مجلة الحكمة للدراسات الاقتصادية


Description

مجلة الحكمة للدراسات الاقتصادية مجلة علمية دورية متخصصة محكّمة تصدر مرتين في السنة عن مركز الحكمة للبحوث والدراسات - بالجزائر تأسست سنة 2013، و هي تسعى لاتاحة الفرصة امام الباحثين لنشر انتاجهم العلمي الجاد في التخصص، لتكون مجلة اقتصادية دولية بفضل الحرص الدائم على تطويرها و بفعل مساهمات السادة الأساتذة و الباحثين، تهتم بنشر البحوث والمواضيع الاقتصادية الأصيلة، التي تشغل الفكر الإقتصادي وتطوراته، و هي مفتوحة لنشر بحوث الأساتذة والباحثين من مختلف الجامعات و مراكز البحث والدوائر الأكاديمية، باللغات العربية والفرنسية والإنجليزية، كما تهتم بنشر المعطيات والاحصائيات الإقتصادية عربيا و إقليميا ودوليا، و كل ما يساهم في الثقافة الإقتصادية. يسهر على إدارتها و تحكيم الاعمال المقدمة لها عدد لا باس به من الباحثين و الخبراء المشهود لهم بالخبرة والمعرفة في شتى مجالات العلوم الاقتصادية و التجارية و علوم التسيير. تستهدف مجلة الحكمة الجمهور العريض من المهتمين بالشأن الاقتصادي المحلي أو العالمي على حد سواء وكذلك المتتبعين لتطور النشاط الاقتصادي عبر التاريخ المعاصر. La revue El-Hikma des études économiques est une revue scientifique périodique spécialisée, à comité de lecture, publiée par le Centre El-Hikma pour la recherche et les études - en Algérie. Créée en 2013, elle cherche à offrir aux chercheurs la possibilité de publier leur sérieuse production scientifique dans la spécialisation, d'être une revue économique internationale grâce à la volonté constante de la développer et grâce aux contributions des professeurs et Chercheurs, intéressés à publier des recherches économiques originales et des sujets qui occupent la pensée économique et ses développements, et elle est ouverte à publier les recherches de professeurs et chercheurs de diverses universités, centres de recherche et cercles académiques, en arabe, français et anglais, ainsi que la publication de données et statistiques économiques aux niveaux arabe, régional et international, et tout cela Contribue à la culture économique. Un grand nombre de chercheurs et d'experts reconnus pour leur expertise et leurs connaissances dans divers domaines des sciences économiques, commerciales et des sciences de gestion sont surveillés sur la gestion et l'arbitrage des travaux qui leur sont soumis. Cette revue cible le large public de ceux qui s'intéressent aux affaires économiques locales ou mondiales, ainsi que ceux qui suivent le développement de l'activité économique tout au long de l'histoire contemporaine.


6

Volumes

11

Numéros

85

Articles


التجهيزات الفندقية في وهران : تحولات مجالية ورهانات اقتصادية

مساهل سميرة, 

الملخص: تولي الجزائر عناية هامة بالقطاع السياحي بسبب نجاح تجارب بلدان العالم على وجه العموم وبلدان الجوار على وجه الخصوص ، وكبديل لتغطية عائدات قطاع النفط والمحروقات فقررت أن تمنح السياحة بعدا معتبرا هدفه الأساسي تحويل الجزائر من بلد مصدّر ٳلى بلد مستقبل للسّياح، تحت شعار "الجزائر وجهة " Algérie destination هذا المسعى يجد ترجمته في المخطط التوجيهي للتهيئة السياحية (SDAT 2025) . ومن الأقطاب المعوّل عليها في هذه الصناعة وهران التي تتميز بموقعها الجيو استراتيجي ومكانتها التاريخية وجاذبيتها وفعاليتها على الصعيد الوطني والمتوسطي . وصناعة السياحة ترتكز على مجموعة المقومات أبرزها الفنادق ، فوهران تعرف تزايد وانتشارا واسعا في عدد الفنادق ، بحيث تجاوزت الفنادق وظيفة الإيواء hébergement واستقبال الضيوف ، وإنما أصبحت تجهيزات تلبي المتطلبات المحلية للمدينة والسكان لتصبح مؤسسات إدارية كبيرة منظمة ذات أبعاد وأدوار اقتصادية ، ثقافية وترفيهية ، رياضية واستقطاب للماركات العالمية

