الإبراهيمي للآداب والعلوم الإنسانية
Volume 1, Numéro 2, Pages 258-266
2020-03-20

التّوطين الثّقافي في المقال الإبراهيمي

الكاتب : مصطفى ولد يوسف .

الملخص

إذا كانت "الأدبيّة" منشغلة بالخرائط الدّاخلية للنّص فإن "الثقافيّة" تسعى إلى إزالة الحواجز بين الأدبي والثقافي؛ وبالتّالي لم يعد النّص مؤسسة أدبية، وإنّما صناعة "ثقافية". لقد جسّد المقال الإبراهيمي انطلاقا من المحفل المجازي والبديعي ثقافية واجتماعية النّص الأدبي، من خلال تتبع مسارات المجتمع الجزائري، في ظل هيمنة الاستغراب الثقافي عبر الجغرافية الكولونيالية، فكان دور المقال الإبراهيمي الحرص على جودة الصياغة اللّغوية والطّرح الجريء للموضوعات لإحداث الشّرخ الثقافي المنتظر، ونسف مقولات المحتل التي روّجت فكرة موت الكائن الجزائري ثقافيا وهويّاتيا، وبالتالي مارس النّص الإبراهيمي سلطة الثقافة المضادة لإعادة الاعتبار للكون المحلي، وتقرير مصير هوية النّص، ومن ثمة هوية المجتمع الثقافية.

الكلمات المفتاحية

الأدبيّة، المجازيّة، الأنساق الثقافية، الهويّة.