منيرفا
Volume 2, Numéro 1, Pages 17-34

الحرية والعمل: قراءة هيجلية لجدلية السيد والعبد

Auteurs : بخضرة مونيس .

Résumé

يتفق الباحثون في شؤون نظريات المعرفة باختلاف مجالاتها، أن موضوع الحرية واشكالياته العميقة، هو أحد أبرز المواضيع، الذي أخذ حيزا واسعا من البحث والتأمل في تاريخ الفكر البشري منذ عهود ضاربة في القدم، وبالتحديد مع تشكّل الحضارات الإنسانية الأولى، خاصة منها الحضارة الفرعونية العتيقة التي كرّست لمفهوم الحرية أبعادا جديدة عبر الفن و التعليم و النظام، بهدف بناء مجتمع يتوافق مع قيم العدالة الإنسانية. ولكن مع ظهور البحث المنظم والممنهج في المرحلة اليونانية، صارت إشكالية الحرية هاجس الفلاسفة والأدباء مع سقراط وأفلاطون وأرسطو وسوفوكليس، الذين رفعوها إلى مستوى التنظير تحت إشكالية عامة وهي: كيف يمكن للحرية أن تكون متاحة للجميع؟. رغم أنهم كانوا يدركون مدى صعوبة حلحلتها في ظل وجود المؤسسات والهواء الداخلية والأعراف الاجتماعية والعوائق الطبيعية، و بالتالي اختلفت تنظيراتهم باختلاف مرجعياتهم الثقافية والفكرية. وللأجابة عن هذه التفسيرات، وقفنا في دراستنا هذه على مواقف الفيلسوف هيجل من مسألة الحرية، والعلاقات البينية الظاهرة بين السيد والعبد كنموذج للعلاقات البشرية.

Mots clés

الحرية، الفلسفة الهيجلية، جدلية السيد والعبد، العبودية، العمل، الاستغلال