آفاق سينمائية


Description

آفاق سينمائية، مجلة علمية دولية محكمة سنوية ومجانية، تصدر في شهر جوان من كل سنة عن مختبر فهرس الأفلام الثورية في السينما الجزائرية، جامعة وهران 1، تنشر المقالات العلمية الجادة والمبتكرة والأصيلة. تُعنى بالدراسات السينمائية والنقد الفني، وتصدر باللغات الثلاثة العربية، الفرنسية والإنجليزية، حيث تعتبر منصة إلكترونية أكاديمية للباحثين الذين ينشطون في مجال القضايا السينمائية المحلية والإقليمية والعالمية سواء من الناحية الفنية أو التقنية أو الموضوعاتية وكذا تداخلاتها مع المعارف الإنسانية الأخرى من خلال المقالات والدراسات العلمية الموافقة لشروط المقالات العلمية المحكمة. تصدر المجلة إليكترونيا، وهي متاحة للقراءة والتحميل، هذه المجلة لها فريق تحكيم من مختلف الدول والجامعات، يعملون على متابعة وتحكيم ومراجعة المقالات المراد نشرها. ترصد مجلة أفاق سينمائية المقالات والدراسات النقدية في مجال حقل السينما والفنون المتعلقة بها مثل المسرح والرواية التي تتسم بالأصالة والجودة ، كما تتناول القضايا الفكرية في مجالات أخرى لها علاقة بالحقل السينمائي مثل الفلسفة وعلم الاجتماع ومجالات أخرى.التي تتسم هي الأخرى بالجودة والأصالة ، تهتم آفاق سينمائية بمكاشفة الوجه الآخر لها، والمتمثل في الموضوعات السياسية ذات الصلة بأيقونها البصري،الأمر الذي يجعل من المادة العلمية ثرية في إنتاجها المعرفي من طرف أساتذة متخصّصين.‬ كما تتخصص المجلة في شق آخر، بمجموعة من الدراسات النقدية الهادفة التي تحمل في طياتها جهود نقدية تلقي الضوء على السينما الجزائرية والعربية والعالمية .‬

Annonce

.

الشروط الشكلية لقبول المقالات للتحكيم

 

  • يجب على الباحثين الالتزام بتخصص المجلة، وكل مقال خارج التخصص يرفض.
  • يرجى التقيد الصارم بقالب المجلة المعتمد (تحميل ومراجعة دليل المؤلف وتعليمات المؤلفين)، وأن تتراوح صفحات المقال بين 10-22 صفحة بما في ذلك الهوامش وقائمة المراجع والملاحق، وكل مقال لا يلتزم بشروط القالب يرفض. (البيانات الشخصية، حجم المقال، حجم الملخص، نوع وحجم الخط، طريقة التهميش)
  • يجب كتابة عنوان وملخص المقال في البوابة بنفس لغة تحرير المقال فقط.
  • يكون توثيق الاحالات باعتماد أسلوب(APA) في متن النص مع التأكيد على أن تتم العملية بطريقة آلية، كما هو موضح في رابط الفيديو:  https://www.youtube.com/watch?v=AmiKblUQs_A
  • التأكد من ادراج جميع أسماء المؤلفين في البوابة مثلما أدرجت في المقال، لأن كل إضافة أو نقصان تؤدي للرفض
  • أن تكون الصور المدرجة في المقال بصيغة "jpeg" وبشكل ظاهر وواضح، مع التنويه لإلزامية تضمين المقال لصورة واحدة على الأقل لها علاقة بالمقال (مثل ملصقة الأفلام، أو لقطة منه ...)، تماشيا مع تخصص المجلة التي تهتم بالسينما وهو مجال قائم على الصورة.
  • قد يتعرض المقال للإلغاء عند التأخر في إرسال التعديلات المطلوبة، ضمن المجال الزمني المقدر بـ 15 يوما كأقصى تقدير بعد القبول بتحفظ للمقال.
  • عدم كتابة اسم ولقب الباحثين في "ملف الأجوبة"، في حالة المقالات المقبولة بتحفظ، وهذا للحفاظ على سرية التحكيم لأنها وثيقة ستصل آليا للمراجعين.
  • يجب على المؤلف المرسل إدراج المراجع بشكل دقيق وصحيح على مستوى بوابة ASJP، ضمن المجال الزمني المقدر بـ 07 أيام بعد القبول النهائي للمقال.
  • يجب إرسال وثيقة خطاب التعهد إلى الإيمايل المهني للمجلة، تزامنا مع إرسال المقال عبر بوابة ASJP

تمنح المجلة شهادة وعد بالنشر للباحثين الذين يطلبونها بعد إرسال وثيقة خطاب التعهد، وإدراج المراجع في البوابة.

 

فترة استقبال المقالات للعدد الثاني عشر

في إطار التحضير للعدد 02 للمجلد 09 المرتقب نشره في ديسمبر 2022 تُعلم إدارة مجلة آفاق سينمائية، كافة الأساتذة والباحثين عن فتح فترة استقبال أبحاثهم، في الآجال الممتدة من: 01 أوت إلى 31 أكتوبر 2022، وأن يتم ذلك حصرا عبر منصة ASJP، مع ضرورة احترام قالب المجلة.

