المجلة الجزائرية للأمن والتنمية
Volume 7, Numéro 1, Pages 143-154

تشبيك علاقات الدولة-المجتمع من منظور الحوكمة العالمية:نحو تمكين الفواعل غير الدولاتية

الكاتب : إدري صفية .

الملخص

لعل من أبرز مميزات النظام السياسي العالمي الراهن تلك الزيادة سريعة الوتيرة في حجم وأهمية الكيانات من غير الدول التي تعمل على أساس عالمي عابر للحدود مشكلة بذلك تحديا كبيرا لافتراضات المقاربات التقليدية للعلاقات الدولية،التي تفترض أن الدول هي الوحدات المهمة في النظام الدولي.ومن هذا المنطلق سيتم التركيز على منظور الحوكمة العالمية لمحاولة فهم أساس قوة الفواعل غير الدولاتية والظروف التي تعزز الاعتماد عليها،وذلك عبر تطوير استراتيجيات التشبيك في شكل محصلة تفاعل ايجابي بين الدولة والفواعل غير الدولاتية وسيتم ذلك من خلال الإجابة عن إشكالية كيف يمكن تمكين الفواعل غير الدولاتية بالاعتماد على العوامل التفسيرية لقوتها في سياق الحوكمة العالمية. بافتراض التركيز على تجديد الاهتمام بالعلاقات العابرة للقوميات،وصور تحول السلطة من الدولة إلى الفواعل غير الدولاتية بمختلف أنماطها.وخلصت هذه الورقة إلى أهمية فهم متطلبات تمكين الفواعل غير الدولاتية عبر تعزيز المنطق التشاركي الذي أفرزته الترتيبات الجديدة للحوكمة العالمية،وإبراز الأبعاد غير الصفرية في تفاعلات الدولة والفواعل غير الدولاتية.

الكلمات المفتاحية

الحوكمة العالمية؛الفواعل غير الدولاتية؛التمكين؛التشبيك؛التفاعل التأثيري