المداد

Elmidad

Description

دورية علمية دولية محكمة ، تصدر عن جامعة زيان عاشور بالجلفة ؛ تعنى ببحوث اللغة والأدب والتربية والفكر، تستقبل البحوث و الدراسات العلمية المتخصصة في مختلف مجالات العلوم الإنسانية، والاجتماعية والآداب واللغات ، مكتوبة باللغة العربية ،الفرنسية و الانجليزية. وتخضع هذه البحوث لمعايير وشروط التحكيم في البحث العلمي الأكاديمي، وتطبق فيها شروط المجلات العلمية المحكمة،


2

Volumes

6

Numéros

81

Articles


نظرية التلقي: المفهوم والمرجع .

مساعدية لزهر, 

الملخص: يتحدد التلقي بوجود العمل الأدبي ، كما يتحدد كذلك انعدامه بانعدام الأخير ،لذلك فقد تلازما عبر العصور، ولكن التحول الى الاهتمام بالثنائية التواصلية (النص/القارئ ) بدل (المؤلف/ النص.).حدث فقط في الثلث الأخير من القرن العشرين. وسوف تحاول هذه الورقة البحثية أن تتعرض لنظرية التلقي على مستوى كل من المفاهيم والمرجعيات.

الكلمات المفتاحية: النظرية .القراءة .التلقي .المرجع.


عمالة الأطفال- قراءة في واقع و آفاق الظاهرة-

العباس حسين, 

الملخص: ملخص: إن عمالة الأطفال ظاهرة عالمية تؤثر على العديد من القطاعات في البلدان المتقدمة والنامية.ويشير مصطلح "عمالة الأطفال" إلى الأعمال والأنشطة الاقتصادية للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 18 السنة، مما يؤثر على سلامتهم وصحتهم و رفاهيتهم و تعيق تعليمهم ونموهم وظروف معيشتهم... وينبغي التأكيد على أن مصطلح "عمالة الأطفال" لا يشمل جميع الأنشطة الاقتصادية التي يقوم بها الأطفال دون سن الثامنة عشرة ،حيث يمارس ملايين الأطفال أعمال في إطار قانوني، باجر أو من دونه، يتكيف مع سنهم ونضجهم، وهم يتعلمون عند ممارستهم لتلك المهام، تحمل المسؤوليات واكتساب المهارات تحسن رفاهيتهم ودخلهم و دخل أسرهم... ومن هنا يسعى هذا المقال الى حد ما التعريف بهذه الظاهرة ومعرفة العوامل المولدة لها وإبراز حجمها عالميا و إقليميا و انعكاساتها على الطفل و المجتمع على حد سواء.

الكلمات المفتاحية: طفل ؛طفولة؛عمل ؛عمالة الاطفال؛فقر؛تسرب مدرسي


ملامح الحوارية في قصص" وفاة الرجل الميت " للسعيد بوطاجين

بوضياف غنية, 

الملخص: تعد البوليفونية ( الحوارية / تعدد الأصوات ) مولجا للكتابة السردية ، و مبدأ جوهريا يسهم في تأسيس الخطاب السردي المعاصر ، إذ لم تعد الكتابة السردية ترضى بهوية محددة بقدر ما نجدها تسعى إلى مزج جملة من الهويات بغية خلق نسق هجين

الكلمات المفتاحية: الحوارية - التعدد الصوتي - انفتاح النص الادبي - اللغة الساخرة حوارية اللغة - التعدد الايديولوجي


