آفاق سينمائية
Volume 8, Numéro 1, Pages 239-252

توظيف الأفلام السينمائية في التوعية الصحية ومحاربة الأوبئة

الكاتب : بعزيز ابراهيم .

الملخص

يهدف الباحث من خلال هذا المقال إلى إبراز الدور الذي تؤديه الأفلام السينمائية في مجال التوعية والتحسيس والتوجيه في المجال الصحي، حيث أن قدرتها التأثيرية في جمهور المتلقين، من خلال مختلف الآليات والتقنيات الاتصالية الإقناعية، تجعلها من ضمن أهم ما يستعمل من أجل تعديل سلوكيات وممارسات الأفراد، بخصوص التعامل مع كل ما له علاقة أو انعكاس على السلامة والصحة العامة أو الفردية، علاوة على التعامل مع مختلف الأمراض والأوبئة، سواء من حيث طرق الوقاية وتجنبها، أو من حيث نشر المعلومات المتعلقة بأعراضها، نتائجها وطرق انتشارها. ولاشك أن قدرة الأفلام السينمائية في التأثير في وجدان وأفكار وقناعات الجمهور، هو أمر يجعلها من الأدوات الناجعة في مجال التوعية الصحية، ونشر الطرق الصحيحة للتعامل مع الأمراض والأوبئة الحاصلة. The aim of this article is to highlight the role that cinema (movies ) play in education, orientation and awareness, in terms of public health.with various mechanisms and communication technics ,the cinema has a great influence on the audience and their behaviors.as well as, the cinema can affect and change the practicesof individuals, in terms of prevention methods and dealing with various diseases and epidemics.it has also the ability to influence the conviction, thoughts and conscience of audience, by disseminating information about epidemics and diseases, and the right way to deal with.

الكلمات المفتاحية

السينما ; الصحة العامة ; الأمراض ; الوقاية