مجلة العلوم الإسلامية والحضارة
Volume 2, Numéro 5, Pages 137-160

الفكر الإصلاحي في الجزائرودوره في تحقيق الاجتماع ومحاربة التحزب والافتراق

الكاتب : الوكال زرارقة .

الملخص

لقد استطاع الفكر الإصلاحي الجزائري خلال القرن العشرين أن يبرز فلسفته التغييرية، ويبين رؤيتهفي إصلاحما أفسده المستعمر بعدما شخص الدّاء، وحدّد أسبابه، متخذا من فنون الشعر والنثرسبله ووسائله في إيضاح مأساة الأمَّة وأزماتهاوسبل إخراجها من وضعها الكارثي والمتأزم، خاصة ما اتصل بمنظومتها الاجتماعية والثقافية والحضارية. وقد انطلق الفكر الإصلاحي الجزائري في رحلته العلاجيةبالسعي لإعادة الأمَّة إلى لحمتهاووحدتها بعدما استطاع المستعمر أن يشتتها ويفرقها، و محاولة إرجاعها لوجودها بالعلم بعد نجاح عدوها في تجهيلها ممَّا مكنه من أن يستحوذ عليها ويتحكّم فيها وفي مصيرها. وقد ركَّز العلماء والأدباء المصلحون في رحلتهم الإصلاحية على محاربة الثالوث الخطير المتمثل في الجهل والفقر والفرقة، وقد أخذ موضوع الفرقة والتشتت نصيبا كبيرا من اهتمام الفكر الإصلاحي للخطورة التي يمثلها بالنسبة لكيان الأمَّة ووجودها.

الكلمات المفتاحية

الفكر الاصلاحي، بن باديس، البشير الابراهيمي، الطيب العقبي، التحزب، الافتراق