مجلة أنسنة للبحوث و الدراسات
Volume 1, Numéro 2, Pages 49-64

الأساليب المعرفية: المفهوم والأبعاد

الكاتب : فاطمة الزهراء الزروق .

الملخص

يختلف الأفراد في الطرق والأساليب التي يستخدمونها في التفاعل مع المواقف والوضعيات التي يواجهونها في حياتهم اليومية، وفي طريقة معالجتهم المعرفية للمعلومات التي يتلقونها من تلك الوضعيات. ولعل من بين أهم الأسباب التي تقف وراء هذا الإختلاف ما بات يعرف اليوم التي يبني عليها الأفراد مجالهم الإدراكي المعرفي )Cognitive Styles( باسم الأساليب المعرفية والإجتماعي،فيتبنون من خلالها أساليب حياتية معينة. لقد عقد الباحثون في مجال علم النفس المعرفي آمالا كبيرة على مفهوم الأساليب المعرفية وما يمكن أن يقدمه من إسهامات في إثراء نظريات الشخصية، مستندين في ذلك على القيمة التي يحملها هذا المفهوم في عملية الربط التكاملي بين مجالي المعرفة والإنفعال في دراسة Sternberg &( الشخصية. وفي هذا السياق يؤكد كل من سترنبرج و جريجورينكو أن الأساليب المعرفية واحدة من بين أكثر المفاهيم قدرة على إحداث )Grigorenko , 1997 هذا التكامل، خاصة مع انبثاق مفاهيم جديدة تم تداولها في البحوث في السنوات الأخيرة Social Intell i( والذكاء الإجتماعي )Emotional Intelligence) ( كالذكاء الإنفعالي هذه المفاهيم وغيرها من مفاهيم علم النفس المعرفي ساعدت على تجاوز حالة الفصل .)gence التي كانت قائمة بين التنظيمين العقلي والإجتماعي في تفسير السلوك الإنساني.

الكلمات المفتاحية

الأساليب المعرفية