مقاربات فلسفية
Volume 6, Numéro 1, Pages 19-58

تاريخية النص ودنيوية المقدس عند نصر حامد أبو زيد

الكاتب : سامية صادق سليمان .

الملخص

الملخص قامت بعض الدعوات التجديدية على تاريخية النص ، و نزع القداسة عن النص الديني ، وتعاملت معه وفق مناهج التأويل الحديثة في العلوم الإنسانية باعتباره نصا لغويا ، كباقي النصوص يخضع للتحليل والنقد ، لكن فعل القراءة ليس أمرا بسيطا ، وليس ذا بعد واحد ، بل هو عملية معقدة ، ويتطلب جهدا كبيرا و يرتكن إلى نتائج واحتمالات الاتجاهات المنهجية المعاصرة . وقد وقف نصر أبو زيد ضد تثبيت رؤي واجتهادات تخص عصر بعينه ، فناهض الخطاب الديني،ـ لأنه في نظره يطمس البعد التاريخي الذي يفصله عن زمان النص ، و يزعم لنفسه القدرة على الوصول إلى القصد الإلهي. وتعد تاريخية النص فكرة مركزية تنطلق منها قضايا عديدة يطرحها نصر أبو زيد ، لعل أكثرها أهمية ، التأويل لب مفهوم التاريخية ، فالنص الديني المقدس في تصوره لا يمكن التعامل معه ؛ باعتباره نصا أزليا فوق التاريخ ؛ لأن من شأن ذلك أن يفصله عن سياق نزوله، والأحداث المؤسسة له . ويتحول النص إلى أسطورة وخيال– بحسب اعتقاد نصر أبو زيد - عن طريق إزاحة بعده الإنساني والتركيز علي بعده الغيبي، الأمر الذي يفسح المجال لتساؤلات عقيمة عن طبيعة النص، وعن شكلة ونمط الخط المكتوب وغيرها من أسئلة يمتلئ بها الخطاب الديني ، ويتحول الواقع إلى أسطورة أيضا نتيجة لتثبيت المعاني والدلالات ، وإضفاء طابع نهائي عليها تأسيسا على مصدرها الغيبي. فما تصور أبو زيد للأنسنة ؟ وهل للمرجعية الإسلامية والفلسفية أثر في توظيف وتوجيه مصطلح التاريخية في تطبيقاته على النص القرآني. Abstract There are some innovative calls to the historical text, the removal of holiness from the religious text, dealing with religious texts as language texts, such as other texts subject to analysis and criticism, reading is not easy, but a complex process. Nasr AbuZayd was against the assertion of a particular era. He opposed the religious discourse, because in his view it obscures the historical dimension that separates it from the time of the text and claims the ability to reach divine intent. The historical of the text is a central idea from which many issues arise. The most important of these is the interpretation of the historical concept. The sacred religious text in its conception can not be treated as a transcendent text over history, because this would separate it from the context of its descent. The text turns into a fantasy - by displacing its human dimension and focusing on its idiotic dimension, which opens the way for many questions that have no answers to the text, the problem and pattern of the written line and other questions filled with religious discourse. What did Abu Zeid imagine for humanization? Is the Islamic and philosophical reference influenced the recruitment and guidance of the term historical in its applications to Text of the Qur'an .

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: التاريخية – الدنيوية- النص - التأويل - الخطاب الديني - خلق القرآن