مجلة الحقيقة


Description

مجلة "الحقيقة" (The truth) هي مجلة علمية دولية محكمة فصلية ومجانية، ذات لجنة قراءة ولجنة علمية استشارية دولية، تصدر عن جامعة أحمد دراية – أدرار، الجزائر. تهتم المجلة بنشر الأبحاث العلمية في مجال العلوم الاجتماعية والإنسانية. تتشرف المجلة بنشر الاعمال العلمية الأصيلة والأصلية للباحثين من أساتذة وطلبة الدكتوراه والمختصين في مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية والتي لم يسبق نشرها والتي تعتمد المنهجية العلمية الموثقة، وبذلك تساهم المجلة باعتبارها منبرا علميا محكما في الرقي بالبحث العلمي، كما تسعى المجلة إلى تحقيق الاحترافية العلمية. تنشر المجلة مقالات تحترم قواعد ومبادئ أخلاقيات النشر، بثلاث لغات: العربية والإنجليزية والفرنسية. تخضع المقالات المقدمة للمجلة والتي لا تعبر إلا عن أراء أصحابها لخبرة مزدوجة على الأقل عن طريق الاغفال والسرية من قبل خبراء معروفين ومختصين من داخل وخارج الوطن، ووفقاً للمعايير الدولية.

Annonce

اعلان عن فتح استقبال المقالات العلمية

نعلم الباحثين الراغبين في نــــــشر مقلاتهم و أبحاثهم بمجلة الحقيقة للعلوم الانسانية والاجتماعية

أنّه قد تمّ فتح استقبال المقالات العلمية ابتداء من 10 أفريل 2022. إلى غاية 15 أفريل 2022 .

نرحب بمساهماتكم البحثية التي تلتزم بشروط النشر في المجلة وتتقيد بقالبها  الخاص لتفادي رفض المقال من الناحية الشكلية.

مع تحيات رئيس تحرير المجلة 

أ.د غيتاوي عبد القادر 

12-04-2022


21

Volumes

63

Numéros

1042

Articles


التهديدات الأمنية البيئية وتأثيرها على الاستقرار الدولي

مغني زكرياء,  عياد سمير محمد, 
2022-04-11

الملخص: إن البحث في سبل تحقيق الاستقرار في العالم، كان ولا زال يحظى بأهمية كبيرة وهذا لارتباط الاستقرار بشكل وثيق بكل الغايات السامية للمجتمعات، وهو ما انعكس على تطور البحث في هذا المجال من خلال التركيز على العوامل الجديدة التي من شأنها تهديد الاستقرار الدولي. حيث تجلى هذا الأمر في جانب مهم من جوانب الأمن، ألا هو الأمن البيئي الذي يعد أحد أكثر المفاهيم دراسة واستخداما في الأدبيات البحثية في العلاقات الدولية وكذا في مختلف أجندة السياسة الدولية، يهدف الكشف عن أهم المتغيرات المتعلقة به والتي من شأنها التأثير على واقع الاستقرار الدولي من خلال التهديدات ذات الطابع البيئي بالدرجة الأولى، وهو ما كان الغرض منه من خلال هذه الورقة البحثية. والتي تبين من خلالها الارتباط الوثيق بين الأمن البيئي بمختلف أشكاله والاستقرار في العالم بمختلف مستوياته، حيث أن ظواهرا مثل الاحتباس الحراري والتغيرات المناخية والتلوث ونضوب الموارد الطبيعية أصبحت تساهم بشكل مباشر وغير مباشر في نشوب النزاعات والحروب وزيادة مظاهر اللاستقرار في العالم. وهو ما استدعى اهتماما خاص بهذا الموضوع من أجل البحث عن السبل الكفيلة التي من شأنها الحد من التأثيرات السلبية للتهديدات البيئية على الاستقرار.

الكلمات المفتاحية: الأمن البيئي ; الأمن ; التهديدات الأمنية البيئية ; الاستقرار الدولي