة الجديدة علي منجلي" وذلك من خلال دراسة المنطقتين من الناحيتين التصميمية والتخطيطية. سنتطرق خلال هذه الدراسة إلى تشخيص الواقع الحقيقي للمساحات الصديقة للطفل للمنطقتين المدروستين وإجراء مقارنة بين ما هو موجود بالواقع و ما تم التخطيط له باعتباره المكان المؤثر على تكوين شخصية الطفل بهدف تلبية احتياجاته و أولوياته. كما اعتمدنا على منهجية تحليلية لهذه الدراسة لمعرفة ما يرغب به الأطفال و أولياء أمورهم و بين ما هو موجود بهدف الوصول إلى رؤية حقيقة واقعية لمجالي الدراسة. وكذلك معرفة الوسيلة و المنهجية المناسبة للتحول نحو نموذج المدينة الصديقة للطفل، فهي البيئة التي تسمح للأطفال وبقدر عال من التفاعل في المدينة.

الكلمات المفتاحية

المدينة الصديقة للطفل، المساحات الصديقة للأطفال، المساحات الخضراء، مدينة الطفل ، قسنطينة.