مجلة الحضارة الإسلامية
Volume 17, Numéro 29, Pages 511-528

تجارة الرق في السنيغال دراسة سوسيوقانونية خلال القرنين 17-18م

الكاتب : عبد القادر سلامني . بن عمر حمدادو .

الملخص

عرفت تجارة الرق في السنغال عدة طرق أهمها بيع الأسرى مقابل السلع التي كان يجلبها العرب في البداية، وكانت هذه التجارة لا تخص سوى أعداد قليلة من العبيد فأغلبيتهم من السود يستخدمون للخدمة والمزارعة والعمل في المناجم، هذه المعاملة كرستها التجارة الأطلسية منذ القرن 15 م وخاصة مع استقرار الأوروبيين في القرن 17 م، ومع ظهور ملوك متسلطين يتمتعون بالقوة قاموا بسن عقوبة قانونية تتمثل في تحويل . المجرمين إلى عبيد، وهذا ما أدى إلى ظهور قوانين رقية جديدة

الكلمات المفتاحية

تجارة الرق السنيغال