الكلمات المفتاحية: :الفنادق ، المترو بول ، ، الاستثمار ، المخطط التوجيهي للتهيئة السياحية ، التنافسية


أثر مناهج التعليم في ترسيخ مفهوم الاقتصاد الإسلامي

أستاذ مساعد جسن محمد أحمد محمد, 

الملخص: لقد انطلقت مجريات هذه الدراسة من منطلق الأهمية التي يتمتع بها كل من التعليم والاقتصاد، وقوة تأثيرهما في تشكيل السلوك الاجتماعي والفردي، من هذا الباب سعت هذه الدراسة إلى تناول، أثر مناهج التعليم في ترسيخ مفهوم الاقتصاد الاسلامي، لاسيما وأن النظم التعليمية تمثل الأساس الذي تنمو في إطاره العديد من السمات الشخصية للمتعلمين، وتتحدد قيمة كل نظام تعليمي على مدى تمكنه من تنفيذ الأهداف المرسومة له، ويعد التعليم من أهم المقومات في المجتمعات، فمن خلاله يتم تشكيل سلوك الفرد وشخصيته الاجتماعية . تم تفسيم هذا البحث إلى مباحث ثلاثة: الأول، التعليم، والثاني، الاقتصاد، أما الثالث فقد خصص للحديث عن العلاقة بين كل من الاقتصاد والسياسة. وتجدر الإشارة إلى أن المتتبع للمناهج التعليمية* يجدها خلوًا من أي حديث عن الاقتصاد وادارة الأموال، على الرغم من الأثر المتكاثف والدور المتعاظم للاقتصاد في جميع سبل الحياة ومناحيها، حيث يتميز الاقتصادالإسلامي، على وجه الخصوص، بأنه اقتصاد واقعي وأخلاقي، معًا، في غاياته التي يرمي إلى تحقيقها، والأسلوب الذي يتخذه لذلك وتكفي الإشارة، هنا، إلى أن القرآن العظيم قد اهتم كثيرًا بحركة المال وجميع أنشطته الاقتصادية، ومن بينها الدَّين وفيه أنزلت أطول آياته، قال تعالى: - ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِذَا تَدَايَنْتُمْ بِدَيْنٍ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَاكْتُبُوهُ﴾ البقرة:282. واهتم الإسلام بأموال اليتامى ودفعها إليهم بمجرد استئناس الرشد منهم، وهو مناط التكليف، قال تعالى: - ﴿وَابْتَلُوا الْيَتَامَى حَتَّى إِذَا بَلَغُوا النِّكَاحَ فَإِنْ آَنَسْتُمْ مِنْهُمْ رُشْدًا فَادْفَعُوا إِلَيْهِمْ أَمْوَالَهُمْ﴾ النساء:6.

الكلمات المفتاحية: التعليم – الاقتصاد الإسلامي – الحركة التجارية – المناهج.


"REGEND" الاستثمار في الطاقات المتجددة كمدخل استراتيجي لدعم التنمية الاقتصادية و الريفية تجارب دولية: المملكة العربية السعودية، ماليزيا، المنطقة العربية

لعمري خذيجة,  طيبي بومدين,  بن منصور عبد الله, 

الملخص: أصبح من الضروري التأقلم مع التوجه الطاقوي الحديث عن طريق خلق مشاريع مقاولاتية تهتم بالبحث والتطوير في مصادر الطاقات المتجددة، و لذلك وجب الاهتمام بهذا النوع من الاستثمارات لدعم التنمية الاقتصادية و بالخصوص الريفية لتوفر الريف على المقومات البيئية للطاقات المتجددة. و لهذا حاولنا في هذا البحث إبراز أهمية الطاقات المتجددة في دعم التنمية الاقتصادية من خلال عرض بعض النماذج العالمية الناجحة في هذا المجال و حاولنا إسقاط نفس الافكار على الجزائر لمحاولة تطبيقها في الجزائر مستقبلا.

