مجلة روافد للدراسات و الأبحاث العلمية في العلوم الاجتماعية والإنسانية


Description

Tributaries journal for Studies and Scientific Research in Social and Human Sciences is a biannual international, double-blind peer-reviewed, and free of charge, open-access journal published by the university center of Ain Temouchent in Algeria. The journal aims to be a junction link between researchers from different countries of the world to encourage studies in social and human sciences such as psychology, education, sociology, philosophy, history and Islamic studies. Its interested to publish original scientific articles for researchers in these disciplines in three languages: Arabic, French and English. After being reviewed by the editorial board, and arbitrated by specialists in the field. The journal is published in both print and online versions. The online version is free access and downloads. All papers around the world are very welcome in our International Journal. Manuscripts can be sent at any time for the tow issues (June and December).

Annonce

توصيات هيئة التحرير

نرجو من المؤلفين والباحثين الالتزام بمعايير النشر بمجلة روافد وخاصة منها احترام  القالب النموذجي template بالاضافة الى التقيد بتوصيات هيئة التحرير

يمكن تحميل نموذج المجلة من خانة (تعليمات للمؤلف) الموجودة يسار الشاشة بموقع المجلة.

07-02-2020


5

Volumes

9

Numéros

140

Articles


مستقبل التراث في الخطاب العربي المعاصر

عميرات محمد أمين, 

الملخص: شكلت دراسة التراث منعرجا معرفيا هاما في الخطاب العربي المعاصر نتيجة لما تحياه الأمة العربية الاسلامية من جمود وتخلف على المستويات الفكرية والاقتصادية والثقافية، وما المشاريع المنادى بها من مفكرينا إلا اقتراحات على شكل نماذج للنهوض بهذه الأمة والسير بها على درب التحضر لمواكبة ما آلت اليه العقول النيّرة من أفكار جسّدت على شكل بناءات مستقبلية تجاوزت بذلك الخطابات الغير مؤسّسة، وبالتالي إنها عملية انتقالية من المعارف الشعبية إلى المعارف العالمة. معارف النخبة المثقفة وما تقدمه من جديد على مستوى المفاهيم والمناهج في كيفية الفهم والتعاطي مع التراث في الدراسات المستقبلية.

الكلمات المفتاحية: تراث، فكر عربي، معارف شعبية، مستقبل.


مأسسة النوع الإجتماعي في الجماعات المحلية

دشيرة محمد أمين,  لبعير بلعباس, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة لمعالجة خلفيات مقاومة الإدارة العمومية المحلية لمقتضيات النصوص الدستورية المتعلقة بجندرة الفعل العمومي وكذا البحث في الأسس والمرتكزات الدستورية المتحكمة في عملية مأسسة النوع الإجتماعي في الجماعات المحلية، من خلال توظيف مقاربة سوسيو- قانونية لتحليل مواد الدستور المكرسة لهذا التوجه وإستخراج المكامن المتحكمة في هذه الظاهرة، إذ تم إجرائيا التركيز على عينة مكونة من 06 فاعلات على مستوى التنظيم الإداري المحلي لولاية عين تموشنت، حيث إتضح أن الدستور الجزائري لم يأخذ بعين الإعتبار الخصوصية السوسيولوجية للتنظيم الإداري والمجتمع المحلي، كونه لا يعبر عن حاجة تنظيمية، بقدر إستناده في صياغتها على إعتبارات لامؤسسية (سياسية). This article aims to know the fondations on wich the constitution is based in presenting legal articles related to the gender of local administration, and this reserch also aims to analyze by the sociology approche the structure of local administration, in light of the activation of this constitutional texts and its reflection on the extent of institutionalizing of the local public act.

الكلمات المفتاحية: جندرة الدستور، مأسسة النوع الإجتماعي، الفعل العمومي المحلي، المجتمع المحلي. ; gendred constitution, institutionalzing gender, local public action, local society.


