مجلة البحوث والدراسات
Volume 6, Numéro 2, Pages 243-260

النظرية الاجتماعية بين التيار المحافظ والتيار الثوري

الكاتب : يوسف بالنور .

الملخص

لقد ساهم في تشكل النظرية الاجتماعية الحديثة أبرز ثلاثة مفكرين في نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين وهم على التوالي : "كارل ماركس" و"أميل دوركايم" و"ماكس فيبر"، إذ تعد كتابات "ماركس" نقدا وتحليلا للمراحل الأولى للرأسمالية التي رآها أحد مراحل التطور التاريخي للمجتمع الأوروبي، على أساس أنها تحمل ضمنها أنماطا معينة تؤثر بدورها في رسم الواقع الاجتماعي وفي نفس الوقت تفرخ أسس تغييره للمرحلة التي تليها، أما "دوركايم" فقـد كان واضح الرأي بخصوص أطر المجتمع التي يرى أنها مصدرا لتشكيل الفرد وقولبته كيفما شاء حسب مقولته عن "الضمير الجمعي" التي اشتهر بها، فأصبحت عنده مهمة علم الاجتماع هي دراسة العلاقات الاجتماعية وتفسيرها، بينما يرى "فيبر" على عكس دوركايم" أن الفـرد هو ركيزة الحياة الاجتماعية، فهو الذي يشكل المجتمع بإرادته الواعية، وعليه أصبحت مهمة علم الاجتماع عنـده دراسـة فعل الإنسان وتأويل بواعثه وفهم أهدافه ومقاصـده . إلا أن الفرق بين "ماركس" من جهة و"دوركايم" و"ماكس فيبر" من جهة أخرى هو أن الأول كان فكره يركز على الجانب الثوري الراديكالي من أعماله العلمية بخلاف الاثنين الأخيرين كانا هدفهما هو التماسك الاجتماعي والحفاظ على قيم ومعايير المجتمع . Abstract The three most famous thinkers have contributed in the formation of the social theory by the end of the 19th century and the beginning of the 20th century are as follows : "Karl Marx" , "Emil Dorkheim" and "Max weeber" ; so Marx's writings is considerd as a kind of criticism and analysis to the first steps of capitalism , that's seen as one among the historical progress steps to the European society . Therfor , it containes limited types , that could be influenced in the drawing of the social reality and at the same time it produces its changement basis for the following step . But "Durkheim" was clearer in his thoughts specially for the society fields , because he observes that it's a way for the constitution of the person and building , regarding to his concepts about the "Common Conscience" as known especially when that influences the way people behave . From there , the task of "Sociology" become a sort of study of social relations and its interpretation , but "weeber" has different thougths on , he thinks that the person is the social life support , who he shapes the society through his conscion volition and that's why the task of sociology becomes the study of the person's action , definition of his factors and interpretation of his aims and needs. But , the difference between "Marx" on one hand and "Durkheim" and "weeber" on the other hand ; that the first one concentrates his mind on the revolutionary radical side through his scientific works , opposite the two others who have as aim to improve the social link and keeping after the society values and criterions .

الكلمات المفتاحية

تيار محافظ - تيار ثوري - نظرية اجتماعية.