مجلة الدراسات التاريخية
Volume 17, Numéro 1, Pages 11-24

الأسس الأولى لثورة الإنتاج النيوليتية

الكاتب : محمد رشدي جراية .

الملخص

قسمت العصور الحجرية خلال فترة ما قبل التاريخ الى طورين حسب مميزات أسلوب ونمط العيش في كل منهما، فنعت القسم الأول بالعصر الحجري القديم (Paléolithique) وتميز باقتصار نشاط الإنسان على ممارسة الجمع والالتقاط والصيد والقنص، بينما يسمى القسم الثاني بالعصر الحجري الحديث (Néolithique) حيث يرجع أصل كلمة النيوليتي الى اللغة الإغريقية (نيو) بمعنى جديد و(ليتيك) بمعنى الحجارة، أي عصر الحجارة الجديدة (المصقولة) ولقد أقترح هذه التسمية عالم ما قبل التاريخ جون ليبوك (john Lubbock) سنة 1856م، وإن كان صقل الحجارة والمواد الخشنة معروفا خلال العصر الحجري القديم والوسيط إلا أنه كان نادرا وعلى نطاق ضيق مقارنة بالعصر الحجري الحديث إذ اقتصر فقط على الصناعة الخاصة بالتماثيل الصغيرة والأواني الحجرية ولم يتعداهما الى غيرهما من الأدوات المتنوعة الأخرى، ويبقى أهم ما يميز هذا العصر على غيره هو تحقيق الإنسان لقفزة نوعية تمثلت في تدجينه للزراعة واستئناسه للحيوان.

الكلمات المفتاحية

ما قبل التاريخ - تدجين الزراعة - استئناس الحيوان - ظهور الفخار