مجلة دراسات جبائية
Volume 4, Numéro 2, Pages 299-319

الضرائب البيئية في الجزائر

الكاتب : محمد حيمران .

الملخص

تعتبر الجباية البيئية من بين الروافد الهامة في منظومة المحافظة على البيئة، لذلك سعت الجزائر منذ سنة 1992 إلى البحث عن إجراءات مالية لمحاربة ظاهرة التلوث البيئي من خلال إصدارقوانينللجباية البيئية لوضع حد للأنشطة المساهمة في التلوث البيئي. من هذا المنطلق، نهدف في هذه الدراسة إلى إبراز الجوانب الرئيسية للجباية البيئية في الجزائر كونها أداة من أدوات حماية البيئة، ووسيلة من وسائل تقليل الأضرار البيئية التي تحدثها المؤسسات، كمظهر من مظاهر تدخّل الحكومة من أجل الحفاظ على البيئة عبر فرض مجموعة من الرسوم والضرائب البيئية، وانتهاج مبدأ''الملوّث يدفع" في ظل التوازنات السوقية. The ecological taxation is considered as a significant tributary in the environmental conservation system. For this reason, since1992, Algeria sought to find financial measures to fight against pollution. It issued ecological taxation laws aiming at reducing polluting activities. From this point of view, we intend through this study to highlight the main aspects of ecological taxation in Algeria, as being a tool for environmental protection, and an instrument for reducing environmental damages caused by businesses, by applying a series of environmental taxes and the adoption of the principle of "polluter pays" as a kind of state environmental intervention in the market equilibrium.

الكلمات المفتاحية

; التلوث ;الضريبة البيئية ; Environment ; Pollution ; Ecological Taxation;