مجلة المواقف
Volume 4, Numéro 1, Pages 185-192

المرأة، المواطنة والمشاركة السياسية

الكاتب : عبد الكريم العايدي .

الملخص

بدأ الاهتمام بالمرأة وقضاياها الاجتماعية والثقافية والسياسية منذ فترة، لأن معرفة أوضاع المرأة ومكانتها تمكن الباحث والمهتم بقضاياها من معرفة درجة تقدم المجتمع وتنميته. ومن بين القضايا الشائكة التي تثير الجدل أكثر من غيرها إشكالية المشاركة السياسية للمرأة، لأن هذه المشاركة تنم عن ما إن كان الفرد يتمتع كغيره من الأفراد بحقوقه وواجباته، هذه الحقوق والواجبات هي وحدها التي تضفي عليه صفة المواطنة. وبما أن المرأة عانت ولا زالت تعاني من نقص في الاندماج الاجتماعي، فإنه من المهم معرفة حظوظها في المواطنة والمشاركة السياسية عبر بعض المحطات والمؤشرات المتعلقة ببعض الفضاءات السياسية والمؤسساتية. تميزت المرأة بحضور وممارسات، عبر مسارات تاريخية، جعلتها تفرض وجودها ومكانتها للحصول على المزيد من الحظوظ التي تمنحها حقوق المواطنة التي تجسد سعي الإنسان من أجل "الإنصاف والعدل والمساواة". ينصب اهتمامنا في هذه المقاربة على واقع المرأة في الفضاء السياسي بالتركيز على حضورها على مستوى الهيئات التمثيلية، لأهمية وحساسية مشاركة المرأة في اتخاذ القرارات التشريعية للإسهام في بلورة المشاريع التنموية. ولا يمكن تقديم حصيلة لهذه المشاركة دون وضعها في إطار أعّم يخص واقع المرأة في فضاء أوسع، ألا وهو فضاء بلدان العالم العربي، لتشابه أو تماثل الخصائص المميزة لأوضاع المرأة في هذه البلدان.

الكلمات المفتاحية

المرأة؛ المواطنة؛ المشاركة السياسية؛ الحقوق؛ المؤشرات السياسية