مجلة الآداب والعلوم الاجتماعية

revue des lettres et sciences sociales

Description

مجلة الآداب والعلوم الاجتماعية مجلة دورية علمية محكمة تصدر عن كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة البليدة 2، تسعى إلى نشر أعمال الباحثين في ميدان العلوم الإنسانية والاجتماعية بكل فروعها في المجالات الآتية: التعليم، العوامل البشرية وبيئة العمل، الدراسات الثقافية، الدراسات الحضرية، الأنثروبولوجيا (علم الإنسان)، الديموغرافيا، العمل الاجتماعي، الصحة (العلوم الاجتماعية)، علم الاجتماع، علم الاجتماع الديني وعلم الاجتماع الرياضي، الفلسفة، التاريخ علم المكتبات وعلوم الاتصال. كما ترحب المجلة بتراجم الدراسات في العلوم الإنسانية والاجتماعية الحديثة، وتثمن القراءات والتحاليل النقدية للدراسات النظرية في حقل العلوم الإنسانية والاجتماعية. كما تهتم بالمواضيع الأصيلة والجادة، والتي تكون وفق منهجية علمية رصينة وباللغات الثلاث العربية، الفرنسية والانجليزية. The Journal of Letters and Social Sciences is a scientific journal published by the Faculty of Humanities and Social Sciences of the University of Blida2. It aims to disseminate the work of researchers in all branches of sociology. It covers the following areas: Education, Human Factors and Work Environment, Cultural Studies, Urban Studies, Anthropology, Demography, Social Work, Sociology of Health, Sociology and Social Psychology, Sociology of Religion and Sociology of Sport history, philosophy and library and information science. The journal accepts translations of modern Western Humanities and Social Sciences, readings and critical analysis of theoretical studies in the field of Humanities and Social Sciences. It also focuses on serious, authentic and original themes that conform to a scientific methodology in the three languages: Arabic, French and English. La Revue Des Lettres et Des Sciences Sociales est une revue scientifique publiée par la faculté des sciences humaines et sociales de l'université de Blida2. Elle a pour objectif de diffuser les travaux des chercheurs dans toutes les branches des sciences humaines et sociales. Elle couvre les domaines suivants: Education, Facteurs humains et environnement de travail, Etudes culturelles, Etudes urbaines, Anthropologie, Démographie, Travail social, Santé (sciences sociales), Sociologie et, Psychologie sociale, Sociologie religieuse et Sociologie du sport, histoire, philosophie et bibliothéconomie et sciences de l’information. La revue accepte également les traductions des études en sciences social et humaines, de lectures et d’analyses critiques des travaux théoriques dans le domaine des sciences social et humaines. Elle s'intéresse aux thèmes sérieux, authentiques et originaux conformes à une méthodologie scientifique dans les trois langues: arabe, française et anglaise.


12

Volumes

21

Numéros

304

Articles


أي دور للجامعة الجزائرية في ظل محيط اجتماعي واقتصادي متأزم

الطاهر غراز, 

الملخص: الملخص: رغم أن الجامعة هي حاضنة ومنتجة للمعرفة ومعيار تقدم ورقي أي مجتمع ،إلا أنها تتفاعل مع محيطها الاجتماعي بما ينطوي عليه من متغيرات اقتصادية وسياسية و ثقافية،أي أن المعرفة تأخذ مفهوما تسويقيا بين من يعرضها ) الجامعة( ومن يطلبها )المجتمع) إذ أن طبيعة هذه العلاقة ومدى الحاجة إلى مخرجات الجامعة يتحدد وفقا لسياسات التكوين والبحث العلمي وطبيعة مؤسسات المجتمع وكيفية صناعة القرار. وتأسيسا على ذلك نهدف من وراء هذه المداخلة إلى محاولة الكشف عن وضع الجامعة الجزائرية في ظل عدد من التغيرات الاجتماعية والاقتصادية، التي عرفها المجتمع، مرورا بتوضيح أبرز الإصلاحات التي عرفتها منذ استقلال الدولة الوطنية إلى الوقت الراهن، وفي سياق هذا التفصيل حاولنا تفكيك عنصري المحيط من خلال تحديد عناصر العلاقة سواء بين الجامعة والمجتمع أو الجامعة بمحيطها الاقتصادي. في الأخير انتهينا إلى حصر وتحديد أهم مشاكل الجامعة وعوائق البحث العلمي بالجزائر. Abstract: Although the university is the incubator and producer of knowledge and the standard of progress of any society, but they interact with the social environment with its economic, political and cultural variables, that is, the knowledge takes a marketing concept between the university and the community . The relationship and the extent of the need for the outputs of the university is determined according to the policies of the composition and scientific research and the nature of the institutions of society and how to make decision. The aim of this article is to attempt to uncover the status of the Algerian University in light of a number of social and economic changes that the society has known, and to clarify the most prominent reforms that have been made since the independence of the national state to the present time. In the context of this detail, during the identification of elements of the relationship between the university and the community or the university in its economic environment. In the end we have finished to identify the most important problems of the university and the obstacles to scientific research in Algeria.