الكلمات المفتاحية: طاقات متجددة ; مقاولاتية ; تنمية اقتصادية ; تنمية ريفية


اثر العولمة الاقتصادية على اقتصاديات الدول العربي

تومي عبد القادر, 

الملخص: الملخص يأتي البعد الاقتصادي أو العولمة الاقتصادية في مقدمة الأبعاد الأكثر وضوحاً واكتمالاً، وهي تشير إلى بروز عالم بلا حدود اقتصادية، فيه يجري النشاط الاقتصادي على الصعيد العالمي وانتقال حر لرأس المال والسلع والخدمات عبر شركات عابرة للجنسيات والقارات، لا تخضع نشاطاتها لسيطرة وتدخل الدول، وللرقابة الحدودية التقليدية إلا بالقدر القليل. من اثار العولمة على المستوى الاقتصادي بعد تقهقر الاشتراكية لحساب الرأسمالية، سيادة فلسفة التحرر الاقتصادي، وهي فلسفة تبعد تدخل الدولة في تسيير النشاط الاقتصادي باعتبارها وسيلة تنظيم، وتقييد في نفس الوقت، و تعطي في المقابل للسوق دورا مهما في إدارة الشؤون الاقتصادية ، اعتقادا أن القطاع الخاص أكثر كفاءة من القطاع العام في تحقيق النمو الاقتصادي للبلاد abstrac The Arab land is one of the richest in the world with human, natural and economic resources, but we often wonder to what extent the Arabs have been able to influence this diverse richness in the course of world events, or to take the initiative in some of those events? We may ask: to what extent have the Arabs been able to create a real internal self-balancing movement between the members of their society, in terms of individual and collective creativity, capable of analysing its reality and looking forward to its future through its positive dealings with its positive dealings with its global environment? In a nutshell, what is the position of the Arabs in their interaction and their vulnerability to global events in the time of globalization?

الكلمات المفتاحية: الاقتصاد ; ابعاد ; الاشتراكية ; الرأسمالية ; التحرر


البيئة والتنمية المستدامة في العراق جدلية استغلال الموارد الطبيعية والحماية الجنائية للبيئة

عليوي التميمي فيصل محمد, 

الملخص: الملخص برز الاهتمام العالمي بقضية البيئة بوضوح في تأكيد منهجية التنمية الإنسانية وفقاً لتقرير التنمية العالمي لعام 1995 ، على عنصر الاستدامة ، من خلال التأكيد على عدم إلحاق الضرر بالأجيال القادمة بسبب إستنزاف الموارد الطبيعية وتلويث البيئة أو بسبب الديون العامة التي تتحمل أعبائها الأجيال القادمة ، أو بسبب عدم الاكتراث بتنمية الموارد البشرية مما يخلق ظروفاً صعبة في المستقبل نتيجة خيارات الحاضرمستقبل The global interest in the issue of the environment has been clearly highlighted in the emphasis on the human development methodology in accordance with the 1995 World Development Report on sustainability, by emphasizing that future generations will not be harmed by the drain of natural resources and the pollution of the environment or because of the public debt borne by future generations, or because of indifference to human resource development, creating difficult conditions in the future as a result of the choices of the present.