معوقات إدماج خريجي تخصصات الهندسة في سوق الشغل

بوعقادة هند, 

الملخص: تهدف هذه الورقة البحثية إلى تحديد المعوقات التي تعترض سيرورة الادماج السوسيومهني عند خريجي تخصصات الهندسة. من خلال دراسة ميدانية استنادا على المنهج الكيفي، وذلك بإجراء مقابلات باستخدام تقنية سرد الحياة مع مجموعة قوامها (07) من الشباب حاملي الشهادات الجامعية في تخصصات الهندسة المتواجدين في وضعية بحث عن عمل في ولاية وهران. كشفت الدراسة أنّ المهندسون يواجهون صعوبات في الادماج المهني ترتبط بمخرجات الجامعة ونوعية التكوين حيث أصبحت الشهادة مؤشر للتأهيل وليس مؤشر للكفاءة، كما ترتبط بالأصول الاجتماعية لهؤلاء الشباب وكذلك تتأثر بمواقفهم من السياسات العمومية للتشغيل وتجاربهم معها.

الكلمات المفتاحية: الإدماج السوسيومهني ; خريجي الجامعة ; المهندسين ; التنشئة ; التكوين ; البطالة ; سياسات التشغيل


التكوين الجامعي في الجزائر ومظاهر التعاون بين الدول العربية.دراسة ميدانية في جامعة تلمسان نمودجا.

طاري نسرين,  بن طاهر علي, 

الملخص: كانت الجامعة ولا تزال مصدر الإشعاع الفكري و قطبا فاعلا في تغيير المجتمعات وتطويرها، فمصير الدول يرتبط في جزء كبير منه بنجاعة النظام التكويني والتعليمي للجامعة، باعتبار العملية التكوينية في الجامعة نسق مفتوح يشكل كل من الأستاذ والطالب طرفا مهما فيها فإن أخد ما يعبرون عنه من أراء حول العملية التكوينية قد يجعل من عملية التقويم أكثر شمولية وأكثر فعالية وإدراك النقائص التي يعاني منها مجال التكوين من أجل التوجه نحو الإصلاحات التي من بينها التعاون مع الدول العربية التي تعرف تقدما نوعيا في التعليم العالي والبحث العلمي،،لهذا تهدف ورقتنا البحثية التركيز على مدى فاعلية العملية التكوينية في الجامعة الجزائرية خاصة وواقع مجالات التعاون والشراكة في التعليم العالي المنطقة العربية عامة، معتمدين في ذلك على الدراسة النظرية والدراسة التطبيقية على عينة من طلبة وأساتذة جامعة تلمسان،مستخدمين بذلك تقنية الاستبيان لجمع المعلومات ومحاولة تفسيرها، معتمدين على المنهج الوصفي ودراسة الحالة للتعرف على مدى رضاهم على مستوى التكوين من أجل تدارك النقائص، والتوجه نحو إشراك البلدان العربية المتقدمة في عملية التكوين، وقد بينت دراستنا أهم التحديات التي يعاني منها التعليم العالي وبضرورة إنشاء قاعدة بيانات عربية مشتركة للباحثين بما يتناسب وحاجياتنا ومتطلباتنا وثقافتنا. والتوجه نحو فضاء أكاديمي عربي مشترك. Abstract: University has always been the source of intellectuality and an active tool in the development of societies. It is generally acknowledged that the future of countries is strongly related to the efficiency of the university's education and training systems . this paper will shed light on the extent of effectiveness of the training process in the Arab region in general and Algerian University.we will refer in this paper to the space of Arab cooperation in the field of training relying on both theory and practice. A questionnaire will be employed to gather and interpret the data collected.

الكلمات المفتاحية: العملية التكوينية؛ التعاون؛ الدول العربي.


أمير البحر درغوث رايس (طرغوت رايس) (دوره في الحوض الغربي للبحر المتوسط)

