دراسات وأبحاث
Volume 7, Numéro 21, Pages 01-08

المجتمع الحضري والسلطة في المغرب خلال العصر الحديث مساهمة في دراسة تحولات المجتمع المغربي.

الكاتب : منير روكي .

الملخص

الملخص: تعرض المغرب خلال القرن السادس عشر لأزمة التدخل الأجنبي في شؤونه الداخلية وتجلى ذلك بالخصوص في تنامي الغزو الامبريالي لشواطئه الاطلنتية، وهو الأمر الذي كانت له أبعاد وانعكاسات خطيرة على المجتمع المغربي من جهة وعلى البنية السياسية للدولة المغربية ككل. فإذا كانت الدولة الوطاسية قد أبانت عن عجزها في مواجهة التحديات الجديدة، وعن طرد الأجنبي وإعادة الأمن والاستقرار لربوع المملكة، فإن عموم المغاربة قد أبدوا غير ما مرة تذمرهم من الوضع الجديد وعجز السلطة الحاكمة عن مواجهة الأمر، فاتجهت أنظارهم صوب الدولة السعدية التي أخد شانها يتزايد في الجنوب المغربي فحملت راية الجهاد، وحشدت الهمم لمواجهة العدو الايبيري مما مكنها من أساليب القوة والتطور لاسيما بعد أن نجحت في تحرير عدد من الثغور المحتلة. وعلى هذا الأساس يحاول هذا المقال مقاربة العلاقة الجديدة التي ربطت الدولة السعدية والمجتمع الحضري بالمغرب في ظرفية تاريخية شديدة الحساسية ومحاولة تبيان أهم التحولات التي مست بنية هذا المجتمع والدور الذي لعبه الأجنبي في ذا التحول. Morocco suffered during the sixteenth to the crisis of foreign interference in its internal affairs century and manifested particularly in the growing imperialist invasion of Alatlentih its shores, which had a serious dimensions and implications for the Moroccan society on the one hand and on the political structure of the state of Morocco as a whole. If the State Aloutasah has demonstrated its inability to meet the new challenges, and the expulsion of an alien and restore security and stability to throughout the Kingdom, the pan Moroccans have shown more than once complained of the new situation and the inability of the ruling power in the face of it, Vatjht their sights towards Saadia state taken it will increase in the south of Morocco came to bear the banner of jihad, and mobilized motivation to face the enemy Ibero enabling it to power and development methods, especially after that succeeded in freeing a number of stomata territories. On this basis, this article tries to approach the new relationship that linked the state Urban Saadia in Morocco in historical circumstantial hypersensitive society and try to identify the most important changes that touched the structure of this society and the role that foreign played in this transformation.

الكلمات المفتاحية

السلطة المخزنية- الغزو الايبيري- المجتمع الحضري