مجلة اقتصاديات شمال افريقيا
Volume 16, Numéro 1, Pages 193-206

أثر سياسة الدعم على الإنفاق العمومي في الجزائر

الكاتب : سعيدة بوزيدي .

الملخص

احتلت سياسة الدعم في الجزائر خلال السنوات الأخيرة حيّزًا كبيرًا في السياسة الاجتماعية، ومازالت تأخذ مكانة هامة في الاقتصاد رغم الأزمة العالمية التي عرفتها سوق النفط في منتصف سنة 2014، فإن الخزينة العمومية خصّصت أموالاً باهظة للإنفاق العام من إجمالي الناتج المحلي المتزايد من سنة إلى أخرى، قصد تعزيز مبدأ الدولة الاجتماعية ، لمواجهة ورعاية الفئات الأقل مساهمة في الإنتاج و العاجزة عن تحقيق مستوى من الادخار أو الطبقات الهشّة، وذلك عن طريق نماذج سياسة الدعم لمعظم المواد الأساسية الواسعة الاستهلاك.ومن ثم يتم تحسين القدرة الشرائية و تحسين التنمية الاقتصادية عن طريق ربط دائرة النمّو البشري بالنمّو الاقتصادي على المدى البعيد In recent years, the policy of support in Algeria has become a major part of social policy and has assumed an important place in the economy. Despite the global crisis experienced by the oil market in mid-2014, the public treasury has allocated huge sums of public expenditure of the increasing GDP from year to year to strengthen The principle of the social state, to meet and care for the least productive groups unable to achieve a level of saving or fragile classes, through the policy support models for most of the basic materials of large consumption (bread, flour, oil, sugar, water, electricity, fuel ... ). Thus, purchasing power and economic development are improved by linking the cycle of human growth to long-term economic growth.

الكلمات المفتاحية

سياسة الدعم، الدعم المستهدف، السياسة الاجتماعية، السياسة المالية، الإنفاق العمومي