 

24-12-2021


9

Volumes

12

Numéros

274

Articles


أداء الممثل السينمائي في العروض المسرحية

بن عزة أحمد, 
2022-07-18

الملخص: تبدو الأفلام المعروضة على شاشات دُور العرض أقرب إلى الدراما المسرحية الممثلة على خشبة الركح، فالمسرحي الذي يتواصل مع الجمهور مباشرة، سمته الأساسية هي آنيته لأنه مرتبط بـ "الآن...هنا"، حيث يوجد الممثل والجمهور، أما أداء الممثل السينمائي الذي يصل إلينا عبر الوسائط المادية، فيكون ممزوجًا بتقنيات العرض المستخدمة ومُديات تطورها، وبقدر أهمية اختلاف الأداء يأتي أيضًا بالتكامل ووحدة بناء أداء الممثل السينمائي داخل العرض المسرحي، وما دمنا بصدد الحديث عن الأداء، يجب على الممثل الملائمة بين أدوار الشخصيات باعتبارها عمل إبداعي متغير، وبين صفات استعداداته الجسمية والعقلية بوصفها ذات إنسانية ثابتة. تضيف هذه المرجعية المستسقاة من ذاتية أداء الممثل من السينما، ما يعطي للمسرح أداة فريدة نحو الاثراء بشكل أو بآخر، للخروج من الأداء المُنمَّط والمُؤسلَب، الذي تَتحكَّم فيه أعراف خلفية المسرح، طوال وقت المسرحية، نحو تجربة ثرية قمينة بالتأمل والرصد والدراسة، تجسدت من خلال عناصر التكوين البصري للشاشة، التي تعاملت معها المسرحية على الخشبة، علاقة ممزوجة بما يكفي من تأهّب ومناوشة للكائن والممكن، وتضمن مشاغبة الإخراج الجامد، وهنا أيضا مكّـمن جدارة التجربة وقيمة جمالية الاخراج الفني. Films projected on cinema screens seem closer to the theatrical drama played on a scene, but it is certain there is a difference in performance between the actor who communicates directly with the audience, because it is related to "The Instant Moment", where the actor and the audience, towards the performance of the actor of the film that reaches us through the physical media , mixed with the techniques used and the duration of their development, and the importance of the different performances also comes the integration and unity of the performance of the actor of the film in the Theatrical Show. This reference, based on the actor's self-performance in the cinema, gives the theatre a unique tool towards enrichment in one way or another, to move away from the modeled and stylized performance, which is controlled by the standards of the background of the theatre, throughout the time of the play, towards a rich experience of meditation and surveillance and study, embodied by the elements of the visual composition of the screen. , that the piece dealt on stage, a mixed relationship with sufficient preparation and skirmish for the object and possible, and included the riot of rigid production and here lies the merit of the experience and the aesthetic value of artistic production.

الكلمات المفتاحية: الأداء، الممثل، السينما، المسرح، التمازج


سيميائية الإعلان للأفلام الوثائقية الجزائرية-"العالم المفقود" أنموذجا- Trailer semiotics of Algerian documentaries- « The Lost World » as a sample

خراب محمد زكرياء, 
2022-06-18

الملخص: تروم هذه الدراسة في البحث عن الأساليب الفنية المعتمدة في إعلانات الأفلام الوثائقية والأفكار الضمنية التي تروج لها، بعدما أضحت حتمية تفرضها تكنولوجيات الاتصال الحديثة. ولتحقيق ذلك وقع الاختيار على إعلان الفيلم الوثائقي الجزائري "العالم المفقود"، حيث تم تحليل محتواه باستخدام أداة التحليل السيميائي. إذ كشفت النتائج عن تضَخُّم الأساليب الفنية المستخدمة في هذا الإعلان بغية الترويج لجملة من الأفكار الضمنية ذات البعد العلمي والإنساني عن الحياة البرية للحيوانات بالصحراء الجزائرية، لعل أهمها حشد أكبر عدد ممكن من الحيوانات في الإعلان لإبهار المشاهد حول التنوع الحيواني الذي تتميز به الصحراء الجزائرية، تنويع إيقاع اللقطات بين النمط الأحادي أو الثنائي أو الثلاثي لإحداث الفرجة والجمالية والتكيف مع طبيعة الحركة لدى الحيوانات وغيرها من العناصر المكونة للّقطات، الاعتماد على موسيقى تصويرية تحاكي الحياة الهادئة بالصحراء، والمفاجآت الخطيرة التي يمكن أن تحدث في الوقت عينه من لقطات الافتراس بين الحيوانات، والممارسات التعسفية للبشر عليها This study aims to search for the technical methods adopted in documentaries trailers and the implicit ideas that they promote, after they have become an imperative imposed by modern communication technologies. To achieve this, the Algerian documentary film "The Lost World" was chosen, the content of which was analyzed using the semiotic analysis tool. The results revealed the magnification of the artistic methods used in it in order to promote a set of implicit ideas with a scientific and human dimension about the wildlife of animals in the Algerian desert, perhaps the most important is gathering as many animals as possible in the trailer to impress the viewer about animal diversity which is characterized by Algerian desert. Variation of the shots among the single, double or triple mode in order to create watching, aesthetic and adaptation with the nature of the animals movement and other constituent elements for shots. Rely on soundtrack that express the quiet life in the desert and the dangerous surprises which can happen at the same time from predation shots between animals as well as the abusive practices of human beings on them

الكلمات المفتاحية: الإعلان ; التحليل السيميائي ; الحياة البرية ; الصحراء الجزائرية ; الفيلم ; Trailer ; Documentary Film ; Semiotic Analysis ; Wilde Life ; Algerian Desert