دراسات معاصرة


Description

مجلة دولية علمية محكمة نصف سنوية تصدر عن مخبر الدراسات النقدية والأدبية المعاصرة بالمركز الجامعي تيسمسيلت تهتم بالدراسات اللغوية والأدبية والنقدية تم إنشاء المجلة مطلع سنة 2017 وهي الآن تضم فريق عمل من أكثر من 08 دول عربية واكثر من 12 جامعات جزائرية وتتضمن اعداد المجلة دائما بحوثا من مختلف جامعات الوطن ومن دول كثيرة من بينها إلى الأن الهند والعراق والمغرب وتونس والسعودية وليبيا تهدف المجلة لنشر البحوث العلمية الجادة وتعد نفسها متنفسا للباحثين يضمن لهم سرعة التجاوب مع بحوثهم وضمان تحكيمها على نحو سري قبل نشر ما يحوز القبول وعليه يتم تحكيم البحوث على نحو سري، ويسند كلّ بحث إلى مراجعين على الأقل وجوبا، هيئة تحرير المجلة متنوعة حيث تضمّ أساتذة أفاضل من المركز الجامعي تيسمسيلت ومن جامعة معسكر والشلف، ومن خارج الوطن (المغرب، الإمارت، ومصر، وفلسطين وتونس وسوريا). جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة للمجلة النشر في المجلة مجاني، والوصول إلى البحوث المنشورح مفتوح ومتاح للجميع Revue scientifique internationale semestrielle publiée par le Laboratoire de Etudes critiques et littératures contemporains - Institut des lettres et Langues - Centre Universitaire de Tissemsilt - Algérie. Intéressé par les études linguistiques, littéraires et monétaires Le magazine a été créé début 2017 Il comprend maintenant une équipe de plus de 8 pays arabes Et plu s de neuf universités en Algérie Le magazine a toujours inclus des recherches de différentes universités nationales et de nombreux pays, dont l’Inde, l’Iraq, le Maroc, la Tunisie, l’Arabie saoudite et la Libye. La recherche est menée en secret et chaque recherche est confiée à au moins deux arbitres, le rédacteur en chef du journal, avec des professeurs éminents du Centre universitaire Tissemselt, de l'Université Mascara, de Chlef et de l'étranger (Maroc, Tunisie et Syrie). Tous les droits de reproduction sont réservés au journal. International scientific journal semi-annual issued by the Laboratory of Critical Studies and Contemporary Literatures - Institute of Arts and Languages - University Center of Tissemsilt - Algeria. Interested in linguistic, literary and Critical Studies The magazine was created in early 2017 It now includes a team of more than 8 Arab countries And more than nine universities in Algeria The magazine has always included research from various national universities and from many countries including India, Iraq, Morocco, Tunisia, Saudi Arabia and Libya The research is conducted in secret, and each research is assigned to at least two referees, the editor-in-chief of the journal, with distinguished professors from the University Center Tissemselt, from Mascara University, from Chlef, and from abroad (Morocco, Tunisia and Syria). All copyrights are reserved for the journal


3

Volumes

6

Numéros

146

Articles


من ملامح العجائبية في أدب الوهراني (الخبر السّردي أنموذجا). Features of magic realism and the weird within the literariness of Al Wahrani text