تكنولوجيا التعليم ومصادرها

شنان قويدر, 

الملخص: ملخص البحث يعاني المجتمع العربي عموما والجزائري خصوصا في هويته اللغوية نكسة حضارية حقيقية, فاللغة العربية قد تراجعت في الاستعمال والتوظيف تراجعا مؤلما, في مختلف الخطابات الاجتماعية عبر الوسائل التكنولوجية, أما التوظيف التداولي بين أفراد المجتمع فالطامة أعظم, ولعل مرجع ذلك هذا الانفجار المعرفي والتثاقف الإلزامي والإجباري, التي كرسته الوسائل التكنولوجية, وعولمة الثقافات والهويات تحت سلطاتها, الفكرية والتقنية والحضارية, وأصبح توظيف اللغة الفرنسية عند الكثير وخصوصا المحور الشمالي من الوطن نوعا من الترفع الثقافي والاجتماعي, وحتى كتابتها في الوسائل التواصلية الاجتماعية توظف لها الحروف اللاتينية, وإذا كان الأمر كذلك : - كيف يمكن توظيف هذه التكنولوجيا في العملية التعليمية والتعلمية ؟. - ما هي هذه الوسائل وما ميزاتها ؟. - ما هي مصادر التعلم عبر هذه الوسائل التكنولوجية ؟. - abstract - The Arab society in general and Algeria in particular, in its linguistic identity, have suffered a real cultural setback. The Arabic language has regressed in use and in the various social discourse through technological means. In the The pragmatic level the catastrophe is greater, all this is due to knowledge explosion, and inavoidble culteral interaction devoted by technological means and the globalization of cultures and identities under its intellectual, technical and civilizational powers. The use of the French language, especially the northern axis of the homeland, became a kind of cultural and social uplift and even in writting in Social medea they use Latin characters, so ,the problematic of this article is: - - How can this technology be used in the educational and learning process? - - What are these means and what are their advantages? - - The sources of learning through these technological means؟ .

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التعليم؛ التعلمية؛ تكنولوجيا التعليم؛ مصادر التعلم التكنولوجي؛ الوسائل التقنية......


دور التعليم عن بعد في تعزيز التعليم العالي لدى المرأة

مخلوف ناجح,  ملاك سميرة, 

الملخص: على الرغم من التقدم الذي حققته المرأة الجزائرية في مجال التعليم العالي، فإن هناك تحديات مازالت تواجه تقدمها، من أبرزها ارتباط تعليم المرأة بعوامل اجتماعية، حيث تؤدي مواصلة المرأة لمراحل التعليم إلى تأخر سن الزواج، وتأخر الولادة ،وهي الأدوار المعترف بها اجتماعيا في المنظومة الثقافية ،من هذا المنطلق يصبح التعليم عن بعد احد الاستراتيجيات في تعزيز التعليم العالي لدى المرأة من خلال تذليل هذه العقبات و بالتالي زيادة مشاركة المرأة في التعليم العالي و الوظائف و من ثم إتاحة دور مهم للمرأة في صناعة التنمية و هذا ما تحاول هذه الورقة البحثية مناقشته. Resume : Malgré les progrès réalisés par les femmes algériennes dans le domaine de l'enseignement supérieur, des défis restent à relever, notamment le lien entre l'enseignement des femmes et les facteurs sociaux ; le prolongement de la scolarité des femmes conduit à retarder le mariage et retarder aussi la reproduction ; qui sont les rôles socialement reconnus dans le système socioculturel. Ainsi, l'enseignement à distance devient l'une des stratégies pour promouvoir l'enseignement supérieur des femmes en surmontant ces obstacles et en augmentant ainsi leur participation à l'enseignement supérieur et à l'emploi, ce qui donne un rôle important aux femmes dans la création du développement, et c’est ce qu’essaie de débattre cette communication.

الكلمات المفتاحية: التعليم ـ التعليم عن بعد ـ التعليم العالي ـ المرأة


رمزية الوشم النفسية

Benyoub Djemel, 

الملخص: تناولت في هته الدراسة ظاهرة الوشم من منظور نفسي في محاولة لمعرفة مدى انتشارهاته الظاهرة في المجتمع الجزائري من جهة ومن جهة اخري القيام بالتحليل السيكولوجي للواشم و رمزية سيرورا ته النفسية اجريت الدراسة على عينة تتكون من 400 حالة من مختلف الاعمار و الجنس وجاءت النتائج ان من اصل 400 حالةوجدنا 145 حالة وشم بنسبة 40بالمئة و هذه النسبة كافية لمدى انتشار هته الظاهرة في الوسط الجزائرى كما توصلنا الى رموز ودلالات سيكولوجيةمختلفة ومتنوعةعن شخصية الواشم Dans cette étude, j'ai abordé le phénomène du tatouage d'un point de vue psychologique dans le but de découvrir comment La diffusion de ce phénomène dans la société algérienne D'une part, et d'autre part l'analyse psychologique du sujet .L'étude a été menée sur un échantillon de 400 cas différents Âge et sexe Les résultats ont montré que sur 400 cas, nous avons trouvé 145 cas de tatouage 40% Ce pourcentage est suffisant pour la prévalence de ce phénomène au centre de l'Algérie, et nous avons atteint différents symboles psychologiques et indications sur leur personnalité"tatouage ».

