التراث
Volume 4, Numéro 15, Pages 172-180

عقيدة اليوم الآخر في الديانة اليهودية

الكاتب : بلخير عمراني .

الملخص

إن الإيمان بمصير الإنسان بعد الموت أو بما ينتهي إليه مآل الإنسان وخاتمة أعماله ليجازى على الإحسان وليعاقب على ما اكتسب من ظلم في حق نفسه وفي حق الآخرين يعد ركيزة أساسية في أي دين وفي أي ملة وفي أي عقيدة ذلك أن الإنسان لا يستطيع ألا يفكر في مصيره الذي يؤول إليه فالإنسان كما يقول العلماء لا تغيب عن ذهنه ثلاثة أسئلة جوهرية: كيف وجدت أومن أوجدني؟ ما هي وظيفتي في هذه الحياة ؟ ما هو مصيري ؟ والتي أجاب عنها القرآن الكريم في قوله تعالى ( وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة...) سورة البقرة كما أجاب عنها في كل الآيات التي بينت خلق الإنسان ووظيفته ومآله. - ويعتبر الإيمان بالآخرة في الديانة اليهودية أحد المسائل الأساسية للباحث في العقيدة اليهودية والتي تحتاج إلى بحث وتفصيل لغياب النصوص الواضحة خاصة في التوراة فهل هذا راجع إلى إهمال التوراة لليوم الآخر على الرغم من أهميته؟ وهل اليهود يؤمنون به أم لا ؟ وإن كانوا يؤمنون به فما هو وصف اليوم الآخر ؟ وللبحث في هذه الجزئية العقدية من الديانة اليهودية نتطرق إلى ما ورد في المصادر العقائدية لليهود: التوراة وأسفار الأنبياء والتلمود وفي أقوال علمائهم

الكلمات المفتاحية

الأنبياء، اليهود، القرآن الكريم، الآخرة