سليم سعدلي, 

الملخص: تعتبر الذاكرة الأدبية ترجمة للأخبار الإنسانية، وتسجيلا لأفعالها على صفحات التاريخ، و تنبري الكتابة الإبداعية لممارسة نقد الأخبار العجيبة والسّخرية من بعض المظاهر الاجتماعية عبر الغوص في أغوار التاريخ المنسي، متخذة من الأخبار الغريبة آداة كشف لتحرير الذاكرة الإنسانية من الأوهام السائدة التي رسمتها المخيلة الإنسانية و تمركزت كقيم و قناعات ثابتة فيها، من هنا تبرز أهمية الأخبار العجائبية في استحضار "المسكوت عنه" في سرد السّلطة؛ حيث يبرز الخطاب العجائبي السّاخر ليقوض ادعاءات "الخطاب السلطوي"، في حين يسعى الكاتب إلى التعبير عن تجاذبات نفسه المتجلية في الأنا وفيما يحيط بها من ذوات أخرى بلغة غير مألوفة يصور فيها هيمنة مفهوم الضياع الذي لازم الذات الإنسانية في كنف سلطة الدولة المشرقية، وهذا ما نلتمسه في أخبار ابن محرز ركن الدين الوهراني السردية المؤزرة بشحنة تاريخية تصور للقارئ مأساة ما حاق به من آلام مصدرها ذلك المشرق الذي اضطرته ظروف سوسيوتاريخية ليكون جزءا من مكونه في فترة ما، لما سبق، رأينا أن نقف أمام هذه الأخبار وتفكيكها بغية تحليل ما تضمنته من تيمات متجلية في أخبار الواقع آنذاك وكذلك من أجل استجلاء مهارة الأديب في إدراكه الفني للإشكالات التي يطرحها هذا النمط من السرود التراثية. Literary news translation memory is humanity, and a record of its actions on the pages of history, and a creative writing exercise Act to monetize the news curiosities and ridicule from some social aspects via dive into the depths of forgotten history, strange news detection tool to free memory Humanity of the prevailing humanitarian imagination drew fantasies and they fixed convictions and values, hence the importance of miraculous news in evoke "the untold story" narrative power, where majestic speech highlights quip to undermine authoritarian discourse "allegations", while writer seeks to articulate About the inconsistency itself reflected in the ego with flanked with other unfamiliar language, which illustrates the concept of dominance at stake the human self in Levantine State authority, This is what we seek in news son achieved the wahrani religion corner the supported historical shipment narrative depicting reader civility mother's tragedy sourced so bright that Historical conditions forced him to be a part of the component, the above, we saw that we stand before this news and dismantled in order to analyze its themes Seen in the news then reality as well as to clarify the writer's skill in technical realization of shenanigans caused by this style of traditional narratives.

الكلمات المفتاحية: : الخبر السردي الغريب، تفكيك الأخبار السردية، السّخرية في الأخبار السّردية، الخبر العجائبي وعلاقته بسيرورة المتن الحكائي... الخ. The narrative news curious - Deconstructing narrative news- The irony in narrative news - The Fantastic news and its relation to the narrative process.


(( صورة المرأة في الرّواية الجزائرية النّسوية المعاصرة ))

عبد العزيز بوشلالق,  نور الهدى العيفة, 

الملخص: الملخص: لطالما كانت المرأة ولا تزال هي أحسن من يستطيع نقل وتصوير معاناتها، وخاصّة عندما تكون المبدعة امرأة والبطلة امرأة، ليصبح التّجسيد أدقّ ونقل المعاناة أسهل، وبما أنّ المرأة الجزائرية قد عايشت ظروفا، وتخبّطت في مشاكل عديدة كانت من جنس معاناة الوطن، فقد كان نقل الرّواية الجزائرية النّسوية لهذه المعاناة مشروعا وجب إنجازه، لكن هذا لا يعني أنّ الرّواية العربية لم تتبنّ هذه المعاناة هي الأخرى، لتنتقل من الحدود الجزائرية إلى الحدود العربية، وهذا دليل واضح على عمق المعاناة وصداها، فقد تناولت الرّواية الجزائرية النّسوية منها المرأة الجزائريّة على أنّها رمز للنّضال والمقاومة والصّمود والتحدي، وبالتّالي كانت الرّواية من أقدر الأجناس الأدبية تصويرا للواقع. Abstract Women have always been and still are the best able to convey and portray their sufferings, especially when they are the creator of a woman and heroine woman, to become the most accurate embodiment and transfer suffering easier, and since Algerian women had lived in circumstances and had been bogged down in many problems that had been the opposite of the country's suffering, the transfer of the novel had been Algerian women for this suffering is a project that must be accomplished, but that does not mean that the Arabic version has not adopt this suffering, to move from the border. To the Arab border, which is a clear manifestation of the depth of the suffering and its resonance, the Algerian version of feminist women Algerian as a symbol of struggle, resistance, steadfastness and defiance, and thus was the novel of the most appreciative literary species to portray reality..