الكلمات المفتاحية: البيئة ; التنمية ; الحماية ; الاهتمام العالمي ; المستقبل


مساهمة اليات حوكمة الشركات في تعزيز جودة المعلومات المحاسبية

بوشمبة بدرة, 

الملخص: الملخص : ان المتسبب الرئيسي في حدوث الازمات المالية التي ادت الى افلاس العديد من الشركات هو انتشار الفساد المالي والمحاسبي الراجع الى عدم تطبيق المبادئ المحاسبية ونقص الافصاح والشفافية وعدم اظهار البيانات والمعلومات الحقيقية التي تعبر عن حقيقة المركز المالي ونتائج اعمال الشركات و تظهر اهمية مفهوم حوكمة الشركات في عمل الياتها الداخلية والخارجية على تحقيق جودة المعلومات المالية والمحاسبية التي تتضمنها القوائم المالية المعتمد عليها في اتخاذ القرار وبعث الثقة فيها . الكلمات المفتاحية:حوكمة الشركات،اليات الحوكمة،القوائم المالية،جودة المعلومات المحاسبية. Résumé : Le principal coupable des crises financières qui ont conduit à la faillite de nombreuses entreprises est la propagation de la corruption financière et comptable due à la non-application des principes comptables et au manque de divulgation et de transparence et à ne pas révéler les données et informations réelles reflétant la situation financière et les résultats des entreprises. L'importance du concept de gouvernance d'entreprise dans le travail de ses mécanismes internes et externes pour atteindre la qualité des informations financières et comptables contenues dans les états financiers adoptés dans la prise de décision et la confiance. mots clés:la gouvernance , Mécanismes de gouvernance ,les états financiers ,la Qualité de l'information comptable. المقدمة :

الكلمات المفتاحية: الشركات ; اليات ; المالية ; اعمال ; المحاسبية


التخطيط اﻹستراتيجي وأثره في تطوير مؤسسات التعليم الجامعي والتقني دراسة تطبيقية على كليات جامعة طرابلس/ليبيا

بدران محي الدين علي,  أبوخشيم عمر حسين, 

الملخص: ملخص الدراسة: تأتي أهمية هذه الدراسة في كونها تسلط الضوء على الدور الفعال الذي يلعبه التخطيط اﻹستراتيجي بإعتباره العمود الفقري للإدارة الإستراتيجية، والتي تسهم بشكل كبير في تطوير مؤسسات التعليم الجامعي، كما تهدف هذه ﺍﻟﺩﺭﺍﺴﺔ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺘﻌﺭﻑ ﻋﻠﻰ ﻭﺍﻗﻊ ﺍﻟﺘﺨﻁﻴﻁ ﺍﻹﺴﺘﺭﺍﺘﻴﺠﻲ ﻓﻲ ﻤﺅﺴﺴﺎﺕ التعليم الجامعي في، ﻤﻥ ﺤﻴﺙ ﺘﻁﺒﻴﻕ ﺍﻟﺘﺨﻁﻴﻁ ﺍﻹﺴﺘﺭﺍﺘﻴﺠﻲ ﻓﻲ ﺘﻠﻙ ﺍﻟﻤﺅﺴﺴﺎﺕ، ﻭﺫﻟﻙ ﻤﻥ ﺨﻼل ﺍﻹﺠﺎﺒﺔ ﻋﻥ التساؤل: ﻤﺎ هو ﻭﺍﻗﻊ ﺍﻟﺘﺨﻁﻴﻁ ﺍﻹﺴﺘﺭﺍﺘﻴﺠﻲ ﻓﻲ ﻤﺅﺴﺴﺎﺕ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻡ الجامعي؟ ﻭما ﻤﺩﻯ ﺘﻭﺍﻓﺭ ﺍﻟﻤﻭﺍﺭﺩ ﺍﻟﻤﺎﻟﻴﺔ والبشرية ﺍﻟﻼﺯﻤﺔ لتنفيذ اﻠﺨﻁﺔ ﺍﻹﺴﺘﺭﺍﺘﻴﺠﻴﺔ ؟ وﻟﺘﺤﻘﻴﻕ ﺃﻫﺩﺍﻑ ﺍﻟﺩﺭﺍﺴﺔ تم إﺘباع المنهج الوصفي التحليلي، وتمثلت أداة الدراسة في استخدام إستمارة إستبانة، ﺘﻡ ﺘﻭﺯﻴﻌﻬﺎ ﻋﻠﻰ عينة الدراسة، ﺍﻟﻤﺘﻤﺜل في عمداء ووكلاء الشؤون العلمية ببعض الكليات بجامعة طرابلس، ﻭﻟﻤﻌﺎﻟﺠﺔ ﺍﻟﺒﻴﺎﻨﺎﺕ فقد ﺘﻡ إﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﺒﺭﻨﺎﻤﺞ ﺍﻟﺭﺯمة ﺍﻹﺤﺼﺎﺌﻴﺔ، وتوصلت الدراسة إلى مجموعة من النتائج تمثلت في أن التخطيط اﻹستراتيجي في مؤسسات التعليم الجامعي، يعتمد بشكل أساسي على مدى اقتناع إدارات الكليات بأهمية التخطيط الإستراتيجي، وتنفيذ خططه، كما أوضحت النتائج الدور الذي تؤديه الموارد المالية والبشرية في نجاح عملية التخطيط اﻹستراتيجي، وعلى ضوء النتائج فإنه يمكن تقديم مجموعة من التوصيات أهمها، نشر ثقافة التخطيط بشكل عام، والتخطيط اﻹستراتيجي بشكلٍ خاص لدى أعضاء هيئة التدريس والعاملين داخل الكليات. كما ينبغي على إدارات هذه الكليات الإلتزام بتنفيذ الخطط اﻹستراتيجية ومتابعتها والإشراف عليها، وتضمنت التوصيات أيضاً ضرورة توفير الموارد المالية الكافية لتنفيذ الخطط اﻹستراتيجية ، وكذلك التدريب المستمر للموارد البشرية للقيام بأعباء ومسؤليات التخطيط اﻹستراتيجي. وختاماً فإن التحديات التي تواجه مؤسسات التعليم الجامعي والتقني تستوجب تبني خطة إستراتيجية، ترتكز على جملة من الأهداف النوعية والكمية المحددة القابلة للتنفيذ، خلال فترة زمنية محددة، والتي تؤدي في نهاية المطاف إلى تطوير برامج ومناهج التعليم الجامعي والتقني كوسيلة لضمان جودة التعليم، وتحقيق الأهداف للمساهمة في تنمية المجتمع المستدامة. الكلمات المفتاحية: التخطيط اﻹستراتيجي، تطوير المؤسسات، التعليم الجامعي، التعليم التقني، جامعة طرابلس