الكلمات المفتاحية: الجامعة الجزائرية، إصلاح التعليم العالي، المحيط الاجتماعي، المحيط الاقتصادي، التغيرات الاجتماعية، مشاكل البحث العلمي. ; Mots Clés: Algerian university, reform of higher education, social environment, economic environment, social changes, problems of scientific research.


دور المعالجة البيداغوجية في تنمية الذكاء الرياضي و اللغوي لذوي صعوبات التعلم حسب تقديرات أساتذة السنة الخامسة ابتدائي-دراسة ميدانية بمدينة سطيف-

بوقندورة عبد الحليم, 

الملخص: الملخص: تهدف الدراسة الحالية إلى التعرف على دور المعالجة البيداغوجية في تنمية الذكاء الرياضي و اللغوي للتلاميذ لذوي صعوبات التعلم في السنة الخامسة ابتدائي حسب تقديرات معلميهم. في ضوء أهداف الدراسة تم استخدام المنهج الوصفي التحليلي، حيث قمنا بمعاينة على عينة من 250 معلما يدرسون مستوى السنة الخامسة بمدينة سطيف، كما استخدمنا مقياس الذكاء اللغوي لجاردنر و مقياس الذكاء الرياضي الذي طوره شيرر (1996) في ضوء مفاهيم نظرية الذكاءات المتعددة لجاردنر (1983 )، و قد بينت النتائج أهمية المعالجة البيداغوجية في تنمية الذكاء الرياضي و اللغوي لذوي صعوبات التعلم. :Résumé La présente étude a eu pour but d’identifier le rôle du traitement pédagogique dans le développement de l'intelligence mathématique et linguistique des élèves du cinquième année primaire ayant des difficultés d'apprentissage, selon les estimations de leurs enseignants. Partant des objectifs de l'étude, on a opté pour la méthode descriptive analytique, dont nous avons mené une enquête sur un échantillon de 250 enseignants de la cinquième année à Sétif, où nous avons utilisé l'échelle d'intelligence linguistique de Gardner et l'échelle d'intelligence mathématique de Shearer (1996) développée sur la base des concepts de la théorie des intelligences multiples de Gardner (1983).Les résultats de cette étude ont montré l'importance du traitement pédagogique pour le développement de l'intelligence mathématique et linguistique chez les élèves ayant des difficultés d'apprentissage. Mots clé : traitement pédagogique- l'intelligence mathématique et linguistique- difficultés d'apprentissage- l'échelle de Gardner et l'échelle de Shearer .

الكلمات المفتاحية: المعالجة البيداغوجية- الذكاء الرياضي–الذكاء اللغوي- ذوو صعوبات التعلم.


