الآداب


Description

التعريف بالمجلة مجلة الآداب، مجلة علمية محكمة، تصدر عن قسم الآداب واللغة العربية، بكلية الآداب واللغات، جامعة الإخوة منتوري، قسنطينة، الجزائر. رؤية المجلة: تتطلع مجلة الآداب إلى تحقيق مسار علمي رصين ودائم، يحرص على ولوج آفاق المعرفة المعاصرة وأدواتها، ضمن ميدان البحث العلمي المتخصص في علوم اللغة العربية والآداب، لتكون منبرا معروفا بصرامته العلمية، وسعته المعرفية لكل باحث متميز وجاد. فتحقق بذلك خطوة جريئة نحو الارتقاء بالفكر والمعرفة. رسالة المجلة: إن رسالة مجلة الآداب تتحدد في نشر وتقديم بحوث أكاديمية عملية تضيف إلى العلوم الإنسانية، فهي تبحث عن صانعي المعرفة في حقول اللسانيات العربية والآداب والفنون العالمية. كما تعتمد على البحوث التي تكون غايتها الجمع بين أصالة المعرفة العربية العريقة، وحوارها مع الدراسات المعاصرة في الأدب والمجالات الثقافية التي تتفاعل معه. فتحقق بذلك حوارا فاعلا بين الأجيال السابقة والأجيال اللاحقة، فلا يضيع موروث عربي عريق ولا يغلق باب الاجتهاد والتجديد. هدفها: تهدف مجلة الآداب إلى أن تكون من المجلات الأكاديمية العلمية المفهرسة، والمعروفة على الصعيد العالمي في ميدان العلوم الإنسانية والدراسات اللسانية والأدبية على وجه التحديد.


4

Volumes

16

Numéros

178

Articles


في بلاغة النص النثري العربي القديم " الرسائل السياسية في صبح الأعشى للقلقشندي نموذجا "

العتلي سامي, 

الملخص: يروم هذا المقال إضاءة جانب مهم من تراثنا الأدبي، وقسم من أقسام البلاغة العربية ألا وهو النثر، من خلال تقديم مقاربة نقدية حول جنس نثري فرض حضوره في الساحة الأدبية العر بية القديمة، وهو فن الرسالة، واردنا أن يكون هذا المقال منصبا حول نوع واحد هو الرسائل السياسية بكل ما تحمله لفظة سياسة من أبعاد ودلالات، وهذا كله من أجل تأكيد قوة التعبير، والحضور البلاغي، والأداء الأدبي المتميز في المدونة النثرية العربية القديمة، من خلال الالتفات إلى ما يعتقده البعض كلاما عاديا بعيدا عن الفن، وخاليا من الأداء الإبداعي الخلاق.

الكلمات المفتاحية: النثر- النقد الأدبي- القلقشندي- البلاغة- الرسائل السياسية.


الكتابة بالجسد- مقاربة تحليلية في الرواية النسوية الجزائرية-

عيشونة سعيدة, 

الملخص: المــــــــــلخص: يعالج هذا المقال موضوع "الكتابة بالجسد" في الرواية النسوية الجزائرية المعاصرة، باعتباره صورة سردية محفزة، لها بلاغة حاضرة في الكتابة النسوية، يعجز المجتمع الذكوري عن فك رموزها وشفراتها؛ لأنّها تعتمد التمويه والإيماء والتقنع، وهي علامات أنثوية استعملتها المرأة الكاتبة لتأسيس نمط مغاير في الكتابة، قوامه فضح المستور، وكشف المسكوت عنه، عن طريق مخاتلة النص الذكوري ومراوغته، وفق استيراتيجية محكمة، وعناية فائقة، معتمدة في ذلك على إبراز لغة جسدها، وفق تصورات متباينة، وبتوظيف جمالي يختلف من روائية إلى أخرى، وهي في كل هذا تسعي إلى تكذيب مزاعم الثقافة في أنّ الأدب منجز ذكوري، وإلى إثبات هويتها الأنثوية، وتأكيد حضورها في المجال الإبداعي. Summary: This article deals with the theme of writing with the body in the Algerian contemporary feminist novel, considering it as a narrative image which has an eloquent presence in the feminist writing that makes the masculine community unable to decipher its codes because it relies on camouflage, gestures and persuasion which are all feminine markers exploited by the female writer to establish a different style in writing based upon revealing the hidden and exposing the unsaid by means of deceiving the masculine text and dodging it following a firm strategy that the Algerian feminist novelist worked on weaving its threads with extreme care relying in that on bringing to the fore the language of her body according to different conceptions and by an artistic usage which differs from one writer to another, but she, in all that, is seeking to refute cultural allegations that literature is a masculine product and also to assert her feminist identity and affirm her presence in the creative field.