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الكاتبة الجزائرية ـــــــــ المرأة ــــــ الرواية ـــــ أحلام مستغانمي ـــــــ ربيعة جالطي ; Keywords Algerian writer ـــ woman ــــ the novel ـــــ ahlam mostaghanmi ــــ rabia jalti


الوظيفة السردية في رواية "شجيرة حناء وقمر"

الغَرَّابي الجيلالي, 

الملخص: تتناول هاته الدراسة مكونَ الوظيفة السردية في رواية "شجيرة حناء وقمر" للروائي أحمد التوفيق، وقد افتتحتها بتمهيد، عرفت فيه الوظيفة السردية، وقسمتها إلى ستة عناصر، فتناولت في العنصر الأول السردَ في المتن المدروس، وفي الثاني الحوارَ، وفي الثالث الرسالةَ، وفي الرابع القصةَ والأسطورةَ، وفي الخامس القرآنَ الكريمَ والشعرَ، وفي السادس العاميةَ والأمازيغيةَ والإسبانيةَ. وختمتها بخلاصة تركيبية، اِنتهيت فيها إلى أن المؤلِّف قد وظف صيغًا خطابيةً وأجناسًا أدبيةً وتعبيريةً مختلفةً، مما طبع عمله بطابع الاِنفتاح، وأكسبه المصداقية المتوخاة، ومنحه نوعًا من الواقعية، وأخرجه من مجال المحلية الضيق، وأدخله إلى ميدان الإنسانيّة والعالميّة الفسيح الرحب، وأضفى عليه مسحةً جماليةً وفرادةً متميزتين، وجعله عملًاجديدًا حديثًا شكلًا ومضمونًا... This study deals with the component of the narrative function in the novel "Henna shrub and Moon" by the novelist Ahmad Attawfiq. I opened it with a preface, in which I defined the narrative function. I divided it into six elements. In the first element i dealt with the narration in the studied corpus and in the second one I dealt with dialogue. I dealt with the letter in the third element and with the story and myth in the fourth. In the fifth I dealt with Quran and poetry and the sixth I dealt with the Moroccan Dialect, Amazigh and Spanish. I closed the study by coming out to a compound conclusion that the author has employed rhetorical formulas and different literary and expressive genres. For this, his work was characterized by openness, gained the expected credibility. It was given some kind of realism, shifted from the narrow local level to the broader field of humanity and universality. And It was marked with an excellent aspect of aesthetics and uniqueness, making it a new work in the form and content…

الكلمات المفتاحية: الوظيفة السردية، شجيرة حناء وقمر، أحمد التوفيق، السرد، الحوار، الرسالة، القصة والأسطورة، الشعر الشعبي ; The narrative function ; Henna shurb and Moon ; Ahmad Attawfiq ; The narration ; The dialogue ; The letter ; The story and the myth ; The popular poetry


التّكرار و جماليته في المقول النثري"الحديث النبوي والخطابة أنموذجا". Repetition and aesthetic in the prose utterance .the converses of the prophet and elocution as a prototype.

