مجلة النمو الاقتصادي والمقاولاتية
Volume 4, Numéro 1, Pages 265-280

آثار الكوفيد 19 على المؤسسات الصغيرة والمتوسطة- حالة الجزائر ، الصين والإمارات العربية المتحدة

الكاتب : بخيتي علي . بوعوينة سليمة .

الملخص

إن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة تؤدي دورا هاما و حيويا في تحقيق التنمية الاقتصادية لأي دولة من دول العالم وهذا من خلال ما تقدمه من مساهمات في الدخل القومي وخلق القيمة المضافة و كذا مدى امتصاص البطالة والمساهمة في التشغيل و تحقيق الرفاهية الاجتماعية. إن أي اختلال يمس المؤسسات الصغيرة والمتوسطة سيمس بالاقتصاد الوطني نظرا للعلاقة الوطيدة ، والدور الحيوي الذي تلعبه المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بالنسبة للاقتصاد الوطني ، وهذا ما نراه من خلال تأثير فيروس كورونا كوفيد 19 على المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وبالتالي التأثير على الاقتصاد الوطني بصفة عامة ، وهذا بالتطرق إلى حالة كل من الجزائر والصين والإمارات العربية المتحدة. كوفيد 19 لم يؤثر من الناحية الطبية فقط ولكنه أثر أيضا من الناحية الاقتصادية و الاجتماعية. Small and medium enterprises play an important role in achieving the economic development of any country in the world through their contributions to national income, as well as the absorption of unemployment and contribute to employment and achieving social welfare. Any imbalance that affects small and medium enterprises will affect the national economy in view of the close relationship and the vital role that small and medium enterprises play in relation to the national economy. This is what we see through the impact of Corona virus COVID 19 on small and medium enterprises and thus the impact on the national economy in general. This is by referring to the case of Algeria, China and the United Arab Emirates. COVID 19 was not only medically but also economically and socially effective.

الكلمات المفتاحية

كوفيد 19 ، المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ، الاقتصاد الجزائري، الاقتصاد الصيني ، الاقتصاد الإماراتي.