الكلمات المفتاحية: الكتابة بالجسد ; الخص ; صية الأنث ; ية ; الر ; اية النس ; ية الجزائرية ; ذاكرة الجسد ; أحلام مستغانمي


تأصيل المصطلح اللغوي في الموروث العربي

دقي جلول, 

الملخص: الملخص: يتناول الموضوع دراسة للمصطلح اللغوي القديم ،الذي شكل أحد أهم جوانب البحث اللغوي العربي قديما، إذ بذل فيه علماء اللغة العرب جهودا مضنية في وضع لبناته الأولى، لإثراء هذا الحقل اللغوي . كما يهدف إلى النبش في أصوله المعرفية، ومدلولاته اللغوية في الدرس اللغوي العربي القديم وأهميته، إضافة إلى رصد الإشارات الأولى التي تحدثت عن هذا المصطلح، وتسليط الضوء على بعض المؤلفات التي أشارت إلى هذا المصطلح وأهم أعلامه . الكلمات المفتاحية: المصطلح اللغوي – الموروث العربي - تأصيل - اصطلاح Abstract : The topic deals with a study of the old linguistic term, which formed one of the most important aspects of Arab linguistic research in the past, in which Arab linguists made strenuous efforts in laying its first blocks, to enrich this linguistic field. It also aims to dig into its cognitive origins, and its linguistic implications in the ancient Arabic linguistic lesson And its importance, in addition to monitoring the first references that spoke about this term, and highlighting some of the literature that referred to this term and its most important flags. Keywords: linguistic term - Arab heritage - rooting - convention

الكلمات المفتاحية: المصطلح اللغوي – الموروث العربي - تأصيل - اصطلاح


الانْتِحَالُ وَمَعَايِيرُ الحُكْمِ عَلَى النُّصُوصِ فِي النَّقْدِ العَرَبِيِّ القَدِيمِ

زيناي طارق, 

الملخص: إنَّ المطالع لتاريخ الأمم والشعوب يدرك أن ظاهرة الانتحال قد كان لها حضور في آدابهم وثقافاتهم وأديانهم، ولعلَّ العرب قد ضربوا من ذلك بسهمٍ كغيرهم، بل إن هذه الظاهرة كانت وما زالت وستستمرُّ ما دام هناك من يقول قولا وينسبه إلى غيره، ولكن مع هذا فقد استطاع النقاد العرب أن يضعوا معايير استطاعوا من خلالها كشف صحيح النصوص من منحولها، وهذا المقال هو محاولة لرصد هذه الظاهرة في النقد القديم . Reading the history of nations and peoples is aware that the phenomenon of plagiarism has been present in their literature, cultures and religions, The Arabs may have been hit by this with an arrow like others, and this phenomenon has been and will continue as long as there are those who say it and attribute it to others, but nevertheless the Arab critics were able to set standards through which they were able to reveal the correct texts from their turn, and this article is an attempt to monitor this phenomenon in the old criticism.

الكلمات المفتاحية: الانْتِحَالُ؛ الحُكْمُ؛ النَّصُوصُ؛ النَّقْدُ العَرَبِيُّ؛ القَدِيمُ.


فن المعارضات في الشعر المغربي (تأثر وإبداع)

عطية فاطمة الزهراء, 

الملخص: الملخص: فن المعارضات الشعرية باب من أبواب الشعر العربي، قديم قِدمه، استمر عبر العصور الأدبية، وانتهى إلى عصرنا الحاضر، حيث كثرت معارضة الشعراء القدامى بعضهم لبعض، ومعارضة المحدثين للقدامى، وقلَّت معارضة المحدثين للمحدثين، فما أن يلمع نجم قصيدة من القصائد حتى يتسابق الشعراء إلى معارضتها، ويتبارون في ذلك، مجتهدين في إيراد أحسن ما عندهم من أدوات الفن الشعري حتى تكون القصيدة المعارِضة في مستوى القصيدة الأصلية أو أحسن منها. Abstract : The art of poetic oppositions is a chapter of Arabic poetry, old in its history, which continued throughout the literary ages, and ended up to our present times, where the opposition of the ancient poets increased to each other, the opposition of the modern to the old, and the opposition of the modernists to the speakers decreased. Opposing them, and competing in that, striving to provide their best poetic art tools so that the opposing poem is at the level of the original poem or better than it.

الكلمات المفتاحية: الشعر – المغربي – المعارضات – تأثر – إبداع. ; Poetry - Moroccan - oppositions - influenced - creativity.