زاوي أسماء, 

الملخص: الملخص: التّكرار ظاهرة لغوية عرفتها التراكيب العربية،فقد شاعت في كلامنا العربي منذ الجاهلية،فحظيت باهتمام كبير من قبل الأدباء والبلاغيين،فابن رشيق مثلا في كتابه العمدة أفرد له بابا اسماه باب التكرار،وهذا لما اشتملت عليه من إمكانيات تعبيرية بها يغنى المعنى ويرقى ،إمكانيات ذات غاية يكسر بها مبدأ الاعتباطية في اللغة محدثة تداخلا بين الشكل والمضمون ،تقوم على انصهار اللفظ والمعنى معا،وعليه جاءت هذه الدراسة لتقف على هذا الأسلوب التعبيري الذي يحمل في ثناياه مختلف الدلالات النفسية والانفعالية لشتى المواقف المعبر عنها شعرا أو نثرا،وبهدف استظهار الأبعاد الجمالية للتكرار ،واستجلاء مراميه والكشف عن أغراضه ومساعيه وقع اختيارنا على أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم و كذا الخطابة،وانطلاقا من هنا نطرح الإشكالية التالية :ما هي الجمالية التي يكتنزها التكرار في لغة النثر؟ وما أغراضه ودوافعه في الحديث النبوي وفن الخطابة؟ Summary: Repetition is a linguistic phenomenon that the Arabic compositions had known ,it was famous in our Arabic speaking since the pre-islamic epoch. It was given great attention by writers and linguists. So Ibn Rachik for instance in his book « Al Omda » (chief support) has reserved a gate, he called the gate of repetition, and this because it contained expressive capacities by which the meaning is enriched and goes up ,capacities with a purpose that the random principle is destroyed in language ,it makes a confusion between form and content, it based on the metting of speech and meaning together .According to that this study has come to focus on this kind of expressive style that carries inside itself different psychological and emotional indications for various attitudes expressed on by poems or prose. On the purpose of showing the aesthetics of repetition and the clarification of its aims and discovering its intents and objective,our choice has come on the converses of the prophet « Mohamed Peace be Upon Him »(Mohamed PBUH) and also elocution, and proceeding from here we ask the following question :what are the aesthetics that repetition had accumulated in the prose language ? and waht are its intents and objectives in the noble converses of the prophet and the art of elocution ?

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التكرار؛الجمالية ؛الحديث النبوي ؛الخطابة ؛التراكيب العربية ; Key words : repetition, aesthetics, the converses of the prophet, Elocution, Arabic compostions


حجاجية اللغة وخطاب الهوية

الـزهرة يعقوب, 

الملخص: تعد اللغة وسيلة للتواصل والتفاهم ،وهي في الوقت نفسه وعاء للفكر الذي من خلاله تتشكل خصوصية المجتمع اللساني الواحد فتحدد هويته التي تجسّد وصال الأجيال وترابطها وتميزها عن المجتمعات والأقوام الأخرى.فالهوية هي تعبير رمزي للمجتمع،وخطاب الهوية هو تشكيل لتلك الرمزية الموجهة نحو الآخر لتأكيد الذات،وتحقيق وجوده.وبذلك كانت الهوية ذلك الوجود الساكن وخطاب الهوية هو تحريك لذلك الوجود من خلال اللغة الحاملة والحامية للذاكرة التراثية والحضارية للمجتمع. ولهذا، فإن خطاب الهوية يستدعي اللغة كأداة حجاجية فعالة في ابراز الفكر من خلال تحقيق الانسجام بين الماضي والحاضر والمستقبل،لأنه مرآة تعكس العلاقة بين الذات و الآخر وتكشف حجم الصراع و التماهي بينهما. .....نسعى في هذه المقالة الى توظيف الحجة اللغوية في خطاب الهوية الراهن ،وذلك لما نشهده من تغريب للسان العربي وانسلاخه عن ذاته وذاكرته . وقد حملنا هم الإجابة عن هذه الإشكالية:مامدى مساهمة اللغة في تشكيل خطاب الهوية العربي المعاصر؟ وكيف تجلت حجاجية اللغة في خطاب الهوية؟وهل استطاعت أن تحقق وجودها في الواقع الراهن؟. Summary: Language is a means of communication and understanding, and is at the same time a vessel of thought through which the specificity of a single linguistic society is shaped by the identity that embodies the hall of the generations, its interdependence and its distinctiveness from other societies and communities. Identity is a symbolic expression of society, and the identity letter is shaping that symbolism Directed towards the other to assert self, and to achieve his existence. Thus, the identity of that static existence and the letter of identity is to animate that presence through the language that is pregnant and protects the cultural and civilizational memory of the society. Therefore, the discourse of identity calls for language as an effective pilgrimage tool to bring out thought through harmony between past, present and future, because it reflects the relationship between the self and the other and reveals the extent of conflict and the distinction between them. In this article we seek to use the linguistic argument in the discourse of the current identity, because of what we are witnessing from the alienation of the Arab Sun and its dissolution of itself and its memory. We have carried the answer to this problem: What is the contribution of the language in shaping the discourse of contemporary Arab identity? And how did the language of the language manifest itself in the identity discourse, and was it able to achieve its existence in the current reality?

