مجلة القانون العام الجزائري والمقارن


Description

The Algerian and comparative law journal is a international academic semestrial scientific journal, edited by the “public services and development” laboratory of the Faculty of Law and Political Sciences of the Djillali Liabes University (Algeria). It publishes original research in three languages: Arabic, French and English, and which its main interest of research is in general about public law studies, administrative, constitutional, international, criminal and fiscal law as well, in perspective of either cross-reading and critical. It aims to be a junction link between researchers from different countries of the world to encourage studies in public law. It targets a various audience from law researchers, magistrates, and law professionals (Lawyers and attorneys, notaries, bailiffs and auctioneers), company lawyers, public administrators, public institutions heads, law students, political sciences and management students too. The journal favors the interdisciplinary reflections which allow the approach of the law phenomenon from its various aspects. This dynamic of cross and interdisciplinary research will undoubtedly allow answering both the requirements of socio-economic in legal matter, as well as taking advantage of legal studies evolution in the rest of the world.

Annonce

دعوة للنشر

 

دعوة للنشر بالمجلد رقم 07، العدد 02 /2021

يسر هيئة تحرير مجلة القانون العام الجزائري والمقارن الصادرة عن مخبر المرافق العمومية والتنمية، جامعة جيلالي ليابس، سيدي بلعباس، بدعوة كافة الأساتذة والباحثين من داخل الوطن وخارجه، لإرسال أبحاثهم العلمية التي تقع ضمن اهتمامات المجلة لنشرها في عددها الثاني من المجلد السابع لسنة 2021 وذلك على الموقع الرسمي للمجلة عبر البوابة الجزائرية للمجلات العلمية (ASJP).

 

حدد آخر أجل لإرسال الأبحاث العلمية يوم 15 سبتمبر2021.

12-06-2021


7

Volumes

13

Numéros

173

Articles


إستراتيجية المنظمة الدولية للهجرة في التعامل مع ظاهرة الهجرة

بركة محمد, 

الملخص: أصبحت الهجرة في وقتنا الحالي ظاهرة تلفت انتباه الباحثين و الدول و الوكالات و الهيئات الوطنية و الدولية. فالحروب وتغير المناخ، البنية السكانية والفقر، الكوارث الطبيعية والأوبئة، كلها تهديدات أصبحت تساهم يوميا في إجبار المزيد من الناس على الهجرة. فهنالك من يلجأ للهجرة بسبب الأوضاع السياسية المتردية في دولته والآخر يلجأ إلى الهجرة لتحسين وضعه المالي و البعض الآخر يهاجر من بلادة خوفا من بعض العقوبات و الأحكام الصادرة ضده، و لتنظيم الهجرة وتسهيل طرقها أمام المهاجرين أنشأت منظمة الهجرة الدولية التي تعد المنظمة الحكومية الدولية الرائدة في مجال الهجرة، و التي أصبحت عضوا في الأمم المتحدة باعتبارها "منظمة ذات صلة" تمنح الأمم المتحدة ولاية واضحة للهجرة. هدفها الأولي تيسير إدارة الهجرة الدولية إدارة منظمة وإنسانية، و من أجل تحقيق هذا الهدف تعتمد المنظمة سياسة دولية لمواجهة التحديات المطروحة في مجال الهجرة. تحاول هذه الورقة العلمية دراسة هيكل هذه المنظمة الدولية و إستراتيجيتها في التعامل مع ظاهرة الهجرة الدولية. Migration has now become a phenomenon that attracts the attention of national and international researchers, countries, agencies and organizations. War and climate change, population structure and poverty, natural disasters and epidemics are all threats that contribute to daily forcing more people to migrate. There are those who resort to migration because of the deterioration of the political situation in their country and others resort to migration to improve their financial situation and others leave the country for fear of certain sanctions and convictions. against it, as well as to regulate migration and facilitate its movement towards immigrants. Founded in 1951, the International Organization for Migration is the leading intergovernmental organization in the field of migration and works closely with governmental, intergovernmental and non-governmental partners. Its primary purpose is to facilitate the orderly and humane management of international migration, for which the Organization adopts an international policy to address the challenges of migration.

الكلمات المفتاحية: المنظمة الدولية للهجرة، المهاجرين، حقوق المهاجرين، التوطين ; International Organization for Migration, Migrants, Migrant Rights, Resettlement


ندرة المياه العذبة: حالة عالمية ذات آثار وخيمة ( دراسة عن الواقع والأسباب)

حجين سفيان, 

الملخص: إن الحصول على المياه الصالحة للشرب في العالم أصبحت مسألة رئيسية، طالما قلل من شأنها. وتدريجيا أصبحت الإحصاءات العالمية أكثر دقة، فبالنسبة لبلايين البشر(نصف عدد سكان المعمورة تقريبا) إن الحصول على مياه الشرب ليس مرضيا، ولا يتم احترام معايير حق الإنسان في الحصول على مياه آمنة. إن الحلول سياسية والعقبات الرئيسية هي الأخرى سياسية، ويجري إحراز تقدم كبير في مجال توفير الموارد المائية العذبة ولكنه غير كاف لتلبية الاحتياجات.