الكلمات المفتاحية: الوشم . الرمزية. السيرورات النفسية .السيكولوجية


Title: Functions and Reasons for Code Switching to Arabic in classes among EFL Students. (English Department, ENSC)

Kelkoula Nachoua, 

Résumé: Code switching is a whispered phenomenon that results from languages in contact and in which the juxtaposition of these languages is intentional and purposeful. Generally speaking, code switching refers to the alternate use of more than two languages by speakers in a discourse and it concerns only bilingual and multilingual societies. The phenomenon of code switching has undoubtedly attracted the attention of many writers, linguists and researchers in the field and various studies have been made to investigate and scrutinize the occurrence, the reasons and the functions of code switching. This work aims at scrutinizing the reasons for code switching to Arabic in EFL classes as perceived by students and data is analyzed based on an integration of Appel and Muysken’s (2006) six functions of code switching and Malik’s (1994) ten reasons for code-switching. The study is conducted at the department of English, ENSC (école nationale supérieure) in Constantine and it involves 50 speaking students taken at random from the first, second, third, fourth and fifth years. Finding and results of this study showed that code switching occurs in EFL classes mainly to serve referential, expressive, directive and poetic functions.

Mots clés: code- switching, EFL classes, ENSC students, functions for code-switching, reasons for code switching.


آفاق المنهج النقدي في ظلّ رؤيا الرّواية الجزائرية المعاصرة تطبيقا على رواية "مملكة الفراشة" لـ: واسيني الأعرج

بركات نجيمة,  بوجناح زاهية, 

الملخص: نسعى في هذه المداخلة إلى توضيح بعض القضايا التي تطرحها الرّواية الجزائرية المعاصرة، ذلك أنّها أصبحت تمثّل رهانا من رهانات المستقبل، خصوصا أمام واقع يسوده التوتّر والقلق في جلّ مناحي الحياة، فإذا كان على الأدب أن يفحص الواقع فعليه اليوم النظر في الإشكالات الّتي غدت بمثابة الطابوهات الّتي لا يجرأ أحد على المساس بها، وكأنّها وحي مقدس تنزّل من السماء الّتي تفخر بأسرارها العليا والخفيّة. تشكّل هذه الحالة أرضا خصبة للفكر النقدي المعاصر، وتضع أمامه رؤى وتحديات جديدة لا يمكن أن تقتصر على التناول الجاف للنّص، بل تفتح للناقد آفاق قراءة نقدية تأويلية، ولا يمكنه الخوض في تلك المغامرة الفكرية إلاّ وهو ملمّ بالفضاء الفكري والأيديولوجي والثقافي الذي تمخض عنه المنهج أداة الدراسة، ثم عليه التمكّن من العدة الفكرية التي حملها رواد النقد الثقافي لتكون قراءته التأويلية مبنية على أسس علمية وموضوعية رصينة. تضعنا الرّواية الجزائرية اليوم أمام رهان التغيير، ففي رواية "مملكة الفراشة" لـ: واسيني الأعرج -والتي سنتخذها نموذجا للدراسة- يطرح الرّوائي قضايا حساسة من صميم المجتمع الجزائري وحتى العربي، والذي يقتصر في معالجة أزماته على المستوى السطحي فقط، بدل الغوص في عمق الظاهرة والبحث عن أسبابها وآثارها البعيدة والقريبة ومعالجتها.