درويش الشافعي, 

الملخص: الملخص بالعربية يهدف هذا البحث إلى التعريف بشخصية تاريخية مهمة ؛وهي من الشخصيات والبحارة البارزين المسلمين ،الذين تركوا أثرهم في صفحات التاريخ ،وفي قصص الأساطير ،وروايات الأجيال القاطنة في السواحل المطلة على ضفتي حوض البحر المتوسط ،إنه أمير البحار درغوث رايس (طرغوت) ،أحد تلاميذة قبودان البحر خير الدين بربروس .لقد كان لدرغوث رايس مساهمة فعالة في تحرير السواحل المغاربية الإسلامية ،وخاصة طرابلس الغرب وتونس ،من الاحتلال المسيحي الإسباني والمالطي ،كما كانت له مساهمة كبيرة في مهاجمة السواحل المسيحية الإيطالية والإسبانية ،لتأمين الطريق للسفن الإسلامية في الحوض الغربي للبحر المتوسط .وقد استخدمت المنهج التاريخي الوصفي والتحليلي ؛بغية التعريف بهذه الشخصية ،وإعطائها حقها في الدراسة ،وذلك بغية الوقوف على إنجازات طرغود رايس البحرية ،أثناء مرحلة الصراع العثماني الإسلامي – الإسباني المسيحي . توصلت من خلال هذه الدراسة إلى عدة نتائج أهمها ؛أن شخصية طرغود رايس (أو درغوث رايس كما تسميه بعض الكتابات) ،كان له دور كبير في تحرير عديد السواحل المغاربية من الاحتلال الإسباني المسيحي ،وأخص بالذكر سواحل طرابلس الغرب ،والسواحل الجنوبية من تونس .وفي ضوء هذه الدراسة اقترح دراسة هذه الشخصية في مؤلف جماعي قصد الإلمام بها بشكل أوسع . Abstract: This research aims to introduce an important historical figure, who is one of the prominent Muslim personalities and sailors who left their mark in the pages of history, and in stories of myths, and stories of the generations living on the coasts overlooking the two banks of the Mediterranean basin. He is the prince of the sea, Dragut Rais (Targut), one of the students of Qaboudan al-Bahr Khair al-Din Barbaros. Dargoth Rais had an effective contribution to liberating the Islamic Maghreb coasts, especially western Tripoli and Tunisia, from the Spanish and Maltese Christian occupation, and he also had a great contribution in attacking the Italian and Spanish Christian coasts, to secure the way for the Islamic ships in the western basin of the Mediterranean. I have used the historical, descriptive and analytical method in order to introduce this personality and give it its right to study, in order to find out the achievements of Rice’s naval vessels during the period of the Ottoman-Islamic-Spanish-Christian conflict. Through this study, I reached several results, the most important of which is that the character of Targoud Rice (or Dragut Rice, as some writings call it), had a great role in liberating many Maghreb coasts from the Spanish Christian occupation, especially the western coasts of Tripoli and the southern coasts of Tunisia. In light of this study, it is suggested that this personality be studied in a collective book in order to gain knowledge about it more broadly.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: درغوث رايس ؛ البحر المتوسط ؛ طرابلس الغرب؛ العثمانيون ؛ الإسبان . ; Key Words:Dragut Rice - Mediterranean - Tripoli - Ottomans - Spaniards.


دور الأنشطة اللاصفية في تعزيز الصحة النفسية لدى طلبة المدارس الأساسية من وجهة نظر المرشدين التربويين

الزين إيناس, 

الملخص: هدفت الدراسة التعرف إلى دور الأنشطة اللاصفية في تعزيز الصحة النفسية لدى طلبة المدارس الأساسية من وجهة نظر المرشدين التربويين، واستخدمت الدراسة المنهج الوصفي، وتم تطبيق مقياس مكون من (32) فقرة، على عينة من (86) مرشداً ومرشدةً من مديريتي التربية والتعليم في محافظة خانيونس ومحافظة والوسطى بمدينة غزة- فلسطين. وقد كشفت النتائج أن الأنشطة اللاصفية لها دور كبير في تعزيز الصحة النفسية لدى طلبة المدارس الأساسية من وجهة نظر المرشدين التربويين. وأظهرت النتائج بأنه لا توجد فروق ذات دلالة احصائية تعزى لمتغير النوع الاجتماعي بين متوسط تقديرات المرشدين التربويين في دور الأنشطة اللاصفية في تعزيز الصحة النفسية لدى طلبة المدارس الأساسية. بينما ظهرت فروق بين متوسط التقديرات للمرشدين التربويين تعزى لمتغير المحافظة لصالح المحافظة الوسطى، وكذلك متغير سنوات الخبرة لصالح سنوات الخدمة (15 سنة فأكثر). وقدمت الدراسة عدد من التوصيات والمقترحات منها ضرورة زيادة المشاركة الايجابية للطلبة في الأنشطة اللاصفية بتشجيع من المرشدين التربويين.