المدرسة الجزائرية بين حتمية الإصلاح والخيارات البيداغوجية

بوزيدي محمد, 

الملخص: ما يزال الحديث عن التربية كفيلا أن يناط باهتمام بالغ ،كون الإعداد السليم للفرد يسهم في بناء مجتمع صلب ومتين،و المدرسة كإحدى المناشئ المساهمة في تفعيل التربية وفق برامج منظمة ومهيكلة تسعى إلى إعداد نشئ ذي كفاءات عالية ،قادر على ترسيخ مكتسباته في الواقع ،أوبتعبير آخر تجسيد تعلماته المدرسية في حياته اليومية. والجزائر كغيرها من البلدان تساير العولمة بمختلف مجالاتها الاقتصادية،الثقافية،السياسية والاجتماعية،لا سيما التجديـدات الطارئـة على النظام التربوي،إذ باشرت منذ سنوات قليلة في إصلاح شامـل للمنظومة التربوية ،فاستجدت المناهج ببرامجها ووسائلها للتتبلور في رهان قائم على مجموعة من التحديات الساعية إلى تفعيل دور المؤسسات التعليمية والأنظمة التربوية في إعادة ترميم أساسات مجتمع صلب. Abstract : Talking about education is still enough to be entrusted with great interest, because the proper preparation of the individual contributes to building a solid and solid society, and the school is one of the foundations that contribute to activating education according to organized and structured programs that seek to prepare a young person with high qualifications, able to consolidate his gains in reality, His latest school learning is the embodiment of his daily life. Algeria, like other countries, is keeping pace with globalization in its various economic, cultural, political and social fields, especially the emergency innovations in the educational system, as it started a few years ago in a comprehensive reform of the educational system, so the curricula were renewed with its programs and means to crystallize in a bet based on a set of challenges seeking to activate the role Educational institutions and educational systems in restoring the foundations of a solid society.

الكلمات المفتاحية: التربية الاصلاح البيداغ ; جيا المناهج


المفارقة السّاخرة في رواية ( المتحرّر من سلطة السّواد) لعبد المنعم بن السّايح

سبقاق صليحة, 

الملخص: تهدف الدرسة إلى تتبع تحولات المفارقة وتمظهراتها بوصفها سمة أسلوبية حديثة ومعاصرة في رواية ( المتحرر من سلطة السواد ) للرّوائي الشّاب عبد المنعم بن السّايح ، وذلك من خلال رصد وكشف أهم الىليات الأسلوبية التي استطاع الكاتب أن يمظهر بها السخرية من أجل إتّخاذ (المفارقة) كنوع من الاعتراف المبني على التّمثيل، ليبرز أنّ العالم في جوهره يحتوي على تضاد و متناقضات تحتاج إلى متلقّ فطن يساعده على اكتشاف دهشة المفارقة. Abstract : The study aims to track the transformations of the paradox as a modern and contemporary stylistic feature in the novel (The liberalized from the Power of the Black) by the young novelist Abdel Moneim bin Al-Sayeh, by monitoring and revealing the most important stylistic mechanisms in which the writer was able to show irony in order to take (the paradox) as a kind of Acknowledgment based on representation, to show that the world contains contradictions that require an attentive recipient that helps him discover the astonishment of the paradox.

الكلمات المفتاحية: السخرية ؛المفارقة ؛ الرواية ؛ التضاد ؛


خطاب الذات في رواية نورس باشا للكاتبة هاجر قويدري

جوادي هنية, 

الملخص: يتدارس المقال خطاب الذات في الرواية الجزائرية النسوية المعاصرة، من خلال مقاربة رواية نورس باشا للكاتبة هاجر قويدري. بعدّها تجربة سردية حداثية، نزعت فيها الكاتبة إلى استنطاق الذات الأنثوية، وكشف دواخلها وتعرية أشكال القهر المسلّط عليها في مجتمع ذكوري، يقصي المرأة ويلغي كينونتها، ويصادر حقها في العيش الكريم، كما أبرزت سبل تصدي الذات لاستلاب كيانها ومواجهتها لانعكاساته السلبية على حاضرها ومستقبلها وقد استعانت الكاتبة بالمنولوج الداخلي الذي كان وسيلتها الأساسية في تعرية مكنونات الذات وكشف هواجسها. The article examines self-discourse in the contemporary Algerian feminist novel, through the approach of Nawras bacha's novel, by Hagar Quedri. As a modernist narrative experience in which the writer tended to question the female self, revealing within it and exposing the forms of oppression imposed on her in a male society, canceling the woman and canceling her existence, and taking her right to a decent life, and clarified ways of self-confrontation to take over her entity and confront her negative repercussions on her present and future. The writer used the internal dialogue, which was her main tool in exposing self-possessions and exposing their concerns.

