مجلة افاق علوم الادارة والاقتصاد
Volume 2, Numéro 2, Pages 30-52

مواجهة الأزمات المالية من خلال الإختيار الصحيح لنظام سعر الصرف ( دراسة واقع نظام سعر الصرف في الجزائر مقارنة بدول أمريكا الجنوبية )

الكاتب : خيرة هادف .

الملخص

تميز المحيط الاقتصادي ومنذ القرن التاسع عشر لفترات مستمرة من الأزمات جعلت دول العالم تبحث لإيجاد نظام قادر على النهوض بالاقتصاديات الوطنية ومن تم الاقتصاد الدولي ككل، إلا أن كل فترة تم فيها تبني نظام سعر صرف جديد لم يكن ليحقق الأهداف المرجوة منه، الأمر الذي أدى إلى تعدد أنظمة سعر الصرف، وهنا تكمن مشكلة اختيار هذا النظام أو ذاك، فبعد انهيار نظام بريتن وودز اتجهت العديد من الدول النامية إلى تبني أنظمة سعر صرف أكثر مرونة، ومع مرور الوقت تعرضت اقتصاديات هذه الدول إلى أزمات مالية حادة أدت إلى تغيير الأنظمة المتبعة لعدم قابلية الاستمرار عليها، ومنذ ذلك الحين والبحث عن نظام سعر صرف مناسب هو محور الجدل الاقتصادي خصوصا لاقتصاديات الدول النامية التي تتبنى إستراتيجيات نمو يقودها قطاع التصدير للسلع الأولية، الأمر الذي يدفعنا من خلال هذه الدراسة إلى طرح الإشكالية التالية : - هل حقيقة أن الدول النامية باختيارها لنظام سعر الصرف الصحيح قد يجعلها قادرة على مواجهة الأزمات المالية ؟ وماذا عن الحزائر هل خطواتها في اختيار نظام سعر الصرف المناسب كان له تاثير على النشاط الاقتصادي ؟ The economic environment has been characterised by continuous crises for a long period this pushed the world’s countries searching for a system able to develop and enhance national economy in particular and the international economy as a whole. However, each time a new exchange rate regime was applied, it fails to achieved the expected objectives. Consequently, multiple exchange rate were adopted , in this respect, it was difficult to select which one to be used. After the decline of the Bretton Woods system, many developing countries tended to adopt a more flexible exchange rate regimes. Over time, the economies of these countries experienced severe financial crises that led to the change of their systems because they can not follow it any more. Since then , finding an appropriate exchange rate system became the main concern of the economic debate, especially for the of developing countries economies that adopt growing strategies led by the exportation sector for raw materials. Therefore, this leads us to raise up the following problematic: Is it true the selection of the correct exchange rate regime by developing countries can make them able to face financial crises? What about Algeria ? Are the steps used in choosing the appropriate exchange rate regime had an impact on its economic activities ?

الكلمات المفتاحية

الأزمات المالية، أنظمة سعر الصرف، الدول النامية. financial crises, exchange rate regimes, developing countries.