مجلة العلوم الاقتصادية وعلوم التسيير
Volume 15, Numéro 15, Pages 303-376

الصناعة المالية الاسلامية في الجزائر بين التجارب الدولية والمعوقات القانونية المحلية دراسة استقصائية لواقع وتطورات الصناعة المالية الاسلامية في العالم

الكاتب : حمزة شودار .

الملخص

شهدت الصناعة المالية الإسلامية في ظرف أربعة عقودٍ من نشأتها تطوراتٍ هامَّة، على مستوى نمو الأصول والموجودات وكذلك على مستوى الانتشار الجغرافي والدولي، أو على مستوى القوانين والتشريعات المنظِّمة للنشاط المالي الإسلامي، لتصل لحجم أصول يفوق 2 تريليون دولار تتوزع على ما يقرب من 1000 مؤسسةٍ ماليةٍ في أكثر من 90 دولةٍ، وتشريعات قانونية في حوالي 40 دولة، وفي خضم كل هذه التطورات لا تزال السلطات المصرفية والمالية في الجزائر غافلة عن هذه الصناعة، وإن لم تعارض تقديم خدمات مصرفية وتأمينية إسلامية؛ إلاَّ أنَّها بعد 25 سنة من تأسيس أول تجربة مصرفية إسلامية و15 سنة من أول تجربة تأمين تكافلية؛ لم تعتمد قانونا ولا تنظيما ولا أي إطار قانوني أو تنظيمي يلائم طبيعتها العملية وخصائصها الشرعية؛ وتخضعها لنفس الأطر القانونية الحاكمة للنشاط المالي التقليدي. يهدف البحث إلى الإلمام بمختلف التطورات التي حققتها الصناعة المالية الإسلامية ويبحث في انتشارها على المستوى الدولي ويحصي ويستعرض القوانين التي صدرت لتنظيم وتقنين المعاملات المالية الإسلامية، وتوصيف مكانة الجزائر منها وحصر العوائق القانونية التي تعرقل تطورها ونموها.

الكلمات المفتاحية

الصناعة المالية الإسلامية، التجارب الدولية، الجزائر، الأنظمة القانونية المصرفية.