مجلة الاداب واللغات

مجلة الآداب واللغات

Description

مجلة علمية دولية أكاديمية محكمة نصف سنوية تعنى بالدراسات اللغوية والأدبية والنقدية بلغات متعدّدة : العربية والفرنسية والإنجليزية والإيطالية ، كما يتقاطع توجهها مع جملة من العلوم الإنسانية والاجتماعية كالإعلام والاتصال وعلم النفس والفلسفة وعلم الاجتماع...

Annonce

دعوة للنشر

تعلن المجلة عن استقبال المقالات من 10جويلية 2023 إلى غاية 31 جويلية 2023

05-04-2023


8

Volumes

24

Numéros

280

Articles


الأنساق الثقافية في رواية اليربوع لحسين فيلالي.

سماحي رفيقة, 
2024-01-29

الملخص: تهدف هذه الورقة البحثية إلى الكشف عن الأنساق الثقافية في رواية اليربوع لحسين فيلالي؛ لما تحمله من أنساق ثقافية متعددة ولما لها من حضور قوي وخصوصيات محلية. اعتمدت في إنجاز هذا البحث على المنهج الوصفي التحليلي المناسب لطبيعة الموضوع الذي يقوم بوصف الأنساق الثقافية في النص المختار وتحليلها، ويمكن أن نطرح الإشكالية المتعلقة بالكشف عن الأنساق الثقافية وما تحمله من دلالات وتراكمات معرفية وتراثية تخرق أفق انتظار المتلقي. وعليه فإن رواية (اليربوع) شكّلت علامة فارقة قبل أن تكون عملا فنيا، لما لها من ثراء نسقي ثقافي لاعتمادها أنساقا متنوعة (تراثية، واجتماعية، سياسية، وتاريخية، ونفسية ). This research paper aims to reveal the cultural patterns in the novel The Jerboa by Houcine Filali. Because of the multiple cultural patterns it carries and its strong presence and local peculiarities. In completing this research, I relied on the descriptive and analytical method appropriate to the nature of the subject, which describes and analyzes the cultural patterns in the chosen text. We can raise the problem related to revealing the cultural patterns and the connotations and accumulations of knowledge and heritage they carry that violate the recipient’s horizon of waiting. Accordingly, the novel (The Jerboa) constituted a milestone before it was a work of art, because of its cultural richness due to its adoption of various formats (heritage, social, political, historical, and psychological).

الكلمات المفتاحية: الأنساق الثقافية، اليربوع، الصحراء، التراث.


تمثّلات النّسق الاجتماعي في رحلات أبو القاسم سعد الله

عثامنية أحلام, 
2024-02-17

الملخص: جُبل الإنسان على حبّه للاستطلاع والاكتشاف ومعرفة الآخر منذ قديم الأزمنة، وهو ما دفعه للرّحلات والتّنقّل والسّفر من إقليم لآخر راغبا في كشف معالمه وخباياه، والاحتكاك بالشّعوب والتّعرف على عاداتهم وطرق عيشهم من مأكلهم ومشربهم وملبسهم. وبذلك ساهم النصّ الرّحليّ في انفتاح الشعوب على بعضها البعض، حيث عمل على الربط بين الثقافات وتلاقحها، وهو ما جعلها غنية من الناحية الفنّية والفلسفية والثقافية، ولهذا استطاع النقد الثقافي التعامل بسلاسة مع هذه النصوص. تهدف هذه الدراسة إلى محاولة تطبيق آليات النقد الثقافي وإثبات مدى نجاعته، من خلال دراسة النصوص الرّحلية لأبي القاسم سعد الله الموجودة في كتابه "تجارب في الأدب والرّحلة"، و الذي تحدث فيه عن رحلاته خارج الوطن إلى المغرب العربي والجزيرة العربية، وداخل الوطن إلى خنقة سيدي ناجي ، و الوقوف عند تمظهرات الأنساق الاجتماعية فيها. Man has been born with his love for exploration, discovery, and knowing others since ancient times, which is what prompted him to journey, move, and travel from one region to another, wanting to uncover its features and secrets, interact with peoples, and learn about their customs and ways of living, including their food, drink, and clothing. Thus, the nomadic text contributed to the openness of peoples to each other, as it worked to connect and cross-fertilize cultures, which made them rich in artistic, philosophical, and cultural terms. This is why cultural criticism was able to deal smoothly with these texts. This study aims to try to apply the mechanisms of cultural criticism and prove the extent of its effectiveness, by studying the travel texts of Abu al-Qasim Saadallah found in his book “Experiments in Literature and Travel,” in which he talked about his travels outside the homeland to the Maghreb and the Arabian Peninsula, and inside the homeland to a suffocation. Sir Naji, and pay attention to the manifestations of social patterns in it.

الكلمات المفتاحية: أدب الرحلة ; أب ; القاسم سعد الله ; تجارب في الأدب ; الرحلة ; النقد الثقافي ; النسق الاجتماعي


نسق المسكوت عنه في السّرد القصصي الجزائري- "السّفر الرّجيم" لمسعود ناهلية أنموذجا. The untold in the Algerian storytelling - "Accursed Travel" by Messaoud Nahiliia as a model.

