مجلة المواقف
Volume 12, Numéro 1, Pages 199-219

الحرب الأهلية الرومانية الثانية (49 – 46 ق،م) و انعكاساتها على نوميديا.

الكاتب : مصطفى توريرت .

الملخص

إذا كان البعض يرجع وقوف يوبا الأول مع أنصار بومبيوس في إطار الحرب الأهلية الرومانية الثانية "49-46 ق.م" إلى أن والده هيمصال كان يدين بعرشه لبومبي الذي أعاد له السلطة بعد انتصاره على ماريوس، فإنه شخصيا كان يكن ضغنا لقيصر وكوريو، فكان يوبا الأول يسعى بذلك إلى استرجاع مقاطعة إفريقيا التي احتلها الرومان إثر سقوط قرطاجة، إذ وعده أنصار سكيبيو بالتخلي له عن مقاطعة إفريقيا كجزاء مساعدته العسكرية، غير أن انهزام يوبا الأول في معركة ثابسوس 46 ق.م مثلت نهاية السيادة النوميدية، وتحققت أهداف قيصر التوسعية، وكأن قيصر يحتفل بالذكرى المئوية لاحتلال قرطاجة سنة 146 ق.م، بضم أراضي جديدة، كانت سابقا أراضي لدول حليفة، فكانت نهاية لمرحلة طويلة من التدخل الروماني في شؤون المملكة، ابتدأت بعد الانتصار في الحرب البونية الثانية وانتهت في النصف الثاني من القرن الأول قبل الميلاد.

الكلمات المفتاحية

نوميديا؛ الحرب الأهلية؛ روما؛ الحرب البونية؛ قرطاجة