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية:اللغة؛ خطاب الهوية؛الحجاج؛الهوية. ; Keywords:The language ; the discourse of identity;Argumentation; The identity.


المصطلح والمفهوم في إشكالية التعايش اللغوي the term and concept in the problem of linguistic coexistence

روقـــاب جميلة, 

الملخص: يتعلق موضوع هذه الورقة الدراسية بالإشكالية المعقدة التي يطرحها توظيف المصطلح والمفهوم في بحوث التعايش اللغوي، فالدارس للعلاقات اللغوية بين الجماعات الاجتماعية والعرقية التي تختلف دينيّا وثقافيّا، يذهل بذلك الكمّ الهائل من المصطلحات من جهة، ثم بالمعاني المختلفة التي تحمل للمصطلح الواحد من جهة ثانية، فاختيار المصطلح لتعيين وتحديد نوعية التعايش اللغوي، لم يعد بهذا الشكل تسمية بريئة في كلّ الحالات، ما دام يحمل في مضمونه حكما مسبقا عن طبيعة هذه العلاقة، وتجرّ الباحث خلف ذاتيته إلى صياغة تصورات تتنافى مع مقتضيات الموضوعية والدقة العلمية. L’objet du présent document est d’étudier les problèmes complexes posés en employant le terme et le concept dans la recherche de coexistence linguistique, relations langue apprenant entre groupes ethniques et sociaux différents culturellement et religieusement, étonnant que l’énorme quantité de termes sur un côté et les différentes acceptions À terme une seconde main un, choisissez le terme d’identifier et de déterminer la qualité de la coexistence linguistique, n’est plus comme ce label innocent dans tous les cas, tant qu’elle détient en substance préjuger de la nature de cette relation et aucun érudit derrière leurs perceptions de rédaction incompatibles avec les exigences d’objectivité et d’exactitude Scientifique.

الكلمات المفتاحية: : amendement à la Constitution, langue arabe, coexistence de langue almazighih langue ; terme ; التعديل الدستوري؛ اللغة العربية؛ اللغة المازيغية؛ التعايش اللغوي؛ المصطلح


علاقة النقد الأدبي بالنقد الثقافيthe relationship between literary criticism and cultural criticism.

عبداللاوي نجاة, 

الملخص: الملخص لقد ظهرت مناهج نقدية عديدة ومؤثرة في ثمانينات القرن الماضي؛ ما أحدث نقلة نوعية في الفكر الأدبي والفلسفي عند العرب، حيث برزت البنيوية والتفكيكية وغيرها من المناهج النقدية الحديثة التي لا تهتم بالمرجعيات الخارجية للنص، وذلك في مرحلة ما بعد البنيوية؛ إذ تمخضت الاجتهادات النقدية المتواصلة عن بروز عدد من التيارات النقدية كالنقد النسوي، والدراسات الثقافية، التلقي والمادية الثقافية، وما إلى ذلك، مما أفضى إلى بروز تيار النقد الثقافي، الذي ينظر إلى النص الأدبي بوصفه حدثا ثقافيا بالدرجة الأولى بصرف النظر عن مستواه الجمالي الرفيع . إن الدراسات الأدبية والنقدية المعاصرة بدأت تكتسب ملامحها وخصوصيتها العربية التي ألح عليها بعض النقاد من خلال ترجمة المصنفات العربية، ومزجها بالأصالة والتراث النقدي العربيّ. Abstract: This article treat literary criticism and cultural criticism relationships. This latter is considered as a new image that relies the text with its Cultural environment. It is a branch from the textual criticism branches, which take into account the implicit patterns criticism that entails all the cultural discourse with all its forms. Taking into consideration that literary criticism is a part from culture care the aesthetic texts. Furthermore, concentrate on the semantics product of Language. In this concern, the relation that exist among them is a relation of interference.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية :النقد،النقد الثقافي،النقد الأدبي،الدراسات النقدية،التراث النقدي،النص الأدبي ; critical studies- traditional critics - literary textـ words: Criticism- Cultural Criticism- Literary Criticism.