تطوير و تحيين آليات و معايير تطبيق الجودة الشاملة لضمان حسن سير مؤسسات التعليم العالي في الجزائر

مامي هاجر,  درامشية سارة, 

الملخص: الملخص: يهدف هذا المقال العلمي إلى تسليط الضوء على المفهوم و المعنى الحقيقي للجودة الشاملة في مؤسسات التعليم العالي، و كذا تحديد الآليات التي تطبقها هذه الأخيرة لتكريس مبدأ الجودة الشاملة على مستوى هياكلها، و التي تهدف من خلال تطبيقها، تجديدها و تحيينها إلى الارتقاء بالأداء و زيادة الفاعلية التنظيمية، و تبني الأساليب المستحدثة في الإدارة لتحديث و تطوير معايير الجودة الشاملة التي تدخل ضمن الثقافة المؤسساتية المعاصرة التي تعمل مؤسسات التعليم العالي على تطبيقها. Le résumé : Cet article, a pour objectif de faire la lumière sur le concept et la véritable signification de la gestion de la qualité totale dans les établissements d’enseignement supérieur, ainsi que d’identifier les mécanismes appliqués par ces derniers pour établir le principe de la gestion de la qualité totale au niveau de ses structures, ce qui, par son application, son renouvellement et sa mise à jour, vise à améliorer les performances. Et l'adoption de nouvelles méthodes au sein de l'administration pour moderniser et développer les normes de qualité globales qui s'inscrivent dans la culture institutionnelle contemporaine appliquée par les établissements d'enseignement supérieur.

الكلمات المفتاحية: الجودة الشاملة ; مؤسسات التعليم العالي ; جودة الطلبة ; كفاءة هيئة التدريس ; القيادة المؤهلة


الذكاء الانفعالي من منظور العلوم العصبية

بوالديار يسمينة,  بوقروز صباح, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على الذكاء الانفعالي من منظور العلوم العصبية، باعتباره مجموعة من الكفاءات المهمة في حياة الفرد من الناحية الاجتماعية، لأنه يعتمد على تعرف الفرد على انفعالاته، تقييمها، وتنظيمها، وهذا ما يجعله قادرا على التفاعل مع الأخرين بسهولة، والتأثير عليهم ومساعدتهم في حل المواقف الحياتية التي يتعرضون لها، فهو يلعب دورا مهما في تعزيز الجانب الصحي والرفاهية لدى الانسان، سنحاول من خلال هذه الدراسة التطرق إلى مفهوم الذكاء الانفعالي، أهمية، أبعاده، خصائصه، وإلى الجهاز العصبي، وإلى تفسير الذكاء الانفعالي من منظور العلوم العصبية مع تحديد المناطق العصبية المسؤولة عن تنشيطه من خلال فهم الأليات العصبية الكامنة وراء حدوثه.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الذكاء الانفعالي، العلوم العصبية، الانفعالات، الجهاز العصبي، الدماغ.


مشكلة تأخر سن الزواج عند الشباب الجزائري: قراءة سوسيو إحصائية في العوامل والآثار

بوحنيكة نذير,  دريوش وداد, 

الملخص: تعد مشكلة تأخر سن الزواج لدى الشباب من أهم وابرز المشاكل التي طفت على السطح نتيجة ما أفرزه التغير الاجتماعي الذي شهده المجتمع الجزائري، وأضحى يعاني منها خاصة وأنه أثر على فئة الشباب باعتبارهم الركيزة الأساسية في البناء والنهوض بالمجتمع، ولذلك تصبوا هذه الورقة العلمية إلى محاولة تسليط الضوء على العوامل والآثار السلبية المترتبة عن تأخر سن الزواج لدى الشباب الجزائري، وذلك بإعطاء نظرة سوسيو إحصائية وتحليلية تعبر عن واقع المشكلة ومدى انتشارها في المجتمع الجزائري الذي كان يدعوا في الماضي إلى التبكير بالزواج. Le phénomène du retard de l'âge du mariage chez les jeunes a acquis une visibilité et il a émergé sur la scène du fait du changement social dont a été objet la société algérienne. Ce phénomène touche de plus en plus la catégorie des jeunes qui constituent l'ossature qui fonde toute société. Nous essayerons dans cette modeste contribution de mettre en évidence les facteurs qui rendent compte de ce phénomène, ainsi que les effets négatifs qui en découlent, et ce à travers une approche socio-statistique et analytique,afin d'appréhender la réalité du phénomène et l'ampleur qu'il a pris dans la société algérienne qui, jadis, appelait au mariage précoce.