جعيدي محمد, 
2024-02-17

الملخص: نحاول من خلال هذه المداخلة اقتفاء أثر المسكوت عنه في السرد القصصي الجزائري، وذلك نظرا للتّحول الذي يشهده هذا الجنس الأدبي، فقد أصبح في نسخته المعاصرة يحاول جاهدا مسايرة النموذج الاجتماعي بكل ما يحمله من تجاذبات على مستويات عدّة، وبالنّظر لطبيعة المجتمع الجزائري الذي تكمن خصوصيته في كونه لا يصرّح مباشرة بما يصبو إليه، سواء على مستوى الواقع الاجتماعي، أو على مستوى الإبداع الأدبي، وعلى هذا الأساس سنعمل على تفكيك مجموعة قصصية للأديب والباحث الجزائري " مسعود ناهلية" الذي تمكن من خلال عمله الأدبي " السفر الرجيم" من تمثّل خصوصية المجتمع الجزائري والغوص في تفاصيله ليفصح لنا عمّا يستبطنه هذا المجتمع الغني بتاريخه، وثقافته، ومعاناته، وثوراته، مستعينين في ذلك بالآليات التحليلية للنقد الثقافي، للإجابة عن تساؤل محوري مفاده: كيف تمكن السّرد القصصي الجزائري من تفكيك بنية المسكوت عنه على مستوى المجتمع الجزائري. Abstract: Through this intervention, we try to trace the untold in the Algerian storytelling, due to the transformation witnessed by this literary genre, as it has become in its contemporary version trying hard to keep pace with the social model with all its tensions at several levels, and given the nature of Algerian society, whose peculiarity lies in the fact that it does not directly declare what it aspires to, whether at the level of social reality, or at the level of literary creativity, and on this basis we will work to dismantle a collection of stories by the Algerian writer and researcher. Messaoud Nahiliia" Through his literary work "Accursed Travel", he was able to represent the specificity of Algerian society and dive into its details to reveal to us what this society rich in its history, culture, suffering, and revolutions undertakes, using the analytical mechanisms of cultural criticism, to answer a pivotal question: How did Algerian storytelling manage to dismantle the structure of the untold at the level of Algerian society.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: القصة الجزائرية؛ المسكوت عنه؛ السفر الجيم؛ السلطة؛ النسق. ; Keywords: Algerian story; untold travel; power; format.


تداخل الأنساق الثقافية في خطاب أدب الطفل الجزائري المعاصر (مقاربة نقدية لقصة قصيرة)

عماري فاطمة, 
2024-02-20

الملخص: الملخص: تحاول هذه الدّراسة تحرّي تجلّيات الأنساق الثّقافيّة في خطاب أدب الطّفل الجزائري في الزمن الرّاهن، من خلال تقصّي تداخل هذه الأنساق ورصّد تنوّع مظاهرها، وما بُثّ فيها من قيّم أدبيّة، ومقوّمات فنيّة جماليّة، وغايات ثقافيّة، تسهّم بشكل مباشر أو غير مباشر في تكوين اللّبنات الأساسيّة لعملية بناء شخصية الطّفل الجزائريّ، وذلك من خلال مقاربة نقدية لقصة قصيرة للكاتبة الجزائرية جميلة يحياوي الموسومة بـ "جاد وجود والأرنب لولو"، الصادرة خلال سنة 2022م، بحثا في القيّم المبثوثة في الخطاب الإبداعيّ المعاصر الموّجه للطّفل الجزائريّ، إجابة عن تساؤل إشكاليّ هامّ يتمثل في: هل يمكن للسّرد القّصصيّ الموّجه للأطفال التّأثير في عمليّة بناء شخصية الطّفل الجزائريّ؟ Abstract: This study attempts to search for the manifestations of cultural patterns in the discourse of children’s literature in Algeria at the present time, and to identify the literary values, aesthetic artistic components, and cultural goals that they carry, directly or indirectly, and their contribution to building the personality of the Algerian child, through a critical approach to a short story entitled “Jade and Jude and Lulu the Rabbit” by Algerian writer Jamila Yahyaoui,in answer to an important problematic question: Can telling stories directed at children affect the process of building the Algerian child’s personality? a personality? What are its means of enriching the child’s creative imagination?

الكلمات المفتاحية: الأنساق الثقافية، أدب الطفل، أدب جزائري معاصر ، جميلة يحياوي.


انشطار الفضاء وتشظّي الهوّية في رواية "الصّدمة" لياسمينة خضرا

حويلي نبيل, 
2024-01-29

الملخص: الملخص: يعتبر التعدّد الإثنو-ثقافي من المعطيات القديمة لتاريخ البشرية، ونجد عبر التاريخ ساكنة تنتقل ومجموعات تختلط وأراضي تمّ ضمها أو التخلي عنها، وعمليات تبادل تجاري سبق إقامتها، وصيرورات إدماج سياسي تم تحقيقها، وحدود جرى تغييرها، وساهمت كل هذه الظواهر في هذا التنوّع الإثنو-ثقافي، وعلى هذا الأساس تستمدّ مداخلتنا شرعيتها في أن تكون فكرة الهوّية في عالمنا اليوم منشطرة ومتشظّية ومتعدّدة ومتنوّعة ولا يمكن حصرها في سياق واحد، وسنحاول في ورقتنا البحثية هذه رصد انشطار الفضاء وتشظّي الهوية والتعالق الثقافي (acculturation) في النصّ الرّوائي الجزائري المكتوب باللّغة الفرنسية وبالتحديد في رواية "الصّدمة" أو (L’attentat) للكاتب "ياسمينة خضرا" لأنّ الهوية في حقيقة الأمر هويات تتنازع على نحو واسع وعميق كما أنّها تتحدّد في عناصر الشخصيات والزمان والمكان.

الكلمات المفتاحية: الصدمة ; انشطار الفضاء ; تشظي ; شخصية أمين ; فلسطين ; إسرائيل