الكلمات المفتاحية: المنهج ; التأ ; يل ; الرؤيا ; الظ ; اهر النصية ; الفضاء الأيدي ; ل ; جي


العلاقة بين البرامج الاعلامية والسلوك العدواني للطفل

لطرش حفصة .,  عيسات عيني, 

الملخص: تملك وسائل الإعلام على غرارها التلفزيون قوة التأثير على الأطفال، حيث يلعب دورا في تكوين شخصيتهم وتحديد سلوكياتهم، إذ يعتبر من الفئات المجتمعية الأكثر تعرضا للتلفاز وانجذابا إليه ،بغرض الترفيه ،التسلية وحتى التثقيف. ومع انتشار المضامين الإعلامية المختلفة ،خاصة تلك التي لا تتناسب والتوجهات القيمية والعمرية للطفل والمتعلقة بالعنف والرعب والتي يسعى الطفل إلى تقليدها وتطويرها لتشكل سلوكا معاد للمجتمع استوجب إيجاد طرق وحلول تحول دون التأثير السلبي لهذه المضامين على الطفل ،على أن تكون حلول مدروسة ونتائج دراسات علمية وتجريبية وتحليلية يقدمها مختصون وخبراء في هذا المجال حتى تضمن للطفل سلوك بعيد عن أي مضمون عدواني La télévision, tout comme le reste des media possède un pouvoir et une influence sur les enfants. Elle joue un rôle dans la formation de leur caractère comme leur comportement ; l enfant s expose à la télévision a fin d accomplir ses loisirs, ses divertissement et même et son éducation. Cependant, la diversité contenus des média, en particulier ceux qui ne cadrent l âge et les la valeur sociale de l enfant, ou la télévision expose des programme sur la violence et la terreur qui cherche à émuler et développer un comportement antisocial chez l enfant. Pour cela, il est obligé de trouver des moyens et des solutions pour prévenir l'impact négatif de ces contenus à l'enfant, à condition que ca sois mener par des études expérimentale et analytique fournie par des spécialistes et des experts dans ce domaine afin d'assurer un comportement loin de toute substance agressive pour l'enfant.

الكلمات المفتاحية: البرامج الاعلامية ; الطفل ; السل ; ك


القيم والصحة النفسية لدى الشباب الجزائري

فول عبد الحليم, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى معرفة ترتيب القيم الست (النظرية، والدينية، والجمالية، والاقتصادية، والسياسية، والاجتماعية) في ضوء نظرية (سبرانجر) لأنماط الشخصية، مع دراسة علاقة هذه القيم الست بالصحة النفسية. وقد تم إجراء هذه الدراسة على عينة من الشباب الجزائري عدد أفرادها 164. ومن أهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة: • النسق القيمي الذي يميز الشباب الجزائري في القيم الست كالتالي: 1.الدينية، 2. الاجتماعية،3. الاقتصادية،04. السياسية،5. الجمالية،6. النظرية. • 62,80% من أفراد العينة قد تحصلوا على درجات عالية في اختبار الصحة النفسي(ماسلو)، في مقابل 37,20% من أفراد العين يميلون إلى السواء المتمثل في الشعور بالأمان. • توصلت الدراسة إلى وجود اختلاف بين الأصحاء نفسياً, وغير الأصحاء نفسياً فيما يخص ترتيب القيمة الإقتصادية والقيمة الإجتماعية,أما القيم الأخرى المتبقية فقد أخذت نفس الترتيب لدى الأصحاء وغير الأصحاء. • وجود علاقة ارتباط طردي دال عند مستوى (0.05) بين القيمة النظرية والصحة النفسية. • كما توصلت الدراسة إلى وجود علاقة ارتباط عكسي دال عند مستوى (0,05) بين القيم الإقتصادية والصحة النفسية.