الكلمات المفتاحية: الأنشطة اللاصفية- الصحة النفسية- المدارس الأساسية- المرشدين التربويين


حــركة الاجتهاد الفقهي في المغرب الأوسط مابين: ق7هـ-8هـ/13م-14م

هادي جلول, 

الملخص: في تطوّر حياة المجتمعات الإنسانية تبرز قضايا جديدة، ونوازل متعدّدة تتطلب معالجات، وحلولاً تتناسب مع طبيعتها وأثرها في حياة الناس، وهذا التطوّر الحاصل في مجالات الحياة اﻟﻤﺨتلفة، يقتضي تضافر جهود المفكرين والعلماء، واهل العلم، والخبرة لمواكبة المتغيرات ،وكيفية التعامل معها لمسايرة متطلبات العصر، والاجتهاد هو الوسيلة اﻟﻤﺠدية لإيجاد الحلول للمشكلات التي تطرحها المتغيرات التي تفرض على الفرد والمجتمع، فهي بالتالي تجعله يبحث عن حلولا تخلق له جو من الأمن والاستقرار، وبقدر ما التفكير فريضة إسلامية ، فإن الاجتهاد ضرورة من ضروريات الحياة، و يعد افي العلوم مقياساً حقيقياُ يمكن بفضله ضبط مستوى الحركة العلمية ،والفكرية التي ترتبط به ارتباطاً وثيقاً، و بهذا يتحدد من خلاله مستوى توظيف العقل الإنساني في مسيرة الحياة، وهذا النشاط ساهم بظهور فقهاء وعلماء باختلاف تخصصاتهم ،أفنوا أعمارهم لحل الكثير من المشاكل التي عاشها المجتمع في تلمسان عاصمة المغرب الأوسط وحواضره في تلك الفترة، كما يمثل قمة ما يصل إليه العقل والفكر الإسلامي، والتي تمكنه من معالجة الكثير من النصوص وتقديم الحلول الى افرد والمجتمع التلمساني في العصر الوسيط لذا سوف أتطرق الى دور الاجتهاد الفقهي في نشاط الحركة الفكرية، والعلمية في تلمسان عاصمة المغرب الأوسط.

الكلمات المفتاحية: الاجتهاد ; المغرب الأوسط ; تلمسان ; النوازل ; النصوص الدينية ; الاندلس


الرعاية النفسية والاجتماعية اللاحقة للمساجين والمفرج عنهم كآلية للوقاية من العـود إلـى الجريمة

غزيل فاطيمة,  ديلمـي عبد العزيز, 

الملخص: الملخص: حثت المواثيق الدولية والتشريعات الوطنية على الرعاية النفسية والاجتماعية اللاحقة للمساجين والمفرج عنهم بالنظر إلـى أهميتـها البالغة فـي إعادة التأهيل النفسي والاجتماعي للمحبوس داخل المؤسسة العقابية، وفي إعادة إدماجه فـي أحضان المجتمع بعد خروجه من المؤسسة العقابية، لأجل وقايته من العود إلـى الجريمة. فـي هذا السياق يندرج هذا البحث، الذي يهدف إلـى تسليط الضوء على بعض أشكال وصور الرعاية اللاحقة المقدمة للمساجين والمفرج عنهم لأجل الوقوف على مدى مساهمتها فـي وقايتهم من العود إلـى الجريمة. كما يهدف البحث إلـى معرفة ما اعتمدته الجزائر للاضطلاع بواجب الرعاية اللاحقة للمساجين، داخل المؤسسات العقابية وخارجها. Abstract: International conventions and national legislation have urged the psychological and social aftercare for prisoners and released persons, in view of their great importance in the psychological and social rehabilitation of the prisoner inside the penal institution, and in his reintegration into the arms of society after his release from the penal institution, in order to prevent him from recidivism. In this context falls this research, which aims to highlight some forms and images of aftercare provided to prisoners and released persons in order to determine the extent of its contribution to protect them from recidivism. The research also aims to find out what Algeria has adopted to carry out the duty of aftercare for prisoners, inside and outside penal institutions.

