افاق فكرية
Volume 4, Numéro 2, Pages 396-406

تأثيل القراءات الحداثية للنص القرآني في فكر طه عبد الرحمن

الكاتب : صابري لخميسي .

الملخص

اهتم طه عبد الرحمن بمسألة المفهوم الفلسفي العربي في مشروعه "فقه الفلسفة"، محاولا بذلك أن يؤسس لخصوصية مفهومية، ويكشف عن مقومات التبعية الفكرية للآخر، التي سببت بدورها شللا فكريا فلسفيا يمنعنا من الوصول إلى التفلسف، فوجد أن المنهج الذي يكسب به المتفلسف مجالاً لإبراز خصوصيته هو المنهج التأثيلي الذي يعتمد أساسا على المجال التداولي العربي الإسلامي. ولهذا كانت دعوته إلى تأثيل القراءات الحداثية للنص القرآني (الأنسنة، الأرخنة، العقلنة) كدعوة منه لتأسيس مفهوم عربي يقوم على بعد إشاري خاص يتوافق وتداوليتنا، مع نقد التبني المطلق لها بنسختها الغربية المصممة أساسا للتعامل مع النصوص الدينية المسيحية ووفق سياقات زمكانية معينة. Taha Abdurrahman,in his project "jurisprudence philosophy"(Fik’h Alfalssafa), was interested in the question of the philosophical concept in an attempt to lay the ground for the conceptual specificity, and to reveal the elements of the intellectual subordination to the other, which caused a philosophical and an intellectual paralysis that prevent us from reaching the level of philosophizing , and found that the approach that may provide the philosopher with enough room to highlight his own specificities and privacy is the etymological approach that is mainly based on the Islamic Arab usage(pragmatic) field. For that reason his call to trace the etymology of modernist readings of Qur'anic text (humanization, historic, rationality) was a call to establish an Islamic Arab concept based on a special indicative dimension that go hand in hand with our own usage, simultaneously, he offers a criticism of the absolute adoptions in its Western edition basically designed to deal with Christian religious texts, according to certain contexts.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: الحداثة؛ التأثيل؛ النص القرآني؛ الأرخنة؛ العقلنة؛ الأنسنة