الكلمات المفتاحية: مشكلة، تأخر، سن الزواج، الشباب الجزائري، العوامل، الآثار


اشكال الذكاءات المتعددة لدى الطلبة الجامعيين(دراسة ميدانية لدى عينة من طلبة العلوم الاجتماعية سيدي بلعباس)

تلمساني فاطمة,  خطيب زوليخة, 

الملخص: هدفت الدراسة الحالية إلى التعرف على مستوى الصدق و الثبات لمقياس الذكاء المتعدد لجاردنر والمعدل من طرف معصومة أحمد ابراهيم والتعرف على اشكال الذكاءات والاكثر انتشارا لدى العينة ، وقد تكونت عينة الدراسة من 160 طالب من كلية العلوم الانسانية والاجتماعية ، وتم اختيار العينة بطريقة قصدية وطبق عليها المقياس، وقد أظهرت النتائج تمتع المقياس بصدق و ثبات عال و عدم وجود فروق بين أنواع الذكاءات المتعددة لدى عينة البحث وأن أكثر أنواع الذكاء شيوعا هي على النحو التالي: الذكاء المكاني جاء في الترتيب الأول يليه الذكاء الرياضي ثم الذكاء الجسمي الحركي فالذكاء الاجتماعي والذكاء الشخصي ثم الذكاء اللغوي وأخيرا الذكاء الموسيقي، كما أظهرت الدراسة عدم وجود فروق في مستوى الذكاءات المتعددة لدى عينة البحث تعزى لعامل الجنس. الكلمات المفتاحية: الذكاء، الطلبة، مقياس الذكاء المتعدد ، الصدق، الثبات ،الجنس . Abstract : The aims of this study is to identify the level of reliaabillity and validity of the multiple intelligence scale for Gardner and the average by maoussouma Ahmed Ibrahim and to identify the forms of intelligence and the most prevalent among the sample, the study sample consisted of 160 students from the social sciences, and the sample was chosen intentionally .The results showed that the scale has high reliability and validity and there are no differences between the multiple types of intelligence in the research sample and t the most common types of intelligence are as follows: spatial intelligence came in the first order followed by mathematical intelligence and movement physical body intelligence, as well as aggregate intelligence Conscious and personal intelligence and intelligence and linguistic intelligence finally music, as the study showed no differences in the level of multiple intelligences in the attributed to the factor of sex.

الكلمات المفتاحية: الذكاء ; الطلبة ; مقياس الذكاء المتعدد ; الصدق ; الثبات ; الجنس


الذكاء الوجداني وعلاقته بالتحصيل الدراسي لدى تلاميذ المرحلة الثانوية . -دراسة ميدانية بثانوية عرابجي الطيب ولاية البليدة –

تلي عبد الرحمن,  قاسمي الحسني علياء, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن الذكاء الوجداني وعلاقته بالتحصيل الدراسي لدى تلاميذ المرحلة الثانوية . ولأجل تحقيق أهداف الدراسة تم إجراء هذه الدراسة على ( 105 ) تلميذا وتلميذة تخصص آداب وعلوم بثانوية عرابجي الطيب – البليدة - من العام الدراسي 2018/2019 ، و استخدام المنهج الوصفي الارتباطي بالاعتماد على مقياس الذكاء الوجداني لفاروق السيد عثمان و السيد عبده ( 2002) ، وبعد تحليل النتائج عن طريق spss ، وباستخدام معامل ارتباط بيرسون لدراسة طبيعة العلاقة أسفر ت النتائج عن مايلي : - توجد علاقة دالة إحصائيا بين الذكاء الوجداني والتحصيل الدراسي لدى تلاميذ السنة الثانية ثانوي Abstract : This study aimed to reveal emotional intelligence and its relationship to academic achievement for secondary school students. In order to achieve the goals of the study, this study was conducted on (105) male and female students who specialize in arts and sciences at the high school of Al-Arabaji Al-Tayyib - Blida - from the academic year 2018/2019, and using the descriptive, relational approach based on the emotional intelligence scale of Farouk El-Sayed Othman and El-Sayed Abdo (2002), After analyzing the results by spss, and using the Pearson correlation coefficient to study the nature of the relationship, the results yielded the following: - There is a statistically significant relationship between emotional intelligence and academic achievement for second year secondary school students.