الكلمات المفتاحية: الذات ; السرد ; نورس باشا ; الاستلاب ; المواجهة ; self ; narrative ; Nawras Bacha ; domination ; confrontation


مفهوم الشّعرية العربية بين التّراث والحداثة

دخية فاطمة, 

الملخص: تعتبر الشّعرية من المصطلحات النّقدية الّتي شغلت الدّارسين والنقاد العرب كونها تتعلّق بالدّرجة الأولى بالشّعر الذي هو صنعة العربي وسجلّ تاريخه وتجاربه.. تحاول هذه الدّراسة الكشف عن مفهوم الشّعرية وآلياتها في التّراث النّقدي العربي ،وربطها بالمفهوم الحديث لدى النقاد العرب ،كما تقف عند خصوصيّة الشّعرية العربيّة الّتي تكتسبها انطلاقا من شخصية العربي و بيئته قديما وحديثا،كلّ ذلك بالاعتماد على معايير الشّعرية التّي أقرّها النّقّاد القدامى والمعاصرون. Abstract : Poetic is one of the critical terms that occupied arab scholars and critics, as it relates primarily to poetry, which is the workmanship of the arab and the record of his history and experiences .. This study attempts to reveal the concept of poetry and its mechanisms in Arab critical heritage, and link them to the modern concept of Arab critics, as it stands at the specificity of Arab poetry which it acquires from the personality of the Arab and his environment in the past and present as well, all of this by relying on the criteria of poetry established by ancient and contemporary critics.

الكلمات المفتاحية: الشعرية- ابن رشيق - الشعر - القصيدة


أنماط الجمل الفعلية ودلالاتها - دراسة تطبيقية في عناوين الشعر الجزائري المعاصر

مسكين حسنية, 

الملخص: الملخص: يهدف علم النحو إلى فهم وتحليل الجمل تحليلا لغويا يكشف عن العلاقة بين عناصر تركيبها، ثم تعيين النموذج التركيبي الذي ينتمي إليه كل نوع من أنواع هذه الجمل. وعلى هذا الأساس سيتم معاينة بعض أنماط الجمل الفعلية الواردة في منظومة عناوين الشعر الجزائري المعاصر وشرح طريقة بنائها وإيضاح العلاقة الدلالية بين عناصرها. Abstract : Grammar aims to understand and analyze sentences a linguistic analysis that reveals the relationship between the elements of its composition, and then to determine the syntactic model to which each of these types of sentences belongs. On this basis, some of the actual patterns of the sentences mentioned in the system of titles of contemporary Algerian poetry will be examined, an explanation of how they are built, and an indication of the semantic relationship between their elements.

الكلمات المفتاحية: أنماط ; جمل فعلية ; شعر ; معاصر ; جزائري


، الصورة الشعرية في قصيدة النثر الجزائرية من التشكيل الى الدلالة الفنية مقاربة في قصائد عبد الحميد شكيل

بوراس عبد الخالق, 

الملخص: تتنوع المصادر التي يستقي منها الشاعر صوره ، ويعد المجاز والخيال ،من أبرزها وهذه الملَكة تمتلك قدرة على ابتداع صور في الذهن لأشياء غير مدركة بالحواس، ، وإلى جانب الخيال هناك الواقع الحسي ممثلا في المشاهد المرئية في الحياة اليومية والواقع الذهني ، ويشمل المؤثرات النفسية والانفعالات العاطفية ،التي هي في النهية عدول عن صيغ إحالية. فالصورة تنطوي على إشارات شتى تخلق لنا عالما مجازيا خيارا إيجابيا ، ومنه تتبع قيمة كل قصيدة في طاقتها على الإيحاء ، لذلك يعمد جل الشعراء المعاصرين في ممارستهم الابداعية إلى جعل الصورة الشعرية كأحد الاستراتيجيات التي يغنون بها نصوصهم الإبداعية بكل أبعادها وأدواتها . The sources vary from which the poet draws his image, and the metaphor and imagination are among the most prominent and this queen possesses the ability to create images in the mind for things that are not perceived by the senses, and besides the imagination there is the sensual reality represented in the visual scenes in daily life and mental reality, and includes psychological influences and emotional emotions Which is ultimately a departure from referral formulas. The image contains various signs that create a metaphorical world for us a positive choice, and from it traces the value of each poem in its energy to suggest, so most contemporary poets in their creative practice make the poetic image as one of the strategies in which they enrich their creative texts in all its dimensions and tools

الكلمات المفتاحية: الصورة الشعرية- التشبيه- الاستعارة- قصيدة النثر- الخيال. ; poetic image- likeness- metaphor- prose poem- imagination.