الكلمات المفتاحية: الصحة النفسية ; القيم النفسي ; الشباب


المضمر والصّريح في "إصلاحات" منظومة التّعليم في الجزائر

داود عمر, 

الملخص: الملخص: تسعى هذه الورقة البحثية إلى تتبع مختلف المراحل التي مرّ بها النّظام التّعليمي الجزائري بغرض الكشف عن التعديلات المتتالية التي سميت بالإصلاحات، وارتباط هذه الأخيرة بمصالح ومطامح وتطلعات فئات اجتماعية مختلفة الأوضاع والتّوجهات، للحظوة والاستفادة المادية أو الرّمزية، ما جعل الحقل التّعليمي حلبةً للتجاذبات الأيديولوجية والسّياسية والثقافية الظاهرة والكامنة، والتي ما انفكت تظهر تداعياتها بتعدد الاختيارات المقارباتية التّربوية، والفرنسة، ومسألة الجزأرة، وتذبذبات مسيرة التعريب، وسلسلة التّغيرات التي مسّت المضامين التّربوية، وبروز الاهتمام من حين إلى آخر بالتّوجه العلمي التقني والتكنولوجي.... Résumé Cet article cherche à révéler les différentes réformes successives du système éducatif en Algérie depuis la période précoloniale, Afin de découvrir ses enjeux idéologiques, culturels et politiques. Alors cette série de changements qui a multipliée ces approches pédagogiques touchent les contenus éducatifs de ces réformes sont déterminés soit par des Buts cachés ou par des objectifs déclarés, tel que La Francisation, arabisation et l'algerianité… Abstract This article seeks to reveal the various successive reforms of the educational system in Algeria since the pre-colonial period, in order to discover its ideological, cultural and political stakes. So this series of changes that has multiplied these pedagogical approaches affect the educational content of these reforms are determined either by hidden Goals or by stated objectives, such as Francization, Arabization and Algerianity ...

الكلمات المفتاحية: النظام التعليمي – الإصلاحات – الفرنسة – التعريب – الجزأرة.


آليات تطور الفعل الاجرامي عند الجانح

عميري بومدين, 

الملخص: هدف هذا المقال إلى التعرف على دور الآليات النفسية خاصة الية التقمص و النمذجة في التفاعل النفسي والتكويني والاجتماعي في صيرورة المراهق المنحرف لينتقل من فعل بسيط إلى فعل إجرامي. ولتحقيق ذلك استندنا على الطريقة العيادية التي تندرج في إطار المنهج الوصفي التحليلي، وكذا دراسة الحالة التي تتراوح أعمارهم بين 18 إلى 20 سنة كانوا موجودين بمؤسسات التأهيل لإعادة الإدماج للمراهقين بولاية تلمسان. حيث كان لهم سوابق في قضايا متعددة ومتكررة حتى انتقلوا من فعل بسيط إلى فعل معقد كالقتل العمدي، التعدي بالأسلحة البيضاء، الانتماء وتكوين جماعات خطيرة، بيع المخدرات ، وكان أسلوب المعاينة قصدي، أما أداة البحث فقد تم استخدام الملاحظة المباشرة والمقابلة وذلك برسم شبكة لكليهما، وقام الباحث بالتأكد من صلاحية المقال بتحليل تصريحات وسلوكات وتصرفات هؤلاء وكذا من ذكريات شعورية واللاشعورية كانوا محتفظين بها منذ الطفولة، وانطلاقا من الخبرة المهنية وتعامله مع هذه الشريحة لعدة سنوات، ومن التقارير المسندة من الجهات الوصية. فأظهرت النتائج أن ظاهرة جرائم الأحداث أو المراهقين المنحرفين يعود إلى استعمال هؤلاء آلية "التقمص" بنموذج معين في حركاته وكلماته وإيحاءاته وسلوكاته، حتى اندمجوا فيه كلية، ولذلك اعتبر الباحث عن أهمية "النمذجة" المكتسبة عن طريق التعلم الإجتماعي في حياة المراهقين المنحرفين الجزائريين. وفي ضوء ذلك أوصى المقال بضرورة إعادة النظر في البنية التحتية والبشرية في الوسط المؤسساتي لإدماج هؤلاء بطريقة سليمة وكذا كيفية إعادة بناء وترميم "الأنا الأعلى" لهذه الشريحة باتخاذ النماذج الصحيحة التي يتماهون بها. Article summary The objective of this article is to identify the role of psychological mechanisms, especially the mechanism of reflection and modeling in the psychological interaction, and the social and social in the process of becoming a deviant teenager to move from simple action to a criminal act. To achieve this, we relied on the clinical method of the analytical descriptive approach, as well as the case study, aged 18 to 20, who were in rehabilitation institutions for the reintegration of adolescents in the state of Tlemcen. Where they had precedents in multiple cases and repeated until they moved from simple action to a complex action such as intentional murder, infringement of white weapons, belonging and the formation of dangerous groups, the sale of drugs, and the method of sampling intended, and the search tool has been used direct observation and interview by drawing a network for both, The researcher verified the validity of the article to analyze the statements and behaviors and actions of these as well as the memories of the feelings and the subconscious had been held since childhood, and based on professional experience and dealing with this segment for several years, and the reports assigned by the guardians. The results showed that the phenomenon of juvenile delinquency or juvenile delinquency is due to the use of these mechanisms to "reflect" on a particular model in its movements, words, inspirations and behavior, until they were fully integrated into it. The researcher therefore considered the importance of "modeling" acquired through social learning in the lives of adolescent delinquents. In light of this, the article recommended the need to review the infrastructure and human resources in the institutional environment to integrate them in a proper manner as well as how to reconstruct and restore the "higher ego" of this segment by taking the correct models that they like.