الكلمات المفتاحية: التعليم الجامعي ; التعليم التقني ; جامعة طرابلس ; التخطيط الاستراتيجي ; المؤسسة


نظام التوريق كمصدر من مصادر التمويل في الاقتصاد الحديث

السبوسي سعيد سيف, 

الملخص: الملخص هناك ارتباط وثيق بين نظام التوريق من جهة والاقتصاد الكلي لأي دولة ونموه وتطوره من جهة أخرى وبالأخص تلك الأنشطة الاقتصادية المرتبطة بأسواق الأوراق المالية سواء في السوق الأولي (سوق الإصدار) أو السوق الثانوي (سوق التداول) أخذاً في الاعتبار أن الأسواق المالية تعتبر جزءاً من أسواق رأس المال والتي تنتمي بدورها إلى سوق أوسع وهو سوق التمويل. ويضطلع نظام التوريق من خلال الدول التي تعتبره مصدر من مصادر التمويل في الاقتصاد الحديث شأنه شأن التمويل من خلال حقوق الملكية عن طريق الموازنة العامة للدولة أو التمويل بالأوراق المالية أو التمويل الذاتي من خلال الأرباح المحتجزة والاحتياطيات أو مجمع الإهلاك أو التمويل بالقروض، بدور اقتصادي هام في دفع عجلة النمو والتطور الاقتصادي إلى الأمام.

الكلمات المفتاحية: الاقتصاد ; الملكية ; الارباح ; نظام ; الانشطة الاقتصادية


الاثار الاجتماعية والنفسية للشائعات على المجتمع وسبل معالجتها

عليوي فيصل محمد, 

الملخص: مستخلص تعد الاشاعة احدى العمليات النفسية التي تهدف الى التأثير المباشر على عقول الناس في مختلف المجتمعات, ومن اخطر الحروب المعنوية التي تنتشر في ظل اجواء مشحونة بعوامل اجتماعية واقتصادية وسياسية متعددة, حيث تتأثر بالأزمات والكوارث والحروب التي توفر البيئة المناسبة لسريانها, وتحقيق اهداف مطلقيها ومروجيها في تضليل الراي العام واثارة الفتنة والتوتر والخوف والقلق بين الناس او توجيه الراي العام نحو ذلك الاتجاه, وسنحاول في بحثنا ان نبين الابعاد النفسية والاجتماعية في ترويج الاشاعات والاثار الاجتماعية السلبية واثرها على المجتمع وسبل معالجتها. Extract Rumor is one of the psychological processes that aim to directly affect the minds of people in different societies, and one of the most serious moral wars that are spread in a climate charged with multiple social, economic and political factors, affected by crises, disasters and wars that provide the environment for its effectiveness, Public opinion and stir up sedition, tension, fear and anxiety among people or to guide the public opinion towards that trend, and we will try in our research to show the psychological and social dimensions in the culmination of rumors and social and psychological effects and impact on society and ways to address them.