الأدب الرقمي و فعل التواصل / Digital litérature and the act of communication

بلخامسة كريمة, 

الملخص: الملخص بالعربية: لقد انتقل النص الأدبي من مرحلة الورقية والكتابة إلى المرحلة الرقمية، وأصبح الحاسوب وسيطاً جديداً للإبداع بين المبدع والمتلقي، واحتل موقعاً جوهرياً في العملية الإبداعية، فهو أداة الإنتاج والتلقي في الوقت نفسه، وخلق مفاهيم جديدة للتواصل وشروط أخرى للإبداع. من هذا المنطلق جاءت فكرة البحث في علاقة النص الرقمي وفعل القراءة وأهميتها في قيام عملية التواصل وإظهار كيفية تجاوب جمهور القراء وهذا النوع الجديد من الأدب، وهل يتفاعل القارئ وميكانيزمات الكتابة الرقميّة التي يقدم فيها المؤلف نصا مفتوحا بلا حدود في أحد المواقع على الشبكة ويفسح فيها المجال للمتلقي لمشاركته في بناء العملية الإبداعية، وهل يمكن لهذه الكتابة الرقمية أن تصبح بديلا للكتابة الورقية، وهل نعتبر الرقمنة هي المفتاح لضمان الفعل التواصلي في الواقع المعاصر؟ أسئلة وأخرى سنحاول الإجابة عنها من خلال اختيار عيّنة من النماذج التطبيقية التي نستثمر فيها شبكة التواصل الاجتماعي وكيفية تجاوب وتفاعل القراء والنص الرقمي، وبالتالي قيام الفعل التواصلي. الكلمات المفتاحية: الأدب، الرقمنة، الحاسوب، التواصل، التلقي. الملخص بالإنجليزية: literary text has moved from written paper The stage to a digital stage, and the computer became a new medium of creativity between the creator and the reader, it occupies the central of the creative process, so it is the production and reception tool at a time, creating new concepts of communication and other creative conditions. From this point of view, came the idea of research in this relationship between digital text and the act of reading, and its importance in the process of communication, show how the reading audience responds to this new type of literature, does the reader interact with the mechanics of digital writing in which the author presents an open text without limits in one of the sites on the network, and allowing the recipient to participate in building the creative process? Can this digital writing become a substitute for paper writing? Is digital considered the key to ensuring communicative action in contemporary reality?... questions and other we will try to answer by selecting a sample of applied models in which we invest the social network, and how readers respond to and interact with digital text, and thus achieve communication. key words: communication, literary text digital, computer

الكلمات المفتاحية: التلقي


الشّعر مسروداً في ميميّة قيس بن الملوّح Poetry narrated in Qais Ibn AlMuluah's Memya's

شحادة دلال,  الديوب سمر, 

الملخص: ملخّص البحث : يدرس هذا البحث ميميّة قيس بن الملوّح, وتداخل السّرديّ والشّعريّ فيها, وهل حملت هذه القصيدة سمات شعريّة فقط أو أن ثمّة عناصر سرديّة استعارها الشّاعر ليصوغها في أبياته ؟ وما أبرز العناصر السّرديّة التي ظهرت في الخطاب الشّعري؟ ويثير البحث أسئلة متعددة أهمها: كيف تحقّق القصيدة سرديّتها؟ وما الأدوات التي تسهم في التّداخل بين الشّعر والنّثر؟ وكيف يمكن للنّص الشّعري أن يبقى محافظاً على شعريّته على الرّغم من وجود عناصر سرديّة فيه، وقد درسنا ذلك من خلال: - حدود السّرديّة في القصيدة العربية القديمة. - ركائز السّرد في ميميّة قيس بن الملوّح. - مستويات السّرد . Research Summary: The research is based on the study Qais Ibn al-Muluah(Memya) and the Narrative and poetic interplay in it. Did this poem carry poetic characteristics only or did the poet borrow narrative elements to mold them in his verse? What are the most prominent narrative elements that emerged in the poetic discourse? This research raises several questions, the most important of which are: How does the poem achieve its narrative? What tools that contribute to the interplay between poetry and prose ? How can the poetic text remain keeing its poetical sense despite the existence of narrative elements in it, and we have studied this through: - The limits of narration in the Ancient Arabic poem. - The bases of the narration in Qais (Memya). - Levels of narrations.

