مجلة العلوم و التكنولوجية للنشاطات البدنية و الرياضية
Volume 7, Numéro 7, Pages 169-185

تأثير الضوابط الاجتماعية على الممارسات الأخلاقية

الكاتب : قريصات الزهرة .

الملخص

إن مهمة الثقافة أن تكون أسلوب حضارة تحرك الإنسان منطلقا من تكامل عوامل مهمة بما فيها المبدأ الأخلاقي بكل ما يحمله من معان واسعة الأفق ، الذوق الجمالي ،و المنطق العملي و عامل التقنية ،فليس من الصعب على الفرد أن يصوغ مقياسا نظريا يستخرج به نتائج من مقدمات محددة ، غير أنه من النادر جدا أن يعرف المنطق العملي و نحن إذ نتحدث عن الجامعة فنحن نتحدث عن النخبة التي من واجبها القدرة على إحداث التغيير للإيجابية من خلال وسائل عملية أهمها فهم هدف التغيير ووضع خطة للارتقاء بالمستوى الأخلاقي للطلبة على المستوى الشخصي و الاجتماعي و الدراسي و آداب السلوك العام ، خاصة و أن تخصص الرياضة و خصوصيتها تفتح مجالا أكبر للتغيير و الانفتاح الايجابي؛ من خلال فريق فعال يدرك الأهداف و الوسائل و مقتنع بفكرة التغيير،بحيث لا يأخذ هذا التغيير بالتدرج بل العمل على تغيير أكبر عدد من الأفكار السلبية و بأسرع وقت دون فرض ذلك على الفاعلين المعنيين بل من حلال المشاركة و التواصل .

الكلمات المفتاحية

الأساسية الممارسة الأخلاقية ، الضوابط الاجتماعية، التجمعات الطلابية ,الثقافة ,الممارسة السلوكية , الفضاء الجامعي