مجلة الحقوق والحريات
Volume 6, Numéro 1, Pages 192-224

وضعية عديمي الجنسية بين التشريعات الوطنية و الاتفاقيات الدولية

الكاتب : خرشي عمر معمر .

الملخص

إن الحرمان من حقوق الإنسان الأساسية يترك آثاره ليس فقط على الأفراد المعنيين ولكن أيضا على المجتمع ككل، خاصة بسبب أن استبعاد قطاع بأكمله من السكان قد يخلق توترا اجتماعيا ويضعف بشكل كبير الجهود الرامية إلى تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية. و قد نمت المشكلة العالمية لانعدام الجنسية وأصبحت أكثر تعقيدا في العقود التي تلت اعتماد اتفاقية عام 1954 المتعلقة بوضع الأشخاص عديمي الجنسية، واتفاقية 1961 بشأن خفض حالات انعدام الجنسية، مما يثير تساؤلات حول الكيفية الأنجع التي يمكن من خلالها حل مشكلة هذه الظاهرة في عالم اليوم.

الكلمات المفتاحية

انعدام الجنسية - قانون الجنسية الجزائري- اتفاقية 1954 - اتفاقية 1961- حقوق الإنسان