مجلة العلوم القانونية و السياسية
Volume 11, Numéro 2, Pages 608-623

خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي: بين الأسباب المعلنة والارتباطات الأطلسية Britain’s Exit From The European Union: Between The Stated Causes And Atlantic Commitments

الكاتب : ذهبي عبد الحكيم . دبش اسماعيل .

الملخص

تهدف الدراسة إلى توضيح الأسباب الحقيقية التي دفعت بريطانيا إلى الانسحاب من الاتحاد الأوروبي، حيث بدأت الخلافات البريطانية الأوروبية منذ تاريخ انضمامها إلى المجموعة الأوروبية سنة 1973. ولهذا فإن الأسباب المتمحورة حول أزمة اللاجئين أو الأزمة المالية التي تعيشها دول الاتحاد وعلى رأسها اليونان، ما هي إلا أسباب تم توظيفها من طرف الحكومة البريطانية من أجل الخروج من هذا الكيان وإضعافه. ولهذا فإن نتائج استفتاء الخروج من الاتحاد الأوروبي الذي أجري في جوان 2016 دفع العديد من الباحثين إلى الاهتمام بمسألة تداعيات هذا القرار ومصير هذا الاتحاد.ولقد خلصت الدراسة إلى عدة استنتاجات أبرزها، بأن بريطانيا ترى أن الانسحاب هو الخيار الوحيد لكي تستعيد سيادتها، وتحمي اقتصادها وحدودها. كما وأنها تنظر إلى الاتحاد بأنه تهديد لقوتها، فإبقاؤه منقسمًا، واستخدامه لمصلحتها الخاصة في القضايا الدولية يبقى هدفها الدائم، وهي النظرة التي تتقاسمها مع الولايات المتحدة الامريكية حليفتها الدائمة. The study aims to clarify the real reasons that led Britain to withdraw from the European Union, British-European differences started from the date of its accession to the European Community in 1973. Therefore, the British government in order to get out of this entity and weaken it uses the refugee’s crisis and the financial crisis experienced by the EU countries, headed by Greece issue In conclusion, Britain sees withdrawal as the only option to restore its sovereignty and protect its economy and borders. Beside, Britain views the EU as a threat to its power, and use it for its own benefit in international issues its permanent goal, a view shared with the United States of America.

الكلمات المفتاحية

الاتحاد ; الأوروبي ; الانسحاب ; البريطاني ; البريكست. ; الارتباطات ; الأطلسية ; European Union ; ; BREXIT ; Atlantic commitments