الكلمات المفتاحية: الاحداث الجانخون الفعل الاجرامي الاليات النفسية و الاجتماعية


القيم الإنسانية في ظل الاغتراب

عبد الفادر النوعي,  عطاءالله سحوان, 

الملخص: ملخص بالعربية : يُعنى علم الاجتماع في دراساته وتحليلاته بالعديد من المفاهيم التي تشكل المادة العلمية لهذا الفرع العلمي الهام، وبما أن علم الاجتماع يدرس الظاهرة الاجتماعية، فإنه وكتحصيل حاصل تعتبر القيم الإنسانية من أهم المفاهيم الذي يضطلع هذا التخصص بتشريحها ودراستها وتحليلها، وهي كمفهوم عام وكلاني في علم الاجتماع تشكل بنية معرفية منهجية وتشكل في ذات الوقت سلوكا اجتماعيا انسانيا ظاهرا معاشا نلمسه من خلال الواقع الاجتماعي، وهي على مستويين هامين المستوى الشخصي أو الفردي والمستوى الاجتماعي أو الكلاني أو لنقل الجمعي، وواقع الحال أن هذا المفهوم بتداخله مع مفهوم الاغتراب والذي يشكل هو الآخر مفهوما ذا بال في ميادين علم الاجتماع المعرفية، يشكلان لنا جملة من الإفرازات المعرفية والتي من خلالها نفهم واقعنا الاجتماعي بشكل أفضل، فالقيم الانسانية سواء على المستوى الفردي أو على المستوى الاجتماعي تتأثر بمدخلات الاغتراب، خصوصا في ظل واقع اجتماعي متغير ومتقلب وهو ما سيتم معالجته في هذا المقال. Summary in English: Sociology in its studies and analyzes is concerned with many of the concepts that constitute the scientific material of this important scientific branch. As sociology studies the social phenomenon, it is the conclusion that human values are among the most important concepts that this specialization undertakes by dissection, study and analysis. Constitute a systematic knowledge structure and at the same time constitute a visible social and human behavior, a pension through social reality . It is at the two important levels of the personal, individual, social, or social level, and the fact that this concept, in its overlap with the concept of alienation, which is also a significant concept in the fields of cognitive sociology, constitute a set of cognitive secretions through which we understand our social reality Better, human values, both individually and socially, are affected by alienation inputs, especially in the context of a changing social reality, which will be addressed in this article.

الكلمات المفتاحية: القيم ؛ القيم الإنسانية ؛ الإغتراب ؛ هوية المجتمع ؛ القيم الفردية


السخرية في القرآن الكريم وألفاظها

د. جميل محمد جبريل عدوان أستاذ مساعد في علوم اللغة العربية, 

الملخص: ركّز البحث على إبراز المعاني التي اشتملت عليها ألفاظ السخرية في القرآن الكريم من خلال دلالاتها المتنوعة. وقد حاول البحث استقصاء جميع الألفاظ التي وردت بمعنى لفظة "السخرية" في القرآن الكريم، فكانت (8) ثمانية ألفاظ، وهي: (سخر، خاض، ضحك، لعب، لمز، نبز، هزئ، همز). وبيّن البحث أن اختيار هذه الألفاظ في مواضعها اختيار معجز؛ إذ أوحت هذه الألفاظ معاني عظيمة ودلالات كبيرة في سياقاتها الخاصة والعامة. فقد اختير مكان وموضع كل لفظة من الآية أو العبارة أو الجملة، بحيث لا يمكن لأي لفظة أخرى أن تسدّ مسدّها. The Irony in the Holly Quran and its Words The research focused on highlighting the meanings that are contained in )The Irony) words in the Quran through its variety of voices. The research tried to investigate any terms that mean the word "to strive" in the Quran, were (8) words. The research showed that the selection of these words in their positions is prodigious; since these words inspired great meanings and big connotations in its private and public contexts. The location and position of each word of the verse or phrase or sentence is chosen, so it can not be replaced by any other word.