الكلمات المفتاحية: الاشاعة ; التأثيرالمباشر ; العمليات النفسية ; المجتمع ; الاقتصاد


"أثر المحاسبة الإدارية الاستراتيجية في تعزيز الميزة التنافسية في البنوك" (دراسة تطبيقية على البنوك التجارية في فلسطين)

المدهون خالد, 

الملخص: الملخص: تهدف الدراسة للتعرف على مفهوم المحاسبة الادارية الاستراتيجية والتعرف على ماهية الميزة التنافسية وأبعادها، ودراسة أثر المحاسبة الادارية الاستراتيجية على ابعاد الميزة التنافسية متمثلة في (التكلفة، الجودة، المرونة، والتسليم(تقديم الخدمة)) في البنوك العاملة في فلسطين. تم تصميم استبانة اعدت لاختبار فرضيات الدراسة، تم اتباع المنهج الوصفي التحليلي، وكان من نتائج الدراسة أن المحاسبة الادارية الاستراتيجية مرتبطة بشكل كبير وإيجابي بأبعاد الميزة التنافسية بشكل اجمالي وفردي. وأن ممارسة المحاسبة الإدارية من خلال نهج استراتيجي (اعتماد واستخدام تقنيات المحاسبة الإدارية الإستراتيجية وإشراك المحاسب الإداري في عمليات الإدارة الاستراتيجية) يعزز قدرة البنوك في اكتساب ميزة تنافسية، تشير إلى أن تأثير المحاسبة الإدارية الإستراتيجية لا يقتصر على بُعد واحد من الميزة التنافسية ولكن هذا التأثير يغطي جميع أبعاد الميزة التنافسية. تعتمد هذه الأبعاد الأربعة للميزة التنافسية بشكل كبير على المعلومات الداخلية والخارجية والمالية وغير المالية والتاريخية والمستقبلية. ومن توصيات الدراسة، من المهم للبنوك أن تتبنى النهج الاستراتيجي للمحاسبة الإدارية لتحقيق مزايا تنافسية ، ضرورة تبني واستخدام تقنيات المحاسبة الإدارية الإستراتيجية، ضرورة إشراك المحاسبين الإداريين في عمليات الإدارة الاستراتيجية وفي صنع القرار، الحاجة إلى تحسين القدرة التنافسية للخدمات المقدمة للعملاء ومواكبة التطورات في العالمية. Abstract: The study aims to identify the concept of strategic management accounting and to identify what the competitive advantage is and its dimensions, and to study the impact of strategic management accounting on the dimensions of the competitive advantage represented in (cost, quality, flexibility, and delivery (service provision)) in banks operating in Palestine. A questionnaire was designed to test the hypotheses of the study, the descriptive and analytical approach was followed, The results of the study was that strategic management accounting is highly and positively related to the dimensions of the competitive advantage in total and individually. And that the practice of management accounting through a strategic approach (adopting and using strategic management accounting techniques and involving the management accountant in strategic management processes) enhances the ability of banks to gain a competitive advantage, indicating that the impact of strategic management accounting is not limited to one dimension of the competitive advantage, but this effect covers All dimensions of competitive advantage. These four dimensions of competitive advantage rely heavily on internal, external, financial, non-financial, historical and future information. The recommendations of the study, it is important for banks to adopt the strategic approach to management accounting to achieve competitive advantages, the need to adopt and use strategic management accounting techniques, the need to involve management accountants in strategic management processes and in decision-making, the need to improve the competitiveness of the services provided to clients and keep abreast of developments in the world

الكلمات المفتاحية: المحاسبة الادارية الاستراتيجية ; الميزة التنافسية ; البنوك التجارية