الكلمات المفتاحية: البناء الدرامي ; السرد ; الصراع ; المتن الحكائي ; جهة النظر ; Dramatic Construction ; Naarration ; Conflict ; Plot ; View of point


البنية الأسلوبية في قصيدة "هذي الملايين" للشاعر يوسف الخطيب Stylistic structure in the poem "These millions" of the poet Youssef AlKhatib

أبو جحجوح د. خضر محمد,  صالحة عبد الكريم محمود, 

الملخص: الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عن جماليات البناء الأسلوبي في قصيدة "هذي الملايين" للشاعر يوسف الخطيب، من خلال مستويات التحليل الأسلوبي، وهي: المستوى الصوتي، والمستوى الدلالي، والمستوى التركيبي، وما ينبثق عنها من تفريعات أسلوبية. إن في الأسلوبية كشفا عن ملامح التميز في تركيب الدوال والمدلولات، وصولا إلى الإلحاح على ذهن المتلقي ليستكنه الدلالات الكامنة ضمن منظومة نسقية تسهم في تشكيل لبنات النص وتضامها في مكوِّنٍ شعري له ملامح فارقة تشدُّ المتلقي من جهة، وتصدمه من جهة أخرى بما فيها من انزياحات وتعالقات نصية. This study aims at accentuating the asthetic aspect embodied in the stylistic construction of the poem labelled as"These Millions", constructed by the poet Yosuf Al-khatib. The method adopted in doing so is by utilizing the varied levels of stylistic analysis and this includes accoustic, semantuc and structueal levels, in addition to what might appear as a stylistic variation observed to occur between such levels. In stylistic manifestations there are of excellence in the composition of signifier and significance, to the insistence on the mind of the recipient for the inherent connotations within the poitic of coordination contribute to the formation of the blocks of text and their integration into a poetic component has a distinguishing features that attract the recipient , including the shifts and textual interactions.

الكلمات المفتاحية: كلمات مفتاحية: الأسلوبية، التناص، يوسف الخطيب، الانزياح، التكرار ; Keywords: stylistic, textual, Youssef Khatib, deviation, repetition.


دلالات (أيّ) في اللغة الفصيحة في ضوء علم اللغة المعاصر

الصرايرة طايل, 

الملخص: الملخَّص دلالات (أيّ) في اللغة العربيّة الفصيحة في ضوء علم اللغة المعاصر الدكتور طايل محمَّد أحمد الصرايرة 2018م يهدف هذا البحث إلى دراسة دلالات (أيّ) في اللغة الفصيحة في ضوء النظريّة اللغويّة الحديثة، ويحدّد البحث ثلاث دلالات للأداة (أيّ) في اللغة الفصيحة، وهي: دلالة الكلية ودلالة التبعيض ودلالة الاستفهام، ويبيّن البحث أنّ الأداة (أيّ) متغيّر يخلو من المعنى، وأنّها تكتسب دلالتها على الكليّة والتبعيض والاستفهام من خلال عنصر آخر موجود في جملتها، وذلك بناءً على دراسة (هيم) المتعلقة بالنكرات. The Interpretation of "?ayy" in Classical Arabic within the Framework of the Contemporary Theory of Linguistics Dr. Tayel Mohammad Ahmad Alsarayreh 2018 The study aims at investigating the interpretation of '?ayy' in classical Arabic in the light of the contemporary theory of linguistics. The study shows that '?ayy' can be interpreted as a universal quantifier, an existential quantifier, and a question word . It is also argued that '?ayy' is a variable in the sense of Heim's notion of indefiniteness. Accordingly, We argue that '?ayy' lacks inherent quantificational force, and that it gets its universal, existential, and interrogative interpretation by an operator that binds it.

الكلمات المفتاحية: الاستفهام ; الكلية ; التبعيض ; Wh-questions ; universal quantifiers