مجلة الحقيقة
Volume 12, Numéro 26, Pages 220-245

نظام تعويض الأضرار الجسمانية الناجمة عن حوادث المرور

الكاتب : دليلة مغني .

الملخص

ملخص: كل مالك مركبة ملزم بالاكتتاب في عقد تأمين يغطي الأضرار التي تسببها تلك المركبة للغير، وذلك قبل إطلاقها للسير. وعليه كل حادث سير سبب أضرار جسمانية، يترتب عليه التعويض لكل ضحية أو ذوي حقوقها، وإن لم تكن للضحية صفة الغير تجاه الشخص المسئول مدنيا عن الحادث. تؤدى التعويضات الواجبة الأداء بعنوان التعويض عن الأضرار الجسمانية دفعة واحدة أو تحت شكل إيراد مرتب. ويتم صرف التعويض بمبادرة من الضحية، وذلك إما عن طريق تقديم طلب بالتسوية الودية مباشرة من شركة التأمين، أو عن طريق التأسيس كطرف مدني في القضية المرفوعة أمام القضاء الجزائي ضد السائق المتسبب في الحادث. في العادة يفضل ضحايا الحوادث الجسمانية التسوية الودية عن التسوية القضائية، لكنهم في نفس الوقت يخشون من أن تخفض شركة التأمين مبلغ التعويضات المقررة لهم قانونا، لذا سوف نحاول من خلال هذا المقال بيان النظام القانوني لحساب التعويضات مهما كانت حالة الضحية.

الكلمات المفتاحية

الاكتتاب،التعويض