الكلمات المفتاحية: الذكاء الوجداني : إدارة الانفعالات ، التعاطف ، التواصل الاجتماعي ، التحصيل الدراسي.


واقع اختبارات الذكاء المعتمدة في الجزائر بين تجاهل التكييف ومشكلات في التطبيق. ولاية الجزائر والبليدة نموذجا.

اليازيدي فاطمة الزهراء,  تشلابي سكينة, 

الملخص: ملخص : هدفت هذه الدراسة إلى تقييم اختبارات الذكاء المعتمدة في عينة من المراكز البيداغوجية والعيادات الخاصة، في كل من ولايتي البليدة والجزائر العاصمة، وكذا تقييم الإجراءات المتبعة عند تطبيق هذا النوع من الاختبارات، كمحاولة لمعرفة إلى أي مدى يمكننا الوثوق في نتائجها. وقد توصلت هذه الدراسة إلى العديد من النقاط من بينها، انعدام توفر اختبارات الذكاء المعتمدة دوليا، في حين أن الموجود غير مكيف للبيئة الجزائرية، ولم يتم تقنينه أو حتى اعادة التحقق من صدقه وثباته، كذلك عدم خضوع أغلب الأخصائيين للتدريب على هذا النوع من الاختبارات، ناهيك عن عدم احترام العينة التي بني الاختبار لأجلها وغيرها من النتائج. Abstract : This study aimed to evaluate the IQ tests adopted in a sample of pedagogical centers and private clinics in Blida and Algiers, as an attempt to know to what extent we can trust its results. This study has reached many points, Lack of availability of internationally-certified IQ tests , which is mostly unavailable while the existing is not adapted to the Algerian environment, and it has not been legalized or even verified by its validity and reliability, as well as the failure of most specialists to undergo training on this type of testing, and other results.

الكلمات المفتاحية: اختبارات الذكاء -التكييف-التقنين -صلاحية الاختبار-معايير التطبيق.


ADAPTATION DU TEST DE MATURITÉ MENTALE DU COLUMBIA EN MILIEU ALGÉRIEN

عرار فاطمة,  كريش أحمد, 

الملخص: Cette communication, vise à présenter les normes obtenues par un échantillon normatif de 502 enfants dans le cadre de l’adaptation du test de maturité mentale du Columbia. Il s’agit là d’une population infantile de 3 ans et demi à 11 ans et demi et plus d’âge, représentative de la population algéroise ; organisée en 8 catégories d’âges des deux sexes. La communication fera ressortir les moyennes obtenues par chaque catégorie d’âge, chez les deux sexes. Elle se donnera également pour but de comparer ces données à celles de la population française afin de souligner les différences entre les 2 populations. Il sera question de présenter les étalonnages, les quotients intellectuels standards et les âges mentaux propres à la population algérienne. هدفت هذه المداخلة إلى عرض المعايير المتحصل عليها من عينة معيارية مكونة من 502 طفلا في إطار تكييف اختبار النضج العقلي لكولومبيا. تتمثل هذه العينة من مجموعة أطفال التي تتراوح اعمارهم بين 03 سنوات ونصف الى 11 سنة ونصف وأكثر، وهي عينة ممثلة للمجتمع الجزائري العاصمي والتي تم توزيعها في 08 مجموعات عمرية من كلا الجنسين. تم عرض في هذه المداخلة المتوسطات الحسابية للمجموعات الثمانية للعينة ككل وللجنسين، كما هدفت هذه المداخلة إلى مقارنة المتوسطات الحسابية التي تحصلنا عليها بالمتوسطات الحسابية المتحصل عليها في الدراسة الفرنسية. في الأخير تم عرض الاعمار العقلية لكل فئة عمرية ونسب الذكاء العقلي المعيارية.