الكلمات المفتاحية: الرعاية اللاحقة ; المساجين ; المفرج عنهم ; الوقاية ; العود


Investigating Algerians’ Psychological State during Covid-19 Lockdown ‎

بولنوار سارة, 

Résumé: The objective of the present study is to determine the extent to which ‎mandatory lockdown affected Algerians’ psychological state and their ways to cope ‎with the compelling situation of COVID-19. ‎ A quantitative anonymous online survey was posted on different social ‎networks. The survey revealed that Algerians displayed high levels of stress and ‎depression during lockdown. Socio-demographic factors such as gender, age, having ‎a history of mental health disorder and occupation were predictors of high level of ‎psychological distress. Prominent level of stress and anxiety was mainly found ‎among women, young adults aged 18-30 years old, and persons with anterior ‎chronic mental distress.‎

Mots clés: psychological distress ; COVID-19 ; pandemic ; lockdown ; quarantine


جودة حياة العمل في ظل بعض المتغيرات الديمغرافية -دراسة ميدانية-

بن صديق زهرة,  بشلاغم يحي, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن الفروق في جودة حياة العمل تبعا لبعض المتغيرات الديمغرافية المتمثلة في الجنس والأقدمية في التعليم، وتكونت عينة الدراسة من 300 فرد من أساتذة التعليم الابتدائي بولاية النعامة. لتحقيق أهداف الدراسة تم إتباع المنهج الوصفي وبناء مقياس جودة حياة العمل المكون من 52 فقرة. أظهرت النتائج عدم وجود فروق دالة إحصائيا في جودة حياة العمل وأبعادها تعزى إلى الجنس، لكن هناك فروق بين الذكور والإناث في بعد الموازنة بين الحياة والعمل لصالح الذكور، وجدت الدراسة فروقا دالة إحصائيا في الدرجة الكلية وثلاثة أبعاد لجودة حياة العمل ( كفاية الراتب وعدالته، المناخ الاجتماعي، العلاقة مع الإدارة) تعزى إلى الأقدمية في التعليم. Abstract: This study aimed to reveal the differences in quality of work life according to some demographic variables represented by gender and teacher experience. The sample of study consisted of 300 teachers of primary education in the state of Naama. To achieve the objectives of the study, the descriptive approach was followed and the quality of work life scale, consisting 52 items, was built. The results showed that there are no statistically significant differences in quality of work life and its dimensions due to the gender, but there are differences between males and females in balancing life and work dimension in favor of males, the study found that are statistically significant differences in total degree and three dimensions of work life quality (adequate and fair salary, social climate, relation with administration) due to teacher experience.

الكلمات المفتاحية: جودة حياة العمل ; اساتذة التعليم الابتدائي ; الجنس ; الاقدمية في التعليم


استيعاب التنشئة التنظيمية في المؤسسة التربوية لدى المعلمين الجدد

قادري حليمة,  شرايطية أسماء, 

الملخص: حاولت الدراسة الحالية تناول " استيعاب التنشئة التنظيمية في المؤسسة التربوية لدى المعلمين الجدد" ولتحقيق أهداف الدراسة اعتمدنا على المنهج الوصفي، وباختيار عينة من المعلمين عددهم 40 من قطاع التربية بوهران تم اختيارهم بطريقة عشوائية، طبق عليهم استبيان " التنشئة التنظيمية " صادق وثابت وأعد لأغراض الدراسة، ولمعالجة البيانات استخدمنا عدد من الأساليب الإحصائية : المتوسط الحسابي والانحراف المعياري كما استعملنا اختبار "ت" لدراسة الفروق، وقد أظهرت نتائج الدراسة ما يلي : مستوى استيعاب الموظفين لعملية التنشئة التنظيمية مرتفعة ، لا يوجد فروق في استيعاب عملية التنشئة التنظيمية تعزى لمتغير الجنس ، يوجد فروق في استيعاب عملية التنشئة التنظيمية تعزى لمتغير الأقدمية. This Study attempts to investigate the “ Assimilation the Social organizational in the educational institution for new teachers “, In order to reach the aim of this study ,the researcher used the descriptive approach By selecting a sample of 40 new teachers from the education sector in Oran, they were randomly selected, for gathering data was built by the researchers for A valid and reliable questionnaire “Social organizational ”the purposes of the study, and applied the next statistical techniques; frequencies, arithmetic means, standard deviations,(t) test, by computer using the statistical package for social sciences (SPSS), The results indicated that : - The level of employee comprehension of the organizational upbringing process is High, - There are no differences statistically significant differences for responses about Social organizational according to the variables of sex, - There are statistically significant differences in Social organizational according to the variables of Experience

الكلمات المفتاحية: الاستيعاب- التشئئة التنظيمية- المعلم