الكلمات المفتاحية: القرآن الكريم ; سخرية ; ضحك ; لمز ; همز


خصائص التناص وعلاقة بالنصوص الأدبية

كلثوم بركاني, 

الملخص: الملخص مما لاشك فيه أن التناص من المصطلحات النقدية التي عرفت تداولا كبيرا في حقل النقد الأدبي الحديث، بعد ظهوره في الستينيات من القرن العشرين. حيث خاض النقاد العرب في هذا المصطلح، حاول بعضهم تأصيله، فوقع الخلط بين هذا المصطلح الحديث القادم من النقد العربي المعاصر وبين مصطلحات تدوَّلت في النقد العربي القديم. إذا ، أمام تعدد مقاربات التناص واختلافها وتنوع مداخلها، تواجهنا عدة أسئلة: ما هو التناص ؟ ما حدوده؟ ما علاقته بالنص؟ هل هو بنية نصية أم مكون يفرضه فعل القراءة والتلقي ؟ ما هي مستوياته وأنماطه ؟ كيف يمكن اعتباره ظاهرة اجتماعية ؟ ما هي العلاقات المتحكمة فيه ؟ ولماذا لا يفقد النص انسجامه واتساقه بفعل التناص؟. الكلمات المفتاحية: {التناص ، النص، النقد}. abstract There is no doubt that the dissonance of monetary terminology, which was known as a great deal in the field of modern literary criticism, after the emergence in the sixties of the twentieth century. Where critics fought Arabs in this term, some tried to root it, so confused the modern term coming from contemporary Arab criticism and the terminology used in the ancient Arab criticism. Therefore, in view of the multiplicity of approaches, differences, and diversity of approaches, we face several questions: What is convergence? What limits? What is its relationship with the text? Is it a textual or component structure dictated by the act of reading and receiving? What are its levels and patterns? How can it be considered a social phenomenon? What are the relationships controlling it? Why does not the text lose its harmony and coherence by the act of intermingling ?.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: {التناص ، النص، النقد}.


أدوات الشرط المحولة وبعض تطبيقاتها من القرآن الكريم

أحمد بوصبيعات, 

الملخص: abstract Condition is one of many methods used frequently in our speech at various levels. It is related to the occurrence of something on the occurrence of something else. and this is expressed by the grammarians condition and punishment. condition Tools are divided into two : original tools and converted tools. We will talk about the converted tools and demonstrate their fanctionality in the penalty suspension on the condition requirement. And we Will take some examples and applications from the holy quran. resume La méthode de condition est une des nombreuses méthodes de rotation de notre langage à différents niveaux, dans laquelle la suspension de quelque chose pour obtenir autre chose, et cela s’exprime par la grammaire et la condition ou la réponse. Les grammairiens ont étudié cette méthode comme une autre méthode, non pas synthétique, mais purement formelle . L'un des outils de la condition est les outils d'origine exprimés par la porte et l'autre convertis. الملخص أسلوب الشرط من الأساليب كثيرة الدوران في كلامنا بمختلف مستوياته، وفيه تعليق حصول شيء على حصول شيء آخر، وهذا هو الذي يعبر عنه النحاة بالشرط والجزاء أو الجواب. وقد درس النحاة هذا الأسلوب كغيره من الأساليب الأخرى لا من الناحية التركيبية الدلالية، بل من الناحية الشكلية المحضة في كثير من الأحيان. فتوزعت أدواته حسب عملها خاصة الجزم مع أدوات أخرى لا علاقة لها بالشرط. وكان من أدوات الشرط هذه أدوات أصلية يعبر عنها بأم الباب وأخرى محولة، وهذا ما سنتطرق إليه في هذا المقال.

الكلمات المفتاحية: الأدوات ; الشرط ; الأصلية ; التحويل ; التركيب ; الدلالة