دراسات وأبحاث
Volume 13, Numéro 2, Pages 425-440

تحليل بنيوي لخطاب أي شباب الإسلام للشيخ عبد الحميد بن باديس-دراسة تطبيقية-

الكاتب : مصابيح العربي .

الملخص

ملخص: ظهرت البنيوية كمنهجٍ نقديٍّ في تحليل النصوص مع بداية القرن الماضي مستفيدةً في ذلك من تطوُّر الدراسات اللسانية، وقد انتقلت البنيوية من علم الأنثروبولوجيا إلى الدراسات اللغوية، حيث استفادت الدراسات اللغوية من البنيوية لإسهاماتها الواضحة في تحليل النصوص، ومن هذا المنطلق انتقل تحليل النصوص/الخطابات من دراسة الظروف الخارجية التي أنتجتها مثل السياق والحالة النفسية والاجتماعية للمؤلف، إلى البنية الداخلية للنص/الخطاب وإقصاء كُلُّ ما هو خارجٌ عن النص. يستهدف هذا المقال إلى تحليل بنيوي لخطاب الشيخ عبد الحميد بن باديس" أي شباب الإسلام" محاولًا تحليله تحليلًا بنيويًا معتمدًا في ذلك على المبادئ التي جاء بها المنهج البنيوي، بالرغم من أنَّ لكلِّ لغة خصوصيتها التي تُميِّزها عن اللغات الأخرى، بحيث قد يصلُح منهج معيَّن للغة ولا يصلُحُ للغة أخرى. الكلمات المفتاحية: التحليل، البنيوية، الخطاب، ابن باديس. Abstract: Structuralism emerged as a critical approach to text analysis at the beginning of the last century, taking advantage of the evolution of linguistic studies. It has moved from anthropology to linguistic studies. Study the external conditions that have produced it, such as the context and the psycho-social state of the author, to the internal structure of the text/discourse and exclude everything outside the text. This article aims at analysing the discourse of Sheikh Abd al-Hamid Ibn Badis structurally” the youth of Islam” based on the principles that the structural approach came out, even though each language has its own peculiarities that distinguish it from other languages, so that a specific approach may be is suitable for a language and nit for another one. Key words: analysis, structuralism, discourse, Ibn Badis.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: التحليل، البنيوية، الخطاب، ابن باديس، تطبيقية. ; Key words: analysis, structuralism, discourse, Ibn Badis, Empirical.