قضايا تاريخية
Volume 2, Numéro 7, Pages 121-129

النشاط النقابي التحرري في الجزائر ورد فعل الاستعمار الفرنسي منذ مطلع القرن 20 وحتى الاستقلال.

الكاتب : بطراوي مصطفى .

الملخص

ارتبط النشاط النقابي في الجزائر مع مطلع القرن العشرين بنشاط الحركة الوطنية ضمن نضالها السياسي بعد توقف المقاومات الشعبية. وقد استلهم في البداية نضاله من التنظيمات النقابية الفرنسية المتشبعة بالأفكار الشيوعية والتي استطاعت ان تحتوي هذا النضال مع انتشار الفكر الاندماجي و دعاة المساواة في العقود الاولى للقرن العشرين . لكن بعد نهاية الحرب العالمية الثانية و وقوع مجازر 8 ماي 1945 حدث تغيير جذري في اسلوب النضال الجزائري , وكان له تأثير مباشر على العمل النقابي فانخرط الجميع في استراتيجية العمل الثوري وضرورة التحضير للعمل المسلح فازدادت بذلك تضحيات النقابيين كان عنوانها استشهاد البطل عيسات ايدير.

الكلمات المفتاحية

التحرر , النضال النقابي , الحركة النقابية , الثورة الجزائرية ’ جبهة التحرير الوطني , النضال الاجتماعي ’ الاتحاد العام للعمال الجزائريين, الاستعمار الفرنسي