الكلمات المفتاحية: المياه ، ندرة، الجفاف، نضوب


تداعيات جائحة كورونا على عقود عمل الرياضيين المحترفين

فيلالي أمينة,  تيزي عبد القادر, 

الملخص: تتعلق هذه الورقة البحثية بحقيقة امتداد آثار جائحة كورونا على عقود عمل الرياضيين المحترفين، بحيث تأرجحت الآراء حول اعتبارها قوة قاهرة أو ظرف طارئ، وإن كان على المستوى الرياضي وبالتحديد الاتحادية الدولية الرياضية لكرة القدم (FIFA)، تم الجزم على اعتبارها قوة قاهرة، لكن ولغاية كتابة هذه الأسطر الوضع الوبائي ما زال مستمر، إذ لا يمكن الجزم المطلق بأنها قوة قاهرة ينبغي النظر في كل حالة على حداً، والحل هو التعايش مع وباء فيروس كورونا. The present research paper aims at defining the effects of the Corona pandemic on work contracts of professional athletes. Views about this issue have fluctuated about considering it an unforeseeable compulsion or an emergency circumstance, albeit at the sports level, specifically the Fédération Internationale de Football Association (FIFA), it has been asserted that it is considered a force majeure. Thus far, such epidemiological situation is still continuing, as it cannot be absolutely certain that it is a force majeure. That is, each case should be considered separately, and the solution is to coexist with the Covid-19 pandemic.

الكلمات المفتاحية: جائحة كورونا- عقود عمل- الرياضيين المحترفين- النشاط الرياضي. ; Corona pandemic, work contracts, professional athletes, sports activity.


الإطار القانوني لعملية التسليم المراقب

عنتر أسماء, 

الملخص: الملخص: تكون الدولة عرضة للجريمة بشتى أنواعها خاصة الجريمة المنظمة العابرة للحدود بشتى صورها سواء تحدثنا عن جريمة المخدرات، الإرهاب، الفساد...، في هذه الحالة ساعد المشرع إلى التهيأ لمثل هذه الجرائم ومجابهتها ولا يكون ذلك إلا من خلال إيجاد آليات قانونية من أجل التصدي لها ، ومن بين هذه الآليات على إجراء "التسليم المراقب" والذي يعد إجراءا ناجعا في حالة معرفة كيفية إستعماله في العديد من الجرائم بحيث يستعمل وبكثرة في جريمة المخدرات وجرائم الفساد Abstract: The state is vulnerable to crime of all kinds, especially cross-border organized crime in all its forms, whether we talk about drug crime, terrorism, corruption... In this case, the legislator has helped to prepare and confront such crimes, only by finding legal mechanisms to address them, including the procedure of 'controlled extradition', which is an effective procedure if it is known how to use it in many crimes so that it is frequently used in drug and corruption offences.

الكلمات المفتاحية: التسليم المراقب ، البحث والتحري ، الجريمة المنظمة ،جريمة المخدرات ،جرائم الفساد ; Controlled Delivery ,Research and investigation, organized crime, drug crime, corruption crimes


حماية العلامة التجارية مدنيا كوسيلة لحماية المستهلك في التشريع الجزائري

ختير فريدة, 

الملخص: الملخص: منح المشرع الجزائري لصاحب العلامة التجارية إلى جانب الحماية الجزائية الحق في الحماية المدنية، بحيث يحق لكل من وقع تعدي على حقه في العلامة التجارية وكل من تضرر من المساس بالعلامة بما في ذلك المستهلك أن يرفع دعوى تعويض تأسيسا على المنافسة غير المشروعة، وذلك للحصول على تعويض على ما لحقه من ضرر من جراء تقليد العلامة أو تشبيهها، ونشير إلى أن هذا النوع من الحماية لا يشترط تسجيل العلامة. Abstract: The Algerian legislator granted the proprietor of the mark, in addition to the criminal protection, the right to civil protection, so that any person who infringed his right to the mark and all persons affected by the trademark infringement, including the consumer may bring an action for damages based on unfair competition, in order to obtain compensation for damages caused by imitation or resemblance of the mark, we note that this type of protection does not require registration of the trademark.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: العلامة التجارية، الحماية المدنية، المستهلك، دعوى المنافسة غير المشروعة، التعويض. Keywords: trademark, civil protection, consumer, unfair competition, compensation.


La liberté d’expression du fonctionnaire dans le service public, - la cohabitation des droits et des devoirs-

طلحة نورة, 

Résumé: Maurice Hauriou présentait les fonctionnaires comme des «citoyens spéciaux» bénéficiant de droits reconnus au citoyen et de garanties propres aux agents de l’état. Ils doivent répondre à certaines exigences particulières qui leur imposent un régime dérogatoire et restrictif. Donc, l’intérêt personnel doit nécessairement s’estomper derrière l’intérêt général. La minoration de cet intérêt personnel conduit à la restriction de la liberté d’expression. De ce fait, les agents de la fonction publique sont soumis pour les nécessités liées à leur fonction à des exceptions et des restrictions qui peuvent leur être imposées sans interdire cette liberté dans l’expression

Mots clés: : les fonctionnaires ; liberté d’expression ; obligation de réserve ; obligation de neutralité.