الكلمات المفتاحية: TEST DE MATURITÉ MENTALE DU COLUMBIA ; ADAPTATION


التفكير الإبداعي لدى التلاميذ المتفوقين دراسيا

عزاق رقية,  لموشي حياة, 

الملخص: تهدف الدراسة الحالية إلى الكشف عن مستوى التفكير الإبداعي لدى التلاميذ المتفوقين بثانوية الرياضيات محند مخبي بالقبة، كما تهدف إلى التعرف عما إذا كانت هناك فروق بين الجنسين في درجات التفكير الإبداعي لدى هؤلاء التلاميذ، ولتحقيق أغراض الدراسة تم تطبيق بمقياس تورانس للتفكير الإبداعي والذي قام بتعريبه سيد خير الله، وذلك على عينة عينة قوامها 48 تلميذا وتلميذة تم اختيارهم بالطريقة العشوائية. استخدمنا المنهج الوصفي المقارن والمناسب مع أهداف البحث، وبعد المعالجة الإحصائية التي تمت بالبرنامج الإحصائي spss، فقد توصلنا إلى وجود مستوى مرتفع من التفكير الإبداعي لدى التلاميذ المتفوقين بثانوية الرياضيات، وأن هناك فروق دالة إحصائيا في مستوى التفكير الإبداعي تعزى إلى متغير الجنس وذلك لصالح الذكور. الكلمات المفتاحية: التفكير الإبداعي، الطلاقة، المرونة، الأصالة، التلاميذ المتفوقين. Abstract L'étude actuelle vise à révéler le niveau de pensée créative parmi les étudiants exceptionnels de l'école secondaire de mathématiques, Mohand Makhbi A kouba. Il vise également à déterminer s'il existe des différences entre les sexes dans les degrés de Pensée créative de ces étudiants, Pour atteindre les objectifs de l'étude a été appliquée à l'échelle Torrance de la Pensée créative, qui a été localisée par Said Khair allah, Ceci a été basé sur un échantillon de 48 élèves sélectionnés de manière aléatoire. Nous avons utilisé l'approche comparative et appropriée descriptive pour les objectifs de recherche, Après un traitement statistique effectué dans le programme statistique spss, Nous avons constaté un haut niveau de pensée créative parmi les élèves du secondaire, Il y avait des différences statistiquement significatives dans le niveau de pensée ذ créative attribuable à la variable entre les sexes en faveur de sexe masculin. Mots Clés : Pensée créative, aisance, flexibilité, originalité, élèves exceptionnels.

الكلمات المفتاحية: التفكير الابداعي.الطلاقة.المر ; نة.المتف ; ق دراسيا


التوظيف النفسي ونوعية السيرورات الفكرية لدى الأطفال المتفوقين عقليا في فتلرة الكمون عبر التقنيات الاسقاطية.

بوعلاقة فاطمة الزهراء,  عزوق جميلة, 

الملخص: الملخص: تمحورت تعريفات الطفل الذكي أو المتفوق عقليا في نظريات القياس النفسي أو نظريات النمو مختزلة بذلك التوظيف النفسي، وعليه فإن إسهامات العيادة الإسقاطية التحليلية رائدة تنوير العياديين والباحثين في مجال الموهبة والأطفال عالي القدرات العقلية واصفة –من خلال الأدوات الاسقاطية- بدقة الطريقة التي ينظم بها الطفل معطيات العالم الخارجي والداخلي، وتعالج بها الاستثارات النزوية ونوعية السيرورات الفكرية. هذا ما سنناقشه في ضوء دراسة حالة طفل في مرحلة الكمون عمره ثمان (8) سنوات، متمدرس، عالي القدرات العقلية، هش البناء النفسي عبر الاختبارات الاسقاطية التالية: الرورشاخ، القدم السوداء ورسم العائلة Abstract : The definitions of the smart or mentally superior child had focused mainly whithin psychometrics or the growth theories; thereby reducing the psychological employment. Therefore, the contributions of the projective analytical clinic - the pioneer which illuminate the clinicians and researchers especially in the field of the talent and the children with high mental capacities, accurately describe -through the projective tools- the way in which the child organizes the external and internal world data, and deal with capricious stimuli and the quality of intellectual processes. This is what will discuss through the case study of a child of eight years old ( he`s a student, he`s a high mental capacities, and a fragile psychological construction) through the following projective tests: Rorschach, black foot, and family sketch. Mental superior, child latency, psychological employment, projective analytical clinic.

