آفاق سينمائية
Volume 7, Numéro 1, Pages 487-518

نظم الاشتغال الجمالي والتقني بين السينما والفن التشكيلي

الكاتب : بن عزة أحمد . خالدي محمد .

الملخص

تعتبر السينما أداة ثقافية ذات، ثنائية التضاد لمضمرات الخطاب السينمائي، فهي من أهم أسلحة التنمية البشرية في العالم وأخطرها على وجه الإطلاق، كما تلعب اللوحة التشكيلية من منطلق أنها لغة فنية، دورا بارزا في مخاطبة الجماهير، فيحصل تداخل للفنون المرئية ويقدمان معا صورا مكتظة بالأحاسيس والاهتزازات العاطفية وحتى الإستثارات التجارية، لتنهض في بنائها مستنطقة ومستفزة المتلقي مع ما يتلاءم من مستواه الفكري والثقافي، لاسيما بعدما تخلص الفنان من إجبارية المحاكاة التي ظلت لعصور تضع الحدود الفاصلة بين كل جنس فني وآخر، ليبدو المنتج البصري أمامنا مليئا بتفكير فني وجمالي ووظائف معالجة، بتقنيات وسنائد مرجعية ومستويات متعدّدة الأفكار، لأجل تطوير الثقافة الفنية باعتبارها عملية متزامنة وفي نفس الوقت ملازمة للجمهور، ترتبط بقيمة الفعل التواصلي بين السينما والفن التشكيلي، و هذا ما تهدف إليه دراستنا في البحث عن العلاقة بين الفن التشكيلي مع السينما، بأبعادهما المختلفة و المتوحدة، ذائبان في مشهد التجاور والتحاور الجمالي الذي يترجم إبداع الفنان وحنكة المخرج السينمائي. Cinema is a cultural tool of great influence, to form awareness and at the same time can be considered a stereotype that is not due to its scope or character but to what it aims to, it is a dual-object to the harm of the film discourse, and the painting plays a prominent role in addressing the masses, there is overlap. For the visual arts together they present images crammed with emotional vibrations and even commercial exuberance, to rise in the construction of the recipient's question with the appropriate intellectual and cultural level, especially after the artist got rid of the compulsory simulation that for ages has set the boundaries between each artistic race and another, to seem The visual product before us is full of artistic and aesthetic thinking and processing functions, with reference techniques and levels of multi-thought, in order to develop the artistic culture as a simultaneous process and at the same time inherent to the public, linked to the value of the communication act between cinema and fine art, and this is what our study aims at in The search for the relationship between fine art and cinema, in their different dimensions and unity, dissolved in the scene of juxtaposition and aesthetic dialogue that translates the creativity of the artist and the skill of the film director

الكلمات المفتاحية

السينما ; اللوحة التشكيلية ; العلاقة ; الجمالي ; التقني