مجلة تطوير العلوم الاجتماعية
Volume 10, Numéro 2, Pages -

تقويم جودة كتابي في مادة الرياضيات والتربية العلمية والتكنولوجية للسنة الثانية من التعليم الابتدائي في ظل المقاربة بالكفاءات

الكاتب : عون علي .

الملخص

تهدف هذه الدراسة إلى تحقيق الأهداف التالية: 1-تحديد معاير الجودة التي يجب توافرها في كتابي لمادة الرياضيات والتربية العلمية والتكنولوجية المقررة في التعليم الابتدائي في ظل المقاربة بالكفاءات 2- التوصل إلى أداة قياس وتقويم تتضمن معايير الجودة، بحيث يمكن استخدامها في الحكم على كتابي لمادة الرياضيات والتربية العلمية والتكنولوجية المقررة للسنة الثانية من التعليم الابتدائي في ظل المقاربة بالكفاءات. وتتكون عينة البحث من معلمي السنة الثانية من التعليم الابتدائي الذين يدرسن مادة الرياضيات والتربية العلمية والتكنولوجية في الطور الأول بمدارس الابتدائية بمدينة الاغواط حيث يبلغ عدد ها ( 80 ) معلماً ومعلمة بالمدارس الابتدائية. استخدم الباحثان في هذا البحث المنهج الوصفي التحليلي بهدف الوصول إلى قائمة معايير لتقويم جودة الكتاب المدرسي المقرر، حيث انه المنهج المناسب لمثل هذا البحث. 1. معاير الجودة التي يجب توافرها في كتابي لمادة الرياضيات والتربية العلمية والتكنولوجية المقرر للسنة الثانية من التعليم الابتدائي في ظل التطور التقني والمعرفي الهائل(مقدمة الكتاب، موضوعات الكتاب،الأمثلة الموجودة في الكتاب،المخططات والرسوم التوضيحية،بنود التمارين،إخراج الكتاب). 2. توافر هذه المعايير في كتابي لمادة الرياضيات و التربية العلمية والتكنولوجية المقررة في السنة الثانية من التعليم الابتدائي في ظل المقاربة بالكفاءات من وجهة نظر معلمي هذه المادة أ – مقدمة الكتاب مناسبة من حيث إبرازها لأهمية الرياضيات ولكنها لا تتضمن فكرة عامة عن محتوى الكتاب ب_ موضوعات الكتاب كانت دقيقة من الناحية العلمية وتتدرج من المحسوس إلى المجرد ومن السهل إلى الصعب لذلك فهي تعتبر مناسبة للتلاميذ . ج – المخططات والرسوم التوضيحية كانت دقيقة في جميع فقراتها إلا في جاذبيتها للتلاميذ ومناسبتها لمستواهم العقلي وفي وضوحها . د_إخراج الكتاب كان مناسباً من حيث تصميم الغلاف وسلامته من الأخطاء المطبعية ووضوح عناوين الموضوعات وفهرست الكتاب ولكنه كان قاصراً في الفقرات الأخرى .

الكلمات المفتاحية

(تقويم جودة كتابي لمادة الرياضيات والتربية العلمية والتكنولوجية، السنة الثانية من التعليم الابتدائي، المقاربة بالكفاءات)