الكلمات المفتاحية: mental superior ; child latency ; psychological employment ; projectve analytcal clinic


Adaptation des tests d’intelligence en Algérie : exemple de la Nouvelle Echelle Métrique d’Intelligence 2 (NEMI 2)

حفظ الله رفيقة, 

Résumé: Le but de cet article est de présenter les résultats d’une recherche sur l’adapatation de la Nouvelle Echelle Métrique d’Intelligence (NEMI 2) sur la popultation Algérienne. Le test se compose de sept épreuves dont quatres épreuves sont obligatoires et trois facultatifs, et se référe au modele de Carroll qui distigue deux formes d’intelligence : l’intelligence fluide et l’intelligence cristallisée. L’étude est réalisé sur un échantillon de 816 enfants, agés entre 4 ans et 12 ans répartie sur quatre régions de l’Algérie (centre, est, ouest et sud), en respectant les étapes d’adaptation des tests psychologiques.

Mots clés: test, adaptation, étalonnage,traduction, intelligence cristalisé , intelligence fluide.


دور مؤسسات التنشئة الاجتماعية في تطوير التربية الإبداعية عند النشء

عيساوة نبيلة,  عيساوة وهيبة, 

الملخص: الملخص: يهدف هذا البحث إلى إبراز دور مؤسسات التنشئة الاجتماعية في تطوير التربية الإبداعية عند النشء، من خلال توضيح كيفية استغلال وتفعيل الآليات التي تحيط بالنشء في كافة المجالات العلمية والفنية والمهنية وغيرها، وكذا توضيح الأساليب التي يمكن إتباعها لمواجهة معوقات التربية الإبداعية. توصل هذا البحث إلى أن مؤسسات التنشئة لها دور فعال في اكتشاف وتنمية التفكير الإبداعي عند النشء وهذا لا يتحقق إلا في ظل تكامل الأدوار فيما بينها في بيئة اجتماعية مشجعة على التفكير والإبداع عبر الحوار والاتصال. الكلمات المفتاحية: الدور، الإبداع، مؤسسات التنشئة الاجتماعية، التربية الإبداعية. Abstract: This research aims to highlight the role of social institutions in the development of creative education in young people, by explaining how to exploit and activate the mechanisms that surround young people in all fields of science, art, professionalism and others, as well as to clarify the methods that can be followed to face the obstacles of creative education. This research has found that institutions of upbringing have an active role in the discovery and development of creative thinking in young people and this can only be achieved in the context of complementarity of roles among them in a social environment that encourages thinking and creativity through dialogue and communication. Keywords: role, creativity, institutions of socialization, creative education.

الكلمات المفتاحية: الدور، الإبداع، مؤسسات التنشئة الاجتماعية، التربية الإبداعية.



Les 10 articles les plus téléchargés

808 دور الطاقات المتجددة في تحقيق متطلبات التنمية المستدامة -دراسة برنامج الطاقات المتجددة والفعالية الطاقوية بالجزائر- 751 الإعلام ودوره في تشكيل الوعي البيئي.... نظرة شاملة حول جدلية العلاقة والتأثير الإعلام ودوره في تشكيل الوعي البيئي.... نظرة شاملة حول جدلية العلاقة والتأثير 621 إشكالية المنهج في البحوث الكمية والبحوث النوعية في حقل العلوم الاجتماعية 502 مواقع التواصل الاجتماعي الايجابيات والسلبيات دراسة وصفية ترصد أهم الملامح في الدول العربية 408 دور المحددات الاجتماعية للطالب الجامعي في اختيار التخصص الدراسي في المرحلة الجامعية 376 محاولة في فهم سوسيولوجيا الهيمنة (قراءة في فكر بيير بورديو) 321 العمل التطوعي ودوره في تنمية المجتمع 301 أهمية الإدراك و الذاكرة البصرية في اكتساب بعض المفاهيم لدى الطفل التوحدي 274 تطور المنظمات المعاصرة في سياق الأزمات: دراسة نظرية في الاستراتيجيات الاتصالية لترميم السمعة 268 جودة الحياة وعلاقتها بفعالية الذات لدى عينة من طلبة الجامعة بجامعة البليدة_2__دراسة ميدانية بولاية البليدة_